مغردون الشريان"كان رئيسا لمجلة الدعوة المهتمة بالجهاد الأفغاني




تداول عدد من المغردين وعلى نطاق واسع، صورة لشاب ملتح، قالوا إنها تعود للإعلامي "داوود الشريان"، إبان رئاسته لتحرير مجلة "الدعوة"، المهتمة بالجهاد الأفغاني.
وقال المغرد "أحمد السلامة" عبر حسابه في موقع "تويتر": "كان الشريان رئيس تحرير مجلة الدعوة وجريدة "المسلمون" أيام الجهاد الأفغاني، وساهم بالتحريض".
وأضاف المغرد خالد المانع قائلاً: الشريان كان رئيس تحرير مجلة الدعوة الداعمة للجهاد بأفغانستان ضد الاتحاد السوفيتي، وزاد في تغريدته "تغيرت المصالح فتغيرت المبادئ".
وكان الإعلامي داوود الشريان قد هاجم في برنامج الثامنة الذي تعرضة قناة mbc الدكتور محمد العريفي وسلمان العودة وسعد البريك، بالإضافة لمحسن العواجي وعدنان العرعور، متهماً إياهم بالتغرير بالشباب السعودي وشحنهم، والزج بهم في حروب كافرة، في كل من أفغانستان وسوريا والعراق، مطالباً المجتمع بمحاسبتهم نظير تلك الفتاوى.
واستفز هجوم "الشريان" بعضاً من الدعاة، فخيره "العودة" ما بين الإثبات أو الاعتذار، أما رد "العرعور" فكان ساخراً جداً، حيث وصف "الشريان" بـ"الصرصور الذي يطاول الجبل، والفأر الذي ينطح الصخر".
وقد أحدث هجوم "الشريان" على الدعاة، ردود أفعال واسعة، أدت لانقسام المجتمع السعودي، ما بين مؤيدٍ ومعارض.