صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 11

الموضوع: ’لســـ؟ـتُ آ’دَرٍي ..؟

  1. #1
    عنفوان إبليسي


    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    مابين حلمة أذنها وخدها
    المشاركات
    2,664
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي ’لســـ؟ـتُ آ’دَرٍي ..؟

    [frame="7 80"]



    لست أدري

    !!


    أي خط أصفر سيقف عليه نبض قلبي


    ولن يكمل إلى منتهى الطريق


    ولم لم أسأل إن كان خيار الاستقالة عن الوجود متاح قبل أن أعمل


    ..


    لم يتح لي رؤية العقد قبلا ولا سبيل غير الرضى


    ولن أعتزل


    فأن أكون معزولا مقصي موبوءا بأنفاس من هم حولي


    أقل وطأة من أن أعزل نفسي بنفسي


    حينها ... من ذاك الذي سينجيني من العنبر " أنا "؟!



    لا أحد !


    لذا سأشير بإصبعي


    حيثما تضطر للكذب .. هناك لابد من خطر تقبّل أقدامه رجاء أن يصدقوك


    ولا حاجة لأن يصدّقوك


    أنت بحاجة فقط لأن تكون أكثر شفافية معهم

    ,

    بحاجة إلى دمع أكذب من الكذب


    أنت بحاجة لأن تعتصر بأطراف قلبك النيئ

    ..

    كل مخزون عينك الثكلى من قبح ما تبصر وترى !


    وليس أشد لعنة ودمامة منك إلا العين

    ..

    حين تبخل بأبسط حرف


    ياقارئي

    ,

    أنا الآن أشير إليك بإصبعي


    حين تبخل بدمعة أثكلت العين من خلفها وسارت وحدها إلى " جفاف " .. إلى منتهى الصدق

    ..

    وحيدة تشكي سيرها وانهضام الطريق تحت أقدامها ..


    حينها فقط .. حاول أن تهيم عطفا عليك!

    .
    .
    .


    حين أشعر بالبكاء


    أبتهل وأتحسس حزنا مشاعا في عزاء

    أبحث في مناسبات الموت عن مكان لائق لعيني .. كأريكة وثيرة

    أدعوها خلسة أن تبكي كل ما تستطيعه من بكاء

    ..

    كل ما يستريح به صدري الأعوج من غباء

    لا مناسبات لائقة لمثل هذا الهباء


    ..

    فالبكاء أصبح فائض مخزون ومازال الناس يسترقون منه البغتة

    ولا أمان .. فالأركان موبوءة بكمية من الدمع تكفي حضارة


    لا ثورة ولا شعارات تكفي وقف سيل دمعة تلك الأم ..

    .
    .


    وهل قلت أم ؟! أم أنني استحلب اللغة بعض حروف السؤال الغثّة ؟!

    لا عجب .. فالكلام الطويل داخل صدري قد جاوز العجب ..


    أين كان العجب ؟ ولم لم يك شيئا منطقيا يستعطف عيني كما أدمع تلك الأم ؟


    لم العجب ؟ .. وكل ما يسرده قلبي الآن خاوي من العجب ..

    كــثدي تلك الأم حينما بكي رضيعها فجيعها بدمع ترجوه عيني معه ؟!


    لم العجب ؟!
    .


    .
    .


    أسمع في قلبي أكثر مما يجب .. ومن يمتلك أذنا لقلبه فحق له أن يبتهج


    والإنسان في داخل القلب مصباح كهربائي مهيب إذا أضاء

    ..


    لا يخشى الفقير قلبه معه


    فــإذا أضاء قلبك بما فيك

    ...

    وبخلت عينك .. توجس من نفسك خيفة ولا تقترب إلى حتفك لأطول وقت ممكن الإحصاء


    إبليس كان أكثر آدمية منّا إن كنا نشعر بانتماء للآدمية


    ..

    قالوا أنه الآن لا يبكي

    ..


    أو يرثي لنفسه


    وأن خده لم تعد تتحسس الدمع

    ..

    وأن دمعه لم يتنزّل بين يدي خسرانه العظيم ..


    وأي قلب هذا الذي أسمعه يحكي قصة الضيم ولم يشفع إلى عيني بدمعه ؟!


    أين إبليس أحكي له عن دمع ذرية آدم

    ..


    أين اللعين أوسوس له قسوة القلب الزنيم !!


    ويالها من خسارة حين اختار بين أن يبكي لنفسه أو أن لا يبكي عنه غيره


    أسمع في قلبي ألوانا وأقرأ في كفي أبياتا وأبصر في الفضاء أنا

    أتثائب في المساء ملئ فمي

    ..

    ويأبى النجم أن يكون فيء رئتيّ .. فالنجوم أبعد


    وإن كانت ضئيلة من فمي كي تبتلع ..


    لا تختنق بها عيني ويختنق اللذي بي وحدي .. وأضل غصة في حلق الأرق


    أتلبس ثوب التيه في مغارات الـ"أنا" .. أبحث وحدي عن شيء

    يدعى " أنا " .. كل الدلالات تشير إلى الأعمق .. فأغرق ..


    أن أعيش بين هؤلاء وحدي كثير علي .. وأن تعيش الدروب في غرقي كثير عليهم ...


    كل ما هنا عابر .. وكل ما حولي جسر غير لائق للعبور ...


    وأتجمّل ! , كنصيحة رخيصة اتخذها عمق الـ"أنا" ليتلوها على مسمع الدرب التائه ..


    أينا في التيه ؟

    آلدرب تحت قدمي أم كان أنا ؟

    وهل للوحات الإرشادية أن تكتب اسمي يوما ؟!

    هل كان على طريق عثمان بن عفان أن يشر له إلى بيته ؟!


    هل كان لقلبه أن يغفر لابن صاحبه بعد أن مات جنونا ودمعا ؟!


    أبحث فيني عنّي

    ..

    وها أنا يحرث الأشياء من حوله

    ..

    كطفل لا يسعه أن يفهم لعبة الـ"تركيبة"


    يبحث عن المعقول في وهمه

    في كل مرة يخطئ ..

    بحاجة إلى الشيء الـما .. وكل ما يُرى يدفعه بجنون - إلى ظـما ..


    يتوسّد الابتسامة كأنه يعنيها ., يغرق في عالمه وحده

    ..

    حتى منتهى الوحدة!


    تختبئ في دقات قلبه ابتسامة تدغدغ صدق ابتسامته

    ..


    ويكتشف في كل دهليز ضعفه

    أنها هي .. من تملّك ابتسامته !!


    تلهمه ضعفه ولا تمل تبتسم في دقات قلبه


    ..


    يخمّن أنها قوْته ورزقه وكل ما كان يحرث لأجله

    يتأمل .. يتململ .. يتمتم .., يخطط ويفشل


    يفشل قبل أن يفعل .. فيعود الندم ليرسم قسمات وجهه !


    يخمّن .. ويظن ..


    وقته أسرع حينما تلتقي بلحظهِ , وتفشل الخطط !


    لا وقت يفي للمحاولة ., والأنفاس في حضورها محسوبة


    لا يجزم قلبه .. أيبكي على الثكلى أم يهيم بالمجنونة


    تزداد ضبابية الرؤية من حوله

    ..

    فلا يبقى أمامه غير حزن دمعة


    ..

    وخط أصفر كلون قلبه على أطراف الطريق


    وقليل من جنون ومنطقية
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    وقسوة دمعة


    ؛


    أميــــر


    بقلمي / 9/7/1428هـ
    [/frame]

  2. #2
    ||.. مُـهَـاجِـرَة ..||


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    حيث أكون
    المشاركات
    10,464
    معدل تقييم المستوى
    11

    افتراضي

    أميــر

    دع الدموع تنهمر من محاجرنا

    فلسنا ندري متى ستنطفأ شعلة أحزاننا

    فعل الدمعة الفائضة تطفئها


    أميــر

    تراكيب حروفك مذهلة

    أبدعت بصياغتها

    دام نبض قلبك وقلمك

  3. #3
    عنفوان إبليسي


    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    مابين حلمة أذنها وخدها
    المشاركات
    2,664
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    [frame="2 80"]

    هذة انتِ

    كما أنتِ لم تتغيري


    ولن تتغيري


    كما أنتِ ستكوني

    وسبقين أنتِ .. أنتِ





    يإلاهي






    ماذا انت بحق السماء



    بحجم نزفك وطُهرك وجمالكِ أنتِ


    أشكرك على تواجدكَ
    [/frame]

  4. #4
    ..][ أُنـثى مُستـح ــيلَة ][..


    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    الدولة
    بيَنَ شَهيقٍ .. مِنه والـ زَفِيرْ
    المشاركات
    3,666
    معدل تقييم المستوى
    4

    افتراضي


    أطلقت عيني .. إشارتها الصفراء
    حمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر اء
    وتجمدت عيني !
    وتناثر قلبي على قارعة الطريق
    يشكو وحدهـ قاسيهـ
    والم مدقع في النخر في أضلاعي ..!
    وإنتظر ذلك الدمع
    الإشارة الخضراء
    لكنها تأخرت ..! فجفت ينابيع الدفء بداخلي
    وبدأ جليد المشاعر الثلجيه يخالط أحمر دمي !
    لتصل الحرارة إلى 0 مئويهـ !
    وأتجمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

    فترحمني تلك الإشارهـ الخضراء فجأهـ
    وتفتح لي أحضانها
    وأضلعها ..!
    وتعطيني الضوء الاخضر .. لأبكي
    ولأن تحطم فيضانات أدمعي اسوار قلبي
    فتسقط دموعي .. كالمطر
    على وجنتي
    وعنقي
    وصدري
    لتغسل روحي .. وتعانق بدفء
    يحيل مشاعري إلى نار متأججهـ ...!
    ويعود قلبي لينبض من جديد بعد ان تلقى جرعه كهربائيه
    من أدمعي ..!

    تلك المجموعه من القطرات التي جعلتني
    أعود للحياهـ ..
    فمن لايبكي .. فقد حكم على مشاعره بالجليد !!!!!

    ~ أميــــــــــــــــــــــــــــــر ~

    لست ادري .. لماذا اشعر بأني طفلة على قارعه
    طريق مزدحمـ .. وتهاب قطعهـ !
    حقا .. لا أعلمـ

    ,

    دامـ تالقكـ

    ,

    غلا

  5. #5
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    13,510
    معدل تقييم المستوى
    17

    افتراضي

    صفحة تستحق المرور


    وتستحق القراءة بتمعن


    لن أحصي الجمال الموجود

    فالجمال هنا كثير جداا




    لك قلم متمكن ياأمير


    أراك مبدع في النثر وفي الشعر

    أتمنى أن أقرأ لك كل يوم


    تحية لك

    ظميان غدير

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أســف مــالي نــظــر
    بواسطة حنيني للزهر في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 02-04-2008, 01:02 PM
  2. لـو سمحـت | أســف | شكــرـآ’ .,!
    بواسطة مسكنك روحي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-03-2008, 02:37 AM
  3. أنا آســف ياأغلى شخص حبيته ...
    بواسطة دفنت قلبي بيدي في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 30-11-2007, 09:04 AM
  4. (( لــو سـمـحـت,,آســف,,شــكـــرًا ))
    بواسطة دموع المطر في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 54
    آخر مشاركة: 28-11-2007, 03:22 AM
  5. مقطع صوتي للفنان خالد عبدالرحمن يشرشح فارس مهدي
    بواسطة ღنــُـــوفღ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 03-04-2005, 06:32 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52