​إثر حادث مروري أثناء الاحتفال باليوم الوطني في صبيا



وفاة شاب كانت آخر تغريداته "سامحوني.. الموت لا يطلب رأي أحد"




فهد كاملي- سبق- جازان: لقي شاب صباح اليوم مصرعه في حادث مروري بمحافظة صبيا أثناء الاحتفال باليوم الوطني، حيث كانت آخر تغريدات الشاب بندر الحربي يطلب فيها السماح والعفو من الجميع، وقال: "يوم وفاتي هو يوم الفراق الحقيقي، فأزيلوا ما بصدوركم علي، واعفوا عن زلاتي وسامحوني، فإن الموت لا يطلب رأي أحد".

وكانت تغريداته بعد الحادث لها أثر كبير على أصدقائه ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، وقد أقيمت الصلاة على جثمان الشاب بندر الحربي في جامع صبيا الكبير بعد صلاة فجر اليوم الاثنين.