بسم الله الرحمن الرحيم

قصيدة واللي حقرني من رداه احتقرته

هبت جنوب وطـاح بـرد المكاتيـب
ويا كثر مـا هـب الجنـوب وذكرتـه
يملا حضوره من حضوري وانا اغيب
وياما غيابـي فـي غيابـه حضرتـه
ان جا مطر صارت له اضلوعي اشعيب
وان راح ريح(ن) طير اللـي بذرتـه
طال السكوت وما لصمتـي مطاليـب
غير الكـلام اللـي وقـف وانتظرتـه
جنبت لو مالي عـن الدمـع تجنيـب
من وين ما صديـت فينـي شعرتـه
واصمتي اللي صـار فعيونهـم عيـب
واجرحي اللي لـو فضحنـي سترتـه
لي صاحب(ن) يملا كفوفـه تراحيـب
لولا الحيا من ضحكتـه مـا اعتبرتـه
يا صاحبـي ماهـي عليـا مقاضيـب
عذروبي انك ذخـري اللـي ذخرتـه
عذروبـك انـك شوهتـك الاكاذيـب
عذروبك انـك جـاك طيـب ونكرتـه
ان جيتنـي بفـراق زود العـذاريـب
اجيك انا مـن زود صبـر صبرتـه
للطيـر جنحـان وريـش ومخاليـب
لكـن يضيـع صيدتـه فـي غبرتـه
ومن جزم نفسي يوم صار الردى طيب
حلمـي قبـل لا يكسرونـه كسـرتـه
ومن راح مني قلت يا علـه مصيـب
دورت له عـذر(ن) كريـم وعذرتـه
للي يبـي بعـدي انـا مانـي قريـب
امـا ربحنـي ولاانــا ماخسـرتـه
قلبـي خويـي مالقلـبـي معـازيـب
واللـي حقرنـي مـن رداه احتقرتـه
رغم الجروح اللـي بقلبـي معاطيـب
حبيـت كفيـن الزمـان وشكـرتـه