صفحة 5 من 47 الأولىالأولى ... 3456715 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 25 من 232

الموضوع: اموت واحيا بك ( امارتيه) حلوووووووووا حيل (منقوله)

  1. #21
    ... عضو نشيط ...


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    قطـــQatarــر
    المشاركات
    58
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    الله يعطيج العافيه حبيبتي

    وتسلمين يالغاليه وانتظر الباقي

  2. #22
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    345
    معدل تقييم المستوى
    1
    حصه: طالع خليفه ماسك ايده وتعوره مسكين والشباب كلهم متحاوطيبه.... (التفتت صوب حمدان) بعدها تعوره؟؟
    حمدان: انتي وين عن الناس..؟؟؟.... انــكســــــرت...
    شهقت حصه ...
    حصه: احــــلــــــــف....!!!!
    حمدان: والله وجبسووها له...
    نورة: حليييييييييييييله خليفه مايستاهل والله....
    عبدالله: وينه هوو الحين؟..
    حمدان: ساير ويا سيف السينما...
    كملوا الفلم وهم يظحكون على سوالف الشباب.. وصدق كان الفلم روعه....وعقب ماخلص سكروا كل شي وردوا الكيمره للشنطه...
    حمدان: نوروووه.... ترومين تسجلين لي فلم الكيمره الصغير على واحد عود؟؟؟..ابا اراويه الشباب..
    نورة: قول لو سمحتي اول...
    حمدان: اقول جلبي ويهج احسن...
    نورة: ههههههههه ويا هالراااس..... احترم اللي اكبر منك..
    حمدان: انتي اللي ماتشكرين يايبلج فلم شحلاته اطالعينه وظحكتي لين ماقلتي بس ..واخر شي ماتخدمين؟؟؟
    نورة: انزييين انزييين..حشاااااااااا...خليتني علووج فحلجك...
    حمدان: علوج طعمه خايس...
    نورة: خاست ريحتك مسود الويه....
    حمدان: قسم بالله توني متسبح ومتعطر... وانتي اروحج اصلا تموتين عليه هالعطر...
    نورة: هات هات الفلم....خقاق واحد...
    حمدان: ياخي يحقلي...يحـــــقــــــــلــــــي..... في هالفلم كله شفتي واحد احلى مني.؟؟ فذمتج تراااا....
    نورة: هههههههههههه لا والله ماشفت....بس اذا سار عبدالله وياكم بيغطي عليك وعلى طوايفك كلها...
    عبدالله: احمممممممم.... اسمع وتعلم عن الذووووق... وتراني اسمعه يأذن..قم بنصلي..
    حمدان: يالله..
    نشوا عبدالله وحمدان يصلون العشا في المسيد... والبنات سارن يصلن فوق...ويوم ردن ينزلن حصوا الكل متيمع في الصاله..الشواب وخالد وناصر وحريمهم...وعبدالله وحمدان.. وتعشوا الريايل وعقب الحريم .. وبعد العشا طلع عبدالله مع حمدان والباقي سهروا شويه لين 11 عقب ساروا يرقدون....

    ------------------
    :34_f:

  3. #23
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    345
    معدل تقييم المستوى
    1
    الجزء الرابع عشر

    سيف وخليفه كانوا يالسين فواحد من المطاعم يتعشون بعد ماطلعوا من السينما.... ويرمسون عن سوالف وايده .. سيف ومن عرف ان البنت اللي شافها بنت عم خليفه وهو متخوف... لانه من شاف البنت وهي في خاطره... وكان مصر عليهابشكل خلاه هو نفسه يستغرب...لانه اول مره تعيبه بنت مثل هالبنت..واللي يعرفه ان خليفه مب خاطب... كان خايف انه خليفه يباها والا شي..والا يمكن هي اروحها معرسه والا مخطوبه..بس لا شكلها بنت صغيره يعني..توها في العشرين..وكان يبا يستدرج خليفه بالكلام بدون مايحس عشان يريح باله ويعرف على شو يستقر...
    خليفه: صراحه الفلم كان فنان...
    سيف: جاكي جاااان لااااازم... تعال عبدالله وين؟
    خليفه: مادريبه والله..صبر بدقله..
    اتصل خليفه على عبدالله...
    عبدالله: مررررررررحباااااا..
    خليفه: هلا عبوود شحالك؟ وين انته؟
    عبدالله: انا توني ظاهر من بيتنا ويا حمدان..شفنا فلم الدراجات...مصورينك وانته منجلب...
    خليفه: شفتوووه عني يالخونه... ؟!
    عبدالله: شو نسويبك يوم انته تهوم ويا سواف..!!
    خليفه: ماعليك انزين بخليهم يغيرون رايهم بخصوص الملجه..
    عبدالله: شووووووووووو.؟؟؟ ليش شو رايهم؟؟؟
    خليفه: حليلك يالمعرس ماخبرووك؟؟؟ المفروض يخبرونك امس...
    عبدالله: وقفت قلبي شو السالفه...محد خبرني شي..
    خليفه: هههههههههههاي..وافقوا عالملجه...اظني عمي يدري..
    عبدالله: اللـــــــــــــــــــه يبشرك بالخيير يارب... الحمد لله ..انا قلت يوم بطيتوا بالرد يمكن مب موافقين..
    خليفه: لالا من البدايه هم موافقين.. الا تاخروا يتغلون عليكم يمكن..
    عبدالله: ههههههههه فديتكم كلكم والله....آآآآآآآآآآآخ ياونااااستي....
    خليفه: هههههه الله يكمل عليك..المهم انتو وين سايرين؟
    عبدالله: بنسير ميلس قوم الرميثي .. اتصلوا بحمدان اون كلهم متيمعين هناك...
    خليفه: والله..؟؟ خلاص نحن بنخلص عشانا وبنلحقكم عيل..
    عبدالله: تمام عيل... فمان الله..
    خليفه: مع السلامه..
    سكر خليفه عن عبدالله وهو يظحك..
    سيف: وينه؟
    خليفه: ساير ويا حمدان صوب ميلس الرميثي يقول..اذا فاظي بنلحقهم..
    سيف: تمااام... وشو سالفه المعرس هذي؟
    خليفه: ترا عبود خاطب اختي... واحين محتشر يبا يملج.. ووافقوا الاهل...
    سيف: لا والله..؟؟..وبتسووون حفله وهالسوالف؟
    خليفه: اكيـــــــــد بيسووون...وبيعزمون العرب والربع كلهم..
    سيف: تمااام والله الله يوفقه...وانته ؟؟
    خليفه: انا شو بعد؟
    سيف: مب ناوي على عرس؟
    خليفه: لالالالالا..مب الحين..
    سيف: شحقه عاد؟
    خليفه: وين اسير اخطب بلا شهادة ولا شغل ... خلني اتخرج وارد واشتغل واستقر بامووري بعدين يمكن اخطب..
    سيف: يعني بعد سنه..!!!
    خليفه: ان شاء الله..
    ارتاح سيف من رمسه خليفه... لو ان خليفه يبا يعرس..او انه حاط البنت في باله .بيخطبها مابيخليها...وبعدين يمكن البنت اصلا مخطوبه والا معرسه... بس المهم انه مابيقطع على ربيعه اي شي دام خليفه اصلا مب ناوي... ولين سنه.. يمكن البنت اطير...لازم يفكر بالموضوع اكثر من جي..ويرتب للسالفه عدل..
    خليفه: بلاك سكت؟؟..تفكر تعرس انته بعد؟
    سيف: عمري 25 سنه..واشتغل الحمد لله ومستقر...شو ناقصني ماعرس؟
    خليفه رفع حواجبه وهو يتبسم...
    خليفه: هات من الآآآخر...
    سيف: ههههههههه يمكن قريب اذا تيسرت الامور ان شاء الله..
    خليفه: الله يوفقك ان شاء الله... حاط فبالك بنت معينه؟
    سيف: هي نعم.. انا ماعرس الا على بنت شايفنها واباها...
    خليفه: لا يكون بس طحت على بنت وترمسها في التيلفون..؟؟!!!
    سيف: مســـــود الويه...!!..تحيدني راعي هالسوالف؟؟؟
    خليفه: والله كل شي يتغير تراا...عيل منو هاي اللي شايفنها..تقرب لك؟
    سيف: لا ماتقربلي... المهم سد السالفه خلنا نقوم نسير صوب ميلس قوم الرميثي...
    خليفه: ياللــه...

    بعد يومين في الشارجه.. سعيد كانت حالته ماتسر..كان كله عصبي وينازع ...ومحد يتحمل يقعد وياه ويسولف... ودايما كان يسرح ويشرد بافكاره وويهه حزين... بس يوم طفح به الكيل وماعرف شو سبب زعل نورة عليه...زقر اخته فاطمه لحجرته..ويلس وياها على الشبرية..
    سعيد: فطوووم.. الكلام اللي بينا ماريده يطلع..
    فاطمه: ان شاء الله..بس شو بلاك؟
    سعيد: همممم..فطوم.. مادري بلاها نوره عليه...
    فاطمه: شو بلاها؟ ليش شو استوا؟
    سعيد: والله انا ماسويت شي... بالعكس كنت احسها تعالمني بشكل حلوو لين الاربعاء في الليل..بس بالخميس انجلبت عليه ..ويوم سالتها قالت لي دام هاي تصرفاتك مابيني وبينك اي شي... انتي شو قايلتلها عني؟؟
    بطلت فاطمه عيونها منصدمه...
    فاطمه: لا ترد عليه... مارمسنا عنك اصلا...
    سعيد: انتي شو حسيتي عليها يوم دخلت الاربعاء في الليل حجرتج وشاله شنطتها؟؟
    فكرت فاطمه شوي...
    فاطمه: ماكان فيها شي بالعكس كانت مستانسه تظحك وتسولف.. حتى رقدنا متاخر..
    سعيد: وبالباجر؟؟
    فاطمه: نفس الشي ..ناشه مستانسه...
    سعيد: لا..فيها شي..لاني عقب ماردينا من السوق شفتها وكانت اطالعني باحتقار وكره.. وسمعتني هالرمسه الســم... ومن عقبها حتى ماحطت عينها بعيني واول وحده طلعت من بيتنا ..
    سكتت فاطمه شوي وهي تفكر...
    فاطمه: هي صدق..من عقب ماردينا من السوق وهي شكلها متظايقه..ماكانت تسولف عدل..ولا كانت على طبيعتها...
    سعيد: شفتي...!!!.. ليش شو صار ونحن مب موجودين؟
    فاطمه: انته شو مسوي بالبنت؟؟؟؟؟
    سعيد: بصفعج... قلت لج مب مسوي شي... يعني انا نورة تهون عليه اسويبها شي يزعلها...!!!
    فاطمه: والله مادري ياسعيد... حتى لو.. شو بتسمع عنك يعني؟؟؟ انته ماتتصرف تصرفات تسيء لسمعتك.... ولا حد منا بيرمس عنك بشي مب زين.... حتى خوله اللي كانت موجوده يوم نحن محد..واللي انته مشرشحنها ذاك اليوم مابترمس بشي يعيبك..وانته تدري انها تموت فيك..وماتشوف غيرك...
    سعيد: خسسسها الله لا تيبين طاريها..... المهم احين شو اسوي؟؟ فطوم انته الوحيده الي تفهميني...قسم بالله قلبي يحترق من اذكر كيف اطالعتني ورمستني ذاك اليوم...ماروم اتحمل...خصوصا اني ماسويت لها شي..
    فطوم كسر خاطرها اخوها وحالته... بس هي بعد مابيدها شي تسوييه...وماتقدر تكلم البنت في التيلفون عن هالموضووع..اصلا هذيج مابطيع ترمس وياها عن هالسالفه...
    فاطمه: والله ياسعيد مادري شو اقولك...تصبر...كل شي بينكشف ان شاء الله.. وانا ادري انك بالنسبه لنورة غير عن كل الناس ..وتعزك وايد...واكيد انها شافت شي عليك جايد خلاها تاخذ هالموقف منك...
    سعيد: قسم بالله مب مسوي شي....شو بكون مسوي يعني؟؟
    فاطمه: ادري مب مسوي شي... اكيد البنت فهمت شي غلط...ومصيرها بتفهم السالفه صح..وبترد مثل قبل...
    سعيد: الله يسمع منج..
    فاطمه: انته بس اصبر.... وكل شي بينحل ان شاء الله...
    خلته فاطمه وطلعت وهي قلبها يعورها على اخوها... تدري انه يمووت في شي اسمه نوره من كان توه صغير.. وتدري بعد ان نوره تحس بنفس الشعور تجاه سعيد... واكيد شي سمعت خلاها تاخذ هالموقف... اما سعيد كان فعلا زعلان من خاطره وظايج... المشكله انه مب قادر يحل الموقف... لو عندها تيلفون جان خذ رقمها واتصلبها وفهم منها السالفه كلها... بس المشكله انها بعيد.. ومايروم يسيرلها لين هناك وينفرد فيها ويرمسها...لانه مابتظهرله دام هذا موقفها منه..تم محتار ومب عارف شو يسووي... واكثر اللي مخبلبه انه عارفه نفسه انه ماسوا شي غلط يزعلها منه بهالطريقه....بس ترك هالموضوع غصبن عنه على امل ان الايام بتحل هالمشكله بينهم....

    ام خالد من سمعت ان بيت قوم محمد وافقوا على الملجه وهي مختبصه... كل يوم سايره السوق..وتتشرا زهاب حق عنود... وفي خلال اسبوع جهزت خمس شنط ومندوس مترووس عطورات من كل نوع..وماتم عليها غير الشبكة وفستان العروس اللي عنود اصرت انها تفصله برووحها وعلى ذووقها.. على هالحال ماتم عليها غير الشبكة..وعبدالله مصرر انه يختارها بنفسه...وفعلا خصص له يوم وطلع ويا امه من الصبح يتشرون الشبكة..واشتروا الدبله الماس ..وعقد ذهب ابيض مع ساعه... وعقد ثاني ذهب اصفر بعد مع ساعه.. عشان البنت تختار اللي تباه..والصراحه كانن كلهن روعه...وبعد ماخلصت ام خالد تجهيز كل شي ارتاحت..بس راحتها مااستمرت وايد لان نورة وحصه احتشرن.. يبن قطع لفساتينهن ونعول وشيل وعبي وغيره من المستلزمات...
    ام خالد: يوووووووووه...مب لازم تحظرن..تعبتني..
    حصه: شوووووووو مب لازم هاي بعد..والله يا احضر عنبوو ملجه اخويه ماتبينا نحظر؟؟
    عبدالله: امايه.. لازم يحظرن خواتي... وعنود ماترتاح اصلا الا وياهن...
    ام خالد: مايخااالف بس هن مايبن يتشرن قطع من العين...وانا مافيني افزعبهن لين الشارجه مره ثانيه...
    نوره خافت ان حصه تصر على سيرة الشارجه وهي ماتبا تروح.. فتلاحقت عمرها واقترحت ...
    نورة: امايه عنود بعدها ماشترت قطعه لفستانها.. خلونا نسير كلنا بوظبي وهي ويانا ..بنتشرا وبنرد..وعبدالله بيودينا..
    عبدالله: عااااااااااشت اختي..خششششششمج...
    وايهها وهو يظحك...ومستانس عليها لانها اقترحت هالاقتراح...
    ام خالد: لالالالالالا مابيطيعون...
    عبدالله: بنسوي نفس سالفة الشارجه..برمس خليفه وبيي ويانا...وانتي مب لازم تسيرين انتي تعبانه ..
    ام خالد: والله تبا الحق اني تعبانه من سيرة السوق ومافيني اوديهن...لكن شاور ابوك...
    عبدالله: خليه عليه... انا برمس ابويه وبرمس خليفه عشان اييب عنود ونسير رباعه..
    ام خالد: هيي..انته هذا اللي تباه... عنبوك بتملج بعد ثلاث اسابيع مافي تصبر؟؟
    حصه: حليله يامايه خلييييه... متحمس...هذا اخر عيالج وبيعرس لاتقوليله شي..
    ام خالد: فديته انايعلني ماخلى منه ومن شوفته...يعلني اشوف عياله ان شاء الله..
    الكل: آآآآآآآآآآآميييييييييييين...
    وبعدها بيوم اتفق عبدالله مع خليفه عسب سيرة بوظبي اخر الاسبوع..واهل عنود مامانعوا لانه اخوها وياها.. والبنات بعد وياهم... وخليفه بعد مامانع بس لسبب في نفسه.. وهو انه حصه بتسير.. وبيشوفها وبيسولف وياها..ويتقرب منها اكثر..لانه حس وهو مستغرب بانه فعلا بدا يتعلق ببنت عمه... وهاليش الوحيد اللي خلاة يطيع....
    على هالحال اتفقوا كلهم انهم بالخميس الصبح يطلعون من العين صوب بوظبي... مر عبدالله وهو شال البنات على خليفه وعنود...لانهم متفقين يسيرون بسيارة وحده..واصلا خليفه مايروم يسوق بايد مكسورة.... ركب خليفه جدام وركبت عنود ورا اخووها ويا البنات...وكانت مستانسه من هاليلسه لانها تروم تبصبص على عبدالله بدون مايدري...بس عبدالله انقهر ..كان يباها وراه ويحس انها قريبه منه..وعشان بعد يطالعها في المنظرة اللي جدام....بس ماعليه عنده طول اليوم عشان يشوفها ويرمسها..ولو انه خليفه بيصك عليه صكه...بس ماعليه بيقردنه.. كانت حصه يالسه في النص بين عنود ونورة.. خشت راسها بين خليفه وعبدالله ..الحركه اللي خلصت خليفه يتلخبط ويوقف شعر يمبه بسبب قربها الزايد منه... ياحي السياره يوم تخليك قريب من الواحد جي...فكر بهالشي وهو مستانس...
    حصه: اخبركم..انتوا تراكم وعيتوني ولا خليتوني اتريق..وانايوعانه ...خطفوا عالمطعم اشترولنا شي..
    عبدالله تعايز عن السالفه لانه هو الحبيب تارس بطنه قبل...ومافيه يتوقف..
    عبدالله: انتي بس يوعانه؟؟؟
    خليفه اطالع عبدالله بنص عين..يدري انها لو طلعت هي الوحيده اللي يوعانه بيصبرها لين ماتوصل بوظبي..
    خليفه: حتى انا ماتريقت...خطف عالمطعم..
    خليفه اصلا ماكان يوعان لانه مب عادته انه يتريق... بس عشان حصه غصب عبدالله انه يمر..ماتهون عليه تمشي في الاسواق ويدور راسها من قل الاكل...
    وقف عبدالله في مطعم كان في الدرب وخذولهم سندويشات وعصير وكملوا الخط..وهم كله سوالف وظحك...ونورة اللي قررت تتناسى اللي ياها من سعيد وتفرح لفرحه اخوها..مب كل يوم بيملج عبدالله ..ولازم تستانس وياهم...واذا كان سعيد مسوي هالحركات فيها معناته مايستاهل حتى انها تفكر فيه...عشان جي طلعته من بالها ولو انه قلبها كان يقولها بان سعيد مظلوم...بس سكتته بالغصب..
    اقترحت نورة انهم يسيرون مركز مدينة زايد لانها شايفه هناك محلات فيها قطع فساتين روعه... ووراحوا هالمركز ومرواعلى المحلات كلهن..وفعلا كانن فيه قطع حلواااات وايد .... نورة تعلقت بقطعه كحلية..واصرت انها تشتريها... وكانت ناعمه وحلوه مب من النوع اللي فيها وايد ربشه... وبغت تفك عمرها من الصدعه عشان جي اشترتها وفكت عمرها... عنود ماعيبها شي من المحل اللي هم يالسين فيه.فراحت لواحد من الكراسي وقعدت عدال نورة....اماحصه كانت محتاره بين قطعه سودا وفيها لون ابيض خفيف...وقطعه ثانيه بطيخي مع الوان ثانيه مدموجه معاها... عبدالله ذيج الساعه طلع اييب له ماي لانه عطش من الدواره...فتم خليفه عند البنات.. وشاف حصه محتاره بين القطع... فاستغل الفرصه ويا صوبها ووقف عدالها يطالع اللي هي اطالعه...
    خليفه: ما عيبج شي؟؟
    انصدمت حصه يوم شافت خليفه عدالها.. وردت اطالع القطع وهي قافطه..
    حصه: عيبني هالهنتين ومب عارفه شو اخذ منهن...
    طالع خليفه القطعتين ورد يطالعها...
    خليفه: بتفجين شعرج في الملجه؟؟
    استغربت حصه من سؤاله ...
    حصه: ليش تسال؟؟
    خليفه: بتفجينه والا لا؟
    حصه: هذا اللي انا ناوتنه...بفجه ان شاء الله..
    خليفه: اوكي..اذا فجيتيه ولو اني ماباج تفجينه..خذي البطيخية.بهالطريقه بيبين طول شعرج وبيكون واضح لانه تحته لون فاتح.....واذا مابتفجينه خذي السودا... وانا صراحه عايبتني السودا..
    كان يتكلم بصوت واطي ماسمعنه نورة وعنود...واصلا هن رواحهن كانن يسولفن مع بعض مشغولات...انحرجت حصه من كلام خليفه...ليش مايباني افج شعري يعني..؟؟.. واصلا مب شكله جي ماله خص ؟؟؟ بس ماقدرت تقووله... وبينها وبين نفسها فرحت لاهتمامه....
    حصه: ليش ماتباني افجه؟
    خليفه: تبينهم يحسدونه انتي؟
    حصه: همممم وشو دراك انه طويل وينحسد اصلا؟؟؟؟؟
    انحرج خليفه وارتبك من هالسؤال....مايقدر طبعا يقولها انه شايفنها بلا شيله... وشاف شعرها وهو ملموم انه كبير ماشاء الله....
    خليفه: هههههههه يبين انه طويل..ماتشوفينه متكود ورا راسج هالكبر ماشاء الله.... المهم لا تفجينه وخذي السودا...والله احلى عن البطيخية...
    حصه: شورك وهداية الله.... خلاص بخذ السودا..
    خليفه: ومابتندمين...
    خلاها خليفه وطلع برا المحل يشوف عبدالله وين.. وهذا كان ياي صوبهم ويوم وصل...
    عبدالله: هااا خلصتوووا؟
    نورة: خواتك خلصن..الا حرمتك بعدهاماخلصت..
    ظربتها عنود على جتفها وهي منقهره...ومنحرجه..
    عبدالله: اوووص ولا كلمه...برايها تختار اللي تباه لين العصر بعد...
    طلعوا من المحل ..
    خليفه: احممممممم احممم... محد بيييسلك انته وحرمتك لين العصر اوكي... دام الحين الساعه 12..
    عبدالله: سيروا انتوا وخلوني انا وياها..بترياها لين ماتختار اللي تباه...
    خليفه: لا والله..!!!!... روح روح...
    وكملوا دواره على المحلات لين ماحصلت عنود اللي تبغيه..واول ماشافت القطعه انغرمت فيها ... وهي قطعه لونها وردي مع ابيض... وكانت ناعمه ورقييقه وايد بس من الشغل اللي فيها كان يبين عليها انها فخمه...
    حصه: اووش اووووش..العرووس غلبتناااا...رهيبه الصراااحه..
    عبدالله: شو اتحسبيين عيل...
    حصه: اظن مدحت عنود مامدحتك انته...
    عبدالله: كله واحد وحياااتج...
    ظحكت العنود وهي منحرجه...عبدالله مطيح المياانه اليوم كله يتغزل فيها ويتمدح بها....بعد ما اشترت عنود القطعه اللي تباها ساروا صوب واحد من المطاعم وخذولهم غدا... مسكين خليفه ماكان يقدر ياكل بحرية بسبب ايده المكسووره.. وكل شوي عبدالله يساعده عشان ياكل مرتاح...وهم يظحكون عليه ويمزحون...وبعد ماخلصوا من الغدا..ردوا يحوطون على المحلات لانه باقي نعلان وشيل وعبي... وتمن يحوطن لين 3 ونص وخذت كل اللي يبنه..وبعدها ردوا العين وهم ميتين من التعب...

    -----------------------------
    :34_f:

  4. #24
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    345
    معدل تقييم المستوى
    1
    الجزء الخامس عشر

    قربت امتحانات البنات.. نورة وحصه وعنود وفاطمه اللي امتحاناتها ثانوية عامه.. والكل كان مختبص...بسبب الملجه بعد والتجهيزات... عبد الله كان ميت من الوناسه..وماخلى حد ماعزمه من ربعه... حتى سيف الشامسي عزمه هو واهله..وهذا حصلها فرصه... بيطرش امه تتعرف عليهم وتسال عن البنت..طبعا بعد مايوصفها لامه..
    خليفه وحمدان ماخذين الموضوع عادي..صح مستانسين انه بتستوي عندهم ربشه بس انقهروا اكثر لانه اكثر الشغل طاح على روسهم خصوصا خليفه بسبب فظاوته..واللي كانت ايده قربت تصح وعليها ربطه خفيفه بس..
    سعيد ونورة على حالتهم...نورة صح تلتهي بالربشه والتجهيزات واكثر شي امتحاناتها اللي تبدا قبل الكل... بس كان قلبها يعورها على الحال اللي وصلت له هي وسعيد ..من بعد ماكانوا عايشين احلى فتره فحياتهم... والنظرات اللي كانوا يتبادلونهاوالكلام البسيط كانت تعنيلهم اكثر من اي شي ثاني....بس كله هذا راح... نورة على بالها انها مخدوعه.. اما سعيد مب عارف بالضبط بشو يفكر وعلى منو يحط اللوم ...ومع الايام قام يفكر بان نورة غيرت رايها بخصوصه.واذا كانت تحبه صدق مابتصدق عليه كلام شين... وحتى لو سمعت المفروض تي وتقوله مب تصدق بكل بساطه وتتهمه باشياء هو ماسواها وتقطع اي صله لها وياه... وبدا الشيطان يوسوسله بانها هي اصلا تبا الفكه منه....وماصدقت تحصل سبب عليه.... وعلى هالحال هو نفسه عصب من هالسالفه وقرر انه يتخطى حب نورة...اذامابغته فيه الف بنت تتمناه... والواضح ان حبها له مب كافي والا ماصدقت عنه اي كلام ينقال...
    حصه امتحاناتها النهائية كانت شاغلتنها عن اي شي ثاني... وكانت تحمد ربها ان هالكورس عدا على خير بدون اي حرمان...وكانت مقرره ان نتايجها تكون زينه وايد لانه اخر كورس لها...بس مع ذلك تردد خليفه على بيتهم بسبب تجهيزات الملجه والحركات اللي كانت تصير بينهم... هذا غير النظرات اللي كان خليفه يوتر حصه بهم...كانت تاثر في تركيز حصه للدراسه.. حصه مب مثل نورة وعنود اللي شاغلات نفسهن بامور الحب..!!...كانت غير عن بنات جيلها.. اللي مايهتمن غير بهالسوالف..كانت دراستها اهم شي بالنسبه لها...وطبعا رضى والديها عليها اللي ماتروم تقولهم لا... بس خليفه وبتصرفاته الاخيره كانت تحيرها... هي ملاحظه انه مازال يعامل نورة برسمية مثل ماكان يعاملهن طول عمره.بس من رجعته الاخيره من السفر قام يلعب باعصابها... شو يبا مني؟؟... وليش انا يعني؟؟..توه بس انتبه لي وشافني؟؟ صح النوم ياخليفه... !!... وهي ماتنكر طبعا بانها في اللحظات القلييله جدا اللي كانت تفكر فيهن بالزواج...كانت دايما تتخيل شخص بملامح خليفه....ريال بطباع واخلاق خليفه...لانه وبكل اختصار يناسب ذوقها.. او يمكن لانها هي كبرت وهم يسمعونها انها بتكون لخليفه ولد عمها... لكن لا هو ولا هي اهتموا بهالسوالف الا الحين...ومن صوب خليفه بس...لان الحركات طالعه من صوبه مب من صوبها هي... هي لين الحين ماتدري وين الله حاطنها..واحسن لها تركز في امتحاناتها وتخلص وتفتك عقب بتتفرغ تفكر بكل هالسوالف...هذا اذا ماحصلت لعمرها شي تنشغل فيه مثل الشغل مثلا...هذا اذا خلوووها الاهل...!!
    عنود وعبدالله في عالم خيالي....عنود متخوفه ان بسبب كل هالانشغال بالملجه والتفكير بحياتها مع عبدالله بتيب نتايج مب عدله في امتحاناتها... عشان جي خلصت شغلها هي..حجزت عند صالون كنوز لبنان حقها وحق بنات عمها ..والفستان عند المشغل بعده ماخلص.. اما بخصوص اهتمامها الشخصي بنفسها فهي اصلا ماعليها كلام..البشره ماشاء الله صافيه ومنوره والجسم ولا احلى...عشان جي وكلت اهلها بكل الامور الباقيه وهي احسن لها تنتبه لامتحاناتها... لكن كل ماكانت تمسك كتاب كان خيالها يسرح...بعد اسبوعين ويومين بس بتكون بشكل رسمي زوجه عبدالله... اللي طول حياتها وهي تتمناه وماتشوف غيره... ماشي احلى من ان الواحد ياخذ انسان اختاره قلبه قبل مايختاره عقله... وكانت احيانا تتجرا واطرش له مسج على تيلفونه..بس يوم كانت تسوي هالشي كان يرد عليها بعشر مب بمسج وحده بس...وكانت تمسحهن بسبب خوفها ان حد يشوفهن... لكن المسج الوحيده اللي ماقدرت تمسحها كانت تقول:" والله يا عنود اني حبيتج من خاطري... وانتي ماتعرفين ولد عمج يوم يحب... بس مابقول غير اني اوعدج اخليج مستانسه بحياتج وياي ولا اقصر فيج...وتصبحين على الف خير ".
    هل الشارجه كانوا عايشين حايتهم طبيعي ماشي تغير عليهم..تاقلموا كلهم مع مزاج سعيد اليديد..ومحد قام يتنقرشبه او يغلس عليه ويمزح وياه لانه ماقام يتحمل السوالف..وصار جدي وايد بتعاملاته مع الناس..واهله...
    فطوم كانت ماكله الكتب اكل لانه امتحاناتها خلاص بدت....عندها طبع غريب بانها ماكانت تحب تذاكر في غرفتها او داخل البيت...اييها الرقاد...عشان جي كانت تطلع الحوش وتيلس هناك والا تروح فوق السطح وتقعد مثل الغراب وتدرس...والكل كان مخليها على راحتها ومهيئين لها الجو للدراسه...
    شيخة اختهم اختبصت فوق تحت هي بعد... ياينها خطييب... ويصير لها من بعيد من طرف امها... ريال مهيري وحبوب من دبي... ووافقوا عليه..وبجذي صارت شيخه مخطووبه بس بعدهم مااعلنوا الخبر..لين مايستوي كل شي رسمي....
    عليا حرمه اخوهم..قررت انها تروح عند اهلها في العين اسبوووع..عشان تساعدهم في الترتيبات .. عاد ملجه الغالي عبدالله مستحيل ماتكون موجووده... ووافق فيصل غصبن عنه ولو انه مايصبر بلاها... وقرروا انهم يسيرون اخر الاسبوع ...
    عبدالله واهله قرروا يسوون خيمه برا بيت عمه للرياييل... ويخلون البيت والميالس اللي فيه للحريم.. لانهم وبدون توقع عزموا عرب وايدين...ويخافون انه مايكفيهم المكان... الشباب عبدالله وحمدان وخليفه قرروا بينهم وبين بعض انهم يسوون رزفه ويا ربعهم بعد مايخلص العشا ويروحون نص المعازيم... لانه يوم شاوروا الشواب قالوا حشى هذا عرس مب ملجه ..وماطاعوا... عشان جي خلوها بالسرر... عبدالله بالنسبه له هذا عرسه.. ولازم انه يفرح فيه قبل مايتغرب مره ثانيه لامريكا..ويبا يصور كل شي بالفيديو ويشل الاشرطه وياه...عشان يشوفهن هناك براحه...ويتصبربهن...وانقهر وايد يوم درى انه مابيدش على عنود وبيلبسها الدبله والشبكة في الملجه... العيايز احتشرن وماخلنه.. والكل قاله انه اخوانه ماسووها قبله بيي هو على اخر الزمن وبيدخل على البنت جنه معرس وبيلبسها؟؟ ..مستحـــــــــيـــــــــــــل... وبلع لسانه عبدالله وماقال شي... يخاف يفركشون له السالفه بعد على اخر الاسبوع...
    ام خالد كانت توصي بناتها...بان قبل الملجه..عربهم اللي من صوب بو خالد بيتيمعون في بيتهم هني اول وبعدين بيسيرون رباعه وبيشلون الزهاب لبيت عمهن... وعلىهالحال لازم يجابلن الحريم ويقربن ويحربن... وهن يعرفن هالسوالف كلها بس اصرت انها توصيهن زياده.. ولو انها ماتحب بناتها يظهرن جدام الحريم... ماتبا اي حد يقول ان ام خالد مطلعه بناتها تراويهن العرب عشان يخطبونهن... وهذا تفكير عيايز اول ترا..يعني مايبت شي من عندي... المهم...خلصت توصياتها ورتبوا كل شي في بيتهم وراجعوا كل نقطه عشان ماتستوي خربطه وقت الملجه لانه اصلا الكل بيكون مرتبش...
    خلصن البنات امتحاناتهن على نهاية هالاسبوعين...عليا كانت في بيت اهلها... والكل كان فرحان بها.. نورة كانت كل ماتشل هلال الصغير تقبضها العبره... هالولد كل مايكبر يشبه عمه اكثر واكثر... ليش ياسعيد خربت اللي بينا بهالطريقه ليش؟...اما سعيد فــ مب عارف يسير الملجه او لا... عبدالله يوم اتصل له اصر عليه بقوو انه ايي... وهو بصراحه متردد..يسير هناك ويمكن تسمح له الفرصه انه يفهم شو فيها نوره..!!..والا ان كرامته ماتسمح له انه يسير ويقعد في بيتهم واتم هي مندسه عنه ماتبا تشوفه ولا حتى تسلم عليه..؟؟؟ ... بس في النهاية قرر انه السيره مب عشان خاطر عيونها هي... ماتبا تشوفه برايها لاتطلع ...هو اصلا ساير عشان ولد عمه وربيعه...وعيــــــــب انه يقصر فيه...في النهاية قرر انه يسير...ونورة ادق راسها بالايدار اذامب عايبنها وجوده...
    ~(لهالدرجه وصل سعيد من القهر على نورة)~
    اليوم كان الاربعاء الصبح تواعدن الحريم كلهن ( عنود وميرة وعليا وحصه ونورة) يسيرن الصالون ويتحنن..وردن الظهر وتغدوا كل حد فبيته..والظهر هو موعد وصول هل الشارجه.... نورة كان بطنها يعورها بسبب وصولهم في اي لحظه.. جهزوا غرفتين الضيوف حقهم.. فيصل بيرقد مع حرمته في غرفتها الجديمه عدال غرفة حصه.... وخالها وحرمته بيرقدون في وحده من غرف الضيوف.. وامنه (الاخت العوده المعرسه ..مايبنا طاريها من قبل) ومنى ومنال بيرقدون في غرفة الضيوف الثانية..شيخة بترقد مع حصه...و فطوم بترقد ويا نورة كالعاده...وسعيد... آآآآخ يا سعيد... بيرقد في غرفة عبدالله.... المجابله لغرفة نورة.....والله يعين ان شاء الله.....
    على الساعه 3 الظهر كان بو خالد راقد... وخالد بعد رقد.. ناصر وعبدالله مع خليفه كانوا في الميلس يتريون هل الشارجه يوصلوون... اما في البيت فكانت ام خالد وحصه ونورة وعليا مع عيالها وحمده حرمه ناصر مع عيالها لطيفه وسهيل كلهم يالسين في الصالة...وكلهم يتريوون..
    في الدرب ويا هل الشارجه... ام فيصل كانت راكبه ويا بو فيصل ووياهم منى ومنال.. امنه وعيالها الثلاثه وبنتها الصغيره كانوا راكبين ويا فيصل ..وفيصل سيارته مورسيدس ماتضم وايدين... اما شيخه وفاطمه ركبن مع سعيد في سيارته الـ اكس فايف البيضا.. وهو نفسه مع انه كان يكابر..بس كان فعلا متوتر... اذا شافها كيف بيتصرف؟؟ يلبسها؟ والا يمسكها غصب عشان يفهم منها السالفه..؟؟؟... وهو يدري ان المكابر وعزه النفس هذي مابتفيده بس مب قادر يتنازل... وكانت فكره ان نوره لو كانت تحبه صدق وواثقه فيه مابتصدق عنه اي شي سمعته, مسيطرة عليه ومقتنع بها كليا... بس اول مادخل العين ..وفي الطريج صوب بيتهم ..رد له شوقه لها...احبها ياناس ما اقدر انكر هالشي... وهي سباله انها فاهمه شي عني غلط...عنبوا ماتشوف اللي في عيوني يوم تي فعيونها..؟؟ والا عميا ؟؟.. بس ماعليج يانوروه والله دواج عندي... وبخليج تقاسين اللي انا قاسيته بسبب تصرفاتج الطفوليه هاي...
    اول ماوصلوا البيت وقفوا سياييرهم في القراجات اللي داخل البيت... بيت بو خالد مرتب ومسوي احتياطاته ... نزلوا كلهم والرياييل ساروا صوب الميالس لانه قوم ناصر وعبدالله وخليفه طلعوا من هناك....وام خالد وعليا وحصه طلعن بعد من البيت عشان يستقبلن الحريم ويسلمن بعد على الريايل..بوفيصل وعياله يوا صوب ام خالد وسلموا عليها ... سلامه بنت فيصل ربعت صوب ابوها وتلصقت فيه... سعيد يا يتبسم صوب عليا وقالها..
    سعيد: هاتي ولي العهد... من اسبوع ماشفناه...
    وشله وياه وساربه الميلس.... ام فيصل وبناتها سلمن على البنات والحريم ودشن البيت... آمنه الاخت الكبيرة المعرسه عيالها الثلاثه ساروا ويا خوالهم فيصل وسعيد الميلس ..اما البنت فتمت وياها.... داخل البيت يت نوره وحمده اللي ماطاعن يطلعن... وسبب نورة معرووف..سلمن على باقي الحريم ويلسن يسولفن ويخربطن ويتفاولن ...

    اما سعيد اللي داخل الميلس منشغل ويا هلال الصغير..قلبه انقبض من اول مايا... حصه طلعت تسلم ..ونوره ماطلعت..شو القصد يعني؟؟ ماتباتشوووفني طبعا... بس مصيرها بتفهم وبتتعذر...
    خليفه كان حاله غريب...مب عارف بشوو بالضبط يحس اتجاه سعيد... مات قهر يوم شاف حصه طالعه تسلم عليهم... ولا هوو بعد بقوه عين ساير صوبهم وسولف شوي ويا عليا اللي كانت واقفه عدال حصه... آآخ يالقهر..ليش حصه تطلع له؟؟؟....لايكون حاطه العين عليه هذي بعد..!!!..يعني نورة الخريش ماطلعت..انتي الحشيم طلعتي..؟؟؟؟ . وهو يعرف عدل ان سعيد يقدر يخطب حصه لانه اكبر عنها بسنه.... وحصه جميله وحبوبه وحشيم ومدينه ..وتنحب الصراحه والا ماتعلقت بها انا ارووحي في فتره اسابيع هالكثر...وتمت الافكار تاخذه وتيبه بخصوص علاقة حصه بسعيد.... كل خوفه انه حاط عينه عليها... والله ياويله ...بجلع له عيونه عشان مايتم يشوف اي بنت غير...والا خله يحشم ويحترم نفسه ويعرف انه عندها ولد عم احق بها من الغير.... والا انا غلطان؟؟؟؟؟؟ شو رايكم انتوا؟ منو احق بها انا والا سعيد هذا...!!!
    المهم مر هاليوم على خير... بدون مشاكل..ولو ان الكل كان يغني على ليلااااه.... بس كانت اللمه حلوه وسوالفهم كلها بخصوص عبدالله وعنود..والملجه والتجهيزات...والفرحه كانت صايبتهم كلهم... كانهم سكرانين على اي شي بيضحكون... واللي فيه شي مظايقنه تناسى هالشي لفتره وفرح لفرحة باقي الاهل...
    حصه وتخرجت وخلصت امتحاناتها وارتاحت...
    ونورة افتكت من امتحاناتها ولو انها بتبدا صيفي بعد اسبوعين...
    وفطوم شو عليها..ثانوية عامه وتخرجت... وكلنا نعرف عن فرحه اي طالب بعد تخرجه من الثانوي... كلنا مرينا فيها واللي مامر فيها...بيمر ان شاء الله قريب... وبيجرب هالفرحه...
    اما شيخه ..فرحتها فرحة كل مخطوبه قريب...تراقب كل تجهيزات الملجه وتعرف انها بتمر بهالشي ارووحها قريب في ملجتها...
    يوم يت الساعه 11..الكل رقد...من التعب اللي فيهم... اما فطوم اللي كانت معزمه ترمس نورة في سالفته مع سعيد وتستفسر منها..لين الحين ماحصلت الفرصه..وكل ماكانت تيب طاري سعيد لنوره..تهربت وغيرت السالفه...لكن ماعليه هم يالسين لين الجمعه وان شاء الله بتحصل الفرصه المناسبه عشان تفهم منها كل المشكله...
    وسعيد لين الحين ماصارت له فرصه يشوف طرف شيلة نورة حتى... ويعرف ان الوضع فبيت عمته اصعب بوايد من بيتهم في الشارجه.. هني وايد متشددين وحريصين.. ويوم حد بيدش بيتهم مب بس بيسووله درب..الا بيفضوون له البيت كامل وبيخشون بناتهم في الغرف بس عشان محد يشوفهن وهو خاطف... وعلى نص الليل دخل هو وعبدالله البيت ورقدوا...
    وخليفه من عقب العشا طالع عنهم وهو يحترق... يالقهر جان سعيد بيرقد على بعد ممر واحد بس من حصه... لوطلعت دهمانه بلا شيله وشافها؟؟؟... وتم مسكين محترق من الغيره وهو بعده مب راضي يعترف انه يحب حصه بشكل جنوني...في ظرف شهر بس ... سبحان مغير الاحوال...
    الخميس الصبح كان كل البيت كانه خنخووش نمل..الكل يتحرك ومرتبش.. خصوصا في بيت عنود... عنود من الضحى يوم بغت اطرش الدريول للمشغل اييبون فستانها ماحصلت الدريول..طبعا مرتبش والكل يطرشه... وماحصلت غير حمدان يسير اييبهن... ومسكين مارام يقول لا..راح..وياب فستان عنود + فساتين بنات عمه ... الشيخه عنود موصتنه بهالشي.... وماتت عنود من الفرحه يوم شافت فستانها... كل شي مظبوط ومثل الموديل والقطعه طالعه روعه على لون بشرتها... صدت صوب حمدان..وهي حاطه الفستان عليها...
    عنود: هاا شو رايك؟
    حمدان: الصراحه فنااااااااان... روعه اللون هذا...
    عنود: هيي....يستاهل الفلوس اللي دفعتهن عليه والله..
    حمدان: المهم انا بسير تبين شي بعد؟؟..
    عنود: هيي..اباك تكمل جمييلك وتوصل فساتين بنات عمي لبيتهم...
    حمدان: ياااااااااااااسلام..دريول عندكم انا انتي وبنات عمج..
    عنود: فدييتك حمداان... دخيلك..ماعندهم حد اييب الفساتين ..
    حمدان: اوففف... عنود احين انا امج مطرشتني اسير اشوف تجهيزات الفواله والعشا..قسم بالله مب فاظي..ولازم اسير احين..
    عنوود: ومتى بترد؟؟
    حمدان: بعد مااخلص شغلي كامل...يمكن عالساعه اربع جي...
    عنود: خلاص خلهن في سيارتك ويوم تخلص شغلك مر عليهم وعطهم الفساتين...فديتك...
    حمدان: اووففف.. انزين هاتيهن..
    شل كيسة الفساتين وروح عنها...
    في بيت قوم عبدالله... نورة وحصه وعليا.. من الظهر سارن صالون كنوز لبنان عشان يتعدلن.. ويتجهزن... وتمن فيه لين 5 العصر.. عليا خلت عيالها عند فطيم وشيخه.... بس يوم وصل العصر وعليابعدها مايت..راحت شيخه فوق عشان تجهز..وتتعدل وآمنه ومنى ومنال ويااها..وخلوا فاطمه اروحها لانها الوحيده اللي تعرف اجهز نفسها بسرعه .البنت خبيرة بالمكياج ومسويه برووفه وعارفه بالضبط شو بتسوي بشكلها وشعرها... .. وتمت فاطمه مسكينه يالسه في الصالة ويا سلامه وهلال الصغير..
    ام خالد حدث ولاحرج..مسكينه حتى ماتسبحت لين الحين وهي مرتبشه...
    وطبعا ميرة كانت فبيت اهلها عند اختها العروس..
    وحمده فبيتها تجهز وتجهز عيالها وياها...
    عبدالله وسعيد يسيرون رباعه وايوون رباعه..ماتفارقوا... ..
    يوم يت الساعه اربع العصر..حدر حمدان بيت عمه وشاف الكل يركض ولاهي..ظحك عليهم وعرف انه محد متفيجله.. وقف سيارته في الحوش ودخل "كعادته" الصالة بدون احم ولا هود.. ووقف محله وهو "مشدووه"... شاف الجمال كله جدامه ..لا وبعد مظايق... وهي فطوم... فطوم كانت لاهية ويا هلال واتابع سلامه بنظرها... وحمدان يتامل فيها بوقاحه..مستغرب منو هالحلوه اللي فبيت عمه... ومن وين يت..!!.. قرر انه يعرف بنفسه وبكل جرأة..تحنحن عند الباب وهو منزل راسه...
    حمدان: احم احممممممم..السلام عليكم..
    فطوم من سمعت صوت ريال غريب شهقت وتغشت..وويهها قافط من فظيحتها...
    ووقفت وهي بعدها ماسكه هلال بين يديها...
    فاطمه: مرحبا وعليك السلام...
    حمدان الخبله رفع عينه صوبها و مانزلها عنها.. قاعد يطالعها ويقول ياحيها فيها معنى وتغشت عني..بس خساره ابا اشوفها.. وعلىهالحال مارفع عينه عنها.وهي مسكينه اصلاماتدريبه وين يطالع من غلظ غشوتها..
    حمدان: شحالج الشيخه؟؟؟
    استغربت فطوم...منو هذااللي حادر عليها ويسلم وشحالج ..ولا بعد قاعد يمشي و يجدم صوبي...!!!.خسك الله يالخسف ياللي مافيك ادب...ماتشوفني بنية اروحي في الصالة..!!!..
    فاطمه: بخير الله يعافيك ...!!! منو بغيت؟
    حمدان: هااا..؟؟... هي انا حمدان بن محمد.. ولد عم عبدالله... السموحه منج مادري ان حد غريب في البيت يوم حدرت..
    عصبت فطوم...غريبه فعينك يالطوَ لوَ ل... هذا بيتنا بعد مثل ماهو بيتك وبسكن هني قريب عشان الجامعه...
    فاطمه: مسموح بس انامب غريبه... حالي حالك..
    حمدان: افاااا ..بنت عمي وانا مادري عنج؟؟؟
    فطوم...طالع هذا...!!..ينكت بعد..!!..طاح حظك ويا هالراس...
    فاطمه: لا مب بنت عمك.... انا بنت هلال السويدي .. وحرمه عمك تستوي عمتي... المهم شو بغيت اخوي؟
    تعمد يتجاهلها...
    حمدان: ياحي هل الشارجه والله.... خت سعيد يعني انتي..
    فطوم تتافف وبدت تتنرفز..لو مب الادب اللي فيها جان شلت العيال وخلته يتحرطم اروحه في الصاله....
    فاطمه: هي نعم خت سعيد...
    حمدان: والولد هذا ولد منوو..البنت اعرفها بنت عليا...
    فاطمه: هذا هلال ولد فيصل..... ولد بنت عمك يا راعي البيت...
    حمدان في خاطره ..آآآآآخ خليت انطباع مب زين عند البنت.... بس ماروم اقاوم.. خلني اغلس عليها شوي...
    حمدان: لا والله..؟؟... ياحليله اخر مره شفته كان فبطن امه...هاتيه بحبه..
    ومد ايده صوبها يبا يشل منها الولد... هو اصلا لا يبا يحبه ولا شي.. بس يبا يتقرب اكثر ويخوفها... البنت مسكينه حظنت الولد اكثر وردت على ورا..
    فاطمه: صبر صبر...وين ياي؟؟
    وقف حمدان وهو كاتم ظحكته...مب رايم يتحمل بينقع من الظحك في اي لحظه...قسم بالله فنانه البنت دشت المزاج... قعد يراقبها وهي تحط هلال الصغير في الكرسي ماله.... وابتعدت.. يا هو عاد وشل هلال وحبه..ورد حطه..وفطوم تراقب...
    حمدان: انزين الشيخه ..السموحه عالازعاج.هالكيس فيه فساتين نورة وحصه.... اذا ماعليج امر تعطينهن اياه يوم بتشوفينهن...
    فاطمه: ان شاء الله بعطيهن اياه...
    حمدان: بروح انا...شي في خاطرج علينا الشيخه.؟؟
    فطوم في خاطرها..(مقفاك لو سمحت يعني)... اون شيخه وشيخه كل شوي...شاخ ويهك وطاحت ظروسك قول آمين....
    فاطمه: سلامتك اخوي...
    حمدان: الله يسلمج الشيخه..فمان الله..
    وطلع ..واول ماطلع من البيت نقع من الظحك... حمدان واحد مينون...ولا تهمه رمسة الناس وتفكيرهم فيه..المهم هو واثق من نفسه ومستانس..وهالبنت عيبته وحب يغلس عليها شوي... لان حمدان من يحط حد في باله خلاص هالشخص مايسلم...وفي النهاية يحصل اللي يباه...رغم كل شي...
    ومن احين اقولكم... هالبنت دشت مزاج حمدان وبالقو بعد.... اما فاطمه..الود ودها تنفيه لكوكب المريخ يعيش هناك احسن....قليل الادب..!!!
    على الساعه خمس وصلن خوات المعرس... وكل وحده منهن تقول للقمر قممم وانا بقعد مكانك...خصوصا حصه... مسوين لها مكياج هندي رهييب ويناسب على فستانسها الاسود.. ولفت شعرها بتسريحه نازله مثل ماموصنها خليفه... وماتدري بالضبط ليش تسمع كلامه...بس صدقه يمكن حد يحسد شعرها..بس بعد حتى وهو بتسريحته يبين انه كبير وطويل ... ..عليا حطولها مكياج خفيف يناسب فستانسها العنابي ولفت شعرها بتسريحه..نورة.. تشرطت في مكياجها لين ماتعبت راعية الصالون..بس النتيجه تستاهل.. نورة فاهمه على ويهها وتعرف شو مناسب حقها.. في النهاية طلعت غاية في الجماال والرقه والنعومه..مكياج كحلي طبعا مع خصله كحلية مشبوكه مع شعرها في التسريحه.. وطالعه جنان....بس رغم هذا حصه كانت شي ثاني الصراحه... اول ماوصلن البيت ركبن كلهن حجرة نورة وحصلن فطوم هناك .. سلامه تلعب وهلال راقد وهي مسكينه تعابل عمرها تتمكيج وتتعدل..
    فاطمه: يييييتن...؟؟...اوووش اوووووش شو هالكشخه كلها ....قسم بالله مسكتاااات كلكن.... حرمه اخوووووويه.. فذمج ادقين لاخويه يشوفج قبل ماطلعين...خليه يتمعن فيج عدل..
    عليا: هههههههه لاتوصين حريص... اكيد اني براويه..اصلا انا مااثق بنفسي الا يوم احصل مدحه من عند فصووولي...
    نورة: يالله يالله...فصوولي بعد....قسم بالله التدليع عليه غلط ريلج..من كثر ماهو صارم..
    عليا: جب يالله...الا جدامكم هذا...
    فاطمه: هي والله...الحب كله يطلع عند عليا ...
    حصه: ههههههههه الله يخليكم لبعض يارب... فدييته هلال رقد..!!
    فاطمه: هي رقد عقب ماعذبني وفشلني جدام ولد عمكن.... امحق ولد عم...
    حصه: اي ولد عم.؟؟؟؟؟؟؟؟
    فاطمه: واحد حدر عليه اسمه حمدان..
    نورة: هههههههههههههههههههههههههههههههه قسم بالله دريت انه هووو.... شو قالج؟
    فاطمه: خليها مستوووره بس تراه قليل ادب... المهم ياب فساتينكن وعلقتهن في الكبت حقكن..
    حصه: فديييتج والله..وماعليج من حمدان دواه عندي تراه مينون...
    سارت حصه وبطلت الكبت وطلعت الفساتين....مايحتاي اقول انهن بروعه فستان عنود...على طول البنات تلبسن هن وعليا وكل شوي كل وحده منهن تمدح في الثانيه... ونزلن نوره وحصه لانه عليا بعدها بتجهز سلامه وهلال...
    اول ماوصلن تحت عبدالله كان داش البيت مع سعيد..على طول ترابعن للصالة وسكرن الباب...بس عقب شووو.. سعيد شافهن..او بالاحرى شاف نورة وهو قلبه وصل حلجه..محلاها..ياربي محلاها... اول مره اشوفها بفستان ومتكشخه جي والشيله ساري..غربلج الله يانوروه بتنحسدين... عبدالله احترق ويهه من الموقف... الله يخسكن جان مابغيتن تنزلن الا يوم دشينا نحن البيت...مساعه داخل وماحصلت حد موجوود...!!..احين طلعتن..؟؟ عليكن توقيت... !!... بس طنش السالفه وقال لسعيد يترياه شوي..ودخل ورا خواته الصاله... من فرحته ماحب ينازعهن... يوم ملجته شو عليييه....
    عبدالله: ياســـــــــــــــــلاااااااااااااااااااام على هالكشخه كلها...انتن مب خواتي... اخبركن لاتحظرن اخافكن تغطن على حرمتي...
    حصه: ههههههههه شكرا شكرا عيونك الحلوه...
    عبدالله: لا الصراحه صدق صدق.... مسكتات...بتنخطبن ثنتيناكن اليوم....
    نورة: الله لايقوووول...جان حصه برايها انا بعدني ماريد...
    حصه: لا والله..؟؟!! شو قصدج يعني تخرجت وصرت جاهزه للعرس على طول..؟؟؟
    نورة: هي عيل شووو...
    عبدالله: اسكتن...المهم نحن نبا نسير فوق واخاف حد يطب فويووهنا...نبا حد يسويلنا درب..
    نورة: منو بيطب عليكم؟؟ كلهن في الحجر ماعليكم.. ماعندنا حد يسويلكم درب ونحن مانروم نظهر..
    عبدالله: ماعليه... سيرن عاونن امايه فديتها والله لين احين ماتجهزت....خلنها تفظى لعمرها شوي سدن عنها الشغل..
    حصه: ترا نحن عشان جي نازلين من وقت....
    عبدالله: خلاص برايكن... نورة اخبرج.. انا خليت كيمرة الفيديو في شنطتها في حجرتج... وحده منكن تمسك الكيمره وتصور لي عنوود...ابا تصوير عدل وتركيزعلى كل شي ...
    نورة: ولا يهمك..بنصور لك...
    عبدالله: هيي..وحدكن في التصوير لين 11..لاني بشل الكيمره وبصور الشباب.. بيني وبينكن هالرمسه بس ترا ناوين نسوي رزفه...
    حصه: اللـــــــــــــه كشخه...خلاص ترتوووب..يالله روح مسكين سعيد يترياك برااا..
    عبدالله: براااايكن ...باي
    وطلع عنهن عبدالله وركبوا هو وسعيد فوق لحجرة عبدالله يتسبحون ويتكشخون.. وكان الوقت ذيج الساعه خلاص المغرب...

    :34_f:

  5. #25
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    345
    معدل تقييم المستوى
    1
    بعد صلاة المغرب على طول بدن الحريم يتوافدن على البيتين.. نورة وحصة وعليا يستقبلن ويظيفن ويرحبن...كملوا ساعتين عقب كلهم ركبوا في السيارات سايرين صوب بيت العروس...
    خالد شل امه وياه ووياها حرمه خاله...
    فيصل شل عليا وعياله وامنه وعيالها..ويالله يالله سدتهم السياره..
    سعيد شل فاطمه وشيخه ومنى ومنال وتبع باقي السيايير..
    ناصر شل حرمته وروح..
    نورة وحصه سارن ويا المعرس وهو حاشرنهن بالاغاني والربشه...وده يرزف من احين الريال...
    اما بو خالد وبو فيصل من العصر في بيت محمد ابو العروس..
    اما باقي الحريم اللي كانن فبيت قوم بو خالد فكل وحده ركبت مع دريولها وتبعن السيايير...صوب بيت محمد...
    بعد ماوصلوا بيت محمد..الشباب نزلوا وعلى طووول ساروا صوب الخيمه وين باقي الرياييل..... والحريم كلهن نزلن وسارن صوب الميالس وين بيحطون الحريم...واصلا كان الميلس من قبل متروس حريم..الكل عاد سلم على الكل واستوت الخبصه... البنات نورة وحصه حليلهن كل شوي يسلمن على حرمه مايعرفنها...حتى انهن احيانا كانن يسلمن على الحرمه مرتين.. كلهن نفس الاشكال( براقع وشيل ومدربحات).. والكل كان يسال عنهن بنات منو ومخطوبات او لا...وانتوا تعرفون كيف الحال في الاعراس وحفلات الخطوبه والملجه...ماشي موضوع غير العرس والخطبه...ويوم طفح بهن الكيل قررن يروحن عند عنود ويقعدن عندها ويصورنها على راحه لين ماتنزل.. وبينزلن وياها... نورة زخت فطوم وسحبتها وياها وهي تقولها..
    نورة: شو تبين تقعدين عند العيايز والحريم..؟؟..كل ساعه بيتخبرنج منو انتي ومخطوبه والا لا..تعالي ويانا ابرك...
    وسارت وياها فطوم بدون نقاش.. ووصلن لغرفة عنود بدون مايشوفن اي كندوره بيظا وحمدن ربهن على هالشي..يوم دخلن عليها حصلنها مخلصه مكياج وتسريحه وكل شي ..و كانت بكل بساطه..عروس بمعنى الكلمه بحلاتها..... ويالسه اروحها مسكينه بعد ماتخلووا عنها كلهم ونزلوا عند الحريم...وحليلها عنود فرحت يوم شافتهن..كانت مرتبكه مووووت.... بس البنات من كثر مايمدحن فيها ويشجعنها ريحنها شوي .. بطلت نورة الكاميرا وقعدت تصور .. واشتغل الخبال و كله طلع في التصوير... عنود ماخذه راحتها وقعدت تستهبل هي وبنات عمها ..والخبله نست انها عرووس..فطوم ماحبت تظهر في التصوير فقعدت ورا نوره اللي ماسكه الكيمرا.. وشغلن الاغاني وكل شوي حد من الحريم يدخل عليهن...مره ام سلطان..ومره ام خالد... ومره ميرة.... والا عليا..نورة كانت فارة الشيلة والعباة عشان تاخذ راحتها..وفطوم شيلتها على جتفها لانه محد غريب... حصه كانت يالسه عدال عنود كل شوي ترمسها وتعدل فيها شي وتظحكها.. بعد شوي بطل خليفه الباب وحدر على قوم عنود وهو بروحه مختبص ولا يدري ان عندها حد.. ركظت نورة ورا الباب واندست وفطوم تغشت وغيرت مكانها..مسكين خليفه يوم شاف البنات رد على طول يسكر الباب وهو لين احين ماشاف وحده منهن ولا عرف منو هذيلا.... وتمن البنات مب عارفات شو يسون..
    نورة: حصووه طلعيله..
    حصه: شو اطلع خبله انتي...شيلتي ماتغطي شي...
    نورة: تشوفيني انا بلا شيله ولاعباة يعني اناا للي اطلع..؟؟ سيري شوووفيه شو يبا..
    تاففت حصه..صراحه فشله تطلع جدامه وشيلتها اصلا ماتغطي شي... يعني لو مب لابستنها احسن بعد... توكلت على الله وتغشت وطلعت له...
    ردة فعل خليفه حدث ولا حرج... بهّت مسكين وهو يشوف حصه جدامه بهالحلاة والكشخه...كل شي مبين طبعا الشيله ماتغطي ....وعطرها اللي فرر راسه فرررر... بس قفط ويهه ونزل راسه....
    حصه: هلا خليفه..شوبغيت؟
    خليفه: احمم.. حصه ماعليج امر عطي هالدفتر عنود وخليها توقع هني على وثيقة الزواج...
    حصه: اهااا..اوكي هاته..
    شلت الدفتر منه وردت تدخل داخل وعقت غشوتها... وحطت الدفتر جدام عنود اللي ياها رعب فظيع من شافت الدفتر...وعرفت ان المساله خلاص مافيها تراجع...بس من شو هي خايفه...؟؟ .. هذا ارتباك لا اكثر..
    حصه: اندوج حرمه اخويه الموقرة... توقيعج لو سمحتي...
    عنود: على ظمانتج ياحصيص ان اخوج ريال زين...
    تناقعن كلهن من الظحك...
    حصه: خسج الله يالحماره هذا من اولها تشكين بنزاهته؟؟.. انتي متربيه وياه وتعرفينه وتموتين فيه بعد..يالله وقعي بلادلع بنات..اخوج يتريا برااا...
    وقعت عنود ويديها تتنافض... وردت حصه تغشت وشلت الدفتر لخليفه.. وعطته اياه... ابتسم خليفه ابتسامه تخبل من هالابتسامات اللي ايـيـبـن لحصه اضطراب معوي...
    خليفه: مشكوووره..وعقبااااااااااااالج ياحصه...
    قفطت حصه...
    حصه: وعقبالك انته بعد ولد عمي... تامر عشي ثاني؟؟
    خليفه: هممممممم بييكم سلطان وابويه بعد نص ساعه تقريبا يودون عنود صوب الميالس... خلكم جاهزين..
    حصه: ان شاء الله..نحن من احين جاهزين...
    خليفه: تمام عيل...فمان الله..
    حصه: الله وياك..
    وردت تدخل تخبرهم باللي قاله خليفه..
    عنود: ياوييييييييييييييييلكن ان خليتني برووحي وانا سايره... ترا بطلع لكن القروون يوم بتحول بيتكم..تسمعني؟
    نورة: ههههههههههههه الله يعينا...من احين تتحلف لنا البنت...
    عنود: لو سمحتي انا مب بنت..خلاص وقعت واستويت حرمه...
    كل هذا والتصوير شغااال بالدس عشان عبدالله صدق يظحك على عنود ويعرف شو مسويه قبل ماتنزل...
    المهم مر الوقت ونزلوا عنود صوب الميالس ولبسووها الشبكه..ويلست وماتم حد ماسلم عليها..والتصوير شغال.
    من جهة ثانية..ام سيف الشامسي اللي كانت معزوومه وهي من اصلا من معارف ام سلطان.. تخبرت ام سلطان عن بنات حمد تبا تشوفهن..ويوم شافتهن..طابقت بالوصف اللي عطاها اياه سيف على البنات..وعرفت انه يقصد حصه...واعترفت بذوق ولدها الرفييع...لانه حصه ماعليها كلام... تخبرت ام سيف ام سلطان عن حصه .وعن وضعها.وقالت لها انها كبر عنود واسمها حصه وتوها متخرجه ومب مخطوبه ولا محيرة لحد... وعلىهالحال ارتاح قلب ام سيف لانه البنت صدق دخلت في خاطرها مثل مادخلت فخاطر ولدها قبلها....
    تعشن الحريم وعلى الساعه عشر ونص و11 الكل قام ينسحب ... طبعا عبدالله ماخلووه يدش... ولو انه شن حمله اقناااع اخييره كمحاولة يائسه..لكن الشيبان رووسهم يابسه...
    No Way
    ومثل مايووا بيت محمد ..بنفس الترتيب رجعوا بيت بو خالد...عبدالله وسعيد وصلوا البنات وردوا يطلعون بعد ماشلوا الكاميرا صوب بيت محمد...عشان الرزفه اللي مرتبينها... وطبعا يوم وصلوا ماحصلوا حد من الرياييل الكبار..كلهم شباب... واشتغلت الرزفه لين الساعه 1..وماتم حد مارزف ويبس جدام الكاميرا... وشي اكيد ان حمدان الوسيم والخقاق غطى عليهم كلهم... وكانت فعلا بالنسبه لعبدالله ليله من العمر ماتنسى مووووووول...وحمد ربه ان كل شي تم على خير...وصارت عنود حرمته على سنه الله ورسوووله...

    ~( الله يوفقهم..قولوا آمين)~

    كل الحريم اللي في بيت بو خالد والبنات بعد ماتسبحن وغسلن المكياج وفجن التسريحات وبدلن ثيابهن ..تيمعن في الصالة... ووزعوا العصير والحلاوه عشان شوي يبلوون ريجهم..وكانن كلهن بنات وحريم محد رياييل... اصلا عبدالله وسعيد مشغولين بالرزفه ..وبو خالد وخالد وناصر رقدوا هم وكل العيال..وتموا الكبار بس.. شغلت نورة شريط الملجه اللي طلعته من الكاميرا قبل مايشل عبدالله الكاميرا عنها وحطت له شريط ثاني يديد... شغلت الشريط من البدايه والكل يظحك على استهبال عنود وحصه.. الوحيدات اللي طالعات في الكاميرا لانه نورة تصور..وفاطمه بس صوتهاطالع لاناهي مندسه ورا نورة...وشافوا فلم الملجه كامل.. وكيف عنود كانت مول مرتبكه وويهها محمر... وفي لقطه ركزت نورة على امها ..جان تحتشر ام خالد ودعت على الشريط بالحراق.. اكره ماعندها تتصور هالعيوز...حصه بما انها اكثر وحده قريبه من عنود كانت طالعه بالكاميرا وايد... بس كانت مطمنه انه محد بيشوف الشريط غير الاهل محد غريب... ويوم يت الساعه وحده جي كلهم رقدوا وماشي في لسانهم غير سوالف الملجه وشو صار وشو استوى ومنو طاح ومنو تخرطف ومنو قال ومنو شاف...
    ومرت ليلة ثانيه بدون ماتسمح الفرصه لفاطمه انها تكلم نورة عن سالفتها مع سعيد...
    من جهة ثانية سيف بعد مارد البيت حصل امه سهرانه تترياه..يا صوبها وسلم عليها..
    سيف: هاااا الغاليه... شو شفتي الملجه؟
    ام سيف: ماشاء الله عليهم مب مخلين شي ماسووه ..وماقصروا ابدا...بس انته ابطيت ابويه..وين كنت؟
    سيف: والله كنت عند الشباب يرزفون ومرتبشين...وانتي ليش مارقدتي..؟
    ام سيف: مب انته موصني اتخبر عن البنت...؟؟؟
    سيف: هيي صدق...عرفتيها؟؟
    ام سيف: هي نعم عرفتها..وتخبرت عنها بعد...
    سيف: انزييييييييييين...يالله رمسي امايه شو عرفتي عنها...
    ام سيف: البنت اسمها حصه.. وبنت حمد الكتبي ... توها متخرجه من الجامعه هالسنه..ولا مخطوبه ولامحيره لحد... هذا اللي خبرووني به..
    مات سيف من فرحته....معقوووووله هالحظ... سبحان الله يمكن البنت من نصيبه اصلا واللي صار مكتوووب من قبل انه يستوي بينهم.....
    سيف: واللــه...الله يبشرج بالخير...وانتي شو رايج فيها؟؟
    ام سيف: والله ياولدي البنت ماشاء الله عليها ماعليها خلاف... جميله واخلاق ودين واصل وفصل... ومتربيه تربية شديده ومتسنعه... غير عن بنات هالزمن...وبصراحه انا دخلت مزاجي واشوف انها تناسبك وماتتفوت...وانته متى ماعزمت بسير اخطبها لك...
    استانس سيف....الحمد لله كل الامور تتسهل...الله يستر بس ومايرفضوونه..
    سيف: فديييتج يامااايه.... ( وحبها على راسها) ... خير البر عاجله.. متى ماشفتي الوقت مناسب سيري صوبهم...ترا اخافها اظيع من ايدي...مثل ماقلتي ماتتفوت واكيد هالرمسه رمسه ناس غيرنا بعد...
    ام سيف: على خير ياولدي...واذا كانت من نصيبك مابطير...قوم ارقد احين تاخر الوقت وباجر الجمعه...
    سيف: ان شاء الله...تصبحين على خير..
    ام سيف: وانته من اهل الخير ياولدي...
    ونشوا ثنيناتهم كل حد سار غرفته ورقد...

    عبدالله وسعيد ردوا متاخر البيت. بس يوم دخلوا شافوا البيت فاظي وعرفوا ان الكل رقد..فقال عبدالله حق سعيد يروح فوق ويرقد ..وعبدالله يلس شوي في الصالة... وطرش مسج لعنود...
    < مبروك عنودي... اخيرا حرمتي.... بطلع لج الشيب>
    عنود كانت منسدحه على شبريتها وهي مب رايمه ترقد... مع ان حيلها منهد مسكينه...بس هالشي طبيعي..صارت متزوجه احين...ومن اغلى انسان على قلبها..ويوم شافت المسج ماتت من الظحك.. وردت عليه..
    < مبروك عليك انته بعد يابعلي العزيز...واذا كنت بطلع لي الشيب...تراني بطلع لك قرون...وبينا الايام>
    عبدالله يوم شاف المسج بعد مات من الظحك... وقال اختياري صحيح...البنت فاهمه عليه ومزاجها مثل مزاجي..
    < فديتج والله...سمعي اذا فاظيه وبروحج ومافيج رقاد بتصلج>
    < استريح...ماشاورت اهلي في سالفة التيلفون بعدك>
    < وابوي عليج... يبالها مشاور هاي بعد..تراج حرمتي>
    <مالي خص..شاورهم وبعدين تعال كلمني... عشان محد يحصل علينا سبب عقب ونرمس على راحتنا>
    < انزين ماعليه باجر برمس عمي...وبرمسج باجر دبل عن اليوم وباجر... ويالله رقدي..تصبحين على الف خير "حرمتي" >
    <وانته من اهل الخير "ريلي">
    تخبل عبدالله يوم قرا هالكلمه...محلاها وهي طالعه منها.... فديتها والله اموت فيها... بس خلني اقوم ارقد احين احسن لي.... شل عمره وركب فوق وحصل سعيد يتسبح.. ترياه لين ماخلص ودخل هو بعد يتسبح ورد يرقد...
    خليفة ذيج الليله مارام يرقد... هذي اخته اللي اصغر منه عرست وهو بعده ماعزم... شوفة حصه اليوم بهالحلاة خلته يحس صدق انه تعلق بالبنت ومايقدر يشلها من باله... واعترف ولو بالغصب..ان البنت تعنييله شي وايد... خصوصا يوم حس بغيرته العنيفه عليها بسبب تواجد سعيد فبيتهم... واصلا جو الملجه كامل خلاه يفكر بالعرس بشكل جدي... هذا ولد عمي وربيعي عبدالله ملج..ومن متى خاطب.. وتوفق ماشاء الله وماصار عليه شي وماقال في خاطره انا مب مخلص دراسه وماعندي غير شهادة ثانوي لين الحين... نفس ماكان خليفه يفكر... هو يروم متى مايبا يروح بيت عمه ويخطبها...ويدري انهم مابيردوونه.. بس كان يحس انهم مابيردونه بس لانه ولد عمها واخلاقه طيبه ومدين ومتربي فبيتهم.... مب عشان كفائته ونجاحه في حياته واثباته لمقدرته... بنفسه.. كان يباهم اذا بيوافقون عليه يوافقون على اساس انه ريال ماعليه قصور عنده شهاده ويشتغل..مب لانه ولد عمها...مثل تخاريف قبل...بس كان احساس متعبنه وهو ان حصه بتنخطب بسرعه وهو حاس بهالشي...ومب عارف كيف يرتب امووره عشان يخطبها بعد مايرجع من امريكا السنه اليايه وفي ايديه شهادته... البنت مابتترياه سنه بدون مايقولها ترييني اذا بغيتيني.. ..وفجاه ركز على هالفكره.... وحلت له السالفه...صح ليش مايخبرها باللي يفكر فيه وناونه..وبعدين هي اروحها تقرر اذا تباه بتترياه وبترفض اي شخص ياي يتقدملها عشانه... واذا ماتباه تراها ماتباه وبتحصل نصيبها... وخليفه انسان متدين ويعرف ان كل شي مكتوب على الجبين..واللي كاتبنه الرب بيصير..واذا كانت حصه من نصيبه مستحيل ومن سابع المستحيلات بعد انه حد ياخذها غيره...بس بعض الامور يبالها تصرف من قبل الشخص..مب يتم ساكت ويتريا معجزه تصير.... بس بعدين فكر...كيف بيكلمها؟؟..يالله يالله هو يقولها كم كلمه كيف يرمسها بموضوع زواج؟؟؟...مابيقدر....ينحرج... وهي بعد بتشرد عنه... خلني اكتب لها رساله وتقراها براحه وانا اكتب فيها اللي خاطري اقوله لها...وهي كيفها... وبعد مااستقر باله على اللي بيسويه ارتاح ورقد.... حليلك ياخليفه..ماتدري شو مخبتلك الايام.....!!
    حمدان من كثر الربشه اللي ارتبشها وقت الرزفه مارام يهدا... مع انه كان يحس بتعب فجسمه... بس كله تم يتذكر الملجه والناس والمعازيم والشباب والرزفه.. وكيف ان الكل شهد ان هو احسن واحد فيهم... وحمدان خقاق ومستانس على هالمدحات اللي انهلت عليه اليوم...ولو انه وحده بس كان حاس انها سبته ومن الخاطر بعد...هالبنت اللي شافها فبيت عمه...ويوم ذكرها مات من الظحك...والله انها حفله هالبنت.... بس حللللللوه ماشاء الله... ماتنلام اخووووها سعيد يخبل من حلاته وعيونه تذبح...لازم بتطلع شراته...حرام هالبنت تتخلى ويا اليهال اطالع عليهم.... هاي تنحط على كرسي عشان الناس يتفرجون عليها وعلى جمالها ورقتها... وتم يظحك وهو يذكر كيف سبلبها مسكينه..اول مره يخبل ببنت جذي... حمدان مب من النوع اللي بيكلم بنات في التيلفون وبياخذهن بشكل رومانسي مغازل وحب وخرابيط....لا..يوم يشوف وحده في السوق ويدق فباله يغلسبها ..يغلسبها بس على شكل خبال... مثلا يسرق سلة وحده من البنات ويخليها مرتبكه...والا يلصق ويقعد يختار وياهن القطع ويقولها هاي حلوه وهاي مب حلوه.... حتى يوم يشوف عيوز تكاسر هندي على السعر وقف عدالها كانه ولدها ويقعد يكاسر وياها.... هالنوع من المواقف اللي يحب يسويه في البنات.... اما اللي سواه في خت سعيد شي ثاني الصراحه... وايد مطيح الميانه وياها واكيد انها معصبه عليه...بس ماعليه بيسير باجر بيت عمه يمكن يشوفها مره ثانيه....صدق طماشه البنت....!!
    ~( علينا ياحمدان؟؟!!! )~
    :34_f:

صفحة 5 من 47 الأولىالأولى ... 3456715 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اموت واحيا بك..
    بواسطة صمت الكلام في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-12-2006, 08:34 AM
  2. لكي تكون مصرقعا ناجحا ..~..!
    بواسطة المـ ـسـ ـتـ ـشـ ـآر في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 23-10-2006, 11:41 PM
  3. عملات ورقية امارتيه قديمة
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 25-08-2006, 07:42 PM
  4. دجال مصري يهدد امارتيه بصورها العارية
    بواسطة ولد الغربيه في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 15-09-2005, 02:49 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52