صور أرامكو ترسل رجلاً داخل كبسولة للبحث عن رفات لمى الروقي




: 2014-01- 19
أوشكت شركة أرامكو على الانتهاء من حفر البئر الموازي لموقع البئر التي سقطت فيه الطفلة "لمى الروقي" قبل شهر من الآن، بعد أن استلمت الموقع رسميا من الدفاع المدني وباشرت عملها مستخدمة معدات عملاقة ودقيقة في موقع الوادي الأسمر.
ونوهت مصادر أن شركة أرامكو اقتربت من الانتهاء من حفر البئر الموازي الذي يصل عمقه لأكثر من 114 مترا، حيث تم تأمين البئر وحفره من قبل معدات حديثة جلبتها أرامكو، بعد أن تم تسوية المواقع التي حفرت سابقا، وستقوم الشركة باستخدام كبسولة لإنزالها في عمق البئر وبداخلها أحد رجال الدفاع المدني المؤهلين ليتم البدء في عمل ممر موازٍ للوصول لأسفل البئر الذي سقطت فيها الطفلة لمى حسب موقع تواصل.
وكشف اللواء مستور الحارثي مدير الدفاع المدني بمنطقة تبوك عن أن وضع الكبسولة أثناء النزول سيتم بواسطة الأسلاك المعدنية الخاصة في الإنزال، فيما كان الدفاع المدني قد أعلن رسميا قبل أيام انطباق الحمض النووي الـ dna على الأشلاء التي انتشلت سابقا التي أثبت الطب الشرعي أنها تعود للطفلة لمى الروقي، نافيا الإشاعات الكاذبة حول مصدر هذه الأشلاء.