صفحة 1 من 10 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 48

الموضوع: رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

  1. #1

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

    بسم الله الرحمن الرحيم

    رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤


    الكاتبة
    "هبالي اساس حياتي"

    في الليل الحالك الظلام الساعة 8:00
    كانت تلهث وهي بتحاول تهرب وكل ما التفتت للخلف شافتهم يقتربون
    لفت زاوية وبعدها اتخبت
    حطت يدها على فمها حتى تحبس انفاسها المتعبة
    وما هي دقائق حتى الرجال الي لابسين اسود
    اختفو زفرت براحة ولكن ما لحقت تجمع انفاسها الانو ما في وقت للراحة صارت تمشي بالشارع الرئيسي
    وقفت سيارت تاكسي.
    صاحب التاكسي:على وين يا انسة.
    بتعب:على....
    صاحب:اوك.
    كان كل شوي يناظرها.
    البنت بعربجية:هي انت عيونك قدامك والا افقعها
    بعد نظره بارتباك ومشى لين وصلت .
    نزلت :استنى شوي حتى اجيب لك الاجرة
    دقت الجرس مرة مرتين كانت بدها اتدق الثالثة لكن طلعت الها صاحبيتها.
    صاحبيتها شهقت من منظر صديقتها.
    كانت محوسة بالتراب
    وغير وجها المليان دم والجروح الماليتها
    :مو وقته اعطيني اجرة السواق الحين وبعدها بقلك.
    واقفة مو مستوعب.
    صرخت:لمار وصمغ.
    لمار استوعبت:ها اي لحظة
    اعطتها وهي بدورها اعطت السواق ودخلت لبيت صاحبيتها.
    لمار:تالا ايش في ليش شكلك هيك وليه الك شهر مختفية.
    تالا بتعب:بالاول اعطيني ملابس اتروش واكل وبعدها بستريح وبحكيلك.
    لما بفشلة:اكيد
    واعطتها بجامة وراحت تروشت
    ناظرت جسمها الي مبين عليه علامات التعذيب
    وهي ميتة تعب اليوم بجد كان متعب الها بشكل رهيب
    اكلت ونامت حوالي ساعة مع انها مو كافية بس الكوابيس
    طيرت النوم من عيونها.
    بعد ما صحصحت.
    لمار وهي بتقدم الها كوب قهوة:تفضلي.
    تالا اكتفت بابتسامة:وين خالتي مو شايفها.
    لمار بابتسامة خبث:طالعة هي وابوي يتعشون عشاء رومنسي.
    تالا بضحك:يعني ناوينها الليلة.
    لمار:ههههههه.
    بعد ما حست لمار انو مزاج صاحبيتها اتحسنت تكلمت
    :تالا وين الك غايبة اكثر من شهر رسلت الك رسايل كثير حتى رحت على قصركوا وما كنتي فهميني ايش صار.
    تالا بتنهيدة:الي صار....

    *********************
    عند بيت ثاني
    بصراخ:كيف ضيعتوها ها.
    :اسف يا سعدة البي بس ..
    بصراخ:بس ايش ها اذا ما لقيتها باسرع وقت لادفنك
    انت والخبل الي معك .
    ظل ساكت.
    بصراخ:فاااااااااااااااااااااهم!
    بخوف:اي.
    بعد ما راح مساعدة جلس على الكنب
    وصار يتحسس دقنه
    "وين راح تروحي مني يا تالا راح القيك راح الاقيك"


    ***********************
    بمكان اخر.
    قصر كبير
    بصراخ:تعااااااااااااالي ريماس يا كلبة.
    ريماس بضحكة وهي ماسك الكاسة الي كبتها على اختها:ههههه
    والله مب قصدي هههههه كمون ندوش ما صار شي.
    ندى وهي بتجري وبتلاحقها:والله لذبحك.
    وقفهن صراخ اخوهن وهو حابس ضحكته من شكل ندى وبيدعي الغضب:خلاص انتي وياها.
    ندى:شوف يا نواف الكلبه ايش سوت فيني اهئ اهئ.
    قرب على رماس على اساس يضربها
    رماس اتجمدت بتعرف اخوها مزوح بس اذا عصب ياويل ويله الي قدامه
    قرب وجهه وهمس:والله شكلها تحفة مو.
    رماس صارت تضحك.
    ندى بقهر:ضحكة بلا ضروس انت وياها
    وراحت تتحلطم.
    رماس:غريبة جاي اليوم بالعادة بالفيلا عند الشباب.
    نواف وهو ينسدح على الكنبة
    :الشباب كل واحد راح على بيوتهم بعد يومين بنرجع.
    (طبعا نواف ما بعيش مع اهله بعيش هو وثلاث اصحاب مع بعض بفيلا كبيرة الهم لوحدهم)

    *************
    نرجع عند تالا
    تالا :الي صار نزلت راسها بحزن بتعرفي انو ابو وامي الهم شهرين ميتين الشهر الاول ما كنت احتك بعمي ابدا لاني كنت حابسة نفسي بالغرفة وانت تدرين حالتي بذاك الوقت
    الشهر الثاني صار عمي يطلب مني اوقع تنازل له عن ورثي وهو يديرهن وانا على اساس ارتاح وابتسمت بسخرية
    بيظن انو ما ادري انه واحد فاشل مستعد بيوم يصرف مليون
    اخليه يروح كل تعب ابوي طوال عشرين سنة واخوي خمس سنين
    لا والف لا ولو يموت
    كان اول كم اسبوع بحاول بالين بعدها صار يضربني
    تنهدت باسى واخر شي ودانا لمجموعة من ربعة حتى يعذبوني حتى اتوقع ممكن اليهود كانوا ارحم بس ما علينا ما ارضيت اوقع
    ضليت مدة اسبوعين
    وانا اتعذب لين سمحتلي الفرصة اني اهرب.
    دمعت عيون لمار لحال صاحبيتها.
    حظنتها وصارن الثنتين يبكن.
    بعد ما هدت
    لمار:طيب ايش ناوية تسوين.
    تالا:اولا ما اقدر اظل هني كثير لانو راح يتوقعوا اني هني يومين ولازم اختفي وبعدها من الصبح لازم اسحب كل الفلوس الي بحسابي قبل ما يبدا يتابعه. وبتعرفين هو الوصي على الشركة لين يصير عمري 23 سنة
    لمار:ليش؟
    تالا:ناسية انو ابوي كان شرطه انو انا واخوي نشتغل بالشركة بعد ما نخلص جامعة ولسة ظايل الي سنة.
    لمار:طيب وليش تقولين وكانه عمك راح ياجل كل شي.
    تالا بسخرية:عمي واعرفة الحين بفكرني غبية مثله راح احوس الشوارع بكرا بصير يفكر انو يسال مين صاحباتي
    ويبدا يلاحق حسابي.
    لمار:طيب صار اي شي.
    تالا فهمت قصدها:لا الحمد الله ما لمسوني.
    لمار بسخرية:فيه الخير عمك...
    تالا قاطعتها:خلينا نام والصباح بيصير خير

    تعريف بالشخصيات
    الام ,الاب,الاخ متوفين في حادث سيارة
    عائلة غنية كثير ابوها من اكبر اصحاب الشركات
    وهي حاليا الوريثة الوحيدة بس كانت في وصية من ابوها الها ولاخوها انها ما تمسك الشركة وكل شي قبل ما تخلص جامعة يعني 23 سنة
    تالا:بنت جميلة جدا جدا شعرها اسود غامق لين ظهها ناعم بشكل
    عيونها بكل معنى الكلمة دماااااااااااااااار عيونها عسليات مايلات اكثر للاصفر مكحلات وساع كثير رموشها كثيفات عيونها اذا ناظر فيهن الشخص غرق فيهن لدرجة ابوها واخوها لما يناظروا عيونها ما يقدروا يرفضوا الها طلب ملامحها حادات
    هي نحيفة بس مو كثير خصرها منحوت نحت وهو اكثر شي بميزها بعد عيونها يعني باخصار فتنة
    لتقريب الصورة راح اعطيكم صورة تقريبية لعيونها



    طول حياتها عايشة بلندن بس انتقلت هي واهلها قبلاربع سنين
    لهيك هي ما بتتحجب بس بتلبس لبس ساتر بحكم انه عيلتها فري شوي.
    عمرها22 سنة,
    بالنسبة لشخصيتها:هي بنت قوية كثير وما بتخاف كثير عربجية ما بتسكت عن حقها مع ذالك هي دجة رجة واحيانا عبيطة عندها خاصية انها بتقدر تخفي توترها ومشاعرها >>وهذه خاصية راح تفيدها كثير.
    بمعنى اخر شخصيها ما الها حل ابدا.
    قصتها مع عمها
    خالد 39 طماع جشع حقير..... وكثير صفات سيئة
    ما كان يطيق اخوه ابدا لنجاحه
    مع انه جمع اموال كثير بس بيضيعها بسرعة على السهر والشرب والحفلات ما عمره اتعرف على اخوه الا لما مات وعرف انه ترك بلاوي لبنته ما عنده عيال لانه عقيم>>>بيستحق.

    عيلة صاحبيتها
    ابو عادل:45 سنة
    ام عادل 44 سنة
    عادل :15 سنة
    لمار:صديقة تالا الروح بالروح
    طبعا اتعرفن على بعض عن طريق لانترنت كانن دايما يتكلمن لين ما اجت تالا على السعوية وصار اعز الصاحبات
    بنه حبوبة طيوبة وخفيفة دم احيانا بتكون شخصية قوية طبعا تاثير تالا مزيونة بيضة شعرها فستقي لين كتفها عيونها بني غامق رموشها طوال 22 سنة.

    اليوم التالي
    صحت لامار وتالا
    تالا:لمار اعطيني ملابس بدي اطلع.
    لمار بخوف:وين.
    تالا:لا تقلقي على البنك وبس ابيك تعطيني عباية راس حتى ما ابين.
    لمار:اوك.
    تالا:وانت تعالي معي ابيك ظروري.
    لمار:اوك.
    لبسن ونزلن تحت قابلن ام عادل.
    ام عادل:يلا هلا تالا عندنا ,
    تالا حبت راسها:من امس يا خالة وابتسمت بخبث بس ما كنت ابي اقاطعك انتي والحب.
    دخل ابو عادل:ههههه ما تتغيرين يا تالا.
    تالا ببراءة:ايش سويت.
    لمار بضحكة:ولا اشي يا البريئة.
    ام عادل انتبهت للعباية تالا.
    ابتسمت بحب:اخيرا البستيها والله زين العقل.
    تالا ابتسمت بتسليك:اوك الحين لازم نتسهل.
    ام عادل:طيب افطرن.
    تلا :بنفطر برا يلا باي
    سحبت لمار قبل ما تكمل جلست التحقيق
    راحت تلا على البنك وسحبت اموالها وابتسمت وطلعت.
    "زين ظايل مليونين يلا بيكفني هذه السنة"
    راحن على بنك ثاني
    فتحت حساب باسم لاماروحطتهن فيه وطلبت السرية التامة وبما انه المبلغ كبير صاحب البنك وافق خاف ما عاد تحط هل مبلغ بالبنك سحبت كم الف الها واخذت البطاقة
    يلا نروح على مطعم
    راحن على كفي شوب جنب البحر
    وجلسن.
    سمعت تالا الي جنبها بيحون.
    :خلاص فكنا ليش تبي شخص جديد معنا يا نواف.
    نواف:هيك ابي اشوف ناس جديدة ونتعرف عليهم ومنها شلتنا تكبر يا نادر.
    نادر:طيب مين الي يبي يسكن معنا بفيلتنا .
    نواف :لا تقلق بنلاقي وترا في جناح فاضي بنخلي احد يستاجره.
    نادر بملل:خلاص فكنا:طيب ربيعك لين الحين ما شرف.
    دق جوال نواف.
    :هلا ....وينك يا رجال...طيب خلاص....بكرا بنلتقي هنا ....يعني وين بكفي...يلا سلام.
    :يلا نروح اليوم صارت معاه شغلة ضرورية بنلتقي بكرا.
    نادر:طيب يلا نروح الحين مشعل ومشاري بينظرونا.
    نواف:لا لين الحين ما رجع مشعل.

    عند طاوله تالا سمعت كل شي وصارت تفكر.
    لمار الي نادتها لعاشر مرة:تالا هفففففففففف.
    تالا:ها نعم.
    لما:لا ولا شي.
    وراحن.
    لما وصلن لغرفة لمار.
    تالا:اسمعي انا ايش قررت اعمل.
    لما:ايش.
    تالا:.......
    لمار:ايشششششششششششش انت مهبولة؟
    تالا بسخرية:ايه.
    لمار:انت تدرين انتايش ناوية عليه.
    تالا ببرود :ايه على كل حال هذا ما هب موضوعنا بكرا لازم اطلع من عندك اكيد بكرا راح يصلوك ابيك لما يجون تقولين.
    لمار:ايش.
    تالا:.....
    لمار:اوك.
    شخصيات
    مشعل:23 سنة اخر سنة جامعةطبعا اتاخر(وهو مشاري ونواف ونادر لانهم اخذوا سنة تدريبة كل واحد بشركة ابوه )
    شب وسيم بشكللللللللللل خقةةةةةةةةةةة طبعا ابيض شعرة اسود غامق عيونه ازرق دخاني (من جدته البريطانية)رموشه طوال
    طبعا هو مشكلجي عصبي بيعصب بسرعة بس بيحب يمزح وقت المزح بيصير رجة على الاخر.
    اقرب شكل اله بيشبه الممثل ايان سومر هدلر بس شعره اسود
    بهذا الشكل




    نواف:23 سنة شب حلو مغازلجي وقم واحد نتيجة لقصة>>بعدين بتعرفوها.
    شعرة اسود عيونه سود مكحلات طويل معضل وبيهتم بنفسه كثير بشوش وطبعه ضحوك بس اذا عصب يا ويل ويله الي قدامه.

    نادر:23 تقدرون تقولون الوجة المبتسم والضاحك دايما للشلة وسيم
    بشرته برونزية عيونه بني رموشه طوال شعره بني بيهتم بجسمه
    اي جلسة بيقعدها بيقلبها نكت وتحشيش وهبال.

    مشاري:23 هادي وغامض وبارد بس لما يكون مع الشله بينفتح شوي من ناحية الشكل وسيم حيييييييييييييييل
    عيونه عسلية شعره اسود طويل .
    (طبعا الاربعة بيسكنون بفيلا يعني مو مع اهاليهم طبعا هم صحاب من هم صغار بحكم تقارب ابائهم في الشغل لانه كل واحد بيمتلك شركة كبير والاربع شركات من اكبر شركات البلد وغنين بشكل)


  2. #2

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

    البارت الثاني

    عند بيت ابو عادل
    لما بتفكر بقرار صاحبيتها وبتتنهد

    تالا:اسمعي انا فقررت ادرس بجامعة عيال.
    لمار:ايششششششش انت جنيت؟
    تالا بهدوء:اسمعيني انا ابدا ما اقدر ادرس باي جامعة ببلبلد للبنات لانهم اكيد بيراقبوني.
    لمار:طيب ادرسي برا البلد
    تالا:نفس الشي مراقبة اذا بدي ادرس باسم مستعار ما بينفعني.
    غير هيك هذا بيكون تنكر بيمنعهم يكشفوني.
    لمار:طيب كيف يا حلوة بمدرسة عيال بدهم بالنهاية يعطوك شهادة ولد ها.
    تالا:هذا الموضوع اتركي علي.

    رجعت من ذكرياتها
    "اوفففففف والله لتجنني هذه البنت"


    *****************
    بنفس الوقت لكن عند تالا
    دخلت المكتب.
    السكرتيرة:نعم يا انسة كيف ممكن اخدمك.
    شالت نظراتها
    تالا:السيد بدر هني.
    السكرتيرة ضاعت بعيون تالا:هاا.
    تالا:السيد بدر.
    السكرتيرة:هاا اكيد بس مين اقله.
    تالا:قولي له تالا.
    السكرتيرة:اوك.
    دخلت للمكتب وطلعت بعد دقايق.
    السكرتيرة:تفضلي بينتظرك الاستاذ بدر.
    دخلت المكتب وجدته جالس على مكتبه بيناظرها بحنان وابتسامة
    راحت حظنته حظنت شخص بتعتبره ابوها الثاني.
    بدر (ابو فيصل) بحنية:كيف حالك يا بنيتي.
    تالا:تمام.
    بدر بعتاب:انا لي اكثر من اسبوعين هني وانت ما سالت عني.
    تالا:لا تلومني ترا الي صار معي مب سهل ودمعت عينيها,
    بدر بخوف:ايش صار يا بنتي تكلمي.
    تالا حكت اله كل الي صار.
    بدر بغضب:الكلب انا بوره كيف يعمل فيك هيك.
    تالا ببرود:روق يا عمي.
    انتبه بدر لنظراتها الي مبين انها ناوية على شي.
    بدر:ايش راح تساوي.
    تالا حكت اله ايش ناوية تساوي.
    بدر بصدمة:من جدكككككككك.
    تالا:اي عادي.
    بدر بحاول يهدي نفسه:طيب كيف راح تحصلي شهادة باسمك.
    تالا:هنا راح يجي دورك.
    بدر:كيف؟.
    تالا:انا اذكر انو الك صديق بيدير جامعة.....للعيال صح او لا .
    بدر باستغراب:ايه ليه.
    تالا:بنقله اني بدي ادرس كشب عنده وبنحكي ظروفي ودوره بيكون انه العلامات الي بحصلها تنتقل لملفي الاصلي وبيتسجل على اساس اني درست ببجامعة .....للاناث بما نه فرع ثاني للجامعة بس للبنات .
    بدر:طيب كيف؟
    تالا:انا دبرت كل شي لا تقلق.
    بدر:طيب بالنسبه للسكن.
    تالا:دبرت كل شي ما عليك.
    بدر بقلق:انا راح ارجع للندن بعد كم يوم متاكدة من الي بدك تعمليه .
    تالا بمزح:اي خلاص عاد كلها سنة وبرجع بنت.
    بدر طقها على راسها:اااه من الراس اليابس هذا الي عنك.
    تالا :طالع عليك.
    بدر:طيب ايش رايك تكوني مكان فيصل.
    تالا بصدمة:ليشششش.
    بدر:اسمعي انا راح اخليهم يعملولك هوية فيصل على اساس لك بس بنغير الصور.
    تالا بحزن:لين الحين ما في اي خبر عنه.
    بدر تنهد:لا.
    تالا:طيب كيف خالتي ام فيصل.
    بدر:والله مثل ما هي بعد ما اختفى فيصل.
    تالا تنهدت:الله بيجيب الي فيه الخير

    بعد وقت من السوالف طلعت تالا وتوجهت الى....

    ************
    بيت ابو نواف
    نواف داخل للبيت الا
    بسمع اخته ندى عم تبكي.
    ندى:اهئ اهئ اهئ.
    نواف بقلق:ايش في؟؟؟
    ندى:اهئ اهئ ما ..تت اهئ اهئ.
    نواف بفجعة :مين.
    ندى:لا رد.
    نواف:ميييين؟؟؟
    اشرت ندى على



    على




    على





    على



    التلفزيون كانت البطله ميتة وهي بحظن حبيبها وهو بيبكي عليها.
    نواف بصراخ:مززززززززززززززع يمزعك طيحت قلبي.
    التفت على كانت تظحك.
    ريماس:هههههههههههه شكلك تحفة..
    نواف بقهر:الغبيه وقفت قلبي .
    لف على ندى بصراخ:انقلللللللللللللللللللعي.
    راحت ندى بسرعة تهرب من اخوها
    ورماس راحت بهدوء وانسحبت حتى الايحط حرته فيها
    ام نواف الي جت على الصراخ:خييير يا ابني في شي.
    نواف بابتسامة حب راس امه:لا ما في شي
    وراح على غرفته يستريح

    ****************
    اما عند ...

    :الحين متى موعد التسليم.
    المساعد:انشاء الله بعد يومين.
    :ابي كل شي يصير بدقة اذا مسكتنا الشرطة ترا نروح فيها.
    المساعد:اكيد استاذ خالد.
    خالد:بالنسبة للحيوانة تالا ما لقيتوها.
    المساعد:لا والله.
    خالد فكر وبعدها قال:اسالو مربيتها اذا عندها اصدقاء.
    المساعد:انشاء الله.


    *************

    عند تالا طلعت من عند عمها واتوجهت الى المشغل
    قصت شعرها
    بهذا الشكل




    طلعت واتوجهت الى بيت ابو عادل.
    دخلت.
    لمار:وين كنتي.
    تالا زالت اللثمة والحجاب.
    لمار:هئئئئئئئئئئئ شو سويتي بشعرك يا المجنونة.
    تالا ببرود:ولا شي وين عادل.
    لمار:ليش؟
    تالا:وينه وبقلك ليش؟
    سمعت صوت وراها:هلا وغلا باحلى اخت.
    ابتسمت تالا بحنان:هلا فيك.
    عادل:اعذريني لا ني ما كنت موجود بس اطلعنا انا والشباب للاستراحة.انتبه لشعرها وشهق ليش قصيتي
    تالا:حلو مو.
    عادل:اكيد انت كل الحلا.
    لمار:يا عيني وصرت رجال انت يا الورع ترا عمرك 15 .
    تالا:مو بس رجال شيخ الرجاجيل.
    عادل وهو يبتسم لتالا:يا لبي الي يفهمون.
    والتفت للمار:وانت يا البشعة تقلعي ومد لسانه.
    تالا:ههههههه.
    لمار بقهر:ايوة اضحكي ضحكتي بسرك.
    تالا بعد ما هدت قالت بجدية:اسمع يا عادل.
    عادل انتبه لتبرة الجدية بصوتها ووجة كل انتباهه معها.
    عادل:تفضلي.
    قالت له تالا ايش صار معها وايش ناوية تسوي.
    عادل بحماس:انا معاك .
    لمار :بدال ما تقلها خطر بتوافقها عليه.
    عادل رفع جاجب:والله هي حرة وبعرف اذا رفضت رفضي او عدمه ما راح ياثر.
    تالا:المهم الحين نروح على السوق نشتري ملايس رجالي وهيك شي.
    عادل:اوك.
    تالا:ابي الحين تعطيني من ملابسك حتى نطلع نشتري ومنها احاول اتكيف على شكلي الجديد.

    اعطاها ملابس
    لبست مشد وعطت شي حولين خصرها حتى لا يبان
    لبسك هذا



    ورتبت شعرها واتعطرت عطر رجالي وطلعت.
    عادل وهو يصفر ويصفك:دماااااااااااااااار.
    اما لمار مفهية على الاخر
    قربت تالا وصارت تحرك يدها قدام :هيييي انت وين رحتى.
    لمار بسرحان:خقققققققيت.
    تالا:هههههههه خشنت صوتها ادري طالع خقققة.
    عادل:ما اقدر على الواثقين. يا اخ..
    تالا :اخ فيصل.
    يلا نطلع. اتوجهوا لمجمع....


    *************
    ببيت ابو نواف.

    جالسة ريماس على التلفزيون وحاسة انها ملانه.
    نزل نواف كان متكشح لابس



    ونازل بيصفر بروقان انتبه لاخته الي تنهدت
    قرب الها:ايش فيه الحلو زعلان.
    ريماس:ملللللللللللللانه.
    نواف:اممممممم طيب ايش رايك تطلعي.
    ريماس فكرت:والله ابي اروح السوق في اشياء ناقصيتني.
    نواف:طيب شوفي الي بدو يروح معك.
    ريماس نطت بسرعة وراحت.
    طلع نواف مع ندى وريماس وكمان العنود بنت عمهم واختهم بالرضاعة.
    طلعو واتوجهوا لمجمع..


    هل من الممكن انو ابطالنا يلتقوا؟؟؟

    **********
    في مجمع....
    بعد ساعتين تقريبا
    طبعا كانت الانظار البنات على تالا اللي كانت بد باين عليها شاب وسيم
    تالا:افففففففف تعبت تعالوا نروح نستريح شو وناكل لاني جعت.
    عادل:طيب .
    كانوا ماشيين الا بنت بدلع ماصخ تقف قدام تالا
    وتمد الرقم بكل قلة ادب.
    تالا اخذت الرقم وشقته ورمتة بوجه البنت وقالة باستحقار:اما قلت ادب صحيح.
    وظلت رايحة والبنت طاح وجهاعلى الاخر.



    بنفس المجمع
    ندى ريماس العنود ونواف
    شافوا الي صار.
    ندة بقهر:اما قلت ادب صارن البنات بكل قلت ادب يرقمون.
    ريماس:بس الشب صراحة وسيم حيل والله من شكله باين عليه راعي هذه السوالف بس طلع غير.
    العنود:والله معك حق.
    يلا نروح ناكل النا شي.
    نواف انتبه لبنت وكان بدو يرقمها قال:اسبقوني وانا الحين بلحقهن.
    ريماس:اوك.


    في المطعم
    الطاولة1
    كانت تالا وعادل جالسين.
    الطاولة 2
    العنود ريماس ندى
    الطاولة 3
    بعدين

    الطاولة1
    كانوا يسولفون
    الطاولة3
    وهو يهز كتف صاحبة:هي طالع في ذاك الشب يا مشعل.
    مشعل:يناظر.
    :مو كانه خكري.
    مشعل بلا اهتما:يمكن او يمكن ؤلد مزيون
    انت ايش تبي فيه يا نادر.
    نادر:مالت عليك.لف على صاحبة هي وانت يا مشاري ايش رايك
    مشاري طالع تالا بغموض وقال:ولا شي.
    نادر:افففف مالت عليكم وين صديقي نوافوه ما في بعده.

    الطاولة2
    ندى:طالعي يا ريماس مو ذاك الولد المزيون.
    ريماس:وينه.
    العنود طالعي قدامك.
    ريماس:ايه والله
    فجا اجا شب عندهم.
    :هلا بالحلوين.
    ريماس طنشته.
    الشب:والله يا حبي عيونك دماااااااار.
    ريماس بنرفزة:حبتك قرادة تقلع احسن لك.
    الشب:له له له ليش الحلو زعلان.
    ريماس عصبت وكبت العصير عليه
    عصب الشب
    وكان بدو يضرب ريماس كف

    الطاولة3
    نادر:مشعل نتدخل.
    مشعل يناظر الموقف:استنا اذا ما قدرت تطلع من الموقف حينها بتدخل
    مشاري يناظر الموقف بهدوء.

    الطاولة1
    تالا بحماس:اوووووو اجت بوكتها انا فيني حماس مش طبيعي ابي افرغ شوية طاقة.
    عادل بيعرف تالا وقوتها:انت حرة.

    تالا راحت لعند الشب الي بدو يضرب ريماس
    (ملاحظة:تلا معها تعلمت الجودو ودايم بتخلطه مع الستريت فايت بحكم عيلتها الغنية خوفا عليها ابوها سجلها بصفوف الدفاع عن النفس )
    مسكت يده وخشت صوتها:خير يا الاخ اهلك ربوك تمد يدك على حرمة.
    الشب وهو يبعد يد تالا:اقول بعد يا الخكري احسن لك.
    تالا بهدوء تقول خكري ها وبدت تضرب فيه ضرب مب صاحي حطت حرتها كلها فيه(فقدان اهلها الحزن فقدان صديق غالي تعذيب من عمها) كانت تضربه بوحشية
    طبعا كلامهم كان بصرخ
    مسكها عادل:خلاص يا فيصل هدى.
    تالا وهي تتفل على الشب :عشان ثاني مرة تقول خكري
    رجعت لطاولتها
    اجى نواف وعرف القصة كان راح يذبحه>>صدق يا شيخ بتروح اترقم وتعصب لما احد يرقم خواتك.
    قعدن مرة ثانية البنات.
    انتبه لمشعل ومشاري ونادر:هلا شباب ايش تسوون.
    مشعل:كنا نبي نتصل عليك ما النا ربع ساعة
    نادر:انت شفت الضرب الي حصله.
    نواف:ايه.
    نادر اشر على تالا:تصدق انو ذاك هو الي ضربه.
    نواف بصدمة:اماااا.
    نادر:والله ايش رايك نروح عنده.
    نواف:يلا
    قربوا عند طاولة تالا
    نواف ونادر:السلام عليكم.
    تالا وعادل:وعليكم السلام.
    نواف يناظر تالا:مشكور لانك ساعدت خواتي.
    تالا بابتسامة بينت غمازاتها: العفو ترا هذا شي واجب.
    نواف ونادر خقوا على ابتسامتها وعيونها.
    تالا باستغرب:في شي ثاني.
    نادر بتوتر:هاا لا بس ايس اسمك.
    تالا:فيصل...
    عال:انا عادل...
    نادر:وانا نادر...
    نواف:انا نواف ...
    تالا لماسمعت الاسم
    اتذكرت لما كانت بالكافي
    (رن تلفون نواف
    :هلا والله ....زين زين...باستهبال انا نواف .. اجي عنك)
    تالا:انت تبي احد يستاجر عنك بالفيلا مو.
    نواف باستغراب:اي بس كيف عرفت.
    تالا:انا صراحة ادور الي على مكان اسكن فيه وصاحبي كان موجود اليوم الصبح بالكافي .
    نواف:طيب تعال اشرعلى طاولة رقم 3 احنا جالسين هناك اتفضل.
    راحوا على الطاولة اتعرفت على مشاري ومشعل.
    نواف:تعرف مع انك نحيف الا عليك قوة .
    تالا :مو المهم الحجم اهم شي الحركات.
    نادر باستهبال:اوو خلاص انا راح اصير اضارب مع الكل ما يهمني دام عندي خوي مثلك.
    تالا بمزح:تستهبل انت وخشتك حينا لتلقاني اول المنحاشين قال ايش قال افزع له.
    نادر يدعي الصدمة:ايا الخاين .
    مشعل بنرفزة:خلصتوا المسرحية.
    تالا ببرود رفعت حاجبها وركزت نظرها عليه:ليش ايش دخلك انت خلاصناها او بديناها.
    كان مشعل راح يرد بعصبية بس ضاع بعيونها المركزة علية.
    نواف هو يعرف عصبية مشعل يحاول يضيع الموضوع:طيب يا فيصل متى ناوي تنتقل عندنا الجناح جاهز بس تعال انت وملابسك وينتهي الموضوع لو الحين تجي ما هو بمشكلة.
    تالا :انشاء الله بكرا بس اعطيني العنوان واكون موجود عنك.
    بس كم بدك للاجرة.
    نواف :اسمع الاجرة شوي عالية الانها بتشمل الاكل كمان في سواق بياخذنا للجامعة ولغيرها الا صحيح انت قلت انت بالجامعة بس اي سنة.
    تالا:انا ظلت علي سنة وحدة يعني عمري 22.
    نادر بصدمة:اماااا والله باين عليك مو اكثر من اول ثنوي.
    تالا بهدوء:هذا خلقت ربي .
    نواف :الاجار$$$$.
    تالا:خلاص انا اليوم بجيب معي هذا المبلغ .
    طيب وانتوا اي سنة جامعة.
    مشعل:احنا مثلك سنة اخير بس عمرنا 23.
    تالا:ليش؟؟؟
    مشعل:احنا بعد ما خلصنا ثاوي دخلنا بدورة تدريبية كل واحد بشركت ابوه حتى بعد الجامعة نمسك امور الشغل فورا.
    تالا:اها يعني انتو بتدرسوا ادارة اعمال.
    نادر:ايه وانت؟؟
    تالا:مثلكم.
    وصاروا يتكلموا بالجامعة وغيروا
    والمسكين عادل بغى ينفجر من الملل.


    عند الطاولة2
    ريماس:باين اما بيعرف نواف او تعرف عليه.
    العنود بهيام:ااااااه بس شفتوا لما كان يتضارب والله رجال شهم.
    ندى بهيام:اييييييه بس عيونه دمااااااار.
    العنود:هو بس عيونه كله على بعضه يجننننننننننننن.
    ريماس:ايش انت استخفيتن ترى اللي سواه شهامة مو محبتا فيكن او بدو يجذب انتباهكن.
    .................................................. .................................................. ....................وكملن كلامهن.

    بعد فترة استاذنت تالا وعادل حتى تروح ترتب اغراضها.

    في سيارة نواف

    دخلوا السيارة ونواف يسوق
    قربت ريماس لعادل:الا هذا خويك .
    نواف:مو انا قلت انو في واحد جديد راح اجيبه للفيلا.
    العنود:ايه.
    نواف:هذا هو.
    ندى:اسمه فيصل.
    نواف دعس على البريك والتفت الها وبحدة:انت ايش عرفك فيه.
    ندى بخوف:ااا
    ريماس:هدي بس لما خويه بعدوا لما كان يضارب مع الشب قال خلاص هدي يا فيصل.
    نواف زفر براحة وكمل طريقه.

    **************
    عند تالا وصلت بيت لمار وبدت ترتب ملابسها
    لمار كمحاولة اخيرة الاقناع تالا:تالا بترجاك اقتنعي وما تعملي هذا الشي.
    تالا:انا اتخذت قراري
    لبست بجامة وانسدحت تفكر
    "انا ادري اللي راح اسوي ممكن غلط بس لازم استرجع ثروتي والله يا خالد لاندمك ابتسمت بخبث وهي تتذكر قبل اسبوع"
    لما كانوا معذبينها واغمي عليها بس كان ببداية الاغماء وكانت تسمع الحوار الي بيدور بينهم
    1:والله الاستاذ خالد هذا خطير.
    2:ايه والله طالع ايشببنت اخوه عشان الفلوس.
    1:بس تدري والله قمر .
    2يضحك بخبث:وانت تقلي تراها قدامي واقدر اشوف.
    1:توزيع المخدرات متى راح يصير.
    2:والله ما ادري عن الاستاذ خالد بس هذه الشحنة الي بدو يعملها ما هي قليلة.
    2:اي سمت انو مبالغ كثيرة حاطين فيها .

    وبعدها بطلت تسمع شي
    رجعت من ذكرياتها"مو بس راح ارجع كل شي الا بدي اطيحك
    وقعت وما حد سمى عليك يا خويلد الزفت"


    *************
    بالفيلا
    نزور كل واحد بغرفت وايش الافكار اللي اخذته

    بغرفة مشعل
    كانت هيك




    بعد ما اخذ شاور انسدح على السرير وصار يتذكر.
    "اااااخ بس ليش ما قدرت اتكلم حسيت انو كل الكلام طار مني لما ناظرت عيونه وبس والله رجال غريب احسه مو ولد احسه بنت
    اااااااف ايش قاعد افكر فية استغفر الله"

    غرفة نواف



    نواف"والله هذا الولد غريب باين كانه بنت ...والله عيونه غريبة معقوله في شب كذا ؟؟ بس والله عيونه دماااار ...."


    غرفة نادر





    كانت صاكها نومة ما هو فاظي يفكر بحد>>خخخخخخخخخخ


    غرفة مشاري





    غموض غموض غموض>>ياخي خف علينا حتى افكارك مو عارفين ايش هي اااف والله ما منك فايدة

    بعد ما تعبوا بطالنا بالتفكر ناموا


    اليوم التالي

    صحت تالا ولبست


    ولبست عليه العباية لانها اذا قابلت خالتها
    تالا وهي تصحي لمار:لمار لمار يلا قومي.
    لمار:همممم.
    تالا:يلا لازم اطلع.
    لمار صحصحت :ايه ايه كم الساعة
    تالا:الساعة11.
    لمار وهي رايحة الحمام.
    :ليش لابسة عباية.
    تالا:لاني لابس لبس اولاد واخاف خالتي تشوفني.
    لمار:لا تقلقي بهذا الوقت بتكون تتقهوى عند جارتنا ما بترجع قبل الغدا.
    تالا :اها.

    راحت تالا تصحي عادل

    بعدها نزلوا يفطروا
    حملت شنتاتها وطلعت برا
    انتبهت لرجال بينزل من سيارة
    تالا"مين هذا هئئئئئ شكله مساعد" لبست نظاراتها ومشت.
    مساعد:لو سمحت يا اخ.
    تالا بدون نفس:نعم.
    ماعد"ايش هذا الاسلوب":انت اخو الانسة لمار.
    تالا:لا انا بكون صديق اخوها.
    مساعد :اها.
    راحت تالا
    الا مساعد:لو سمحت.
    تالا "ليكون عرفني."
    لفت له وقالت ببرود يعكس القلق الي بداخلها.
    مساعد:......

    تعريف الشخصيات الجديدة بالبارت
    عيلة نواف
    ابو نواف:رجال عصامي هائ ناجح.
    ام نواف:ام عطوف حنونة على عيالها.
    نواف:سبق تعريفه.
    ندى:20 سنة بنت هادية حساسة وطيوبة
    لكن بعض الاحيان عليها برود بنرفز اي شخص حلوة
    متوسطة الطول بشرتها سمرا سمار ناعم عيونها بني غامق رموشها طوال دبدوبة شوي.

    ريماس:18 سنة بنت مرجوجة هبلا مطفية وعربجية
    جمالها طفولي عكس تصرفاتها العربجية
    بشرتها برونزية عيونها سود مكحلات شعرها اسود
    دايم بتعمل مقالب ضد مازن>>بعدين بتعرفوا
    الاثنين بيكرهوا بعض ودايم يعملوا ببعض مقالب.

    العنود:بنت عمهم وبتكون اختهم بالرضاعة الانوا لما مها ولدتها تعبت فرضعتها ام نواف 18 سنة صديقة ريماس الروح بالروح.
    واخت مازن. من نا حية الملامح بتشبه ندى بس الفرق انها بيضة.


  3. #3

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

    البارت الثالث

    راحت تالا
    الا مساعد:لو سمحت.
    تالا "ليكون عرفني."
    لفت له وقالت ببرود يعكس القلق الي بداخلها:نعم؟؟
    مساعد:مد الها اوراق وقعت هذه الاوراق منك .
    اخذتها وهي تخفي توتوها:مشكور .
    وراحت.

    وقفت تكسي واعطته العنوان
    اتصلت على...
    تالا:هلا وغلا.
    :هلا فيك؟كيف حالك.
    تالا:تمام.وانت شلونك.
    بتفكير:اممممم ابيض.
    تالا:ههه تتريق انت.
    :لا لا وينك مختفية شهر كامل يا الظالمة ما تكلميني.
    تالا:بعدين بقلك.على اي حال تعال حالا للسعودية.
    بخوف:ليش في شي؟
    تالا:لا تتاخر ضروري تجي.
    :طيب والشغل مين راح يمسكه.
    تالا:خلى جون مساعدك ترى انسان مجتهد.
    :طيب ولا يهمك بكمل كم شغلة وباطلع باول طيارة لعندك.
    تالا تنهدت:ضروري محتاجك انت ثاني شخص قريب لي من بعد فيصل.
    بحزن:انشاء الله بنلقاه.
    تالا تمسح دموعها:انشاء الله.
    يلا مع السلامة.
    :مع السلامة.
    سكرت الخط

    بس يا ترا مين الي كلمته؟؟؟


    ***************
    عند بطلة جديدة من بطلاتنا
    تتمشى بحديقتهم الواسعة تنهدت وهي تناظر الورد
    انتبهت لوردة ذبلانة مسكتها "حالي من حالك يا وردة ذبلانه بيقولون صرت قوية ما يدرون اني ذبلانه ضعيفة من الداخل اخفيت ضعفي تحت مسمى بوية حتى ما ابين ضعفي ما يدرون انو في انثى داخلى اخفيت حزني في قناع جمود لبسته عسى اقدر اخبي ضعفي " تنهدت بصوت مسموع تنهيدة من قلب:ااااااااه.

    المحادثات الي بالانقليزي راح اجيبها بين قوسين()
    ليزاانسه تمارة.)
    تمارة بوجه جامد بدون تعابيرنعم ماذا هناك)
    ليزا(لقد حضرنا لكي المسبح انه جاهز)
    تمار بهدوءحسنا)

    وراحت


    **************
    عند بيت ابو نواف

    ام نواف:ريماااااااااااااااس يلا يا بنتي.
    ريماس وهي تنزل وتزبط عبايتها:جاية جاية.
    ام نواف:يلا اتخرنا.
    ريماس وهي تناظر حولينها:وين ندى.
    ام نواف:تنتظرنا برا يلا بسرعة.
    ريماس وهي تعدل لثمتها:طيب طيب .

    وراحوا
    (ملاحظة جد ريماس بيعمل جمعة من فترة للثانية حتى يقرب العيلة والعيلة بشكل عام مستواها عالي)


    ****************
    في التاكسي.
    صاحب التاكسي:وصلنا.
    تالا سرحانة تفكر "صح الي بسويه ااااه والله ما ادري بس ما اقدر اظل بهويتي
    يارب تعدي هذه السنة على خير"
    صاحب التاكسي ناداها للمرة العاشرة:لو سمحت؟؟؟
    تالا توها تنتبه:هاا.
    صاحب التاكسي :وصلنا.
    تالا:ااهاا.
    مدت اله الاجرة ونزلت.
    كانت فيلا كبيرة
    الحارس:نعم مين انت؟؟
    تالا:انا فيصل....
    الحارس:اهااا اتفضل.
    دخلت البوابة كانت الحديقة تهبل (طبعا كل الصور من مواقع معددة اتمنى تعجبكم راح ابدا بوصف الفيلا)


    الصالة



    المطبخ



    هذه الاساسيات دخلت كانوا جالسين بالصالة ينتظرونها.
    تالا:السلام عليكم.
    الكل التفت عليها .
    الكل:وعليكم السلام.
    سلمت عليهم:كيفكم.
    الكل بردود مختلفة:تمام....ماشي الحال...رايق على الاخر...
    نواف:انت الي كيفك.
    تالا بابتسامة باردة:تمام.
    مشعل:ايش تبي تشرب.
    تالا:لا شكرا ما ابي شي.
    مشعل:لا تستحي ما راح اقول اعتبر البيت بيتك لانه راح يكون بيتك فلا تستحي.
    تالا بتسليك:طيب ابي عصير .
    مشعل :اي نوع.
    تالا:اي شي.
    طلب مشعل من الخدام تجيب عصير للكل(طبعا بما انه اربع شباب عزوبين فكل الي بيشتغل بالفيلا ذكور)
    نواف:طيب عرفنا عن نفسك اكثر.
    تالا:من اي ناحية.
    نادر نط عندها:اسمك؟عمرك؟طبعك؟هواياتك؟اهتماماتك؟تحب الدراسة اولا؟اي نوع سيارات بتفضل؟اي فرق بتشجع؟اي نوع سيارات بتفضل؟وين بتحب اتسافر.
    مشعل طلع عيونه:ول ول اكلت الولد بقشوره شوي شوي عليه.
    تالا بسرعة:فيصل..,21,الكورة السباحة سباق السيارات تسلق الجبال ,مزوح بحب الضحك والفرفشة بس اذا عصبت لا احد يقرب مني وخاصة لما يكون فيني نوم نوع تصرفاتي بتعتمد على الشخص الي قدامي,اكيد لا ما حب الدراسة بس بجيب علامات عالية ,فراري,برشلونة, مافي مكان معين اي مكان المهم الصحبة.
    نادر فاتح فمه على الاخر والثانين مو مصدقين.
    تالا وهي حابسة ضحكتها:ايش في.
    نادر بفهاوة:ترى كنت استهبل امداك تحفظ الاسئلة.
    تالا:ههههههههه انا بطبعي دقيق في الانتباه وغير هذا انت سالت اسالة روتينية يعني الي ما اسمعته توقعته.
    نادر:اهاا.
    نادر مسك يدها :يلا تشوف غرفتك.
    تالا ارتبكت بس مسكت نفسها وبعدت يده بهدوء:يلا.
    مشت ورا نادر دخلت الغرفة.
    كانت بهذا الشكل




    تالا نست نفسها بصوتها الطبيهي:وواااااااااو مرة حلوة
    نادر ناظرها وفهي من صوتها الانثوي وتفاصيل وجها الطفولية وغير هيك فعيونها الذابحة.
    تالا انتبهة اله رفعت الحاجب وناظرت نادر بتركيز:ايش في.
    نادر ارتبك من عيونها وصار يناظر الغرفة
    نادر بتوتر:هذه هي غرفتك خذ راحتك اي شي حابب تغيره قول واحنا بنغيره. ولما يجهز الغدا راح نناديك لانا بنحب ناكل مع بعض.
    تالا بحماس:اوك .
    نادر ضحك على حماسها وظله طالع.
    نادر"ايش فيني قمت اطالع بالولد بطريقة غريبة والله للحظة حسيت بنت قدامي" هز راسه في محاولة حتى يخرج الافكار منه.

    عند تالا كانت تنقز على السرير
    هذا طبع فيها اذا دخلت غرفة جديدة تحب تنقز على السرير
    رتبت ملابسها حتى ما يشوفهن احد لانه فيهن اغراضها الخاصة

    كانت تلبس لما احد دق الباب.
    تالا:مين؟؟؟
    الخادم:سيدي ترا الاكل جاهز .
    تالا:اوك الحين بنزل كانت لابسة

    نزلت وراحت عند طاولة الاكل اول ما شافوها صارو يطالعونها.
    ارتبكت تالا من نظراتهم بس مسكت نفسها:ايش في.
    نادر:...


    **********************

    بيت جد نواف

    جد:انسان جاد ولكن مرح بيحب عياله وبيحب يجمعهم دايم
    عنده ثلاث اولاد بس لانه زوجته توفت بعد ما جابت محمد اخر عياله وهو ما رضي يتزوج بعدها>>يعيني على الوفاء>>بالاحلام لا تصدقون>>خخخخخخخ.
    عادل(ابو رامي)
    عياله:رامي :اكبر عيال العيله 33 سنه متزوج زواج تقليدي من بنت اسمها سهام طيوبة حبوبة 25 ولكن صار يموتون ببعض ما يتخيلون حياتهم بدون بعض عندهم هند 5 سنين
    محمد 3سنين.
    مازن:24 سنة حبوب وحنون بس عصبي شوي يكره شي اسمه ريماس بسبب انه الوحيدة الي بتقف بوجه وبترد مقالبه.
    من ناحية شكله تراه يجننننننن عيونه عسلية ناعسة بشرته برونزية معضل طويل بيحب يلبس سبورت .
    نرمين:بنت هادية رزينة حنونه صاحبه ندى الروح بالروح
    من ناحية الشكل ملامحها ناعمة شعرها بني طويل عيونها بني
    بتحب حسام صاحب اخوها وهو بيحبها بس ما يدرون الاثنين عن بعض.

    العنود :تعرفونها

    نايف(ابو نواف)
    تعرفنا عليهم.

    محمد:30 سنه اخر عيال الجد بسبب انه الجدة حملت فيه بعمر متاخر سبب الها الوفاة ماكان فاقد كثير للحنان لانه زوجات خوانه ربوه مثل اولادهم من ناحية الشكل يشبه مازن كثير حتى انهم يقولون مازن نسخة عن عمه بيشتغل محامي ناجح
    لين الحين ماتزوج لانه ما لقي الي تستحق قلبه
    امنيته انه مازن وريماس يكونون مع بعض يحس انهم يحبون بعض على الرغم انهم يبينون العكس>>يمكن ايه ويمكن لا.
    دلوعته ريماس بيحبها كثير وما برفض الها طلب وهذا بسبب معين>>ليش يا ترا

    وصلو بيت الجد وكان وصولهم بالضبض مع وصول بيت عمهم ابو رامي:
    انتبهت ريماس لمازن وناظرته بتحدي وهو رد نظراتها
    وكل واحد بيفكر بالقلب الي يبي يساوه ضد الثاني
    دخلت عند الحريم نزلت عباتها وكانت لابسة



    العنود



    ندى


    نرمين


    لمعلومة :ام رامي تحب ريماس كثير ونفسها دايم تتزوج مازن بس هي تدري انه امنيتها مستحيلة.
    ريماس تسلم على ام رامي:هلا عمتي اخبارك.
    ام رامي بابتسامه:صرت احسن بشوفتك. وانت.
    ريماس:تمام وقالت بصوت عالي للبنات :يلا بنات نروح نسلم على جدو.
    امها:ايش جدو الله يهديك تدلعينه.
    ريماس وهي ترمش ببراءة:مين يصح له رموسة الحلوة تدلعه.
    الكل:ههههه.
    امها تهز راسها باسف:متى تعقل هذه البنت.

    مجلس الرجال

    دخلت ريماس كعادتها بضجة:يا هلا وغلا بجدي الحبيب .
    رامي يسكر اذنه من صوتها العالي: ايش هذا الصوت عليكي اوتار صوتيه ؟
    راحت حبت راس جدها ولفت على رامي:تقلد صوته
    ايش هذا الصوت عليكي اوتار صوتيه ؟ ورجعت لصوتها الطبيعي تستخف انت ودمك.
    :ههههههه متى تعقلين.
    التفتت لمصدر الصوت كان عمها محمد راحت وحظنته بقوة:مستحيل اعقل. كيفك
    ابتسم بحنان لدلوعته:تمام بشوفتك.
    بعدت عنه وقالت بغرور:ادري انه الكل يصير بخير بشوفتي.
    مازن يتمسخر:يا زين الغرور.
    ريماس:ربنا لا تؤاخذنا فيما قال السفهاء منا.
    مازن عصب:اي سفهاء ها.
    ريماس بتحدي:كل انسان بيعرف مقامه.
    الاثنين بيناظروا بعض بكره
    محمد يبي يهدي السالفة الانو يدري اذا بدوا الاثنين ايش راح يصير:رموسة حبيبتي تعالي جبت لك شي معي.
    ريماس نقلت نظرها لعمها وقالت بفرح:ايش هي.
    محمد:سر تعالي شوفيها.
    ريماس راحت مع عمها جدها كان يناظرها بحزن.
    ندى:انا نفسي اعرف ليش عمي بس بيجيب الها هداية واحنا لا.
    الجد:كلكم غالين بس بتعرفوا انها اكثر وحدة بيحبها.


    عند ريماس
    فتحت الهدية:ووووواااااااااااااااو بيجنن
    وحظنت عمها :ربنا يخليك لي.
    عمها دمعت عيونه:ويخليك لي كمان.
    كانت الهدية عبارة عن عقد كالتالي



    **********
    الفيلا

    نادر يصفر:وااو ايش هذا الجمال.
    تالا استحت بس ما بينت بغرور:ادري ادري.
    مشعل:ما اقدر على الغرور.
    تالا جلست على الطاولة
    نواف طبعا من اول ما جلس وهو بيغازل على التلفون.
    تالا تهمس لنادر الي جنبها:مين يكلم نواف.
    نادر:بنت؟؟
    تالا:باين يحبها.
    نادر:ههههه يحبها قصدك يلعب عليها يا حبيبي نواف اكبر مغازلجي.
    تالا :اها.
    كان مشعل يناظرهم"ليش يتهامسون ااااف وانا ايش دخلني"
    انتبه اتالا الي اتاشر له بعيونها على نواف.
    مشعل فهم عليها انها تبيه يفجعه:نوااااااااااااااف.
    نواف نقز ووقع عن الكرسي.
    الكل:ههههههههههه.
    نواف يناظر مشعل بحقد:وجعععع.
    مشعل يناظره ببراءة:وانا ايش سويت.
    نواف بحقد:ما تعرف ايش سوت هاا.
    مشعل:ايه.
    نواف:يا جعلك بالبي ام دبليوا الي تكسر عظامك.
    مشعل:انطم.
    نواف رجع يكلم على التلفون.
    :نواف حبيبي ايش صار لك.
    نواف:لموسة حبيبتي لا تقلقين.
    ناظر مشعل بس في كلب نقزني.
    مشعل يناظره بنص عين. الكل فطس ضحك الا مشعل.
    لميس بدلع ماصخ:حبيبي يجعله بالموت هل الكلب.
    نواف :حبيبتي لا تدعين ترا الدعوة بتنقلب علينا.
    وكمل كلامه وطلع للحديقة.

    تالا:طيب مو حرام يلعب على بنات الناس.
    مشعل بعدم اهتمام:تراه يتسلى فترة بعدين ببطل.
    تالا بحدة:لا والله ترضاها على خواتك.
    مشعل بغضب :ما تجيب سيرة اختي على لسانك.
    تالا ببرود:شفت كيف عصبت يعني ما ترضاها على خواتك كيف تسمحولوا يساوي هذا اشي.
    نادر باستغراب:ليش ما عمرك غازلت.
    تالا "كيف اغازل بنات وانا بنت":لا لاني بحط في بالي خواتي بنفس الموقف واني ما ارضى عليهن هذا الشي.
    نادر:بس الي يشوف شكلك يقول انك اكبر مغازلجي.
    تالا:المظهر الخارجي مو مهم.
    نادر يبي يغير السالفة:ايش رايك نلعب اونو.
    تالا تحمست:قدام.
    راحوا يلعبوا.


    ***********

    عند تمارة

    طلعت من المسبح ولبست


    ونزلت للصالة قابلت امها وابوها واكثر شخص بتكرهوا بالدنيا. زينت حجابها بسرعة
    تمارة ببرود:السلام عليكم.
    الكل:وعليكم السلام
    جسار:كيفك يا بنت العم.
    تمار ببرود وه ترجع لغرفتها:كنت احسن قبل
    وظلت طالعة امها تنهدت.
    "كله بسببي انا ما اهتميت فيها والحين جالس ادفع الثمن"
    جسار"اااااه ايش اسوي مع انك الوحدة الي بحبها الا اني الوحيدة الي باذيها حالتك هذه بسببي انا انا ااااخ بس مني"


    تمارة:18 سنة بنت جميلة جدا لكن هي بوية
    باردة لابعد حد غير مهتمة باي شي مع انها كانت وحدة مرحة وضحوكة وهادية بسبب شي صار معها
    عيونها فضية مثل الذيب واسعة شعرها اشقر رموشها طوال
    اخذ ملامح امها (امها جنسيتها مختلطة فرنسية مع عربية)
    عكس اخوها الي اخذ ملامح ابوها قاصة شعرها بوي بتهمل نفسها الانها ما تبي تبين ملامحها الانوثية بس هيهات هذه الملامح تندمل لانها واضحة.

    *****************
    بيت الجد

    عند البنات
    رن جرس البيت
    فتحت الخدامة ودخلت معها علبة كبيرة
    كان مكتوب على البطاقة
    "الي الفتاة التي سهرتني الليالي
    الي الفتاة التي لم تفارق بالي
    الي الفتاة التي سكنت قلبي
    العنود

    معجب بك للنهاية"
    ريماس:ابيش هذا؟؟
    العنود :ما يندرا يلا نفتحوا.
    البنات بحماس:يلا.
    فتحن الهدية
    صـــــــــــــــدمــــــــــــة


    **************
    الفيلا

    راحت تالا على المطبخ حتى تشرب مي
    سمعت صوت وراها كان مشاري قاعد بيقدم الها
    نظراته المثبته عليها
    اول مرة ما تقدر تخفي توترها
    بترجع خطوة ورا الثانية كل ما تقدم الها.

    صار ما يفصل بينهم كم سنتميتر
    بعدها

  4. #4

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

    بارت الرابع

    شَائـتِ الأَقْـدَارْ أَنْ نَفْـتَرِقْ..
    و يَفْتَرِقْ بِنَا المَصِيرْ..
    شَائـتِ الأَقْـدَارْ أَن تَفْتَرِقْ بِنَا الدُرُوبْ بَعْـدَ أَن كُنَّا نَسِيرْ فِي دَرْبٍ وَحِيدْ..
    قَد كَانَ حُبُنَا قِصَّةٌ جَمِيلَه..
    قَدْ كَانَ عِشْقُنَا مَضْرَب الأَمْثَاَلْ..
    عَصَفَتْ بِنَا الأَيَّام و تَاهِتِ الأَحْلاَمْ..
    و ضَاعِتِ الأَمَالْ فِي ظُلْمَةِ الأَيَّامْ..
    طُرِدَتْ قُلُوبُنَا مِن أرْضِ العَاشِقيِنْ..
    و قَدْ كَانَتْ لَنَا عَلَى مَرِ السِّنِينْ..
    مَاعَادَ يُجْدِي ذَرْفُ الدُمُوعْ..
    شَاءَ القَدَرْ لِبَعْضِنَا ألاَّ نَكُونْ..
    مَا كَانَ بِالحُسْبَانْ أَنْ يَهْجُرُنَا الأَمَانْ..
    كَتَبَ القَدَرْ نِهَايَةْ حِكَايَةَ عَاشِقَانْ..
    و مَاتَتْ أُسْطُورَةُ الغَرَامْ..
    الفيلا
    كانت تالا عم تشرب مي الا بتسمع صوت وراها وتلتفت لقته مشاري يناظرها
    توترت لما شافته يتقدم الها اول مرة بتفقد هدوئها الي بتدعي
    رجعت خطوتين للوراء قرب الها
    قرب الها لحد ما بقي كم سانتي بيناتهم
    بعدها
    بعدها
    مشاري:ابعد خليني اعرف اخذ الي ابيه من الثلاجة
    تالا بفهاوة:هاا.
    مشاري اشر على الثلاجة :ابعد.
    لما ما شاف اي فعل منها ابعدها واخذ اله قنية عصير.
    وطلع وهي لساته مو مستوعبة بعد فترة تنهدت براحة:ااااااااه.\
    "انا ايش صار فيني اول مرة ارتبك وما اقدر اخفي توتري ..هدوءه وبرودة صراحة بيخوفني اكثر من شخص معصب واقف قدامي والله بغى قلبي يوقف"
    طلعت لغرفتها وانسدحت وقعت تفكر بايش ناوية تساوي وراحت فيها نومة.
    *******************
    بيت الجد
    البنات:ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه .
    الي نطت في حظن الثانية والي نطت على الكنبة
    البنات:صراصير ااااااااااااااااااااه.
    سمعت ريماس صوت ضحك طلعت على البلكونة وشافت الشباب فاطسين ضحك.
    ريماس"هين يا مازنزه انا واثقة انو كله من تحت راسك"
    اخذت قنية مي
    وكبتها عليهم (لانهم كانوا يبون يكونون قريبين حتى يعرفوا ردت فعل البنات)
    الشباب شهقوا من برودت الماي.
    الشباب ناظروها بحقد.
    ريماس:تستحقون.\
    وظلت رايحة
    طلبت من الخدامات ينظفون الغرفة والبنات قررن يطلعن للحديقة لين يخلصو تنظيف.
    بعد فترة حست ريماس انها تعبانة وبتتالم بشكل غير طبيعي
    البنات انتبهن للون وجها الي اتغير فجاة للاصفر
    العنود بخوف قربت منها وهمست:اخذتي الدوا.
    ريماس بهمس متعب:اخذت امس اخر حبة ونسيت اجيب دوا غيره.
    العنود سندتها وبعتب:ليش؟؟
    ندى:هية انتي وياهي بايش تهامسون
    وببخوف ايش فيك يا ريماس
    كانت ريماس بدها اترد الا حست بتعب كبير وانه الدنيا صارت اتدور فيها.
    العنود صرخت:ريماااااااااااااااااااااااااس.
    كانوا الشباب مع عمهم بالاضافة لحسام
    جالسين بالحديقة بس بالطرف الثاني
    محمد اول ما سمع الصرخة بسرعة فز
    محمد:ريماس.
    قرب الها وصار يهزها :ريماس ريماس ردي على
    لما ما شاف اي استجابة حملها وبسرعة للمشفى الوحيدة الي راحت معهم هي العنود
    كان يسوق بسرعة جنونية والعرق بيتصبب منه كان قلقان بدرجة كبيرة
    هو بيعرف تهبها بيعرف حالتها بيعرف مرضها؟؟؟
    رجع بالذاكرته قبل ستتة اشهر لما اتغير كل شي
    تعبت ريماس فتريتها تعب مش طبيعي وفقدت وزن كبير كانت تعاند ما بدها تروح المشفى
    لين وصلت الالام لدرجة كبيرة وغير محتملة واغمي عليها
    وصلها للمشفى هو وابوها.
    الدكتور اجا
    ابو نواف:ايش صار فيها بنتي ايش فيها.
    الدكتور تنهد:بنتك معها سرطان الرئة
    سرطان الرئة
    سرطان الرئة
    طلت هل الكلمة تدور براسة
    بعدها سفروها للندن وكشف عليها الدكتور واعطاها ادوية لمدة سبع اشهر حتى تتحضر للعملية
    الاشخاص الي بيعرفوا بمرضها ابوها وعمها وجدها وصديقتها المقربة العنود كان اخفاءه بطلب من ريماس لانها ما تبي احد يشفق عليها ولالنها تبي تعيش حياتها واحترموا رغبتها واخفوا المرض.
    صجي من افكاره على صرخة العنود :انتبببببببببببببببه
    وبسرعة بعد عن الشاحنة اللي كانت راح تضربه
    كمل الطريق للمشفى وعيونه دموع اربع على اربع.
    بعد نص ساعة طلع الدكتور .
    محمد:ها دكتور كيف حالها.
    الدكتور:....
    ************************
    هَذه أنَــــــــــــآ
    أسلُوبي غريب آحيآناً ..
    آغيب گثيراً ۈلآ آسأل...
    آشٺآآق ۈلآ آخبر آحد بذلك
    ألتقي شخص آحبہ ۈ لگن لآ آحآدثه !
    شخصيتي معقده لن يفهمهآ اآحد !!
    لكن بين آضلآعي للأآسف قلب صآدق
    لآآ يخدع احد في زمن كل من في خدعني.!!!
    ***********************
    عند تمارة
    كانت نايمة بس كنت تحلم وصحت مفزوعة
    بتتصبب عرق وصدرها بيعلو وبيهبط بسرعة
    راحت على الحمام غسلت وجهها وناظرة له كان لونه مخطوف
    نزلت وراحت للغرفة الي بتفرغ كل الالمها واحزانها فية دخلتها وجلست تعزف على البيانوا بطريقة جنونية بس عزف مرا حلو
    صارت تتذكر صوته وهو يحكي
    (بحبك.....هههه والله ما اتركك.....بهيام انت اغلى شي عندي ..... بصراخ بحبــــــــــــــــــــــــــــــــكــــــ..)
    ضربت بيدها على البيانوا وصرخت:كذاااااااااااااااااااب
    ودموعا بينسابن على خدها صارت تبكي وتشاهق
    بتوخذ راحتها الانها مركبه عوازل صوت لهذه ما احد بيسمع صوتها عشان هيك هذه هي الغرفة الي بتريح نفسها فيها.
    ***************
    سأظل قوية أمام الجميع
    لن أظهر ضعفي أمام أحد
    سأظل الفتــــاة المبتسمة المتفائلة
    صاحبة أجمل ضحكه لمن يعرفوني
    سأخبيء بداخلي ضعفي و إنكساري
    ***************
    المشفى
    الدكتور :الحمد الله بس بايين انها ما اخذت ادويتها والمسكنات عشان هيك جسمها ما احتمل الالالم وفقدت الوعي.
    محمد:طيب اقدر اشوفها.
    الدكتور:ايه بس هي الحين نايمة من المسكنات لمدة ساعتين .
    محمد:طيب بعدها بنقدر ناخذها .
    الدتور:انا بفضل لو تظل اليوم تحت المراقبة عندنا.
    محمد:طيب دكتور مشكور.
    الدكتور:محمد لازم تخبروا باقي العيلة تدري العملية الي راح تسويها خطرة وبخاصة انه نسبتها بس 40 % يعني تدري اذا فشلت العملية ايش راح يصير لازم تخبروا الكل.
    محمد:مشكور دكتور بس هذا بيرجع لريماس.
    دخل عمها والعنود عندها
    ناظروها بحزن شعرها المتناثر على السرير وجها الشاحب
    بعد ساعتين
    بدت عيونها تفتح بصعوبه
    عمها انتبه الها بلهفة:ريماس.
    ريماس ابتسمت بحب لصاحب الصوت بصوت متعب:حمود.
    محمد:عيونه لحمود.
    ريماس:العنود ما عليك امر ممكن تساعديني اسند نفسي.
    العنود بحنية:من عيوني.
    سندتها.
    ريماس:متى راح اطلع.
    محمد:بيقول الدكتور افضل لو تظلين لين بكرا.
    ريماس عبست:ايش لا ما ابي ابي اطلع الحين.
    محمد:بس...
    ريماس قاطعته:لاحقة على جلست المستشفيات.
    محمد اتذكر العملية تنهد:طيب الحين بشوف الدكتور . وطلع.
    العنود قربت الها ودموعها بينزلن.
    ريماس مسحت دموعها :ليش تبكين .
    العنود:لاني ما اقدر اتخيل حياتي بدونك.
    ريماس حظنتها:لا تفاولين علي بالموت بموت باليوم الي محدده رب العالمين.
    العنود بتبكي
    دخل عليهم محمد.
    محمد بمزح بيحاول يلطف الجو بيسكر عينيه:وا فضيحتاه ايش هذه المناظر شاذات قدامي استغفر الله استغفر الله .
    العنود وريماس بالغصب ضحكن:هههههههههههه.
    بعدن عن بعض.
    ريماس:ها ايش قال الدكتور.
    محمد بغرور مصطنع:هو في احد يقول لا لمحمد...
    ريماس بضحكة:يا شين الغرور.
    سجلو خروج وطلعوا.
    لما وصلوا لبيت الجدة
    قابلتها امها وهي تحظنها :حبيبتي فيك شي.
    ريماس :انا بخير بس شوية تعب.
    امها:لو يصر فيك لا سمح الله بموت.
    ريماس"ها كيف لو تدرين انه بعد اقل من شهر راح اسوي عملية ممكن اطلع منها ميته" وهي خانقتها العبرة:سلامتك من الموت وبمزح:لا تفاولين علي.
    بعدت عنها امها وضربت كتفها:انا بفاول عليك حيوانه.
    الكل ضحك ما عدا الجد العد وابوها.
    الجد:محمد تعال.
    راح محمد وابو نواف ابو رامي.
    عند مكتب الجد
    الجد:ايش قال الدكتور.
    محمد قال اله الي قاله الدكتور.
    ابو رامي حاس نفسه مثل الطرش بالزفة :ايش اي مرض واي عملية.
    الجد تنهد: انت الحين لازم تعرف
    قال اله عن مرض ريماس
    ابو رامي بحزن:ليه طيب ما قلته قبل.
    الجد:هذه رغبه ريماس.
    ابو نواف:بس الدكتور معاه حق بالي قاله.
    محمد باعترض:هذا القرار بيرجع لريماس اذا هذه رغبتها لازم نعملها.
    تنهد الجميع
    ورجعوا على بيوتهم
    ******************
    أحـببتك جـداً لا أنـكـر و لـكن حـين وصـل الـأمـر إلـى الـكـرامـة إخـتـرت كـرامـتـي عـنـك ،،
    تـمنيتـك جـداً لا أنـكـر و لـكـن حـين وصـل الأمـر إلـى الـعـزة إخـتـرت عـزتـي عـنـك !
    عـشِقتك جـداً لا أنـكـر و لـكن حـين وصـل الـأمـر إلـى الكـبريـاء إخـتـرت كـبـريـائـي عـنـك ,,
    لـأنني إن فـرطـت يـومـاً بــ { كرامتـي أو عزتـي أو كبريائـي }
    صـدقنـــي ؛ سـأفــرط أيـضــاً بــك
    ****************
    اليوم التالي
    بمكان جديد
    بحي متوسط
    دخلت على غرفت اختها تصحيها.
    :غزل اصحي .
    غزل لا رد.
    هزتها:غزل غزل.
    غزل:هممممممم.
    :قومي يلا ابي اروح الشغل يلا اصحي .
    مو قلتي تبين اوصلك لبيت خالتي اليوم.
    غزل:طيب طيب انسه رنودة.
    رندا:يلا بلا فلسفة زايدة
    راحت غزل تتروش وتلبس

    اما رند لبست لبس رجالي

    ولبست كاب وساعتها وسحبت مفتاح السيارت.
    رندا:غزل غزل يلا.
    غزل وهي بترتب عباتها:طيب طيب.
    ركبن السيارة ووصلت رندا غزل
    ام بدر:هلا والله ببناتي الحلوات.
    رندا بهمس:خالتي قضحتينا ناسية.
    ام بدر:اها ههه هلا والله ببني الحلو كمان رضيتي.
    رندا بضحكة:ايه.
    ام بدر:يلا ادخلن.
    رندا:لا اعذريني خالتي لازم اروح للشغل.
    ام بدر:طيب الله يوفقك.
    رندا :يلا سلام.
    وراحت للشغل.
    ام بدر:تفضل غزل.
    غزل:خالتي وين مروم.
    ام بدر:والله لساتها نايمة.
    غزل:طيب خليني اروح ازعجها.
    وراحت.
    ام بدر تذكرت"اااه صح نقلت مرام غرفتها مع احمد يلا ما عليه مهي خطيبته.
    "
    عند غزل دخلت الغرفة
    ونزلت عباتها وقالت:مروم مرام
    يلا اصحي.
    قعدت تهزها:يلا اصحي.
    غزل ملت منها وسحبت اللحاف:مرااااااااااااااام.
    واتفاجئت احمد كانت بدها تروح الا احمد يمسك يدها ويجلسها بحظنه.
    احمد بصوت رايق:يا عيني على هذا الصباح .
    غزل مفهيه بشكله شعره منثور انتبهت انه نايم بدون بلوزة حمر وجها ونزلت راسها بصوت مهموس:احمد فكني.
    احمد بنذاله مع انه سمعها:ما اسمعت ايش تقولين.
    غزل بصوت باكي:احمد.
    احمد:عيونه.
    غزل ببكى:اتركني.
    احمد:ااام بشرط تعطيني بوسة.
    غزل ناظرته بصدمة:هاا.
    لا لا اتركني.
    احمد :ترا اذا ما اعطيتيني اياها ما راح ارضى ببوسة على الخد بس.
    غزل بخوف باست خده بسرعة واول ما تركها طلعت بسرعة وراحت عند خالتها.
    ام بدر شافت كيف وجه غزل شكت انه ابنها ساو شي ومسكت ضحكتها من شكل غزل :اااه نسيت اقول اللك مرام واحمد بدلوا غرفهم .
    غزل بصوت باكي:ليش يا خاله ما حكيتيلي.
    حظنتها ام بدر:اكيد احمد ازعجك تراني اعرف امه بيحب يحرجك.
    ********************
    في محل للمجوهرات بالمجمع
    شغلها هناك.
    سامي (مديرها بالشغل):ليش اتاخرت يا ريان.
    رندا بصوت رجولي:ها اعذرني السموحة منك.
    ساممي:اخر مرا ها.
    رندا:اكيد.
    دخلن بعض الزبونات.
    وهن خاقات على رندا.
    قبل ما يطلعن
    قربت وحده اله بدلع ماصخ:لو سمحت.
    رند"يا لليل":نعم اختي بغيتي شي كمان.
    بدلع:اي .
    رندا بملل:ايش؟
    :رقمك .
    رندا بحدة:اعذريني ما من راعين هذه الحركات لو سمحت فارقي.
    :ليش يعني .
    رندا ناظرتها بنظرات تروع.
    البنت خافت وراحت وهي تسب وتلعن فيها.
    رندا"اااه ايش اسوي بهل الخبل فهييانات علي ها كيف لو يدرن اني بنت مثلهن ههههههه"
    شخصيا الجديدة
    ابو رندا (محمد) وامها ماتوا وهم مروحين من الحج.
    ريان:مات وعمره 15 بطريقة بعدين بتعرفوا ككيف .
    رندا:20 سنه توام ريان بنت جميله جدا بجمال عربي معذب
    العون السودا المكحلات الحادة بنظرات عز وشموخ وقوة بشرتها البرونزية طولها الفارع نحيفة .
    شخصيتها:نقدر نقول شخصية غامضة
    فيها الحنان واللئم ,فيها القوة والضعف,فيها الشموخ والانكسار.
    وحدة ما بتسكت ابدا عن حقها قوة بتقتل الي بيدعسلها على طرف.
    بعد وفاة اخوها ريان اخفت موته واتنكرت بشخصيته يعني بتلعب بحياتها دورين رندا وريان ايش السبب؟؟؟؟
    حالتهم الحين متوسطة الانوا رندا بتشتغل عملين بالمجمع ورسامة وهي موهوبه بها بالفطرة وهي الطريقة الي بتفرغ فيها غضبها فيه.
    بس بتستخدم اسم مستعار في عمل معارضها.
    الوحيدين الي بيعرفوا بموت ريان وبتنكر رندا له هم بيت خالتها
    هم بالحقيقة بتكون ام بدر صديقة ام ريان الروح بالروح واعتنت فيهم
    بس رندا فضلت تصرف على نفسها وعلى اختها.
    غزل:18 سنه عيونها بني غامق مكحلات متوسطة الطول جسمها مثل عارضات الازياء اسمرانية يعني حلوة مخطوبة لاحمد .
    بيت ام بدر
    ام بدر:حاولت بعد وفاة زوجها تكون كالاب والام في نفس الوقت حنونه ولطيفة
    بدر:ما اله دور.
    احمد:24 سنه عسكري بيحب غزل وبموت فيها خطبها وكل يوم بيترجى رندا تحدد موعد
    للزواج والملكة.
    اسمراني عيونه بني غامق جسمه معضل طويل وعنده غمازات بخقن .
    مرام:18 سنه صاحبة غزل الروح بالروح.
    *************************
    في قصر كبير
    الجدة بتبكي:شايف يا ابو حمد ولدك ميت ميت اله ميت سبع سنين واحنا ما نعرف.
    جد خانقته العبرة:ما كنت ادري.
    الجدة وقفت بكي:طيب اولاده.
    حمد:لا تقلقي يما بنلاقيهم..
    *************************
    مرن يومين
    تالا:اتعودت اكثر على الشباب وهم كمان.
    وقرروا الشباب وتالا بما انه باقي يومين ايام وبيبدا دوام الجامعة
    يروحون على البر .
    مشاري لساته مثل ما هو بيغلفه الغموض.
    حمد لقي ولاد اخوه.
    والباقي ما في جديد بحياتهم
    **********************
    آنــٍـٍا أنــٍـٍثي لا انـٍ’ح’ـٍني للشـٍي الـٍذي سقـٍط مـٍن عيـٍني لسـٍسـٍت
    الافـٍضـل لاكـِّني امتـٍلـّك ثـٍقـِّه بنـٍـٍفسـي وقـٍناعـٍه قـٍويـه تـٍ’ج’ـٍعلنـي
    ارفـٍـٍض مقـٍارنتـٍـٍي بـٍـٍاي أحـــٍـٍـٍـٍـٍـٍــد
    ************************
    الفيلا
    نادر:شو لين الحين فيصل ما شرف.
    نواف:لا باين انه نايم.
    نادر:طيب خليني اروح اصحي.
    مشعل وقف:ما تحتاج انا بروح بصحي .
    وانتوا تاكدوا انوا اغراض البر جاهزة.
    الكل:طيب.
    مشاري:انا بسبقكم على السيارة .
    وراح.
    في غرفة تالا دخل عليها مشعل.
    قرب مشعل وصار يناظرها فهي وهو يناظر شكلها البريء وهي نايمة.
    مشعل"يا الله والله بشك انه ولد..انا ايش قاعد اخربط...بس والله شكله وهو نايم باين كبنت ...."كانت في خصلة من شعرها نازلة عند عيونها اجته رغبه قوية بانه يبعدها بس بسبب هذا الشي صحت تالا فتحت عيونها على وسعها وارت ترمش بصدمة وهو يطالع فيها فهي على الاخر من شكلها وضاع بعيونها.
    اما تالا ناظرت بعيونه حست هي كمان انها ضاعت ببحر عيونه عيونه مثل لون البحر.
    تالا:ايش كنت تسوي؟؟وايش جابك.
    مشعل بارتباك:هاا لا بس كنت بدي اصحيك عشان نطلع للبر.
    تالا:البر.
    مشعل:اي البر ولا نسيت.
    تالا وهي تقوم :طيب ثواني وبنزل.
    طلع مشعل وراحت تالا توخذ شور
    "انا كيف ضعت بعيونه ...اااه بس والله عيونه عذاب...لا لا يا تلا لا تنسي انت ليش جاية ما انتي جاية لتحبي كلها سنه وما عاد راح تشوفيهم...."
    طلعت ولبست

    "انا داري اني راح اموت حر بس ايش اسوي"
    نزلت وركبت السيارة
    مان الترتيب كالتالي
    مشاري السواق جنبه مشعل
    نواف تالا نادر
    نواف يطالع لبس تالا:انت مانت حاس بالحر ياخي.
    تالا:لا لا انا من النوع الي ببرد بسرعة.
    نواف اها.
    ماتدري ليه اجا ببالها تطالع بالمراية شافت مشاري يناظرها بنظرات ما فهمتها.
    "اااااف ايش في هل الانسان من جد غريب"
    نادر :ايش رايكم كل واحد يقول نكت نغير جو.
    تالا:ايه ايه .
    مشعل,نواف:ليش لا.
    نادر:نا ابدا اول احم احم
    مدرس يسأل الطلاب
    حيوان يزحف ببطء شديد !؟؟
    أجاب محمد وقال :- السلحفاة
    قال المدرس:- أحسنت يا محمد
    وين يشتغل أبوك ؟
    ... قال محمد:- أبوي دكتور
    قال المدرس:-
    شفتوا أولاد الدكاترة كيف أذكياء
    سأل المدرس سؤال ثاني:-
    ماهو الطائر الذي يتكلم ؟:>
    فأجاب عبدالله: - الببغاء
    فقال المدرس: - أحسنت يا عبدالله
    وين يشتغل أبوك ؟
    قال عبدالله : - أبوي مهندس .
    قال المدرس :-
    شفتوا أولاد المهندسين كيف أذكياءO
    وبعدين سأل المدرس : -
    ماهو الطائر الذي يبدأ بحرف الــ فاء و يطير ؟؟:|
    فأجاب أحد الطلاب : - فيل
    قال له المدرس : - وقف وقف ياغبي
    أبوك وين يشتغل ؟>:O
    قال الطالب : -
    أبوي أمير
    قال المدرس : - أحسنت !!!:x
    الفيل إذا شد حيله ممكن يطير ...
    بارك الله فيك يا ولدي ..
    سلم لي على أبوك !!!=))
    الكل:هههههههههههه
    تالا:ههه طيب انا دوري
    الأستاذ : لماذا يعطي الماء صوتاً عندما يغلي ؟
    الطالب : لأن الجراثيم تطلب النجدة
    /\
    /\
    الأستاذ : فسّر لي ، لماذا القطار مهم ؟
    الطالب : لأن تحته خطين يا أستاّذ
    .../\
    /\
    الأستاذ : ما تعريف الصخور الراسبة؟
    الطالب : هي التي تذاكر طوال العام و لا تنجح
    /\
    /\
    الأستاذ للتلميذ: ماذا يعجبك في المدرسة
    التلميذ : الجرس يا أستاذ ..!
    /\
    /\
    الأستاذ : هل تعرفون من هو المنافق ؟!؟
    الطالب : نعم يا أستاذ ،هو التلميذ الذي يدخل من باب المدرسة مبتسما
    الكل فقع ضحك.
    مشعل:محشش اشترى سماعات مسجل
    رجعهم ثاني يوم !!
    قالوله ليه ؟؟
    .
    .
    .
    .
    قال الثنتين فيهم نفس الاغنية
    الكل:هههههههههههه.
    نواف :طيب يلا دوري
    دخل رجل مسجد ومعاه سكين وقال :
    مين فيكم مسلم؟ محد رد عليه الا واحد شجاع قال:
    أنا مسلم اخذه بره المسجد وقاله :
    عندي خروف ابغاك تذبحه وتسلخه على الطريقه الاسلاميه
    قال المسلم: انا اعرف اذبح بس شوف حد ثاني يسلخ
    دخل الرجل المسجد ثاني والسكين كلها دم من الخروف
    وقال مين مسلم كمان ؟
    اشار المصلون على الامام
    .
    .
    .
    .
    رد الامام عليهم : هو عشان صليت بكم ركعتين خلاص صرت مسلم.
    الكل:خخخخخخ
    وكملوا على هذا المنوال لين وصلوا.
    ******************
    لآ أعلم إن كآن . .
    إختنآق !
    أو رغبة في آلبكآء !
    ... ...
    أو ضيقَ شديد ! أو مَرض أجهلہ !! مآ أعلمہ هُهو أنني أتألم لحد- آلسمآء آ
    *********************
    طبعا اليوم ابو رامي عازم اخوانه
    دخلت ريماس عند الحريم .
    نزلت عباتها كانت لابسة

    ريماس بصراخ:هلا وغلا بخالتي الحبيبة.
    ضربتها امها بخفة على ظهرها :قصري صوتك عيب يا بنت فضحتينا.
    ريماس توجعت مع انها الضربة خفيفة بس بسبب مرضها جسمها بيكون
    حساس لاي ضربة بس اخفت المها:يما ليش ايش سويت.
    ام رامي تضحك:خليها والله ما بيعطي حدا جو غير وجودها.
    لفت ريماس على امها وصارت ترفع حواجبها<<يقال انها بتجاكرها ...خخخخخخ صدك مطفية:شايفة يما شايفة انا قديش مكانتي مهمة.
    جلست ام نواف:متى تعقلي بجد الله يغيذنا من بنات هذا الجيل.
    ام سامي(جارتهم):اي والله صار ينخاف منهن.
    ريماس نطت عندها:تدرين ليش
    أنا أقولك من أفلام الكرتون إلي نشوفها وحنا صغار
    ليلى ما كانت تسمع كلام أمها....
    فــله كانت ساكنة مع 7 شباب
    روبن هود كان حرامي..
    و طرزان ؛ يتمشى مفصخ على طول
    طرزان لوحده يخرب بلد
    عدنان ؛ أنواع القدحات مع عبسي عشان لينا
    وموكلي ساحب على أهله وعايش مع ذئاب ومسوي قحطاني
    سندباد ما خلا بلد إلا سافره !!!
    الأميره النايمه ماقامت إلا لما حبيبها باسها
    ياسمين؛ 24 ساعه مع علاء الدين لحالهم !!!
    و سندريلا تروح للحفلة و أهلها ما يدرون و ما ترجع إلا الساعة 12
    وهايدي صايعه طول اليوم مع بيتر بالجبال لحالهم
    وبباي 24 ساعه تدخين
    ومحاربة على زيتونة
    يا عيني على طفولتنا وبالاخر تقولون بنات وشباب هذا الجيل الله يستر منهم.
    الكل فقع ضحك
    حتى الشباب ومحمد الي كانوا ناوين يدخلون بس وقفوا وفقعوا ضحك لما سمعوها.
    سمعت ريماس اصوات ضحكهم.
    ريماس:يما بسم الله الرحن الرحيم في جن.
    الشباب فقعوا ضجك بزيادة.
    محمح بين ضحكاته:احنا انا محمد والشباب اتغطوا حتى ندخل.
    اتغطوا الحريم ودخلوا الشباب.
    محمد:تدرين يا رموسة اني الحين اعرفت ليش جيلنا جيل رايح فيها.
    ريماس:تنتطز انت وخشتك.ولفت بوزها يقال انها زعلانه.
    مازن:موتي حرة ما احد راح يعبرك.
    ما تعرف ليش دماغها التقط كلمت موتي وصارت تدور براسها
    الكل استغرب من سكوتها بالعادة بترد بدل الجواب عشرة حتى مازن استغرب هذا الشي.
    نزلت دمعها منها حمدت ربها انه عيونها متغطية.
    العنود جلست جنبها:رموسن حبيبتي ايش فيك.
    مجمد يطالعها وصار يتذكر ايش قال مازن"ايش فيها لتكون تعبت مرة ثانية معقولة لانه قال كلمت موتي تذكرت العملية...ااااااه الله يغينك يا عيون عمك انت"محمد كان بدو ينقذها من هذا الموقف فقام:رموسة حبيبتي تعالي ابي اقول لك شي.
    مسكها وطلع هو وياها
    راح بمكان بعيد عن الناس وحظنها واول ما حظنها صارت تبكي وتشاهق. بعد ما هدت:انا اسفة بللت البلوزة وصارت تمسح دموعها زي الاطفال.
    محمد ابتسم الها بحنان:تفداك البلوزه وراعيها.
    ريماس ابتسمت:الله يخليلي اياك.
    محمد:انت ليش بكيتي.
    ريماس بعدم معرفة:ما ادري يمكن من كثر ما خبيت بقلبي.
    محمد بحزن على حالها يدري هي دايم تضحك وتبين انه ما في شي بس من جوا بتتعذب.:طيب يلا ندخل.
    ريماس مسكت يده :يلا.
    عند مازن كان يمشي"ايش صاير فيها ريماس بجد الها فترة متغيرة صح احيانا عادية بس...يا ترا ايش في شكل عمي محمد بيعرف...لحظة انا ليش قلقان عليها ....ااااف بالقلعة" شافها تمشي مع عمها تجاهلهم وراح للمجلس.
    **********************
    ﺷَﻲْﺀ ﻣَﺎ ﺣَﺪَﺙَ ﻓِﻲ ﺣَﻴَﺎﺗِﻲ,,
    ﺟَﻌَﻠَﻨِـﻲ ﻫَﺎﺩِﺀ ً ﺃﻛْﺜَــﺮ,,,ﻣُﺖَ ﺣَﻜِّﻢَ ﻓِﻲ
    ﻋَﺼَﺒِﻴَّـﺘِﻲ ﺃﻛْﺜَـﺮ,,,
    ﻭ ﺃﻓَﻜِّﺮ ﻛَﺜِﻴﺮﺍً ﻗَﺒﻞَ ﺭُﺩﻭﺩِ ﺃﻓْﻌﺎﻟِـﻲ,,
    ﻗَﺪْ ﻳَﺼِﻔُـﻪُ ﺍﻟﺒَﻌْﺾُ ﺑِــ ﺍﻟﺒُـﺮُﻭﺩِ,, ﺃﻭ ﻟَﺎ ﻣُﺒَﺎﻟَﺎﺓ
    ﻟَﻜِﻨَّﻨِــﻲ ﻭَﺟَﺪْﺕُ ﻧَﻔْﺴِﻲ ﻓِﻴـﻪِ ,,,ﺃﻓْﻀَﻞَ ﺣَﺎﻟًﺎ
    ﻣِﻤَّﺎ ﻛُﻨْﺖُ ﻋَﻠَﻴـﻪِ ﺳَﺎﺑِﻘًﺎ~!!!
    **********************
    تمارة
    كانت جالسة على مكتبها تكتب على دفترها المخملي
    كتبت
    "كَـــم كُنـــتُ أتَمَنّـــى لَـــو أنّ القَمَـــرَ يَسمَعُنــــي...!!!
    لِأقـــولَ لَـــــهُ عَــــن كُــل حِكَـــايَـــاتــــي،..~
    و كَـــم كُنــــتُ أتَمَنّــــى لَــــو أنّ البَحـــرَ يَفهَـــمُـ كَــلامـــيَ...!!!
    لَقُلــــتُ لَــــهُ عَـــن كُــــلِّ أحَــــلامـــــي...~
    و كَــــم كُنــــتُ أتَمَنّــــى لَـــو أنّ المَطَـــرَ يُخَفّــفُ أحـــزَانـــي...!!!
    لَجَلســــتُ تَحتَـــــهُ لِيُـــزيـــلَ ألامــــي
    لَكِـــن فَمَــــا نَفــــعُ التّمّنــــي إذا لَـــم يَتَحَــقَــــقُ شـــيءٌ مِـــن كَـــلامـــي...~!!"
    بدت تبكي بقهر بحرقة دموع وضعف ما بتبينه الا لما تسكر الابواب على نفسها.
    يا ترى ايش قصتك يا تمارة؟؟؟
    ***********************
    هُناك أوجَاع بَاردة لاَ اَستطيعُ البَوح بهاَ "(
    تَتكَدسُ فِي قلبي مؤلِمة ،
    وَ يَصعبُ عليا تَقبُلها ..
    وَ بعض الشعوُر لا يفسّره : الكلام
    فَأنَـآ حقاً لمْ أَسْـتَطِيعُ النِسيآن .
    **********************
    بالقصر الكبير
    الجد بفرحة:لقيتهم؟؟؟
    حمد:ايه يبا لا تقلق .
    الجد:طيب اليوم بتجيبهم.
    حمد:اكيد.
    الجد:طيب جمع كل العيلة شباب بنات صغير وكبير.
    حمد انبسط على فرحة ابوه لانه بعره كم هو ندمان:اكيد.
    انا الحين رايح بتصل على الكل ورايح اجيبهم.
    راح وتوجه ل...
    *******************
    بـَع‘ـــضْ الآشخآص فِي عَآلمِنآ ,,
    لآ أدري إن گآنو مريضين نفسِياً ! أو مآذآ ؟
    لگن مَآ أُدرگہُ جيداً ..
    أنهُم يُعآنون شگلاً مِن أشگآل " إنفِصــآم الشخصِيـــہ " .. حَقــــاً !
    فـ هُم }~
    يَقولون أشيَآء رَآئع‘ـــــہ ..
    ويَفعآـون أشيَآء مُـروع‘ــــہ ..
    *******************
    ببيت رندا
    جهزت نفسها ولبست

    رندا:يلا انا رايح الشغل انتبهي على نفسك.
    غزل:اكيد يلا باي.
    بعد ساعتين.
    دق جرس الباب
    غزل:مين ؟؟
    سمعت صوت مرة متوسطة السن:انا يا بنتي ممكن تفتحي الباب شوي.
    غزل ترددت بس فتحت الباب.
    تفاجئت انه في رجال معها.
    غزل:لو سمحت ما في رجال ببيت ممكن تروح.
    :لا تقلقي يا بنتي ما بتحتاجي لرجال وانا موجود.
    غزل:ليش.
    :انا بكون عمك عمك حمد.
    غزل بصدمة:عمي حمد ياسر...
    حمد:ايه.
    غزل:طيب والمطلوب.
    حمد :تجي معي لبيت جدك.
    غزل:لا.
    حمد بكذب:بس اختك رندا عندنا.
    غزل الغبية بدون تفكير:جد!!
    وراحت معهم..
    ******************************
    تَعَمّدُوْآ إِسْتِفْزَآزِيْ . . لَمْ أُهِنْهُمْ كَمَآ فَعَلُوآ . . وَلَكْنْ رَدَةَ فِعْلِيْ . . /
    أَخْلَتْ تَوَآزِنَهَنُمْ ^^
    كَمْ أَعْشَقَ آُسْلُوبُ آنْتِقَآمِيْ ..
    ******************************
    بالمجمع.
    كانن بيمشن
    :هيه شفتي هذاك الشاب الحلو.
    :وينه.
    حنون يا الغبية اشرت الها على المحل:هذاك
    حنان بهيام:وربي يخفق.
    بمزح منوش جاي على بالي ارقمه.
    منى طقتها بخفة:اذا اجا على بالك ينهون حياتك.
    حنان تحك مكان الضربه:دوعابة دوعابة؟
    يلا نروح لبيت الجد اكيد بينظرنا وراحن
    (طبعا الشاب الحلو ما كان غير رندا)
    عند رندا اجتها رساله طلعت كل العفاريت الي فيها والشواطين
    طلبت الاذن من صاحب المحل.
    الرساله
    "اختك عندنا اذا تبي تيجي اظن انك ما نسيت العنوان
    عمك حمد"
    *************************
    أحب الاستمــآع إلــى الگــذب
    عندمــآ أگــۆن مٺأگــد مَــﻦ ﺂلحقيقــة..
    ﺂشعــر بمتعــة . . !
    ۆ أنــآ أكتشــف الآِخريــن
    مــن الدآخــل.
    ************************
    البر
    نزلوا ورتبوا الاغراض ونصبو االخيام
    كان كلهم بخيمة واحدة^-^مسكينة تالا راحت فيها.
    كانت تالا بتمشي وبتلعب بالتلفون وما انتبهت الا وهي واقه واذت رجلها.
    في احد انتبه الها
    قرب الها فتحت عيونها الي كانت بتلمع لانها حابسة دموعها
    ناظرها ما ميزت نظراته اذا كانت استفهامية او سرح في بحر عينيها
    بعد فترة مشاري بتوتر قدرت تالا تلاحظة:ايش صار لرجلك.
    تالا بالم:وقعت..
    كشف عن رجلها كانت تالا بدها تمنعه بس هو كان اقوى منها
    بعد ما عالجها وقف ودار ظهره وراح ولا كانه بيهتم.
    تالا"جد هذا الانسان غريب ايش في تغير بسرعة"
    *******************
    إياكَـَ أنْ تَـسـتـخِـف بِ ضَـعـفـِي كَـَ أُنـثَـىَ ! ! . . ~
    فَلآ تـنسىَ أنْ كَـلمـة { رُجـولـَة } »» مُـؤَنـثـة . .
    ******************
    عند بيت الجد
    الكل كان يطالع فيها
    حمد:احم احم
    انا راح اعرفك على الكل
    انا عندي ثلاث اولاد وبنتين
    محمد 19,سعد 25,عبد الرحمان27
    منى 18,وسحر22
    اخوي معاذ عنده
    جابر 22,عماد,25,حنان18
    واختي نها عمتك
    جبران27,علي23,منال19.
    طبعا اشر على كل واحد
    صاروا يتكلموا وطبعا هي ما جابت سيرة انه اخوها ميت
    ما كذبت بس كانت تضيع الموضوع
    ضلوا يحكوا لين وصلهم صوت صراخ مرعب.
    :غززززززززززززززززززززززل.
    غزل"رندا يا ولي والله لتقبرني على غبائي"
    اجت رندا وكل النظار نحوها
    طبعا في ثنتين كانوا يطالعونها مو مصدقين انه هذا هو الشب الحلو بالمجمع بيكون ابن عمهم^^^طبعا عرفتوا مين.
    ركضت غزل لحظن اختها
    كانت رندا راح تمسح فيها الارض بس لما حست برجفتها قررت تاجل هذا الشي.
    الجد:هلا هلا والله بولد الغالي .
    رندا بضحكت استهزاؤ:ولد الغالي.
    الجد بالم:يا ابني ريان لا تكلمني بهذه الطريقة.
    رندا:ليش لانك طردت ابوي لما كان عمري سبع سنين.
    والا انك ما سالت عنا.
    جد:والله ما عرفت الا متاخر بموت ابوك.
    رندا بعصبية:اي تاخرت الي بتاخر يوم يومين
    نقول سنة بس مو سبع سنين.
    جد بندم:سامحني يا ولدي.
    رندا:شو وين اصرفها هذه , على كل حال انت وش تبي.
    حمد بحدة:ولد عيب تكلم جدك بهذه الطريق.
    رندا اهملت عمها وناظرت جدها باستفهام.
    جد:ابيكم تعيشون عندنا.
    رندا:الحمد الله مو محتاج لكم قادر اصرف على نفسي وعلى اختي.
    الكل استغرب انها ما قالت خواتي بس ما اهتموا.
    الجد بعقلانية:طيب انت جرب اجلس الك كم يوم ما عجبك واالله ما اجبرك تظل.
    رندا"ليش لا هيك اذا شفت انها مرتاحة اقدر اقرب انتقامي":بهدوء :طيب بس انا بدي ارتاح لاني شوي مصدع.
    جد بابتسامة :اكيد!!
    كانت بدها تروح بس وقفت مع بداية الدرج وابتسمت بخبث.
    "جاء وقت ارمي القنبلة"
    :ترا انا ماني ريان ابتسمت باستهزاء وهي تشوف الصدمة على وجههم
    كملت انا بكون توامه رند طلعت وتركت الكل بصدمتهم.
    انتهى البارت
    *مشاري عرف انه تالا بنت<<ادري اني راح اتكفح من كثر ما كررت هذا السوال.
    *ريماس متى راح تخبر الكل بمرضها؟ وايش ردت فعلهم؟
    *قلق مازن يحيها او ايش؟
    *غموض تمارة وقصتها ايش برايكم؟
    *شو ردت فعلهم بعد ما سمعوا كلام رندا؟
    *ايش قصد رندا من النتقام؟ومن مين؟

  5. #5

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لا تلوموني ولا تعاتبوني ظروفي خلتني اتنكر كالولد ٢٠١٤

    البارت الخامس
    عندما كنت طفلاّ ..... في كل مره أشتري علبه ألوان ..... !!

    أرمي القلم" الابيض " جانباّ و حين تسألني أمي .... لماذا ؟؟؟

    أقول لها ... لا يلون ... و الاّن
    ... ... ... ... ............
    بعد أن كبرت .. أيقنت جيداّ لماذا الأبيض لا يلون ..

    لأنه صادق و نقي .. لا يزيف الحقائق و لا يعطيها لون سوي ..... لونها الحقيقي

    و لو كنت أعلم بذلك .. ما فرطت فيه أبداً


    في القصر
    قبل ماتروح وقفت عند الدرج والتفتت الهم وابتسمت بخبث"جاء وقت ارمي القنبلة":ترانا ماني ريان ابتسمت باستهزاء هي تشوف الصدمة مرسومة على وجوهم كملت انا بكون توامه رندا وطلعت ببرود ولاكانها قالت شي.
    الكل:ايشششششششششششششششششششششششششش!!
    التفت الجد على غزل وبتكلم متقطع من الصدمة:صـ..د..ق.
    غزل نزلت راسها:ايه.
    حمد بصراخ :كيف تسمح اختك لنفسها ووينه اخوك هاااااااا.
    غزل كانن دومعها بينزلن وبدت تشاهق.
    الجدة سحبتها لعندها وحظنتها بحنية:اهدي يا حبيبتي اهدي.
    والتفتت بعتب على حمد:ليه تصارخ عليها حرام عليك.
    حمد هدا نفسه:طيب وينه اخوكم.
    اجاه صوت من الخلف:ماااات.
    لف الكل على مصدر الصوت كانت رندا واقفة بكل شموخ وبنظرات باردة.
    الكل بهمس:مااات.
    الجد بحزن:متى؟؟
    رندا ببرود :قبل خمس سنين.
    وكانت بدها تطلع.
    معاذ:على وين.
    رندا بهدوء:انا قلت ابي استريح وهنا باين ما في راحة راح اروح استريح وارجع.
    حمد:على وين يا بنت ابوك ما عندنا بنات يطلعون.
    رندا باستهزاء:ما الكوا شغل فيني انا حرة وبفخر واكيد بفتخر اني اكون بنت ابوي. وطلعت
    معاذ اشر لعماد يلحقها.

    الجد:غزل يا بنتي اشرحي لنا احس اني ضايع.
    غزل تنهدت:قبل 7 سنين مات ابوي وامي وهم راجعين من الحج.
    حمد:طيب ليش تسون هذا الشي المشاريع والشغل الي ساواه ابوك يقدر يعيشكوا بدون ما تشتغل اختك.
    غزل والدموع بتنزل:بعد ما مات ابوي شريكه بالشغل زور اوراق وسرق كل تعبه ,بعد سنتين اخوي مات.
    الجد:كيف.
    غزل:ما اقدر اقول اذا رضت رندا تقول هذا بيرجعلها.
    الجد ما حب يضغط عليهن:طيب ليش اختك اخفت موت اخوك.
    غزل:عشان تحمينا من الناس من الوحوش الي ما بيرحموا بنتين عايشات مع بعضض لحالهن اختي وقفت دراستها واتنكرت كاخوي وصارت تشتغل في المجمع وهي عمرها 15 سنة بالنسبة الي رفضت اني اترك دراستي حتى لا اضغط عليها كانت تشتغل لليل نهار حتى توفر النا الفلوس لا تضغطوا عليها بالنسبه الي ممكن بسرعة اسامحكم الني ما عانيت ما ضحيت مثلها هي ضحت بدراستها بفرصتها انها تعيش مثل اي بنت طبيعية وشهقت وياما كانت تمرض من ضغط الي بتغطه على نفسها ومع هذا الشي ما كانت توقف شغل هي الي تعبت علي ضحت هي الي اتعذبت انا بصراحة ما حسيت بفقدان اي احد مثلها النها كانت تعوضني بحنان الام وكانت كالسند مثل الاب والاخو لي هي الي بحق الها تعصب منكم وتنقهر.
    الجد ودموعه بينزلن على حالت حفيدته والندم ماليه:اسف يا بنتي كله بسببي اختك عانت سامحوني
    راحت غزل ومسحت دموع جدها:مسامحتك اما بالنسبة لرندا راح تسامحك بس اصبروا عليها راح تتعبك مثل ما كان يقول اخوي هي نسخه ابوي المطورة.
    الجد :دام هيك اكيد ما راح تسامحني .
    حمد:صادق اخوك نفس الغرور نفس الكبرياء نفس النظرات الحادة ونفس الغضب تدرين حتى بالشبه كنت حاسة انواخوي هو اللي واقف قدامي.
    غزل بحزن:انا ما بتذكر ابو كثير بس يالا تربيت تحت يدين شبيهه.
    الجد:بنات خذن بنت عمكن خليها ترتاح.
    راحت غزل مع بنات عمها

    **********************
    آلحديث مع آلناس كالخياطِه
    فأنت آلخيط وكلامك آلإبره .. !

    إن آحسنت آلخياطه :
    ... صنعت ثوباً جذاب غالي :'')
    ...
    و آن أخطأت :
    لن تجرح إلا نفسك !
    ************************
    البر
    دخلت تالا عليهم وهي بتعرج.
    مشعل يناظره:عسى ما في شر.
    تالا:الشر ما يجيك .
    مسكها مشعل من يدها وسندها هي حست بكهربة بقشعريرة وهو كمان
    بعد فترة
    كانوا جالسين في الخيمة
    نواف كان داير ظهره وقاعد بيغازل على التلفون.
    والباقي جالسين فيهم نوم اما تالا زهقانه
    تالا:نواف.
    نواف يشار لها بمعنى استني.
    بعد دقايق.
    تالا :نواف.
    تالا ملت منه
    زهقت من كثر ما تحاول تناديه وما يرد
    فعصبت وراحت ضربته ذاك الشلوتي الي طيره برا الخيمة الشباب انتبهوا لتاال وفقعوا ضحك من منظره المحيوس بسبب الوقعة
    نواف يناظرها بحقد :يا كلللللب.
    تالا بعصبية:انطم قاعد تغازلي وتاركني لوحدي .
    نادر بين ضحكاته:اماهههههه شكلك هههههه مسخرة .
    نواف طالعه :كل تراب
    نادر يرفع حواجبه بطريقة مضحكة :شبعان.
    تالا بغضب خاصة انها تعبانه بس مو جايها نوم:والله اذا فتحت هل الجوال وغازلت لتراني ادرب فيك واحسبك كيس الي بدرب فيه ملاكمة.
    نواف يسوي نفسه ما خاف ويسكر جواله بنفسه:يلا طيب بسكره اشوف ايش عندك .
    نادر:ههههههههههه قصفت ام ام الجبهة يا شيخ
    نواف ناظره بمعنى ما تبي تنطم.
    نادر ولا عبره وكمل ضحك لين ما عصب نواف وصاروا يضربون بعض بالمزح ^^^لاتفكون مزحهم مثل البنات تراه الضربه الي بعطونها بتخلي البنت شهر بالمشفى خخخخخخخخخخ

    *************************
    لا شيء مميزخلف النافذة كل الاشياء تعيش صماء داخلي بعد غيابك
    ابحث في كل الوجوه عن دفء ملامحك
    وانتظر موسيقى صوتك لتعود للكلمات صوت يسمع
    ولتعود للنوافذ وجود
    *************************
    في بيت كبير
    :خلاص لا تحاول .
    :والله احبها تعرفين ايش يعني احبها.
    بحزن:ادري والله ادري بس انت جرحتها دمرتها كسرتها.
    بندم:والله اني ندمان والله.
    بحزن:كله بسبب ابوي.
    بحقد:اي ابو هذا عبى دماغي بالكذب لين خسرتها.
    ااااااااااااااه تنهيدة من قلب ونزلت دمعة قهر على حبه الي ضيعه بسبب اقرب الناس اله.
    "سامحيني سامحيني بس والله ابيك ترجعيلي"

    ********************
    علمتني الحياة
    آتمنى لَو آعطيه عَيني ل يَرى كَيف آرآه آعطيه سَمعي لِ يَسْمع كَيف آسْمعْ صَوتَه آعْطيه قَلبي لِ يحسّ بِ سُرعَة نَبضآت قَلببي عِند سَمآعْ آنفآسه كُل هَذآ فقطّ لِ يشْعر بِمآ آشّعُر به وَ يُرفق بحالّى و كَيف آهوىَ********************
    عند ريماس
    الكل كان مشغول حست حالها تعبانة سحبت نفسها من عندهم وطلعت على الحديقة
    جلست على المرجيحة وقعدت تفكر.
    "اااااااااااااااااه ايش الحين راح يصير والله مدري بجد صعب ما اقدر اخبرهم واشوفهم شهر كامل دموع وقهر بس راح اقولهم قبل العمليه "
    صحت من افكارها على شخص مسح ادموعها مستغرب اول مرة بشوها تبكي الي هو مازن ريماس ناظرته وفي فكرها.
    "ممكن انت كمان تشتاقلي حتى لو اني اسوي مقالب لك بس معقولة بتكرهني وبتقول فكة لا لا ممكن تشفق علي لا هذا الي ما ابيه بدي اعيش حياتي مثل العدة لين ما اموت"
    مازن يناظر فيها مستغرب انها ساكته ومستغرب اكثر من دموعها اول ما صحت ريماس من افكارها مسحت دموعها ودخلت ولا كانه صاير شي .
    مازن"ايششششششششششش في بجد في شي ولا شي قوي انا ما عمري شفت ريماس تبكي اخر مرة كانت من توفت جدة امها "
    وراح وكل تفكيره بسبب تغير ريماس.

    ************************
    دخلت في حيآتي " انسانه

    عن طريق الصدفهّ .

    تعلقت بها .. وتقبلتها ..

    احبتتها آكثر من ذآتي ..... أحبها إلى درجة آلجنون ..

    ولا أجد السعآده إلآ بين يديها ..

    ...ترسم لي آلإبتسآمه

    تصغر بعيني آلدنيآ ..

    في غيآبها ..

    تغيب السعااده ..

    يغيب الفرحّ

    أعشقها إلى درجة الأنآنيييه ..!

    فشكرآ لِ آلتي جمعتني بها
    ***********************
    اما عند رندا راحت لعند الكورنيش وعماد لحقها بس هي ما تدري
    نزلت شافت انه ما في حد نزلت عدة الرسم وقعت ترسم
    ملاحظة:وهي ترسم بتكون بحالة الاوعي يعني ما تحس باي حد .
    صارت ترسم كان عماد يناظرها مذهول من الي يشوفة ابداع قدرة على الرسم رهيبة كانت راسمة بنت جالسة بتبكي واهلها ببعدوا عنها وهي مادة يدها تحاول تحصلهم بهذا لشكل معظم رسماتها بتكون تعبير عن حالتها بعد ما خلصت سمعت احد يصفق لفت لقته عماد.
    رندا خشنت صوتها:مين انت؟؟
    عماد:ما يحتاج تخفين نفسك انا بكون ولد عمتك عماد ابن عمك معاذ.
    رندا:تشرفنا وانا رندا.
    عماد بذهول:بجد رسمك شي ابداع ورهيب.
    رندا بابتسامة باهته:مشكور.
    صارت رندا تضب اغراضها .
    عماد :و ماين راح تروحي.
    رندا اعطته نظرة بمعنى ما لك دخل.
    هو انقهر منها "خير الست فوق ماهي متنكرة كولد كمان تستقوي"طبعا عماد طلع قبل ما يعرف قصة رندا فلهيك هو ما بيعرف كل شي لحقها بسيارته وهي انتبهة اله وبدت تضيعة صارت تسوق بسرعة جنونية لين ما ضيعته وهو ضرب بالدركسون بقهر وهو معصب :الحقيرة .
    ورجع للبيت الجد.
    اما رندا اتوجهة ل...

    ********************
    قَبلَ أن أعَرفِهآ كُنتُ أعَتِقد أنّ { آلغُروبَ } أجمَلُ مآ رَأت عَيني ،
    {وَ} بَعدَ أن عَرفتُها . .

    عُذراً أيّها آلغُروبْ { شرُوقهآ } أجملُ مآ رَأيتْ ~ //
    *******************
    البر
    بدت تظلم الدنيا فشبوا النار
    وبدت جلسة الوناسة
    كانت تالا جالسة قدام النار وتناظر الها
    تذكرت اول مرة طلعوا للبر هي واهلها
    جاب مشعل العود وبدا يعزف وبدت تالا بدون شعور تغني بصوت عذب وهي تنا ظر النار
    تالا:
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ليه ديماً نظلم ليه دايماً نألم
    ليه نأسى ونجرح ونعذب كل اللي بالنا هواه
    ليه اللي بايعنا واللي ضيعنا واللي بخدعنا
    وبيخنى منضحي بروحنا فداه .
    أول ما بنكبر منهرب من ماضينا
    وأول ما منقدر ندوس أقربنا لينا
    أول ما بنكبر منهرب من ماضينا
    وأول ما منقدر ندوس أقربنا لينا
    بعد ده كله نعيب على الدنيا
    وحنا اللي عيبنا لينا يووووه .
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ولا حب هممنا ولا فرح لممنا مندور عللي
    بيتعبنا ويألمنا ونجري وراه مشاعرنا أويّة
    مليانة أسية دور على واحد في المية يوفيلك من جواه
    أول ما بتعلق كتير بيكون حبيبك
    وأول ما بتحلق كتير بداري عيبك
    أول ما بتعلق كتير بيكون حبيبك
    وأول ما بتحلق كتير بداري عيبك
    وأول ما الأيام تغدر بك تقوم الناس
    تخيبك يوووووووووه .
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    القسمة حبايب أصحاب وقرايب لكن
    الإحساس دايماً غايب والحب خلاص فعلاه
    ولا حضن قريب ولا قلب طيب
    والظالم تايه في الطيب وهو عون بخلق الله .
    أول ما بنكبر منهرب من ماضينا
    وأول ما منقدر ندوس أقربنا لينا
    أول ما بنكبر منهرب من ماضينا
    وأول ما منقدر ندوس أقربنا لينا
    بعد ده كله نعيب على الدنيا
    وحنا اللي عيبنا لينا يووووه .
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    ليه يا دنيا الواحد بيتغرب عن ناس شرياه
    ليه يا دنيا الواحد بيقرب من ناس بيعاه
    الكل صمت كانوا متفاعلين مع الاغنية بخاصة انه صوتها الجهوري كان فيه نبرة حزن عظيمة
    لحظات صمت
    حب نادر يغير الجو اشر لمشعل انه يعزف وصار يرقص ويستهبل
    والكل فقع ضحك بعد الجو السئ الي صاروا فيه ^^بجد الله يخلي الاصحاب الي مثل كذا.

    *******************

    لا شَيء’ | يُؤلمنَا

    أكثَر من’ إدعَائنَا أننَا بخَير وفي’ أعماقنَا

    عَكس’ ذلكَ تَماماً !!
    ********************
    القصر
    بعد ما وصل عماد دخل

    معاذ:وين بنت عمك يا ابني.
    عماد بفشلة:ضيعتها؟؟
    معاذ:ايشششش.
    عماد:بالاول راحت على الكرونيش كانت ترسم وبعدها طلعت بسيارتها وضيعتني.
    جد بضحكة:باين عليها غلبتك.
    عماد بقهر:عليها سواقة بس لو ما وقفت الاشارة كان لحقتها.
    حمد:هي بترسم.
    عماد بحماس:اي والله رسمها بجنن.
    جد باستغراب:جد!!
    نادى لجد غزل.
    جد:غزل هي اختك تعرف ترسم.
    غزل بتردد:ايه.
    حمد:طيب ليه مترددة.
    غزا:لانه رندا ما بتحب احد يعرف بقدرتها على الرسم.
    جد:طيب هي بتعرف ترسم حلو.
    غزل :الا بجنن وبزلة لسان ياما سوت معارض لرسوماتها وحطت يدها على فمها"اوووبس باين اتكلمت كثير رندا ذابحيتني ذابحيتني اليوم"
    حمد باستغراب:معارض ما عمري اسمعت باي معرض باسمها.
    غزل :...
    دخلت رندا
    قبل اتوجهة لبيتهم واخذت بعض الاغراض الي بهم اياه
    دخلت
    :السلام عليكم.
    الكل انتبهوا الها:وعليكم السلام.
    رندا:غزل خذي.
    غزل اخذت الاغراض وبعدها راحت رندا الاغراض وكل هذا تحت انظار عماد و شخص ثاني.


    عند البنات
    حنان نطت عند رندا وبرجة:اوووو الخقة طالعة بنت عمنا.
    رندا فيها الضحكة:ايه.
    منال بحالمية:للاسف الي كنت معجب فيه طلع بنت.
    رندا:ههههههه والله انكن فلة.
    سحر خقت على ضحكتها:للاسف طلعتي بنت.
    منال:طيب ليش ما تلبسي لبس بنات نشوف كيف راح تكوني.
    رندا:لا انا تعودت.
    منال بوزت:ترفضيلي طلب.
    رندا:طيب راحت رندا ولبست


    النات فتحوا فمهم حتى اختها لانها من زمان ما شافتها لابسة لبس بنات
    سحر:لا انا خلاص رحت فيها .
    منال:مين انتي.
    رندا بضحكة:هههه مو لهل درجة.
    غزل:الا.
    وبدن البنات يتعرفن عليها ويضحكن وكملن سوالفهن.

    ****************
    قل لهم في حياتي أنثى
    عشقت صوتي الرجولي وثورتي ونزواتي وأمتصت غضبي
    وأحبتني ورقصت على أوجاعها لتضمد بـ خطواتها جراحي
    قل لهم أحبها تلك التي عشقها
    عاصفة كـ رياح مجنونة
    هادئة وبريئة كـ قطرات الندى
    عذبة كـ عطر الصباح
    دافئة كـ حضن في لليلة شتاء
    أخبرهم أنني أنثى ترتشف الغيرة بـ جنون رقيقة هادئة
    حنونه دافئة ولكنني لبوة حين أغار لأنني أحبك بجنون
    **************
    البر
    جمعوا اغراضهم على الفجر وطلعوا
    وهم بالسيارة كانت في سيارة قربت تضربهم
    نزل مشعل معصب وكل الشواطين بيتنططن فية لسببين لانه الفرحة والوناسة خربوها وانه فيه نوم
    طلعوا الكل .
    مشعل بغضب:شو يا كلاب ناظروا مرة ثانية.
    :نعمممممممم ما الكلب الا انت.
    مشعل مسكه من ياقته ثوبه انا كلب يا زبالة.
    كانت تالا تبي تدخل بس وقفها نواف وهو يقول:لا لا تدخل هم جابوا لحالهم هذا لاشي بعدين راح يتضارب معك .
    اثنين وضربهم ضرب بوحشية تالا فلتت يد نواف خافت يبتلي مشعل فيهم من ضربه العنيف
    سحبته تالا من يده ولف الالها ناظرت عيونه الي كانت مثل عيون الذيب الي يناظر فريسته.
    تالا بهدوء:يلا نمشي.
    حاول مشعل يفلت يد تالا بس تالا شدت عليه هو حس كيف يدها كانت ولا شي بالنسبه ليده كانت ناعمة ولطيفة عكس يده الخشنة
    نناظرها بعيونها تالا:شهيق زفير .
    وهو طبق هذا الشي لين ما هدي
    الشباب كانوا مستغربين بالعادة مشعل ابدا ما بيهدا لين ما يذبحهم اما تالا بكل هدوء قدرت ترجعه لهدوئه؟؟؟؟
    تالا بابتسامة تعب:يلا نروح وبصوت شوي بتبكي ترا فيني نوم .
    مشعل خق على صوتها وهي تترجاه شدها من يدها الي لساتها ما تركته وراحوا حاولت تالا تفك نفسها بس مشعل كان شادها له.

    طبعا في الرجعة مشعل هو السواق
    اول ما وصلوا نزلوا الكل الا تالا اي كانت نايمة
    مشعل:فيصل فيصل.
    تالا لا رد
    مشعل يناظرها قعد يهزها:فيــصل.
    تالا لارد^^^مثلي نومها ثقيل لو صواريخ ودببات فوقها ما بتصحها
    قرر مشعل يحملها على ظهره استغرب كانت خفيفة كثير
    وغير كذا بنية جسمها حتى لو شاديته كانت غريبة
    وصلها لغرفتها طفى النور وراح طلع.

    قبل اليوم التالي تعالوا نشوف ابطالنا واحوالهم

    مشعل"غريبة وااله ما هو بولد طبيعي جد هذا الولد عجيب حتى بشك انه ولد وصار يشك انه ممكن تالا تكون بنت"

    نادر:صاك ام امها نومه^^^^^^^^خخخخخخخ ما يتغير

    نواف "امممم مين راح اجدد هذة المرة سعاد ولا الاء ولا سلمى والله ما يندرا انا واشوف مين الي عايفها "

    مشاري احم احم قدرنا هذه المرة بسبب مصادري الخاصة انا نوصل لجزء بسيط من افكاره<<<قولي قسم
    كان يفكر بالسر الي اكتشفه وبالامور الي راح تتغير وبالشعور الغريب الي صار يحس فيه.

    تالا رايحة فيها نومة
    رندا"يلا كم شهر وبعمل انتقامي "

    تمارة"حقييييييييير والله ما راح اسامحك دمرتني دمرتني اهئ اهئ"

    طبعا ريماس ناميت ببيت عمها ابو رامي
    ريماس"امممم ابي اسلي نفسي قبل الجامعة ...لقيتها مقلب حلو لمازنوه "
    خخخخخ قلنا عقلت رجعت لعقلها الاجرامي.

    مازن"والله غريبة ريماس هذه الفترة ....اوفففف وانا ايش دخل امي....بس والله احبها وهي بتعمل مقالب اكثر من ما انها هادية وبتبكي " غاص راسه بالمخدة وهو حاس انه راح ينجنن من تفكيره .

    عماد"بجد والله عل البنت بتحزن^^ طبعا الشباب قالوا له قصة رندا.
    والله عليها عيون تذبح بس خسارة جمالها رايح بتنكرها
    "

    *****************

    يسكننيَ من

    مآ يكفيَ دولہ هَ ؛ لَدَيَ كِبْرِيَاء بِأنْ اَتَصَفَحَ النَاسَ كَالكُتُب
    أَتَوَقَفُ عِنْدَ الـأجْمَلْ ،، وَ أَتَجَاهَلُ السَخِيف وَأُمَزِقُ السَّيِءْ
    ****************
    اليوم التالي بالفيلا ما صار شي بهذا اليوم لانهم تعبانين نايمين

    بيت ابو رامي
    صحت ريماس من بدري هي والعنود
    ريماس ابتسمت بخبث:انت جاهزة.
    العنود ابتسمت لين ما بانت ضروسها:ايه
    راحن دخلن بهدوء لغرفة مازن
    كانت باردة ومعتمة قربت ريماس ابتسمت بخبث ووو
    بعدين بتعرفوا .

    *****************
    أنَـآ فَـتَـآةٌة بِكُـل مـعَـآنِـي الكِبْـرِيَـآءْ ؛

    { مُتَغَـطْـرِسَه ,, شَآمِخَـه ,, عَـظِيمَه و مَـغْـرُورَةٌ }

    كمَـا لَـقَّبَنِي الكَثِـيرُ مـنْ يَـرَوْنَ أنْـفُسَهُمْـ صِغَـآراً أمَـآمِـي ..//~
    *****************
    تمارة

    زارت منار تمارة(بتكون صديقتها الروح بالروح وهي بتكون بير اسرارها)
    منار:يلا يلا خلينا نروح نغير جو .
    تمارة بضيق:لا.
    منار بزعل:وجع حرام عليك من زمان ما طلعنا مع بعض.
    تمارة ما حبت تزعل صاحبيتها :طيب.
    منار نطت الها وحظنتها وباست خدها بقوة
    لبست



    تكحلت وحطت قلوس كانت عيونها الفضيه خطييييييييرة بشكل لبست اللثمة والعباية والطرحة ونزلت
    ساقت سيارتها الفراري الحمرا وراحن على مطعم.

    ********************
    حـــاولّتّ أن أخبىء جنون عشقي لكِ ..
    فﻼ يسعنـــي ذالك .. فقد عرفو أنـــــــــي أعشقكِ ..
    من ..
    عّيّوّنّـــــــــيّ .. من كلماتي ... ..
    حتى أنهم يقولون أننــي لم أعد كمــاكنت ..
    و أنــا أشهد أننــي .. لم أعد أنــا ....
    فقد أصبحتُ ..... أنـــتِ ..
    .. مّنّ كّثّرّ حّبّيّ ..وّجّنّوّنّيّ بّكِّ حّبّيّبّتىّ ~
    ********************
    :يلا يلا بسرعة امشي.
    :هذاني مشيت.
    :يلا يا بدر ظيعهم.
    بدر:اووووف منك يا فهيدان.
    مرت ربع ساعة لين ما قدروا يضيعوا السيارت الي وراهم.
    فهد يزفر براحة.
    بدر:ايش رايك الحين نروح نفطر النا بمكان.
    فهد :اكيد.

    *******************
    شقية أنا،
    مدللة قلبك
    و طفولية
    ولدت بصخب الشوق ،عن سنفونية ثرثارة و عازف صامت.
    ترعرعت بإحدى أحياء قلبك الوارفة بدفء نبضاتك و لفحات إشتياقي إليك،
    درست بأسطر الحنين
    و تخرجت من جنون العشق
    لاششتاق لحضنك و للمسة منك\
    *****************

    عند ريماس
    اخذت رغوة وحطتها على يد مازن ومسكت ريشة وقعدت تنرفز مازن لين ما حك وجه بيده وامتلا وجهه بالكريما وصورته وارسلت هذه الصورة لكل شباب وصبايا العيلة <<<امااااااا نذااااله
    وطلعت وهي ماسكة ضحكتها لما وصلن برا على السريع
    العنود وريماس:ههههههههههههه

    ****************
    حيِنْ يـَتـُورط شخْص معـِى فـِي النْـقاش يتـَجـہ إلـِى شتْمـِي ،،

    لـا يـِزعـْجنِي اطـلـاّقـاً بـلْ يُشعـِرنـِي بـِ نَشُـوة الـْنصـِر !

    حـيثُ سقْط عـقلـِہ أمـاّمـْ عقْلـِي فـَ هـُرب إلـِى أمـُور لـا اجـيـِدهـَـاّ ..//~
    ****************
    في المطعم
    فطرن وجلسن شو وبعدها قررن يروحن

    :على وين يا حلوات.
    تمارة بنظرات ذئبية شرسة مع عيونها الفضية:نععععععععم .
    2:على الهون يا الحلو.
    1:اااااااااااخ بس يا العيون الذابحة.
    ناظرته تمارة من فوق لتحت باستحقار.
    اجاهم صوت من وراهم:نعم يا الاخوان ايش تبون.
    1:وانت ايش تبي احنا سبقنا.
    :انقلع ايش سبقتوا على خواتنا.
    خافوا الشباب بعدها وراحوا.
    :انتو بخير خواتي.
    تمارة:احنا مو خواتك.
    :انتو بحسبت خواتنا روحن تسهلن.
    تمارة بنظرات حادة :ما طلبنا مساعدتكم.
    "اااااخ بس عليها عيون تذبح بنت اللذينا"
    تمارة :منار يلا نمشي.
    دخلن السيارة .
    تمارة:اربطي حزام الامان.
    منار عرفت صاحبيتها بايش تفكر.
    :لا لا حبيبتي ايش بتسوين انت مجنونة.
    اول ما ربطت منار حزام الامان انطلقت تمارة بسرعة لدرجة انوا طلع صوت تفحيط عالي بالطريق وانطلقت بسرعة جنونية.
    طبعا هذا كان تحت نظر الاثنين الي ساعدوهم
    كانوا مبققين عيونهم.
    بصدمة:ايش هذا بدر شفت الي انا شفته.
    بدر بصدمة اكبر:مدري والله مدري اقرصني يمكن احلم.
    فهد بنذاله قرص كتف بدر بقوة.
    بدر:ااااااااااااه ايش سويت يا كلب.
    فهد ببراءة:انت قلت اقرصني.
    ناظره بدر بحقد وفهد ماسك ضحكته بلاش يذبحه بدر.

    ********************
    طَـيِّبَة جِـدّاً بِـ شهـآدَة مَـنْ حـوْلٍـي ،،

    لَـكِن أنْ تُـحـآوِل إسْتغْـفآلِـي و تَتَـلـآعَـب بِـي !

    صـدّقْـنِي سـ أجْـعلُكـَ مَـلْعباً بـ أكْـمَلِـه ../
    ********************
    عند تالا كانت نايمة صحاها صوت التلفون.

    بصوت كله نوم:الووو.
    بضحكة:صح النومة.
    تالا عرفة الصوت بحقد:جـــــييــــكـ يا الكلب ليه تقاطع نومي.
    جيكـ:سوري بس حبيت ابشرك.؟
    تالا بكره لانه صحاها من النوم:اييش؟
    جيكـ:هذاني بالمطار وجاي عنك على السعودية.
    تالا نطت بسرعة من السرير وبحماسس:ججججد!
    جيكـ بضحك على تغير حالها:جد.
    تالا:طيب تقلع الحين ابي اكمل نومتي وقفلت الخط قبل ما يرد<<اخلاقها خايسة اذا فيها نوم.

    عند جيكـ
    "هههههه ولا عمرها بتتغير حاسس في شي خطير صاير لها الله يستر"

صفحة 1 من 10 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. تحميل رواية خطر في إند هاوس ٢٠١٤ , رواية بوليسية روعه ٢٠١٤
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-03-2014, 09:57 AM
  2. تحميل رواية موت في السحاب ٢٠١٤ , رواية بوليسيه ٢٠١٤
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-03-2014, 09:56 AM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-03-2014, 09:52 AM
  4. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2014, 07:58 PM
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-01-2014, 01:25 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52