أكد المدير العام للمركز الوطني للزلازل والبراكين هاني زهران أن ما يتم تداوله حالياً من خلال وسائل التواصل الإلكتروني ومواقع الإنترنت عن توقع حدوث زلزال في مدينة جدة أو القنفذة مجرد شائعات، ولا دلالات علمية لحدوث ذلك، مشيراً إلى أن هذه الشائعات تتسبب في نشر الفوضى والهلع والفزع بين المواطنين والمقيمين - حفظهم الله من كل سوء.
وذكر لـ"سبق" أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تداول مثل هذه الشائعات، خاصة في مدينة جدة.

وأوضح "زهران" أن المركز الوطني للزلازل والبراكين بالهيئة يقوم بمراقبة النشاط الزلزالي والبركاني على مدار الساعة، ويقوم بالتبليغ الفوري إلى الجهات ذات العلاقة حال حدوث أي هزات الأرضية، لاتخاذ الإجراءات الاحترازية، من أجل سلامة هذا البلد.

ودعا المواطنين والمقيمين إلى عدم الاستماع لأية شائعات يتم تداولها، والثقة بالبيانات الصادرة عن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية؛ بوصفها الجهة الرسمية المناط بها مراقبة ورصد ودراسة النشاط الزلزالي بالسعودية.