قام مواطن يُدعى يحيى عسيري بأداء العمرة لخادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، مناشداً إياه العفو عن رجلَيْ الأمن اللذين أساءا إليه.وقال "عسيري"، وهو لابس ثياب الإحرام، ويبدو أنه في مطار الملك خالد الدولي متوجهاً إلى مكة: "أنا لا أعرف الشخصيَن، ولو قابلتهما لما عرفتهما، لكن الصور المحزنة لوالدة أحدهما هي ما جعلتني أناشده - حفظه الله - الإفراج عنهما.

وكانت "سبق" قد نشرت خبراً يفيد بأن "أمن جدة" سلَّم رجلَي أمن برتبة عريف، يعملان بالدوريات، إلى إدارة المباحث العامة بالمحافظة، وذلك صباح الثلاثاء الماضي، إثر تلفظ أحدهما في مقطع فيديو على مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

وجاء أمر التسليم بناء على توجيه مدير الأمن العام المبلّغ لمدير شرطة منطقة مكة المكرمة، عقب تورط المتهم الثاني في تداول المقطع على مواقع التواصل الاجتماعي.
ويجري حالياً التحقيق معهما نظير الجرم الذي اقترفاه.