النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: مبرمج شاب يصنع من إعاقته نموذجاً حياً للإرادة الخلاقة

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    Smile مبرمج شاب يصنع من إعاقته نموذجاً حياً للإرادة الخلاقة

    يحلم بإنشاء شركة عملاقة مثل مايكروسوفت



    رغم أنه ابتلي بالإعاقة الحركية الكاملة إثر حادث أليم أدي إلي كسر عنقه وشلله بالكامل، إلا أنه استطاع أن يكون أنموذجاً حياً للإرادة الخلاقة وللقدرة علي العطاء والإبداع، وأن يثبت أنه أقوي من اليأس والإحباط.
    إنه الشاب السوري خلدون سنجاب الذي يعمل منذ سنوات كمبرمج خبير في واحدة من أكبر شركات البرمجة في سوريا رغم أنه لم يغادر سريره منذ أكثر من عشر سنوات.
    خلدون ذلك الشاب المتفوق الذي حصل، بعد ظهور نتائج البكالوريا، صيف العام الدراسي 1994 - 1995، علي مجموع قدره 231 علامة لم تكتمل فرحته وفرحة أهله، فخلال رحلة قاموا بها كمكافأة له إلي البحر، وأثناء السباحة قفز خلدون من أحد الزوارق لكنه لم يُقَدر المسافة بشكل صحيح فاصطدم رأسه بالأرض ونتج عن ذلك انكسار في الفقرة الرقبية الثانية التي ضغطت علي النخاع الشوكي ما أدي لتوقف قدراته الحركية وتثبط تنفسه.. وهكذا شاء القدر أن يسلب هذا الشاب يديه ورجليه، وحتي رئتيه، ولم يبقِ إلا علي قدراته الحركية الوجهية التي استطاع أن يستفيد منها في إنجاز الكثير.
    حول نشأته الاجتماعية قبل وقوع الحادث الأليم يقول الشاب المعجزة ل الراية :
    منَّ الله علي بأن أنبتني نباتاً حسناً، فقد سخر لي أمي رحمها الله لتقوم علي تنشئتي بأفضل ما تستطيع. عملت علي توجيهي نحو المطالعة، وأحاطتني بالكتب العلمية القيمة. وبعد أن أتممت المرحلة الإعدادية سجلتني أمي في دورات اللغة الإنجليزية والإلكترونيات والبرمجة بلغة QBASIC والتي كان لها أثر حاسم في حياتي لاحقاً. وبعد أن نلت الشهادة الثانوية صيف 1994 بتفوق انتسبت إلي كلية الهندسة الإلكترونية في جامعة دمشق نظراً لتعلقي بالإلكترونيات والحاسوب.
    وعلي الرغم من مرور كل هذه السنوات لا يزال خلدون يتذكر الحادث الأليم.. وحول ذلك يقول:
    في أواخر الصيف 1 أيلول سبتمبر 1994، وبينما كنت أسبح في البحر علي ساحل مدينة طرطوس، اعتليت قارباً كان يقترب من الشاطئ ودون أن أنتبه قفزت إلي الماء إلا أنه كان ضحلاً للغاية فارتطم رأسي بقعر البحر، وفقدت وعيي إثرها لبرهة، وعندما أفقت وجدتهم يحملونني من ذراعيّ ورجليّ باحثين عن عربة ليسعفوني إلي مستشفي بسرعة.. لم أستطع الكلام.. فقدت وعيي مجدداً في السيارة وبدأت الاختناق وأصبحت مزرقاً، حينها قام أحدهم بالنفخ في فمي مما مكنني من التنفس حتي وصلنا إلي مستشفي طرطوس الوطني، وفي المستشفي تقرر نقلي إلي دمشق.
    في دمشق أظهرت الصور كسراً في الوجار "الناتئ السني" للفقرة الرقبية الثانية، مما تسبب بأذية مستديمة في النخاع الشوكي.. ولأن الإصابة كانت في أعلي العمود الرقبي أصبحت مشلولاً رباعياً، وبسبب شلل الحجاب الحاجز أصبحت معتمداً علي المنفسة. بقيت في غرف العناية المشددة مرتبطاً بالمنفسات لأكثر من سبعة أشهر متنقلاً بين أربعة مستشفيات، وأخيراً قرر أبي استيراد منفسة منزلية، فانتقلت إلي المنزل.

    ويضيف خلدون:

    كان وقْع الحادث على عائلتي في غاية القسوة.. خاصة علي أمي حنان القهوجي التي سرعان ما أصيبت بالسرطان وتوفيت في 24 نيسان أبريل 1997. وقد أولتني منذ نعومة أظفاري عناية فائقة خاصة في مجال العلم فهي رحمها الله كانت إنسانة مثقفة حصلت علي شهادة الثانوية بعد ولادتنا "أنا وميسون وخلود"، ودرست فرع الرياضيات وعينت معيدة في جامعة دمشق لتفوقها، وقد ماتت رحمها الله كمداً علي ما أصابني، وكان من الصعب عليها تحمل ما حصل لي فاستغاثت بالمنجمين، ولجأت إلي كل العلاجات الدينية ولكافة الأديان وهي أستاذة الرياضيات بجامعة دمشق، وعندما لم تجدِ كل تلك الطرق نفعاً، نزعت عني أنبوب رئتي الاصطناعيتين، لا لتقتلني إنما لتدربني كما اعتقدت علي التنفس.. وتناست أن عضلة الحجاب الحاجز شُلت، فكانت، رحمها الله، تتركني بلا منفس الهواء لمدة طويلة معتقده أنها تدربني علي التنفس في حين أنها تعذبني رفضت أن تصدق ما جري لوحيدها، إلي أن ماتت حسرةً، بعد أن أصابها مرض عضال، نتيجة إهمالها لنفسها.
    أما والدي فلم يدخر جهداً في معالجتي، وبذل الغالي والنفيس، وسافر إلي روسيا ليجلب لي أفضل أساتذة الطب الروس الذين أجروا لي أحدث عمليات تطعيم النخاع الشوكي التي استغرقت أكثر من 14 ساعة. تعاونت لاحقاً شقيقتاي مع أمي وأبي علي العناية بي، وبعد وفاة أمي وزواج شقيقتي ميسون تحمل أبي وشقيقتي خلود وخالتي نادية عبء العناية بي وفقهم الله جميعهم.
    قضيت أكثر من سبعة أشهر في غرف العناية المشددة محاطاً بأهلي وأصدقائي الذين كانوا خير عون لي في محنتي. وبعد بضعة أشهر من عودتي إلي المنزل تقريباً استأجر خالي سمير القهوجي حاسوباً لمدة شهر كانت كافية لإعادتي إلي عالم البرمجة.. فجلبت بعض الكتب العربية عن البرمجة، وتعلمت لغة البرمجة C. ثم بدأت بقراءة كتب إنكليزية عن لغة ++C والبرمجة الثلاثية الأبعاد، أهداني أهمها صديقاي سامي سنجاب ومازن الرفاعي. وقد ترجمت كتابين منها بمساعدة كثيرين أذكر منهم ماري بطرس وكارمن سنجاب ولينا الحليبي. وكنت أقرأ مستعيناً بأداة لحمل الكتب صنعها صديقي مهران الكردي والذي صنع لي عدة أجهزة أخري مفيدة. ثم اشتري لي خالي حاسوباً فبدأت بتطبيق ما تعلمته.

    خبرات ومهارات

    ورغم حالته الصحية الحرجة نجح خلدون في تحقيق ما يعجز عنه الكثير من الأصحاء.. وحول إنجازاته في مجال البرمجة والحاسوب يقول:
    لقد أسهمت في شركة Tiger Production ولا أزال بعدة مشاريع لا يحق لي الإفصاح عن طبيعتها. وقد دفعتني تلك المشاريع إلي تعلم الكثير من التقنيات التي وسَّعت خبرتي كثيراً، وصقلت مهاراتي مع العلم أن Young Future شركة كبيرة تعمل في مجال الإعلام المرئي الموجه للأطفال، وهي الشركة الأم لشركات عديدة، منها شركة الزهرة للدبلجة Venus وشركة SpaceToon للبث الفضائي. وخلال تجربتي مع هذه الجهات ساهمت بعدة مشاريع مهمة منها:
    محرك رسوميات ثلاثية الأبعاد: مكتبة برمجية تستخدم لتصنيع تطبيقات لرسومات ثلاثية الأبعاد. نظام التقاط حركة: تطبيق لالتقاط حركة الشخصيات. مخدم بث فيديو رقمي: تطبيق لأتمتة عملية البث التلفزيوني من خلال بطاقة بث. مخدم مؤثرات فيديو رقمي: وهو تطبيق ينتج مؤثرات فيديوية رقمية من خلال بطاقة خاصة. ألعاب ثنائية وثلاثية الأبعاد.
    وعلي المستوي الشخصي قمت بتصميم لوحة مفاتيح فعلية: تطبيق للكتابة باستخدام الفأرة. وبرنامج تطبيقي لتعليم الصلوات الإسلامية، وبرنامج المواقيت الإسلامية: وهو عبارة عن مكتبة برمجية تُستخدم لحساب مواقيت الصلاة.

    دون وسيط

    كيف استطعت التعامل مع الكمبيوتر رغم أن وضعك الصحي والفيزيولوجي لا يسمح بذلك؟
    -كانت علاقتي مع الحاسوب بداية ً تعتمد علي الوسيط البشري غير المتوفر دوماً، وخاصة بعد انتهاء الدوام الصباحي للموظفة المسؤولة فكانت علاقتي بالحاسوب تنقطع تقريباً، وأضطر للانتظار حتي اليوم التالي. الأمر الذي دفعني للبحث عن حلول أخري وتطوع صديقي الدكتور نسيم رتيب للتصدي لهذه المشكلة. وبالفعل وفقه الله لابتكار فأرة ميكانيكية وتصنيعها بالكامل. فأضحي هذا الاختراع وسيلة مباشرة للتحكم بالحاسوب. وأصبحت قادراً للمرة الأولي علي التواصل مع الحاسوب دون وسيط. وباستخدام برنامج On-Screen Keyboard الملحق ب Windows أصبحت قادراً علي الكتابة دون استخدام لوحة المفاتيح العادية، إلا أن البرنامج لم يكن مرناً كفاية، فوفقني الله إلي تطوير برنامج لوحة المفاتيح الفعلية، الذي استخدمته الآن في الإجابة علي أسئلتك.
    عانيت من مشكلة عجزي عن التصرف إذا توقف الحاسوب بسبب خلل ما. فطورت برنامجاً يقوم بإعادة الإقلاع في حال تجمد مؤشر الفأرة لأكثر من ثلاث دقائق، إلا أن البرنامج كان يعجز عن العمل إذا طال تجمد البرنامج بحد ذاته. فقام الدكتور نسيم بتزويد الفأرة بزر لإعادة الإقلاع في حال الطوارئ.. كما أن الفأرة كانت تربط علي وجهي كاللجام مما تسبب بحساسية في وجهي، فبدأت البحث عن حل جديد. وعثرت علي سماعات رأسية متينة، وقام الدكتور نسيم بتثبيت الفأرة عليها، ولكن سرعان ما تحسس صيوانا أذني من السماعات، ساعدني صهري نعمان السمان علي ابتكار حل جديد وذلك بتثبيت الفأرة إلي السرير بوساطة حامل معدني، وقد حلّ هذا الأسلوب مشاكل التحسس، إلا أنه لم يكن مرناً كفاية، بسبب عدم إمكانية تغيير الطول الأفقي للحامل. إضافة للمشاكل الناتجة عن اتساخ الفأرة الميكانيكية وحاجتها المستمرة للفك من أجل التنظيف، وكنت علي الدوام أوصي أصدقائي بالبحث عن فأرة لمسية كنت قد شاهدتها في الحواسيب المنقولة وبعض لوحات المفاتيح. فوفق الله ابن خالتي وارف أبو قبع إلي العثور علي إحدي لوحات المفاتيح تلك في أحد المعارض. فقام الدكتور نسيم بنزع الفأرة من لوحة المفاتيح وبقصها وبتعديل شكلها وبتثبيتها إلي الحامل المعدني وبإضافة زر إعادة الإقلاع إليها، وبمساعدة صديقي فخر الدين طعمة تم تعديل الحامل ليصبح بالإمكان تغيير الطول الأفقي للحامل. وهو الشكل النهائي الآن. وقد أصبحت الفأرة بفضل الله وجهود أصدقائي وبعد كل هذه التعديلات مرنة إلي درجة ممتازة.
    كنت أشاهد شاشة الحاسوب بداية وهي موضوعة إلي جانبي بشكل مائل مما أساء إلي عيني. وقد حاولت إيجاد طريقة لتثبيت الشاشة فوق رأسي، لكن الشاشات المهبطية كانت ثقيلة الوزن، فبدأت بالبحث عن شاشة كريستالية وهي معروفة بصغر حجمها وخفة وزنها. لكنها كانت باهظة الثمن في ذلك الوقت.. لكن وبمساعدة صديقي المهندس أسامة المصري ومدراء Young Future، حصلت علي شاشة عرض كريستالية. وُضعت فوق رأسي، وهي مريحة أكثر بكثير من سابقتها.

    العلاقة بالعالم الخارجي

    وحول علاقته بالعالم الخارجي يقول خلدون سنجاب:
    اقتصرت علاقتي مع العالم الخارجي بداية علي أصدقائي الذين يزورونني باستمرار. وقد رزقني الله بكثير من الأصدقاء، من مختلف الأعمار والثقافات. وأغلبهم تعرفت عليهم بعد الحادث. وقد أحاطوني بالمحبة والاهتمام، ولم يتأخروا عن مد يد العون لي. وأذكر منهم إضافة لمن ذكرتهم فادي جاموس الذي داوم علي متابعة حالتي الصحية منذ عرفني وفخر الدين طعمة ومنير سنجاب ورنا ووارف وعبد العزيز أبو قبع ومازن وعماد ومعاوية ومعتصم ومؤيد ومؤمن ومحمد الرفاعي وحسين العلي وعيسي عثمان ومحمد وحامد وتوفيق وعبد العزيز السحلي. أما علاقتي مع العالم الخارجي فتطورت بعد حصولي علي الاتصال بالانترنت بمساعدة ابن عمتي معاوية الرفاعي، وأصبح لدي أصدقاء في شتي أصقاع المعمورة، والكثير منهم لم يروني إلا بالصور. كما أن موقعي علي الشبكة غدا وسيلة فعالة للتواصل مع الآخرين.

    ماذا عن وضعك الصحي حالياً؟

    -وضعي الصحي حالياًَ مستقر تقريباً. إذ ترعاني ممرضة صباحاً، ويجري لي صديقي المحامي والمعالج الفيزيائي غسان عيساني معالجة فيزيائية يومية. وأتقلب علي جنبي كل يومين لبضع ساعات. عانيت من مشاكل مثل الخشكريشات "قروح سريرية"، تعافيت من معظمها عدا خشكريشة ظهرية. بمساعدة ابن عمي الدكتور مازن سنجاب وصديقي المهندس سامر سلمي صححت قصر البصر باستخدام النظارات. ويقوم صديقي الدكتور ظافر الرفاعي بفحص أسناني وبمعالجتها. كما أصبت بريح صدرية متوترة تسببت في انخماص وانزياح الرئة اليسري والقلب إلي الجانب الأيمن. شفيت منها بشكل تام بمساعدة صديقي الدكتور خالد محمود والحمد لله.

    ما هي طموحاتك المستقبلية وبماذا تحلم؟

    -القناعة الراسخة لدي الآن هي أن الإنسان مخلوق من أجل تحقيق غاية معينة، هي الفكرة التي تحرضه لكي يصمم علي تحقيق أهدافه. ولذلك فأي عمل أقوم به يجب أن يكون متقناً. وهذا ما أقوم به عندما أضع خطة عمل المراحل المقبلة.. وأنا ببساطة أحلم بأن يُتاح لي إنشاء شركة عملاقة مثل مايكروسوفت.
    وفي الختام أوجه تحية لكل مسلم يبتليه ربه، داعياً له بالفرج وحسن الختام، محرضاً إياه علي الاستمرار بالعمل الدؤوب، فالحياة لا تنتهي بالبلاء طالما أن هنالك عقلاً سليماً وقلباً مؤمناً ولساناً ذاكراً وأملاً برحمة الله في الدنيا والآخرة، والحمد لله رب العالمين.

  2. #2
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    بين نفسي وبيني ..
    المشاركات
    7,735
    معدل تقييم المستوى
    9

    افتراضي



    الحمـد لله الذي لايحمد على مكـروه سواه


    اللي لفت نظري في القصه معاناته في عجزه عن إستخدام الماوس


    وحنا شلون نستخدمهـا بكل سهولـه بدون ماندرك تفضيل الله لنا


    ولا ننسـى إنـه بـ الشكـر تدوم النعـم

    قصـه مؤثـره .. الله يكـون في عونـه


    حبيبتي حطمتني .. متميـز كالعاده


    قواك اللـه

  3. #3
    ||.. مُـهَـاجِـرَة ..||


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    حيث أكون
    المشاركات
    10,464
    معدل تقييم المستوى
    11

    افتراضي

    سبحان الله

    يعطي من يشاء و يهب من يشاء

    إبتلاء من الله

    ولكن من يصبر و يحتسب


    حبيبتي حطمتني

    دوماً ما تثرينا بقصصك

    دمت بهكذا تميز

  4. #4
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    الحمد لله والشكر لله

    غزال ومـا يصيدونـه

    الله يقويك ويحفظك يالطيبة

    كلي شرف مشاهدة أسمك الكريم

    هنا الله لا يهينك ..

    كم يسعدني تواصلك لذلك أرجوك

    لا تحرمنا منه .

    دمتي بحفظ الرحمن

  5. #5
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    دمع الزهر

    يسلمك ربي ويحفظك ياالعزيزة

    وجودك هنا كان مشرف لي

    والتميز نستمده من حضرتكم

    أشكرك من كل قلبي

    على المرور الجميل والرائع الله يعافيك

    دمتي كما تحبين

المواضيع المتشابهه

  1. ملف إكسل متعوب عليه جداً جداً جداً
    بواسطة مشكلتي جروحي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-04-2009, 12:18 AM
  2. مسجات حلوه حلوة جداً جداً جداً لاصحاب الجوالات الحلوة
    بواسطة مالي مثيل في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 29-06-2008, 05:40 AM
  3. يآلبى قلب.جوآلي*}مبرمج بآسمه الرنه ~ ح ـركات
    بواسطة t3bqlbe في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-02-2008, 10:41 PM
  4. مبرمج الريـآضيات واسطورة الذكاء - انشتاين- في سطور
    بواسطة !.همسة العسكرٍي.! في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 20-09-2007, 02:20 AM
  5. يوم القيامة قريب جداً جداً جداً ياإخوان
    بواسطة ملاك روحي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 06-09-2006, 12:50 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52