اصدقائي الاعزاء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

يسرني ان اقدم لكم قصة ( نويشي الحربـي )

كان نويشي بن ناشي المشيعلي من بني عمرو من حرب الذي عاش بحدود نهاية القرن الثاني عشر وبداية القرن الثالث عشر الهجري . في وادي الفرع له جار يقال له اليتيم من احدى القبائل المجاوره قدم الى الوادي واصبح جارا لـ نويشي وفي احد المرات تعرض له مجموعه من قبيلة نويشي, وارادوا سلب ما معه فقال لهم تراي خوي نويشي بن ناشي فلم يصدقوه فقاومهم ولكنهم قتلوه واستولوا على مامعه . ولما وصل الخبر الى نويشي طار الشرر من عينيه واقسم بأغلظ الايمان ان ينتقم لخويـه , وقام بقتلهم وعددهم سته واحدا بعد الاخر
وفي يوم من الايام كان يسير ومعه خاله , وعندما مروا في احد المواقع قال له خاله انظر الى ذلك المكان يا نويشي فقال وماذا في ذلك فقال ذلك المكان هو الذي تم قتل جارك فيه فلم يتمالك نويشي نفسه وتحمل ذلك فسل سيفه وقطع يد خاله التي كان يؤشر بها , من واقع القهر الذي يعيشه بسبب خفر ذمته .وقد ارسل نويشي الابيات التاليه الى زوجة جاره يقول فيها :-
يا راكب اللــي شايباتٍ مقاريـه
…………. مثل الظليم اليا ضرب له قرارا
يسرح وممساه البديري حراويه
………….. اللي نزل بين السهل والوعارا
خوينا يا متلـف الروح نغليـه
………….. واللي ورى الصبيان دربـه عسارا
مطلق مطيحه بايمن السوق شوفيه
………… فوقه رمن شنودهن العذارا
ارخصت عمي ما احسب القلب يصخيه
…………. عند الخوي كنه حتين الجفارا
اقفى مع الطاروق دمه يباريه
……….. دمه مع الطاروق يغشى الجدارا
احدٍ سمع واحدٍ بالأعيان راعيه
…………… البدو والحضران فوقه صبارا
وكان نويشي يريد الاستمرار بتصفية اقارب الذين قاموا بقتل جاره أي انه لم يكتفي بالمعتدين بل يريد القضاء على اقاربهم , ولكن مشائخ القبيله تدخلوا والتزموا له بارضاء قبيلة جاره ودفع ديته . وقد سارت الركبان بهذه القصه واصبح المثل يضرب في نويشي الحربي, وقد حصل ان حدثت قصه مشابهة لأحد الاشخاص من قبيلة جار نويشي ولم يستطع القصاص من قاتل جاره فقال هذه الأبيات :-
لا وهني نويشي اللـي قضا الدين
---- وجهه كما القمرا من اول شهرها
وانا ديوني مرمسات زمانين
----- امشي وكني دارع في غدرها
احيا اليتيم واقعده بالنبا الزين
---- يستاهل البيضا بدارٍ حضرها
عقب اربعه واثنين يسلم من الشين
---- غير اليمين اللي نويشي عثرها
وقد حضر رجل الى ابن رشيد حاكم زمانه يذكر بأن ذمته قد خفرت في جاره ويسأله ما العمل , وكيف يعمل فقال ابن رشيد ( يابعد حيي انشد نويشي الحربي) وقد اصبحت هذه القصه مجال رحب للشعراء , حيث يقول الشاعر الكبير المرحوم / سبيل بن سند الحصني الحربي من اهل دخنه في نجد :-
ونويشي اللي بالخوي كلٍ اوحاه
---- بثرا خويه عن عوانيه نايب
قص اربعه واثنين والسابع انجاه
---- انهى الملام وخاطره ماهو طايب
كما يقول الشاعر غزاي بن مطر الطريسي في قصيدة يمدح فيها المشاعله منها هذه الابيات
منهم نويشي كان حل المجالي
----- سجل له التاريخ بالمجد مكتوب
عند الخوي ما حسبوا بالموالي
---- انهى الملامه واشقر الدم مصبوب
ذباح في ثار الخوي كل غالي
---- في حزة مافيه قاضب ومقضوب
سته وخاله مع رجالٍ غوالي
---- دون الخوي ما قال غالي ومحبوب
ويقول الشاعر رباح بن خلف الشمري الابيات التالية ضمن قصيده ارسلها الى محمد بن عوض المعمري:-
موقفك شرف دوننا يابن الاخيار
---- حق الخوي تعطونه اول وتالي
ونويشي اللي للعرب حط تذكار
---- بيض تغزز له بروس الجبالـي
كذلك يقول الشاعر محمد بن عبدالله العسيلي البشري الابيات التاليه من ضمن قصيدة طويله :-
ونويشي اللي خلد الوقت ذكراه
---- له مركز في قمة المجد مرموق
راع النقا زاح الملامه بيمناه
---- دون الخوي ما يلحقه كل ملحوق
قص اربعه واثنين والسابع اعياه
---- وقطع اليمين اللي على الجنب مطروق
ويقول الشاعر مرزوق بن مبشر الحصني من اهل دخنه :-
والفعل الآخر نور يجلى الظلامي
---- فعل جلى نوره كل ليلي
فعل يزيل من الوجيه الملامي
---- ماله مثيل ولا ذكر له بديلي
نويشي اللي قال فيه الدهامي
---- اللي شكا من ضيم حمل محيلي
وهكذا يسطر التاريخ لهذه القبيله باحرف من ذهب الكثير من الامجاد والمآثر في الزمن السابق وفي الحاضر .
ارجوا ان تسمحوا لي حيث ان الاسلوب ليس كما ينبغي لكن هذا جهد المقل فهذه القبيله تستحق منا الكثير . كما ارجوا ممن لديه أي اضافه ان لايبخل بها . اشكر لك اعزائي الوقت الذي سرقته منكم في قراءة هذه المفخـــرة .

--------------------------------------------------------------------------------