ثلاثة يعتدون جنسياً على طالب جامعي بخميس مشيط




تمكن أعضاء هيئة الأمر من المعروف في محافظة خميس مشيط جنوب السعودية من ضبط شابين ، فيما تكثف الجهات الأمنية جهودها بحثاً عن شاب ثالث، متهمين جميعهم باستدراج طالب جامعي والاعتداء عليه جنسياً في حي شباعة بالمحافظة أمس الأول.
وتعود تفاصيل الحادثة حسب مصادر خاصة، إلى أن اثنين من الجناة قابلا الطالب الجامعي (20) عاماً عندما كان يتنزه مع أحد أصدقائه في سيارته، وعرضا عليه مرافقتهما إلى منزل موجود في منطقة بعيدة وخالية من السكان، وعند وصولهم كان الشاب الثالث في انتظارهم هناك. وأضافت المصادر إن المتهمين الثلاثة أطلقوا بعض العبارات البذيئة بحق الطالب الجامعي وأخذوا يعتدون عليه في محاولة لاغتصابه، وقاموا بعد مقاومته لذلك بضربه بالعقال ثم بعكاز، ثم قام أحدهم بطعنه بسكين في فخذه قبل اعتدائهم عليه جنسياً واحداً تلو الآخر، وقاموا بالهرب من الموقع. وذكرت المصادر أن خوف الشاب من الفضيحة كان سبباً في عدم تبليغه الجهات الأمنية، إلا أن المتهمين بدأوا في تهديده بعد مرور أسبوع وحاولوا تكرار فعلتهم، وعندما لم يتمكنوا من ذلك حاولوا تشويه سمعته في الحارة التي يسكن فيها، مما دفع الطالب الجامعي إلى اللجوء لهيئة مركز السوق في محافظة خميس مشيط وتقديم شكوى رسمية أوضح فيها ما تعرض له من هؤلاء الشباب الذين كان أحدهم طالباً جامعياً أيضاً.
وقام رجال الهيئة وسط سرية تامة بالتحري عن القضية والتثبت من صحة أقوال الطالب الجامعي، وتم القبض على اثنين منهم، فيما تمكن الثالث من الفرار إلى جهة غير معلومة بعد علمه بالقبض على شريكيه.
وأوضحت المصادر أن المقبوض عليهما سجلا اعترافات كاملة وأقرا بما اتهمهما به الطالب، ووصفا ما قاما به بأنه «نزوة شيطانية»، وتم تحويلهما إلى شرطة الشمالية في المحافظة مع كامل أوراق القضية لاستكمال التحقيقات، والبحث عن الشاب الهارب لتحويلهم جميعاً إلى هيئة التحقيق والادعاء العام.