صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 9

الموضوع: غَرَستُ باللّحظِ وَ وْرداً , فوقَ وَجنَتِهِ

  1. #1
    مشرف سابق

    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    4,138
    معدل تقييم المستوى
    6

    Rose غَرَستُ باللّحظِ وَ وْرداً , فوقَ وَجنَتِهِ





    " قَصيّدة لِ الشاعِر / ابنُ الفَارضْ "



    [poem=font=",6,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black""] قفْ بالدِّيارِ وحيِّ الأربعَ الدُّرسا =ونادِها، فَعَساها أن تجيبَ، عَسى
    وإنْ أجنَّكَ ليلٌ منْ توحُّشها =فاشعَلْ من الشَّوقِ، في ظَلمائِها قَبسا
    يا هلْ درى النَّفرُ الغادونَ عنْ كلفٍ =يبيتُ جنحَ الَّليالي يرقبُ الغلسا
    فإنْ بَكى في قِفارٍ خِلتَها لُجَجاً؛ =وإنْ تنفسَ عادتْ كلها يبسا
    فذو المحاسنِ لا تحصى محاسنهُ= وبارعُ الأنسُ لا أعدمْ بهِ أنسا
    كمْ زارنى والدُّجى يربدُّ منْ حنقٍ =والزَّهرُ تبسمُ عنْ وجهِ الَّذي عبسا
    وابتزَّ قلبى َ قسراً قلتُ مظلمة ً= يا حاكِمَ الحبّ، هذا القَلبُ لِمْ حُبِسا
    غَرَستُ باللّحظِ وَوْرداً، فوقَ وَجنَتِهِ،= حقٌّ لطرفى َ أنْ يجنى الَّذي غرسا
    فإنْ أبَى ، فالأَقاحي مِنْهُ لي عِوَضٌ،= مَنْ عُوّضَ الدُّرّ عَن زَهْرٍ، فما بَخِسا
    إنْ صالَ صِلُّ عِذارَيْهِ، فلا حرَجٌ =أنْ يجنِ لسعاً وأنِّي أجتنى لعسا
    كم باتَ طوْعَ يَدي والوَصْلُ، يَجمعُنا،= في بُرْدَتَيهِ، الْتَقى ، لانَعرِفُ الدّنَسا
    تلكَ الَّليالي الَّتي أعددتُ منْ عمري =معَ الأحبَّة ِ كانتْ كلُّها عرسا
    لمْ يحلُ للعينِ شئٌ بعدَ بعدهمِ =والقَلْبُ مُذْ آنَسَ التّذكارَ ما أنِسا
    يا جنَّة ً فارقتها النَّفسُ مكرهة ً =لولا التَّأسِّي بدارِ الخلدِ متُّ أسا[/poem]


  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    بعيــداً عن الواقـع
    المشاركات
    4,322
    معدل تقييم المستوى
    6

    افتراضي رد: غَرَستُ باللّحظِ وَ وْرداً , فوقَ وَجنَتِهِ

    قصيده رائعه جدا جدا
    استمتعت بقرائتها
    تسلم ذائقتك الشامخه خياليه:24ar::25ar:

  3. #3
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    بين دجله والفراات
    المشاركات
    12,343
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: غَرَستُ باللّحظِ وَ وْرداً , فوقَ وَجنَتِهِ

    قصيده راائعه خياليه

  4. #4
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    13,510
    معدل تقييم المستوى
    17

    افتراضي رد: غَرَستُ باللّحظِ وَ وْرداً , فوقَ وَجنَتِهِ

    هذا هو الشعر
    في صوره وبلاغته الثمينة ولغته الراقية
    شكرا لك يا خيالية ..ولا كلام على شعر ابن الفارض
    فهو شاعر من عصور الشعر الحقيقة ..
    رغم ان في القصيدة تقليد لطريقة الشعر الجاهلي حيث الوقوف بالديار في مطلع القصيدة
    ألا أن هناك روحا جديدة في شعره هي روح الشعر العباسي المفتون بالجمال والشعر الغزلي الرقيق

    تحيتي

  5. #5
    مشرف سابق

    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    4,138
    معدل تقييم المستوى
    6

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أًصِدْقٌ اٍحِسًآسُ∫●• مشاهدة المشاركة
    قصيده رائعه جدا جدا
    استمتعت بقرائتها
    تسلم ذائقتك الشامخه خياليه:24ar::25ar:
    رَبيّ يِسلمكِ إِحساسْ وَ مَا نِعدمْ طَلتكِ
    دُمتِ بِخيّرْ يَ غَاليّة :25ar:

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52