اتصل به هاتفياً معبراً عن عزائه ومواساته له في مصابه



خادم الحرمين يعزي مدير جامعة الجوف في وفاة أبنائه





عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز مساء أمس الاثنين اتصالاً هاتفياً بمدير جامعة الجوف، الدكتور إسماعيل البشري، عبَّر فيه عن عزائه ومواساته له في وفاة أبنائه.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، قد قدما العزاء لمدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل البشري في وفاة أبنائه، وذلك عبر اتصالَيْن هاتفيَّيْن.

كما زار وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله، ووزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل، وأمير منطقة الرياض الأمير خالد بن بندر، منزل مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل البشري؛ لتقديم العزاء والمواساة له في وفاة أبنائه. وقدم وزير التربية والتعليم السابق الأمير فيصل بن عبدالله العزاء هاتفياً.

وأعرب الأمراء عن خالص تعازيهم لمدير جامعة الجوف، سائلين الله العلي القدير أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته، ويسكنهم فسيح جنانه.

وقدم "البشري" شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وللأمراء على هذه اللفتة الكريمة.

وكان مئات المصلين قد أدوا صلاة الجنازة في جامع الملك خالد بأم الحمام بالرياض، عصر أمس، على أبناء الدكتور "البشري"، الذين قضوا مساء أمس الأول قرب منفذ البطحاء الحدودي داخل الأراضي السعودية، إثر تعرضهم لحادث مروري أثناء قدومهم من دولة الإمارات العربية المتحدة.