صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 16

الموضوع: رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي ٢٠١٤ علاجه

  1. #1

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي ٢٠١٤ علاجه

    بسم الله الرحمن الرحيم

    رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي علاجه

    للكآاتبه / أمجاد ( amjad )

    لا احلل نقل روايتي دون ذكر اسمي عليهاآ ..


    آالسلام عليكم ورحمة الله وبركاآته اللهم صل وسلم على سيدنا محمد ..
    اولاً اقدم روايتي الاولى / لا طابت النفس ي صاحبي يصعب رضاها !
    والأن اقدم روايتي الثانيه واتمنى ان اجد تفاعل يساعدني على ان أكمل تهمني ارائكم وتعليقاتكم فلا تحرموني منهاآ
    لكم بدآايتي _
    مع نزول المطر والبرد بشده والثلج وكأنه بيحطم نافذتهاآ قامت بفزع خوفاً من الرعد والبرق تسمع الأذان بصوت خآشع جميل توضت لتصلي الفجر لبست تنوره سودا وبلوزه بيضا مع رمادي داكن واخذت جاكيت طويل اسود يحميها من البرد بعد ما صلت اخذت كتابها وشنطتها وعبايتها مستعده لأخر يوم في الاأمتحانات النهائيه نزلت وهي تشوفهم متجمعين في بطانيه وحده عند آلدفايه ويضحكون ..
    ذياب < ابوها / هلا هلا بالمزيونه صباح الخير
    حبت راسه وخشمه / صبحك الله بـ النور ي الغاآلي
    جلست بجنب سلطآن ناظرها وابتسم / عسآك بس ذاكرتي
    أسيل / آايه مذاكره الحمدلله
    ساره / يبه الله يخليك طلعنا من المدرسه ونروح نتمشى في ذا الأمطار الله يخليك
    ذياب < ابوها / ابشري كم عندي ساره
    اسيل / يوه برد
    بندر / لاآ ماعلييه نستاآنس شوي والله بيطلع الجو فضيع في ذا الثلج
    اثير / اووه بقوه ثلج ومطر حتى البرق والرعد يخوف
    .....
    هي عائله بسيطه رغم قلة المآل الا وانهم لا يوضحون حاجتهم لأبوهم ذياب حتى لا يزعل لأنه يحب يشوفهم مبسوطين اكبرهم بندر عمره ٣٢ لكن اللي يشوفه يقول انه بـ العشرين آصغر منه أسيل عمرها ٢٢ بـ الجآمعه متفوقه جداً جميله بـ معنى الكلمه تحب وتعشق الرسم وتتقنه بمهآره لدرجه وكأنها تصور الشيء اللي ترسمه مو ترسمه ماخذه لمحات من جمال امها اللي اصغرر منها هو سلطان عمره ٢٠ فلاوي يحب الضحك والهستره بـ الحييل امنيته يصير محامي اللي اصغر منه اثير عمرها ١٨ فيهاآ لمحات من اسيل بـ كثر الا ان شعرها اصغر بشوي وبشرتها مايله لسمار تحب وتميل لأسيل اكثر من ساره وساره عمرها ١٤ عوبا واللي تبيه تاخذه لو بـ الغصب امهم ايطآليه تزوجها ذياب من كثر حبه لها توفت لما جابت ساره مايدرون عن خوالهم لانهم في ايطاليا اما عن عمانهم ابوهم هو وحيد امه وابوه يضحكون ويحبون بعض رغم ان حياتهم فقيره جداً يشتغل حاآرس في مدرسسه ابتدائي ..
    شغل سياآرته بندر يودي خوآته للمدرسه والجامعه
    وصل ساره واثير المدرسه واسيل للجآمعه قبل لا تنزل
    بندر / اسيل الله يخليك لي تذكري ان اليوم اخر يوم في الأمتحانات
    ابتسمت / ابشر ي الغالي انتبه في الآمطار ولا تسرع
    ارسل لها بوسه على الهوا دخلت الجآمعه وهي تسمع ضجيج البنات وصراخهم. وزحمتهم اللي تقرا بصوت عالي واللي تضحك واللي تصرخ لوحو لها صديقاتها بيدينهم جالسين في مكان فيه شوية شمس قربت منهم منيره / عساآك ذاكرتي اسيل
    سهيه / لا ماعليك تجيب الدرجه الكامله
    ضربتها فدوى على كتفها / قولي لا إله الا الله العين حق
    سهيه / ماشاء الله ماشاء الله
    في القاآعه على بداية الأمتحآن استلمت ورقتهاآ وقلبها يدق شافت الأسأله سهله ابتسمت من قلب وهي تحمد الله على ذا الأسأله حلتهم كلهم بـ فرحه حتى ان الدكتوره حست عليها وابتسمت " الشاطر شاطر "
    خلص الأمتحان اخذت شنطتها وهي فرحاآنه طلعت وشافت البنات يسبون المعلمه والأمتحان
    منيره / ي ربببببببببببببي كنت حامله الماده الأسأله سهله
    سهيه / انا ماحليت شي ورقتي فاضضضضيه
    فدوى / حتى انا احححس بـ موت الله ياخذها هي وأسألتها
    اسيل / استغفري ي بنت بـ العكس هذا لأنك ماذكرتي والأمتحان سهل
    سهيه بعصبيه / سهل عندك انتي مو عندي ..
    فدوى / انا بروح اشتري شيء جوعانه من تجي معي
    منيره / انا بروح اجلس تحت
    سهيه /. انا بجي معك
    اخذت منيره أسيل ونزلو تحت وهم يحمدون ربهم ع الأمتحان اما سهيه وفدوى معصبين
    سهيه / ابي مخ اسيل ي اخي
    فدوى / هههههههههههههههه من جد ي اختي هذي جمال وشطاره ورسامه وش تبي اكثر
    سهيه / تدرين ابوها حارس مدرسه
    فدوى / سبحان الله مو مبين عليها من جمالها كأنها بنت عز
    سهيه / يييوه عندها اخوان يييوه ي جمالهم اصلاً انا مسميتهم عائلة المزايين
    فدوى / كم خوانها
    سهيه / سلطان وبندر ااااخخخ ي بندر يخقق
    فدوى / امانه
    سهيه / وربي يخقق حتى سلطان يخقق ي ليتك تشوفينهم
    فدوى / اسكتي عني الجمال جمال اسيل وبس
    ....
    نزلت تحت والأنظار عليهاآ وكأنها غريبه عليهم سمت بالله وهي خايفه من عيون البنات اللي تاكلهاآ جلست على المقعد وهي تحس البرد يسلب روحها جتها سهيه وفدوى يركضون مثل البزران
    سهيه / اسسسيل من بيطلعك من الجامعه
    اسيل / م ادري يمكن بندر ويمكن سلطان
    فدوى / اهاا
    منيره / ما كأنكم جايبين العيد اولا تضحكون والدنيا حلوه
    سهيه تضحك / ليش احنا اسيل اذا نقصت درجه بكت
    فدوى / ههههههههههه الدنيا حلوه
    بدآا يخف المطر وصآر رش بسيط والثلج خف بعد بدت تطلع الشمس لكن بخفيف لبست عبايتهاآ ونقابها طلعت وهي تنتظر اخوانها في الشارع وقفت معها سهيه وفدوى يبون يشوفونهم اللي جا بندر أشر لأسيل وهو يبتسم ابتسامه تقطع القلب ركبت وهي تشوفهم يتمايلون ويضحكون بصوت عالي في الشآرع
    بندر شغل سيارته / ىلا يكون ذولا صديقاتك
    اسيل بـ احراج / لا ما اعرفهم
    بندر / اشوااا
    وصلو آالبيت دخلت وشافت أبوهاآ يضحك مع خواتها بفرح
    ساره / اسسيل يلاآ بنروح لسيل
    اسيل بفرحه / جد
    اثير / أايييه آبوي بيوديناآ
    سلطان / انا اللي بسوق بسرعه خمس دقايق بروح اعبي بانزين اجي القاكم خالصين
    ركضو البنات يلبسون في غرفتهم ساره لبست بنطلون ابيض وجاكيت تيفاني وبلوزه طويله اكمامها سودا
    اثير لبست قميص دافي طويل ولا لبست شيء اما اسيل لبست بنطلون اسود وبالطو بني بـ بيج اخذو عباياتهم وركبو السياآره بفرحهه ..
    بندر / آكيييد السيل مليان من الناس
    ذياب < ابوهم / لاآ روح في مكاان فاضي مافيه احد ونبي سيل بسيط
    سلطان / خلااص وقف هيناآ مكان يجنن ومافيه احد
    نزلو عند سيل او نقول شعيب فرشو فرشتهم والجو ياخذ العقل
    ذياب / الجوو اليوم يجنن
    بندر / بس برد حيييييل
    ساره / يبه بنتمشى تكفى
    ذياب / لااااا اقعدي مكاآنك بس الناس مليانه حولينا
    اسيل / لا يبه تكفى بنتمشى
    ذياب مايرد لأسيل طلب لو تطلب عيونه / خلااص اجل قم ي سلطان وبنندر تمشو
    بندر / انا بقعد مع ابوي انتم تمشو
    سلطان وساره واثير قعدو يلعبون كوره مثل البزراين بعلبة مويه عبوها تراب اما اسيل بعدت عنهم وهي عايشه الجو شاآفت بزر صغير يدنن جآلس بعيد ركضت له / هاي حبيبي
    كانت يده مليانه طين وهو يلعب
    اسيل جلست جنبه / وين ماما وبابا
    أشر عليهم كانو بعيدين / قوم مايصير تجي عند الشعيب يلااا قوم
    قآم معها ورآحت عندهم شهقت الحرمه لما شافته / حمود
    اسيل / كان عند الشعيب يلعب مو زين تخلونه
    الحرمه / والله مادرينا عنه مشكوره الله يوفقك
    اسيل هزت راسها ورآحت سمعت صوت صراآخ عالي لكن مشت بـ الخفيف قرب الصوت وكآن صراخ ساره اختها تعرفه مو غريب علييهاآ سمعت صوت اللي وراها كان صوت اثير وكان اعلا بدت تركض بخوف مع ان المسافه بعيد ناظرت حوالينها وهي ماتدري وينهم فيه ولا بـ أي اتجاهه غمضت عيونها ي رب تحميهم بعد ساعه كامله وهي تركض في كل اتجاه لحظت ان فيه سيارات الدفاع وسيارات شرطه وحتى سيارات ناس تتوجه لمكان واحد ركضت هناآك ولما قريبت دمعت عينها بسرعه وهي تشوف فرشتهم فاضيه عرفت ان فيه احد غرق بس ماتمنتهم كلهم صرخت بصوت عالي والتفو عليها الناس كلهم
    اسيل بحزن / لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    ركضت بأسرع ماعندها وقلبها على وشك انه يتوقف نادتهم كلهم تبي احد يرد عليهاآ مسكوها اشخاص من الشرطه يمنعونها من تقرب من الشعيب بدت تصرخ بأعلى صوتها وهي تتمايل في يدينهم بسرعه ثبتها رجال على صدره / قولي لا إله الا الله
    اسيل / فككككوني يييييييييييييييبه سسسسلطان اثيرررررررررررررر ساره طلعووووو سااره
    فلتت من يدينهم اكثر من مره لكن يرجع نفس الرجال ويثبت ضهرها على صدره بقوه الجميع يناظرها بنظرات شفقه ونظرآت حزن طاآحت على ركبها والشخص ماسك يدها بقوه تناظر كيف يدورونهم في الشعيب حست ان روحهاآ بدت تطلع منهاآ وهي تشوفهم يطلعونهم ميتين على واآحد واحد
    ....
    بصرخة خوف بندر : سلطاآن الشعيب وراااك انتبه ي ولد
    ذياب / رح انت وخواآتك بعدو عنههه
    سلطان / يبه ماراح يصير شي ان شاء الله لا تخافون
    رمت علييهه أثير العلبه ونقز يبي يمسكها وطآح في الشعيب رفع يده وبخوف ركضت اثير وساره بيمسكونه وتمسكو فيه ركض ذياب بخوف وبفجعه يبي يمسك بناته وكلهم طآاحو في الشعيب اللي كان يتحرك بسرعه فضيعه وابعدهم برمشت عيين
    ....
    طاآحت على الآرض وهي تشهق صرخت وهي تعدهم واحد واحد تمسكت في رجل ابوها اللي شايلينه ميت اسيل / والله ماتاخذووووووون ابوي يببببببه قوم يببببببهههههه لا تخليني قومو لا تخلووووووووني
    لتفتت لأثير اللي يشيلون جسمها وكأنه صخره من مابتلعت ضمتها وهي تبكي / امممممممانه قوممي ي ليتني مت ممممممممممممعكم لا تخلوني الله يخليييييييكم يبههههه يبببهههه
    بدو يسحبونهاآ وهي تصرخ مثل المجنونه مسكها شخص كبير في السن ومطوع باين على لحيته / ي بنتي مايجوز قولي لا حول ولا قوة الا بالله هذا اللي صار قدر استغفري ربككك والصياح والبكاء مايفيد
    نزلت تضرب الأرض من مافيها من ضيق وهي تأن
    ....
    ودوهاآ اشخاص كبآار في السن ويقول واحد انه يعرف ابوها الله يرحمه فـ وصلهاآ البيت بعد البكاء والألم مع أذان المغرب
    دخلت البيت وطاحت عند الباآب
    يعني خلاآص رحت فيهم ورجعت من دونهم كلهم راحو خلاص ابوي خلاني واخواني خلوني ليش رحت ليش مامت معهم ي ربي اااااااااااااااه
    وقفت وهي تشهق بألم دخلت في آالصاله وهي تشوف البطانيه اللي الصباح متجمعين عليها ركضت لها وطاحت بقسى عليها وخبت وجها وهي تشهق وتبكي
    وكأن روحها من كثر الألــــم راآح تطلع منهاآ ..
    كيف بعيش من دونهم لا لي خوال ولا لي عمان اروح لمن انا اخاف اذا نمت لحالي وانا مع خواتي اخاف وشلون لحالي ليش خلوني ليش ما انتظروني لين جيت وكلنا غرقنا ليش ودهم يعذبوني لييششش عضت على البطانيه بألــــم وكأن عيونها تدمع دم مو دمع ..
    .....

    الفراآق اللي ذبحني وانا الحي !
    حطم وريد القلب وزآد بـ جروحه
    بـ الأمس كنت الضي ويين هالضي
    راح وخلآني في ضلاماً ونوحـِـهه
    آلشوق قطعني وزود الهم ): علي
    والجرح مفتوحاً ويزدآد بـ الهم فوحه
    وين السعاده وين والله اني ولا شي
    وين الأمل وين القلب ووين روحهه
    وين السعاده وين والله اني ولا شي

  2. #2

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي علاجه

    آلبـــــاآرت _٢_
    ........
    قاآمت آليوم ألثاآني وهي تحس الدمع جاآف على خدهاآ لفت يمين ويساآر كآن البيت هادي تماماً مافيه احد يتكلم ساره ماتصرخ سلطان مايضحك بندر مايهاوش ابوها مايستهبل عليهم اثير ماتتفلسف وينهم وين راحو ؟ غمضت عيونهاآ بألم ورجعت تشهق حست أنهاآ تايهه ومآلها آحد سمعتٓ صوت طق الباآب شهقت
    بخوفٓ اخذت الطرحهه ولفتهاآ على رأسها توجهت للباب وبخوف / مـ من !
    الولـــد / آفتحي الباب الوالده تبي تكلمتس
    اسيل بخوف ؟ الوالده / طيب
    فتحت آلباب ودخلت عليها وحده كبيره في آلسن حبت رآسها أسيل ودخلتها في الصاآله
    الحرمه تتكلم ببدآوه / أسمعي يٓ بنيتي انا والغليم وليدي نعرف ابوتس ونعرف اهلتس الله انه يرحمهم ويسكنهم الجنهه
    خنقتها العبره وهي تسمعهاآ تكمل / اناآ طلبتس تجين تسككنين معي ومالتس الا اللي يرضي خاطرتس
    اسيل دمعت عينها / بـ بـس
    قاطعتها بحنيه / انا مالي غير ولدين وعندي بنتين وبعتبرتس بنتي بعد المرحومه
    اسيل / المرحومه
    الحرمه / كانت لي بنيه لكن غافلتها المنيه
    رفضت اسيل لكن بعد محاولات من الحرمه واصرارها وحلفها / والله اني اعرف ابوتس وماهي طيبه اني اخليتس وابوتس اعرفه
    اسيل مسحت دمعتها / طيبٓ
    أخذت اغراضها وهي مذطره تماماً تروح معها لأنها تعرف لو رفضت البيت ماراح يطول معها لأنه اجار وحسب ماتعرف تعدو الحد الازم لتسليم البيت لصاحبه مهما كاآن الحرمه مبين عليها الطيبه والنخوه آخذت اغراضهاآ وانعاد عليها شريط حياآتها كله قامت تشيل معها اغراضها واسيل تقولها ترتاح مكانها لكن رفضت ابتسمت اسيل وحست ان الله ارسل لها ذا الحرمه اللي ماتعرفها لكن صارت بينهم معرفههه بعد ذا السنين لبست عبايتها واخذت شنطتهاآ واغراضها كلها ناظرت بـ البيت كيف بترك البيت اللي في كل زاويه ذكرى كيف اترك البيت اللي ابوي دفع دم قلبه فيه كيف اتركك آلبيت اللي اشوف فيها الماضي كيييف مسحت دمعتها وهي تحاول تتماآسك ودعت البيت بـ نظراتهاآ طلعت من آلبيت وهي تشوف همر أسود ركبت فيه الحرمه وهي ركبت وراآ كانن اللي يسوق شخص كبير شوي وتعطيه من العمر ٣٠ شغل السياآره ومشى لفت عليها الحرمه ونادتها بـ أسم غريب / وضحى
    لفت عليها بـ أستغراب وهي تعرف ان مافي السياره غيرها / هلآا
    أشرت على ولدها / هذا اخوتس ي وضحى
    اسيل نزلت راسها وهي تسمعه يتكلم / هلاا فيتس واعتبريني اخوتس وامي امتس
    أسيل بدموع / وآلنعم فييكم
    الحرمه / ناآمي نامي المسافه طوييييللهه ..!
    انحنت على الشباآك وهي تودع الشرقيه وإراضيهاآ

    سافرت ناوي أترك الجرح../ بسْكات
    ................لقيت غيره بالسفر يحتريني..!


    مدري النهاية / عوّدت للبدايات
    ..................مدري البداية / ماتبي تنْتِهيني !

    للدرب ذكرى / ودمععععتين / وحِكايات.
    .....................والليل يرسم مامضى من سنيني

    حاولت أهرب عن حنيني / مسافات
    ...................بس وييين أهرب؟ والمسافة / حنيني !

    جاب الزمن.. فوج الجروح القديمات
    ....................ثم حطّها مثل القِدر في جبيني..!!

    هذي حياتي و / هذا عمر فات
    ....................هذا الذي.. من خير الأيّام فيني..!

    هذا حزن أمسي / وهذا حزن آت
    ...................والمقْبله أحسّها../ جَرّهديني..!!

    أسْري على فال الدهر والمتاهات
    ....................مقْفي .. ولادري وش ورى خطّوِتيني..!

    مرّات تسألني عيون المحطّات
    ..................مرّات أسْألها.. ..أنا صرت ويني..؟

    طالت مشاويري على كَفْ الآهات
    ......................والضيق والحسْرة غدتْ وِجْهَتيني..!

    أخايل أوْهام الأمل وَ الأمل../ مات
    ..................أدري ، ولكن وش طلع في يديني..؟

    مدّيت حلمي للمدى والممرات
    .................ماقلت يادروب الأسى../ رجِّعيني !

    شيّلت من حمل الزمن كوم ضِيقات
    .................ماثقّلت بحْمولها../ دمْعتيني !

    صابر على حكم القدر.. يا نِهايات
    ................باقي على روح الأمل.. يا سنيني

    رحّال أبقى.. في عيون المحطّات
    .................مفقود أدري .. في مسافةْ حنيني !

    ببقى على عناد الدهر وَ المتاهات
    ....................شامخ .. ولا هز المدى رمش عيني..!

    فتحت عينهاآ وكآن المغرب استغربت من نومهاآ والأكثر المسافه معقوله من الفجر للمغرب كآن الولد اللي يسوق للحين مانام اما امهه فـ كآنت نايمه رفعت رآسها وناظرت الشباك شهقت في داخلها بصدمه / بر ؟؟؟؟؟
    مد يده وهو يهز آمه / يمه وصلناآ
    فتحت عينها / الحممدلله على السلاآمه
    الولد / الله انه يسلمتس
    لفت عيونها حول المكاآن وهي للحين مصدومهه !
    بعيش في آلبر بس ماتوقعت واكيد احنا طلعنا من الشرقيه ناظرت حولينها كانت خيمه كبيييره جداً تقريباً ست اعمده ومفتوحه من قدآم وعليها عقود لمبات بشكل جميييل أستغربت وكأنه عرس وكان في خيام باقيه اربع ووايت < عايدي حق الموياآ نزل الولد وتوجهه للخيمه همست / هذاآ بيتكم
    الحرمه / اي حنا ساكنين في البر انزلي انزلي البنات ينتظرتس
    تقبلت آلصدمهه ونزلت بخطوآت هاديه تناظر بـ الخياآم كان فيه ولدين كباآر يناظرونها بصدمهه دخلت آلخيمه وهي تشوف البنتين جالسين حول آالنار
    اسيل / آالسلام
    الجميع / علييكم آلسلام
    دخلت الحرمه وهي تناظرها أشرت على وحده من البنات / هذي منيره وهذي حصه
    وأشرت على اسيل / وهذي وضحى
    كلهم بصوت وآحد / وضحى
    جلست جنب النار وهي تحس ببرد مانزلت نقآبها واستحت من البنطلون اللي هي لابسته لانهم لابسين جلابيات وبراقع علموها مكاآن القبله وصلت نزلت نقابها وكلهم ناظرو فيهاآ بصدمه حصه / وشلونتس ي وضحى
    أسيل / بخير الحمدلله
    حصه / الله يعظم اجرتس
    منيره / العمر لتس ان شاء الله
    أسيل / اجرنا واجرك
    قدمو لهاآ القهوه والتمر وكآن باين من وجهيم الفرحهه بجيتهاآ ناظرت تدور الحرمه اللي جابتها لكن مالقتها
    منيره / انتي اسمتس وضحى ؟
    أسيل / بصراحه لاا اسمي أسيل لكن امكم نادتني وضحى
    حصه / هذا اسم اختي الله يرحمها وترا اسمتس ماهو بزين
    أسيل ابتسمت / عآدي سميني وضحى
    دخلت الحرمه أسمها نوره ومدت لها حليب !
    أسيل / هذا ايش
    نوره / هذا حليب البل اشربيه ي امي زين لتس
    أسيل / لاآ مو مشتهيته
    نوره / على راحتس واذا تبين تنامين ي امي اوديتس للخيمه ونامي هناك عشان ترتاحين
    ابتسمت أسيل / آيييهه إبي آنام
    قآمت حصه وودتهاآ لخيمه فاضيه فرشت لها فراآس وخلتها تنام انسدحت وهي خاآيفه من الخيمه ومن البر كله .. ي ربي معقوله بعيش هيناآ وشلون حتى ما اعرف استغفرالله العلي العظيم
    .....
    منيره / سبحان من خلق ذا الزين يمه
    حصه دخلت عليهم / انششهد
    نوره / قلن لا إله الا الله العين ححق اذكرن الله
    بصوت واحد / ما شاء الله
    دخل متعب وناصر / السلاآم
    الجميع / عليكم السلاام
    ناصر مد الفنجآل على منيره / صبي لي قهوه
    متعب / المره وووين
    نوره / راحت تنام شكله تعبانه ياتسبدي عنها
    اخذتهم آلسوالف لين الساآعهه عشر هذا اخر حد ونامو ككللهممٓ الصباآح الساعه ست قامت وهي تحس نفسهاآ مو مرتآاحه في النومهه دخلت منيره / صباح الخير
    أسيل / صباح النور
    منيره مدت لها شنطه / البسي برقعتس وتعالي بنسري مع البل
    طلعت منيره أسيل / بببببببل
    فتحت الشنطه وكاآنت فيها جلابيه سودا اطرافها ابيض وجلابيه حمرا وجلابيه كحليه مخمل وشيله خفيفه وبرقعين لبستهم وحطت شال طوييل فوق امتونها طلعت برا الخيمه وهي تشوف جو آول مره تشوفه حريمهم مختلطين مع رياجيلهم منيره كانت تمشي ورا البل وحصه جالسه جنب الوايت ويغسلون هي ومتعب
    وناصر وكان فيه رجال هارم < شايب جالس عنده في الخيمه الكبيره مرت من عندهم وتوجهت لمنيره
    منيره / ي زينتس والله ان البخنق والبرقع عليتس يخبل
    أسيل ابتسمت / تسلمين
    منيره / ابتس انتي ورا عيونتس خضرا
    أسيل / لان امي ايطاليه وسبحان الله ورثت منها ذا الشيء
    منيره هزت راسها / اييييييييه
    أسيل وهي تمشي وراها / بالله عليك ي منيره لا يجني ذا البل تراني اخاف
    منيره شهقت / انتي مبدوله تخافين من عطايا الله
    أسيل / الحين ليش نمشي وراها خلينا نرجع للخيمه
    منيره / لا بنسرح البل لازم ي وضحى
    أسيل / طيب
    بعدو وهم يمشون وهي كانت تمشي وراهاآ لفت ورا وماشافت الخيمه لانهم بعدو
    اسيل / ي منيره ترانا بنضيع
    منيره / لا ماراح نضيع انا خابره المكان وخابرةٍ الجره
    أشرت على خيام كبيره ومكان ملياآن سيارات / ابتس شفتي ذا الخيام
    اسيل ناظرت / وين
    منيره / هناك هناك
    اسيل / ايه
    منيره / هذيك خيام الأميير
    أسيل / هنا فيه اممير
    منيره / ي ويلي عندتس اي والله فيه امير
    أسيل / ساآكن في البر ؟
    منيره / لاآ بس هذي خيامه الا من جوه رياجيل لكن هو ساكنن في الديره وعندها قصر ماهو ببيت
    أسيل / م شاء الله
    منيره / متعب وناصر يعرفونه وهو يعرفهم وبيجي يتغداء عندنا آبشرتس
    أسيل هزت راسها / وليه مايتغدا في بيته
    منيره / متعب عآزمه
    سمعو صوت سياآره تمشي من وراهم شهقت أسيل بخوف منيره / لا تخافين هذا ناصر
    وقف ناصر ومنيره سحبت أسيل وركبو معه كانت عيونه على المرآيا وماشالها عنها وقف عند الخيمه مسك يد منيره لفت عليه بصدمه وعرفت من مسكته يبيها تقعد لين تنزل أسيل. بعد مانزلت
    منيره / وش تبي
    ناصر / المزيونه ذي وش
    منيره / وراك تعاينها ي ناصر تراها وضحى وبتصير اختك
    ناصر / مير انا شقلت
    منيره / انا ادري عنكك
    ناصر / حولي حولي بس
    نزلت وهو عينه على أسيل اللي تمشي متوجهه للخيمه
    ناصر / انشهد ان عيونها ماهي ببسيطه
    شافت نوره الحرمه الكبيره تشتغل في الخيمه حقت المطبخ دخلت ورفعت اكمامها عشان تساعدهاآ كانت تذبح الذبيحه
    نوره / وضحى روحي انتي وخواتس منيره وحصه نظفن خيمة الرجال اعدن
    أسيل / خليني إسعادك في الذبيحه تراني اعرف لها
    نوره / كفوو ي السنافيه مير منيره تعرف تضبط الملح ناديها وانتي وحصه نظفن الخيمه
    أسيل / طيب
    طلعت وراأحت لخيمة آلرجال قعدت تنظف وما انتظظرت حصه سمعت صوتهه من ورآها / الله انه يقويتس
    لفت علييه بسرعه / يقوا حآلك
    جآ وجلس وهي كملتٓ تنظف اخذت منفاخ الناآر وحطته بعيد
    متعب / لا ي وضحى المنفاخ عنند آلنار
    رججعت وحطته نفس مآ قال دخلت حصه وقامت تنظف وتكنس معهاآ وهو قاعد يناظرهم ٓ بعد ماخلصو جلست حصه وهي كانت بتطلع
    وقفها صوته متعب / وضحى
    لفت علييه / سم
    متعب / اقعدي وانا اخوتس لا تستحين
    حصه / هذا اخوتس ي وضحى وراتس انحشتي
    أسيل / لاا بس بروح اساعد منيره وامها
    متعب / على راحتس مير مابيتس تستحين وانت اخوتس
    طلعت وهي ترجف من آلخجل كانت فيه مسافه طويله بين خيمة الرجال والخيام الباآقيه لما وصلت شافتهم جالسين حوالين القدر حق الربيحه ويقصدون قصايد مافهمتهاآ
    نوره / عساتس خلصتي ي وضحى
    أسيل / اييه خلصت
    منيره / تكفين ي وضحى روحي لـ متعب وقولي له يرد النياق
    أسيل قامت اف توني وصلت / ابشري
    رجعت وكان نفس جلسته هو حصه ماتغيرو دخلت عليهم
    أسيل بصوت ماينسمع / متعب
    ياحلو اسمي على السانها / سمي
    أسيل / منيره تقول يرد النياق
    حصه / ايه قم ردها لا تغدي < تضيع
    قاآم / اي والله
    ......
    جآلس على كبوت آلسياآره ومنزل راآسه وهو يتذكرهمٓ واحد واآحد وقفت سيارة محمد ونزل له حط يده على كتفه / مايصير تسسوي بنفسك كذاآ ي بندر
    بندر بـ حزن / وشلون تبيني ارتاآح واهلي ماتو قدامي
    محمد / قدر الله وما شاء فعل كلنا بنموت ي اخوك
    بندر / مو كلهم مره وحده صعبه
    قال كلمة صعبه بعبره
    محمد / آنت وشلون طلعت
    بندر / مآغرقت انا اصلاً شفتهم طاحو في الشعيب وركضت ابي ناس يفزعون لي وطحت مغمى علي وماقمت الا وانا في المستشفى وعلى خبر وفاتهم الخمسه
    محمد / لا حححول ولا قوة الا بالله خلااص ي اخوك حاول تنسى ترا هذي الدنيا
    هز راسه بحزن / دنيييييياآ
    محمد / تلقاهم في الجججنه بأذن الله
    بندر / آن شاء الله
    قآم وركب سيآرتهه وراح للبيت طول الطريق سرحان حتى انه بغى يصدم اول ماوصل ماكان وده يدخل البيت ولاا يشوف ذكراهم كآن فيه شخص يطق الباب
    بندر / ههيه
    لف عليه الرجال / اخيراً
    بندر / وش تبي
    الرجال / ابي بيتي وووش ابي
    نزل راسه بندر / بًـ
    قاطعه بعصبيه / يٓ اخوي مدت اجاركم انتهت ابي بيتي عااد لا صار حبيبك عسل لا تلحسه كككله
    بندر / بدفع لك
    قاطعه بعصبيه / مممممابي لك فلوس ي اخوي ابي بيتي
    نزل راسسه وراح وبندر دخل آلبيت ناظر كل زآويه فيه دمعت عينه بقهر وحزنٓ وينك يٓ ابوي وينك يا سلطان ووينك اسيل ووينك ياساره ووينك يا اثير
    أتصل على محمد وهو يبكي ويشكي له الحآل قاله يجي والبيت بيجيبه له استحى من نفسه ومن مطلبهه
    نٓزل رآسه ورضى بعرض محمد له ..
    ......
    كآنت في آلخيمه شافت منيره وحصه يركضن لهآا دخلو الخيمه
    منيره / الأمممير جا
    حصه / جايتن معه سياراتن واجد
    منيره / عايني هناك سيارته
    دخلت أسيل راسها بينهم وهي تشوف الجيوب اللي توجهت لخيمة آلرجآل والجيب اللي أشرو عليه البنات نزل منه شخص لاآبس ثوب اسود ودخل الخيمهه
    منيره / ي تسبدي عليه تسبدآه
    أسيل / هههههههههههههههههههه ما درا عنكم
    حصه / وش نبي به ماهو حاصلن لنا مير اهجدي
    منيره / امشن ورا الخيمه بنروح نجلس ورا الطعس
    حصه / والله ماني بجايتسن
    منيره / يلاا ي وضحى امشي معي
    أسيل قآمت / يييلاآ
    اخذت كراستهاآ ومشت معهآ لفو من ورآ الخيمه وراحو ورآ طعس طلعت كرآستها وجلست تتصفح الرسم شهقت منيره / هذا ووووووش
    أسيل / وش فيكك
    منيره / انتي ترسمين تسذيا
    أسيل / ايييه
    منيره / لا إله الا الله والله انتس ماهرجتي الصدز
    أسيل ضحكت / والله اني هرجته
    منيره / كانتس صادزه ارسميني يلاه
    أسيل بدت ترسمهاآ بدقه بدت في آلعيون والخشم لفت الكراسه عليها / آكمل
    منيره / ووه وزيني عيوني تخبل
    أسيل / اي مره تتخخخبل بس وش رايك
    اسيل كانت راسمه لها رسمه لفتهى عليها وورتها شهقت منيره / هذي انتي
    اسيل / ااايه
    منيره / ي سبحآن الله طبق الاصل
    اسيل ابتسمت وهي تشوف شكلها بـ الرسمه
    منيره / ماشاء الله عليتس ما شاء الله بس
    أسيل بدت تكملهاآ لين مرت ساعه ونص وهي ترسمهآا
    منيره شهقت / بيذن العصير وامي تلقينها تناديني وانا ما اوحيها < ما اسمعها
    أسيل / طيب يلا مشينا
    منيره / خليتس هنا بروح لهاآ وبجيتس
    نزلت أسيل طرحتها وبرقها وفكت شعرهاآ وهي تشم ريحة الهوا كان جمييل وباآرد وقفت وهي تشوف الخيمه خفت السياآرات وبدو يروحون وقفت وهي تمشي من بعيد سرحت وهي تفكر بحياته تفكر بـ أهلها كيف بتنساهمٓ وهي كل ماذكرتهم هلت عبرتها وقعدت تصييح وشلون بتساهم وهم اصلاً قطعه من روحهاآ مستحيل تنساهم وشلون. بتكمل حياتها مع ناس ماتعرف طبعهم واسلومهم اسلوم البدو مع انها تعشق البداوه الا انها شافتها صعبه
    وينك ي ابوي يآ الغالي اشتقت لك ي نظر عيني وينك يا سلطان يشهد الله اني احببك واحب اهبالك كنت اهاوشك اذا جيت تتسيمج علي الححين اشتقت لك ولأستهبالك وينك ي أثير كنتي تقلديني في كل شيء واهاوششك الححين خلااص تعالي وقلديني في كل اللي تبيه وساره دايم تسرق من رسمي وتوديه المدرسه تكذب على صديقاتها وتقول انه هي واهاوشها والله لعطيك كل رسماتي بس ارجعي ارجعو انا ابيكم ارجعو ردو لي روحن ماتت معكم ردوهاآ
    حست بسياآره تقرب من ورآها لفت بخوف وهي تشوفه فاتح الشباك ومتلثم بشمآغهه ورزته واضحه ومطلع يده من الشبآك ناظر فيهاآ وهي تناظره بخوف
    كآنت السياره قريبه منها لدرجه لو مد يده قدر يمسكها
    ركضت بخوف متوجهه للخيمه لفت وشافت السياره واقفه وهو يناظرهاآ طآحت ورقه من رسماتهاآ وكانت رسمتها < الرسمه اللي هي راسمه نفسها فيها ..
    دخلت الخيمه وهي تلهث وتلقط انفاسهاآ
    حصه بخوف / وش فيتس ي وضحى
    أسيل هزت راسها يمين ويسار / مـ مـ ا فينـ ي شـ شـ
    شي
    ......
    نزل من سياآرته واخذ الورقهه اللي طايحههٓ قلبها يمين وشماآل وعرف انها هي لدرجه انه على باله صورتها من كثر ماهي نفس شكلها اخذها وسفطهاا بشكل صغير وحطه في مخباآته صار يدور في سياآرته وهو يفكر فيهاآ اعرفك ي ابو نآيف بناتك مافيهن الزين حصه شايفها ومنيره شايفها وذا الزين من ووين جاآ
    صادفته سيارة مشعل وقفو السيارات جنب بعض ..
    مشعل / ورآك تدور في السياره كنك سكرآن
    بصوت جهوري / لا تلموني من شين رأيته
    مشعل / وش رأيت
    أبتسم وسكر على نظر عيونه وهو مدقق في لا شيء / شفت وحده ي مشعل حوريه
    مشعل بضحك / ووييين شفتها هههههههههه لا يكون من بنات ابو نايف بس
    هز راسسه / وهذا اللي محيرني منهي انا متأكد ماهي من بناته لكن هي توجهت لخيمتهم
    مشعل / حرك موترك وآمش وانسى
    .....
    تجمعو كلهمٓ في الخيمه آالكبيرهٓ الا هي ماجت جلست في الخيمه وكاآنت الساعه تسع بـ آليل حست قلبه بيطلع من الخوف كل مآ تذكرت نظراته القاسيه وعرض جسمه نزلت راسها .. والله انه حافظن ملاآمحي من كثر مادقق ما استحى على وجهه وحرك سيارته بسرعه وهو يدف السياره وعينه ماشالها عني صدق ماهو برجاآل
    حطت راآسها على المخده تبي تناآمٓ وهي تسمع ضحكهم ووناستهم دمعت عيونهاآ بآلم / آبي اهلي
    حاولت ماتبكي لكن ما قدرت غمضت عيونهاآ وسمت بالله وناآمت
    .......
    بندر وصل لبيت محمد ونزل له
    محمد / هلآ بندر
    بندر / والله اني مستحي منك و
    قاطعه / ححنا خوان ومابيننا ذا الكلام حولت بحسابك المبلغ
    بندر / تسلم
    محمد / واذا احتجت لي لا يردك شيء.
    بندر / اكثر من كذآ ي اخوك
    محمد / افا علييييك ي بندر اقولك انت اخوي والخوان مابينهم رسميات وحيا
    بندر حب خشمه / كفوو والله
    دخل عنده وهو يحس بـ الضيق تقهوى عنده ليينٓ الساعه وحدهه ورجع للبيت !
    .....
    قاآمت الصبح وكان الجو باآرد شويء توجهت للوآيت وتوضت عشاآن تصلي
    وقف وراهاآ / صبحتس الله بـ الخير
    صرخت وهي تلف عليه / بسم الله الرحمن الرحيم
    متعب وهو يضحك / وش فيتس متروعه
    أسيل / وماتبيني اتروع روعتني
    متعب / ابعدي ابي اتوضى
    أسيل بعدت عنهه وهو يتوضى / وش رايتس تسرحين مع البل ي وضحى
    أسيل بخوف / اننننناآ لاا
    متعب / وراتس تخافين من البل وعطايا الله تراها ماتوذي
    أسيل / بس ماتعودت
    متعب / اسرحي معهاآ يعني روحي معها و
    قاطعته / واذا انحاشو ولا ضعنا
    متعب / اذآ انتي ماتداين اتبعي جرتس ولا البل هي اللي تدل وبترجع
    أسيل / الببببل تدل
    متعب / ايه تدل
    أسيل نزلت راسها وهو لبس جزماته وراح توضت ورجعت للخيمه عشاان تصلي بعد ماخلصت جلست على طرف الباب وهي تتذكر ملاآمح وجهه يوم شافته دققت في ملامحه صحيح ما شافت الا عيونه وخشمه لانه متلثم لكن كان باين عليه الرججوله والشهامهه بدت تطلع ورقتهاآ ورسمته وهي تتبع خيالهاآ كيف شافتهه
    حتى سياآرته رسمتها لما خلصت ناظرت بـ الرسمه من جديد كانت طبق الأصل منه لفت في كراستها وهي تدور على رسمتها وهي راسمه نفسهاآ رجعت تدور لكن مالقتهاآ شهقت / اككيييد نسيتها عند آلطعسٓ
    لفت حجابها ولبست برقعهاآ وطلعت مرت من عند الخيمه وكلهم كانو فيهاآ .. متعب / وضحى
    لفت علييهم / سم
    متعب / تعالي اشربي حليب
    أسيل / بـ العافيه والله ماودي به
    نوره / شكلتس ماتحبينه ذوقيه والله انه بيجوز لتس
    أسيل / ماعوفهه لكن ماودي به
    قامت منيره تبي تطلع
    متعب / منيره وقفي اليوم اللي بيسرح البل وضحى
    نوره شهقت / بتسرح البنيه للبل وهي ماتعرف لها
    متعب / ابد مالتس الا اللي يدلك
    أسيل / خل منيره تجي معي وابشرو
    نوره / يلاا ي منيره روحي معهااآ
    قام متعب ولبس نعاله استغربت من الميانه اللي صارت بينه وبينها / تعالي ي وضحى
    مشت بهدوء / هلا
    متعب طول وهو يمشي رايح لمكان شبوك / امشي
    حمدت ربها لما منيره جت معها تنهدت براحهه
    فتح الشبك وكآن فييه خيل جمييل جداً / وش رايتس
    اسيل فرحانه / الله خيل
    متعب / هذا لتس ي وضحى
    منيره / وش تبين تسمينه
    آسيل مو مصدقه / لي انا
    متعب / هديه من اخو لأخته وان شاء الله مانتي بكاسحتني وتردينها
    اسيل / لا والله ماني برادتك ومشكور ماقصرت
    متعب سحبه وفك خيطه / ودتس تجربينه
    منيره / هاته وآنا ادربها علييه
    راح متعب ومنيره تسحب الخيل وهي منصدمه بعدو عن الخيمه
    منيره / وطي بخنقتس ويلا اركبيه
    آسيل / اخاف ي منيره
    منيره / ماشين يخوف يلا اركبي
    نزلت برقعهاآ ومدته لـ منيره ركبت عليه وصار يمشي بشويش في البدآيه خافت لكن بعدين عاآدي صارت تمشي ورا منيره اللي تلحق النياق وهي تمشي بهدوء
    نزلت من ضهر الخيل ناظرت فييهه بسرعه ضمته بقوه منيره / بسم الله عليتس ي وضحى وش بلاتس
    سكتت وهي ضامه الخخيل ولا تكلمت
    منيره / علامتس
    اسيل / حبيته
    منيره / وش سميتيه
    اسيل / أبهر
    منيره / سميتيه أبهر
    اسيل / اييه
    منيره / اجل جيبي الأبهر بنرجع لخيمتناآ
    اسيل / ابي اتمشى انا وياه عادي
    منيره / عادي ماعليتس
    ركبت علييهه اسيل وكأنها متعوده على الخيول رجعت منيره للخيمه وهي بعدت بـ الخيل وهي راكبه علييه
    حست فيه بدا يركض حاولت تتماسك وتهديه لكن بدا يركض توازنت وهي خايفه عجزت توقفه وحست فيه يثور من دون سبب ويرفع رجلينه الأماميه ويضربها بقوه على الارض بدت تصرخ وتنادي منيره زادت الطين بله وهي تتمسك في رقبته وبدا يثور ويركض اكثر مرت سياآره من وراها ودعت انه يكون متعب
    عجزت تلف وتشوفه من سرع الخيل وقف الخيل لكن رجع يرفع رجله الاماميه اكثر عجزت تتوازن وطاحت منه حست بيدين تشيلها قبل لاآ توصل الأرض غمضت عيونها وهي تحمد ربها انها حيه وتتنفس بسرعه
    هذي اليدين مو يدين متعب انا متأكده متعب نحيف حيل متأكده مو متعب ضلت مغمضه عيونها وهي تتنفس حست بيدين توخر شعرها عن وجهها فتحت بسرعه وطيرت عيونهاآ هذا هذا مره ثاآنييه نفس النظرات ونفس الثقل ونفس كل شيء حتى ما تكلم من زود ثقله قآامت بسرعه وهي تدور طرحتها يمين ويسار
    بصوت ضخم / الحمدلله على سلامتس ي الفاتنه
    بدت تركض وهي تبكي تدور الخيمه ويين سمعت صوت السياره من وراها / الخيمه من هنااك
    لفت عليه وعيونها كلها دموع بصوت ناعم وهادي / تيسر ماريد مساعدتك
    لفت وهي تركض ماتبيه يشوفها او يدقق في ملامحها اكثر من كذا لفت عليه وشافته مبتسم بـ ثقل حرك سيارته وراح عنها شافت عقود الخيمه وعرفتها وكانت المسافه بعيده اللي ودها الخيل فيها شافت متعب يركض بفزع وهو ماسك ثوبه بيده ويركض / فيتس شيء ي وضحى
    عجز يلف من جمالها لكن هي غطت وجهها بشعرها وحس على نفسه ولف
    آسيل وهي تبكي / تكفى ي متعب جب لي أبهر
    متعب / اجيب ابوه اللي جآابه
    راح لطريق اللي هي جت منه وهي رجعت للخيمه وهي تبكي شافت اهتمامهم لها بكثييير وحست انهم عايلتها الثاآنيه ضمتها منيره / من اللي زعلتس والله اني لاكسسر راسه
    آسيل هزت راسها بـ النفي / محدٓ
    نوره / وراتس تبكين ي وضحى
    اسيل / لا بس ثار الخيل وخفت بسس
    نوره / انا بنتك ي مفلح يخسى الخيل يبكيتس
    اسيل ابتسمت شافت متعب مع طرف آالخيمه ماسك أبهر ويسحبه ودخله في آلشبك ..
    .....
    وصل سياآرته للخيمه ونزل منها ناظره مشعل وهو مبتسم جلس عند المركا وطلع ورقه كانت في مخباه وقعد يناظرها ويبتسم همس بصوت واطي / سبحآن خالقها
    مشعل / يآا هوه وش فييييك
    جرآح / مافيني شيء
    دخل عليهم ابو نايف < هذا ابو متعب وناصر اولده نايف الكبير متوفي في حادث حب راس جراح تقديراً له لأنه امير < / وش لونكك طال عمرك
    جراح بصوت ضخم / الحمدلله بخخخير
    صب له مشعل القهوه وهو يناظر بـ جرآح
    جراح / ابو ناآيف
    ابو نايف / سمٓ طال عمرك
    جراح / بناتك ثلاث ؟؟؟
    انحرج مشعل من سؤاله وحتى ابو نايف
    ابو نايف / ثلاث ووضحى ماتت
    جراح / الله يرحمها
    ابو نايف / نوره جابت بنت اهلها غرقو في الشعيب ومالها احد اشفقت عليها وقالت لها تجي وكذبت عليها وقالت انها تعرف ابو البنت عشان ما تحس بـ الغربه
    جراح انصدم وعرف من تكون / اهااااآ
    سكتو وحل هدوء وجراح نزل راسه وهو يفكر فيهاآ
    مشعل غمز له بـ معنى وش هـ الكلاآم
    جراح رفع رآسه لسماء وقآل /

    ليتني مريت لا شفت ولا عليه
    ليتني ماطعت شورك يابو نايف
    أشهد انك سقتني يم الممنييه
    لين شفت اللي حقر كل الوصاآيف
    خلق ربي مالقت عيني حلييه
    شوفته رآاحه وفرقاه الحساآييف
    نظرةٍ شافت ولو كانت برييه
    غير ماباح النظر ماني بـ شاآيف
    شفتهاآ جتني تمشيٓ بـ آلرويه
    مثقلن رجلينهاآ ثقل الرداييف
    والعيون الحور فييهاآ جآذبيـــه
    رمشها يودع شجاع القلب خايف
    صوتها بـ الهمس نبراآته خفييه
    بـ الخجل تسرقه من بين الشفايف
    زينها ماهوب ذنب ولا خطيييه
    منها يبعد ردي آلطبــــــع عاآيف
    مالهاآ في مذهبه شرع وهويه
    عندها راع الردى ماهوو بـ ضايف
    موقفن مالــــه من آالتكرآر نيـــه
    كلن بـ فاله وكلن لـــهه ولاآييــْيف
    وشرهة الشآعر يحملهاآ خويييه
    يتحملهاآ دام في ششوره كلاآييف

  3. #3

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي علاجه

    بآارت _٣_
    الضهرٓ الساعهه ٢ كآنت منيره ناآيمه وأسيل بعد اما حصه وامها ومتعب وابو نايف وناصر في الخيمه يسولفون
    ابو نايف / متعب ورا ماتبيع خيييلك
    متعب / قصدك الأبهر
    ابو نايف / اللي هو
    متعب / ماعاد هو لي صاآر لـ وضحى
    ابو نايف / تسيف ؟؟!
    متعب / الله الله عطيتهياآه
    ابو نايف / تعطيه حرمتن ماتعرفها ي الحمار
    متعب / هذي اختي
    نوره / تسيف ماهي بخته الا اختتته
    ابو نايف سكت ونزل راسه / الله يعين بس
    ناصر كان يتذكرهاآ ويبتسم
    حصه / هوه وش فيك تبوسم
    ناصر / هاه
    حصه / من قال هاه سسمعٓ
    قآامت حصه من عندهم ورآحت لها وشافتها قاعده على طرف آلباب
    حصه / وضحى وش فيتس ماجيتي تسولفين معنا
    أسيل / ابوك واخوانك
    حصه / عادي ي بنت الحلآل يعتبرون ابوتس واخواتس
    أسيل / لاآ انا بقوم منيره وبنروح نتمشى تجين معناآ
    حصه / لاآ انا بسوي الغداء اليوم
    قامت منيره وهي تناظرهم / وراتسن ماتذلفن
    أسيل / قومي نبي نتمشى وابي اكل أبهر
    منيره / روحي انتي ابي انام
    قآمت اسيل ولبست برقعهاآ اخذت الشرشف وحطته على متونهاآ وطلعت شافت متعب عند ابهر كانت بترجع بس هو ناآداها مشت بخطوآت بطيئه لين جته
    متعب / تريدين ابهر
    اسيل / كنت ابي أكله
    متعب / انا عطيته انتي غسليه بسس ولا ماتعرفين
    اسيل / لاآ اعرفٓ
    راآح متعب وهي ناظرت في أبهر خافت يثور عليها تقدمت بخطوآت بطيئه ولمسته بخف ونعومه / أبهر ليش سويت فيني كذا آمس انا وش سويت لك
    قرب رآسه وحطه في حضنها وكأنه بياكل خرزآت ثوبها / أشتقت لأهلي ي الأبهر اشتقت لريحتهم محد يواسيني بعدهم ولا اقدر اقول للي بدآخلي لأحد وما ادري اذا انت تفهمني ولا انت مثلهم محد يحس
    نزلت راسهاآ وجلست وقعدت تبكي حست فيه يقرب منها رفعت عيونهاآ وضمت راسه وهي تشكي لهه / انت ما تدري يوم رجعت وشفت الناس وش صار فيني خفت حححيل حتى حتى أني انهرت وتعبت اكثر يوم طلعوهم
    زادت في شهقاتهاآ وهي تضمهه وهو ماتحرك وكأنه حاس فيهاآ / تمنيت لو كنت معهم وغرقانه معهم تمنيت لو اني شفتهم لاخر مره واحنا طايحين مع بعض مابي احد يتعذب كلنا نموت احسسن
    رفعت وجها وهي تمسح على شعره / ماعاد بقى لي شيء منهم ولاآ شيء بقى لي بس شيء واحد اللي هي صورهمٓ والباقي راح معاهم ي الابهر
    آحس بضيق ماتتخيله ما ادري وشلون ابي اعيش معهم وشلون هم بدوو انا احب البداوه بس اتمنى اعيش في البر مع اهلي مو مع ناس مشفقه على حالتي تدري اني اخاف من نضرات ناصر لي ناصر فتي بـ العمر وانا اخاف مننهه لكن متعب احس فيه النخوه ودآييم يقول لي اني اختهه اصلاً سموني وضحى على اسم اختهم من كثر مايحبوني
    ابتسمت رغم ان الدموع ماليه عيونهاآ / انا بعد حبيتهم كثيير حبيتهم وحبيتك انت اكككثر اوعدني ماعاد تثور اذا ركبت عليييك
    آخخذت مويا بيدها ومسحت على شعره / ابي ارسمك انت بعدٓ
    طلعت من الشبك وتوجهت للخيمة آلنوم اخذت كراستها ورجعت لشبك جلست على كفره < حقت السياره بس مقلعه ومحطوطه بـ الشبك جلست عليها وسندت راسها على الشبك وضهرها وبدت ترسمهه كاآن جداً هادي وثابت مكاآنه
    سمعت صوته من وراها / ما شاء الله تعرفين ترسمين
    اسيل / هاه
    وقفت وهو كان برا الشبك وهي داخله / شوي
    مد يده واخذ الكرآسه وشافها للحين ماخلصت من الخيل سوا حبتين / يلا ارسميني
    ابتسمت / بعد ما ارسم ابهر
    متعب / صار ابهر اغلى ممنا اشوف
    اسيل نزلت راسها وسكتت
    متعب / طيب وانا اخوتس تعرفين تسوقين الموتر
    اسيل / لا ما آعرف
    متعب / تبيني آعلمتس
    اسيل / ههه لا ووييييين ما احب السوق اصلاً
    متعب / والله انتس ان عرفتي لتشغليني السواقه زينه
    اسيل / منيره تعرف تسوقٓ
    متعب / ايه كل خواتي يعرفن المهم وش تهرجين لأبهر من اليييوم
    آسيل / م ادري اشكي له
    رفع حاجبه وهو يضحك / تصدقين انا بعد كنت اشكي له اذا تضايقت واحسسه يفهمني
    اسيل / انا بعد
    متعب / اشكي له عن وحده احبهاآ
    اسيل / انت تحب
    متعب / ايييهه احب بنت اسمها ساره
    اسيل / طيب ليش ماتزوجتها
    متعب / اخوهاآ مايبيني
    اسيل / هي تبيييييك
    متعب / ايهه تبيني لكن اخوها رافضني
    اسيل سكتت وهو كمل وهو مشبك اصابعه ومنزل راسه / جمعت المهر وكل شيء وعقبه قالي مابيك والبنت مزوجينهاآ بعد سنه رجعو وعرفت انها متزوججه
    اسيل كسرت خاطره ودمعت عينها لا شعورياً / حسبي الله علييه
    ناظر في دمعتها وابتسم / وتسبدي انتي حساسه
    مسحت دمعتهاآ ولفت عنهه
    متعب / اذا خلصتي وانتي ترسمين الأبهر لا تنسين تبدين فيني
    راح وهي لفت تشوفهه ضربت على خدها / اف ليش بكيت رجعت وجلست ورسممت الأبهر بـ التفصيل عرفت انهه اذن لان ابو نايف يذن اذا جا يصلي قآمت وطلعت من الشبك ورجعت للخيمهه شافت حصه ومنييره يصلن وابهم معهم بعد ماتوضت جت بجنب منيره وصلت
    .....
    خيمة الرجآل مفتوحه من قدآم وقدامها شبك أبهر وناصر كان جالس يشوفها اولا وهي تضمه وحتى شاف متعب يوم يسولف معهاآ مبتسم وحاط رجل على رجل
    دخل متعب / قم اركع لربككك
    ناصر / تلايط بس
    متعب / انا ولدك ي ابوي وش ذا العلوم ي ناصر
    ناصر / اقول وش كنت تقول لـ وضحى اولاآ
    متعب / وضحى اختي ولا تفكر بشين ثاني هيا قم صل
    ناصر قاآم وهو مبتسم ويمسح على دقنه توجهه للوايت ونظراته على الخيمه توضى ورجع وشاف متعب توه يسلم جلس مكانهه وقعد يصلي ..
    متعب جلس يتقهوى لف عليه ناصر بعد ماخلص
    ناصر / متعب
    متعب / وش تبي
    ناصر / زوجني وضحى
    متعب لف علييه بسرعهه / تخسى وتعقب تبيني اضلم البنت فيك اغشها
    ناصر / لييهه وش فيني والله اني ما انعأف
    متعب / اسمع ي ناصر وضحى اختنا انتبهه تتعدى الخط الاحمر انتبهه لا تحسسها الا انها في وسط عايلتها
    ناصر / بتصير من العايله لا تزوجتها
    متعب / اقول تراك سربوت وتحب البناتت والله ان سمعتها تشكي منكك ي ناصر ماتلوم الا نفسك
    ناصر / قول انننك تبيهاا
    ممتعب / قلتٓ لك وضحى اختي ي خي اعتبرها اختتتك ولا تناظر لها بنظره غييير الأخوه
    ناصر / لا ماهي اختي وابي اتزوجها
    متعب / والله ثم والله اننننك ماتتزوجها ي ناصر ي انا يا انت
    ابتسم ناصر وتوجهه للخيمه اللي فيها امهه دخل وشافها جالسه على سجادتها وتقرا قران ومعطيته ضهرها
    ناصر غمز لأمه تطلع برا جتهه وسحبته من يده / الخيمه ذي لا تدخلها ي ناصر
    ناصر باس راس امه / تكفين ي بعيدي لا ترديني
    نوره / هاه وش فيكك
    ناصر قصر صوته / زوجيني وضحى
    شهقت وضربته على كتفهه / الا وضحى لا تحط عينك عليها ي التسلب انتبهه ي ناصر وضحى اختتتك وماهي بحاصلتن لك مير اقصر حسك لا توحيك
    دخلت الخيمه وهو رجع لكن مافقد الأمل أبد يبي يقهر متعب دخل عليه وهو يضحك / امي وافقت ي متعب
    متعب رفع عيونه له بنظرات حاده
    ناصر / ماتسمع لولشتها من آاليييوم هههههههههههه
    قاآم متعب وضرب كتفه بكتف ناصر وهو يطلع ومعصب نادا امه بصوت عالي من خيمته / ييييييييييييمممممممممممه
    طلعت / وش تبي
    متعب / تعالي
    جتهه وهي خايفه من صرخته / وش فييك
    متعب اشر على ناصر / بتزوجينه وضحى ي يمه
    نوره / يخخخسى ويعقب ما ازوجهيه
    متعب لف علييه وهو معصب وشافهه يضحك ابرد ماعنده احر ماا عند متعب ..
    .....
    طلعٓ وهو رآفع اكمامههٓ / مشعل
    رفع عينه مشعل لـهه / سم
    جراح بصوت ضخم / يلااا قم ترانا بنسافر
    لـ دبي
    مشعل / ورآك
    جراح / بنتمشى مآ وراي شيء
    مشعل / ابشر ي طويل آلعمر بسٓ مر اهلك يبونك
    جراح / أبي امرهمٓ بسٓ الححيين انت قم
    قاآ مشعل وطلع من الخيمه / يلا قبل لا يجونك رياجيل انت خابرهم مايفضون من مجلسك
    جراح ابتسم على جنب واخذ اغراضه سكر الخيمه وركبو السسياآره يبون يمشون
    مشعل / وينك رايح الطرييقٓ مناآك
    سكت جراح وهو رافع حاجبه وطنشه مشعل عرف وين راييح مر منٓ خيمة ابو ناآيف وشاف مافيه احد برا وكلهم في خيامهم
    مشعل / تبي تشوفهاآ ؟
    سكت وحس بضيقه انها ماطلعت وتعدا خيامهمٓ مر من عند الطعس ووقف فتح شباكه وهو يناظر مكان ما كانت فيه او ماشافها أبتسم وهو يشوف طيفهاآ بخياله
    مشعل كان مستغرب منه وش يناظر كلع تراب ونفود
    لف جراح ومد يده على آلمسجل وشغل آغنية خالد عبدالرحمن ومطول علييناآ اخر حد طلع زجارته وهو عايش الجو حطٓ راسه مشعل وناآم وخلااه
    .......
    بندر
    فتح عيونهه وحس بخمول في جسمه غير طبيعيٓ !
    وضهره كاآن يوجعهه بـ آلحيييٓل ناظر السقف وهو متمدد حس انه بيطيح عليه وان الدنيا تدور في عينه
    سحب ثوبه وهو عاجز تماماً يقوم رفع جواله يبي يدق على محمد حس بشيء يصب من خشمه مسحه بطرف كمه وكاآن دم أتصل على محمد وقآلــه يجي جاه محمد على طول وهو خاآيف علييه شاف دمه وكان مغمض محمد / بندر بندر
    قعد يهزه لين فتح عينه بـ خمول / قم ي بندر اوديك المستشفى
    سنده وحاول يقومه لين قام حس راسه يرجع لورا ويطيح لكن مسكه بكل قوته وخلاه يقوم وداآه المستشفى وهو يعرف انه ماهو بخخخير او ان الضغط مرتفع عندههٓ كثير جلس في المستشفى يومين وهو تعباآن محمد كان بندر كاسر خاطره مره وكان لو يقدر يسعده اسعده بس بندر حس نفسه تايهه من بعد خواته وابوه وسلطآن دخل علييه الغرفه وعيونه حمر
    محمد / الحمدلله على سلامتك يا الغالي
    هز راسه وهو يحسه ثقيل ولسانه أثقل
    جلس جنبه وهو يناظره كيف حالته متدهوره ..
    محمد / يلاا عاد قم وصحصح عشاآن بنروح نزوجك انت كبرت ترا
    ناظر فيهه بخمول وسكتت
    محمد / كآنك تحبني لا تردني تزوج وكل العرس علي هاه وش تبي اآكثر
    بندر / ويني ووين آلزواج يا محمدد
    محمد / ليييهه وشهو اللي ناقصك بسٓ
    بندر ابتسم له / انت ما قصرت ي محمد
    محمد / هاه تحسس بشيء يوجعك ولا
    بندر / رآسي بس شويء
    محمد / عزمت العيآل في البر بنكشت عشان تتغير نفسيتك ان شاء الله
    جلس على السرير / منهم ؟
    محمد / دحيم ونواف وعبيد
    بندر / متى ؟
    محمد / آن شاء الله بأذن الله متى ماحسيت نفسك طيب دقيت عليهم وتجمعنا في البر
    بندر / دق عليييهمٓ مافيني الا العاآفييهه
    محمد / آجل خلاآص بسأل الدكتور وبنطلع تتروش وتاخذ لك غطهه ثمٓ نروح
    بندر / طيبٓ
    ....
    وقف وهو حس نفسهه تعب قوم مشعل !
    جرآح / مشعل
    مشعل فتح عيونه / هاه
    جراح / تعال سوق ماعاد فيني تعبت
    وقف سياآرتهه وصلو العصر والمغرب ورجع مشعل اللي يسوق أستغرب منهه مشعل انه ركب ورا
    مشعل / وراك ركبت ورآا
    جراح / عشان انسسدحٓ
    مشعل / سولف عليٓ عششاآن م أناآم
    جراح طنشهه وأنسدح اخذ الورقه وهو يدقق في ملآمحها عجزت تروح من بآلـــهه والرسمه كانت طبق الأصل منها وكانت مبتسمه وباينه اسنانها الؤلؤيه فيها حط الورقه على صدره وهو فاتححهاآ ونام
    لف علييه وشافه نايم وهم في خط السريع طول على الاغاني يبي يزعجه لكن ما أهتم ابداً وكمل نومهه
    .....
    جآلسه وممدده رجلينهاآ وترسمٓ دخلت عليهاآ نوره < الحرمه الكبيره
    نوره رفعت لها كيسه / خذي
    اخذتها / وش فيها
    نوره / ثيآب انا مخيطتهآ لتس ان شاء الله تعجبتس
    فتحت الكيس وهي تبتسم وكآنت خمس جلابيات وتفوح منها ريحة عطر آلعود حبت راسها / جعل يدك ماتلمس النار ي خاله
    نوره / ولا يدينتس يلا يٓ امي قومي البسي اللي عجبتس منهن لان خواتي وبناتهن بيجن
    أسيل / صدق
    نوره / اي والله صدز
    أسيل / طيب بلبس
    طلعت وهي طلعت لهاآ جلابيه سودآ فيها حزام تحت الخصر بلون رصاصي كحلت عيونها بشكل خرآفي والكحل وسع في عينهاآ اكثر من ماهي وسيعهه كثفت في رموشها بـ المسكاره وحطت روج احمر فاقع رفعت شعرهاآ وطلعت خصل من شعرها برا الطرحه ولفتهاآ
    طلعت جميييله جداً تحت طرف الخيمه وشافت ابو نايف وعياله ركبو السياره وراحوو
    منيره تأشر لهاآ / وضحى تعالي اخواني راحوو
    طلعت / وييين بيروحون
    حصه / معزوميين عند رياجيل
    هزت راسسهاآ / طيب اذا جو الحرييم نادوني بروح لأبهر
    حست بنفسهاآ تعلقت فيهه حيل لدرجهه انها تصحى عشان تروح لهه دخلت علييهه وهي تناظرهه وتسولف معه وكأنه يسمع لها بعد ساآعهه كامله وهي تسولف
    شآفت سيارتين واقفه عند الخيمه وولعت لمبات العقود ونزلو من السيارتين حريم كثيرر والغريب انهم مالبسو عبايات تقدمت للخيمه وشافت نوره ترحب فيهم ويسلمون على بعض
    وحده من الحريم ناظرت بنوره / وييين البنيه ترا كل جيتنا عشانها
    لفت نوره وهي تناظر بـ البآب كلهم لفو عليها وعيونهم بتطلع من مكانهاآ
    فوزيه شهقت لا إله الا الله وش ذا الجمآل ماشاء الله لا قوة الا بالله
    بدو يسلمون علييهاآ وماشالو عيونهم كانو ثلاث بنات وحده شايله ولد والثانيه بنتين توأم والحريم ثنتين
    اسمأهم البنات ، ساره ، فوزيه ، حوريه
    والحريم الكبار يعني امهاتم ، صنته ، سلطآنه
    جلست بين منيره وحصه وعيونهم تاكلهاآ بدت تسألها وحده وش لونهاآ وهي ردت عليهاا وهي مبتسمهه
    فوزيه / عسساآه دوم ي ربي
    سلطانه / كم عمرتس
    أسيل / ٢٢
    سلطانه / العمر كلــهه
    سؤال غبي من صنته / متزوجهه
    أسيل / لا ماتزوجت
    حوريه / الله اننههه يوفقتس
    مدت منيره يدها لولد ساره / هاتي الشيخ هاتيه
    همست اسيل لمنيره بصوت قصير / ساره هذي اللي يحبها متعب
    منيره بصدمه شهقت / انتي وش يدريتس
    اسيل / هي ولاا
    منيره / ااايييه هي
    اسيل طنشتها رغم انها تسألها من اللي علمها ناظرت فيهم يسولفون وحوريه ماشالت عينها عن اسيل اببدد
    اخيراً قامت حوريه ونادت حصه وارتاحت اسيل من نظراتها المخيفه رغم انها عارفهه بتسألها عنها او بيكون حوارهم فيهاآ
    حصه / وش فيتس
    حوريه ضربت على قلبهاا / اه ي قلبي ابتس وش ذا الزين
    حصه / قولي لا إله الا الله
    حوريه / سبحان خالقه ابي اطلع شي شين مير انني غديت في زينها
    حصه / حاولي تشيلين النظر عنها عاد تراها حيويه
    حوريه / نعنبوتس مالت علي وعليتس لا يشوفها رجلي والله انه ليطلقني بـ الثلاث اخطبوها لمتعب ي المبدوله
    حصه / متعب مايبيها ويقول انها اخته
    حوريه / كككفو بس والله انها ماتنتفوت ما شاء الله ماشاء الله شربيها غسالي اقسم ان عيني ماقدرت الدها
    حصه / اذكري الله وامشي بس
    رجعو للخيمه وكانت اسيل تسولف مع الحريم الكبار وهم كانو خاقين على اسلوبها وسوالفها رغم انها اول مره تسولف عن حياتها الجامعيه واللي صار في عايلتها حتى حسو بعبرتها وغيرت منيره الموضوع وهي تغمز لهم يسكتون قامت حوريه وفوزيه واخذو منيره واشرو عليها تجي اما ساره وحصه قعدن مع الحريم
    طلعو برا والجو كاآن يجنن فيهه هوا بآرد وعقود الخيمه ولمبات معطيهه للبر والجو شكل ثاآننني
    اسيل / وش ذا الصوت اللي شق اذني
    منيره تضحك / هذا الماطور
    بدو يمشون وهم يضحكون ويسولفون أشرت منيره على الخيل / هذا خيل وضحى
    لفت علييهاآ حوريه / خخخيلك
    اسيل ابتسمت / آييهه اسمه ابهر
    فوزيه / ماشاء الله عليتس خياله هاه
    اسيل / نص ونص
    فوزيه / وش رايكن نركب موتر ابو نايف ونتمشى ؟
    حوريه / لا والله اني اخاف من سواقتس ي فوزيه
    فوزيه / اقطعي واخسي ولا تتجورين اللي بتسوق منيره
    منيره / خلوهاآ بكره على الصباح ان شاء الله
    فوزيه / توعدينا
    منيره رفعت كتوفها / الله اعلم
    حوريه / ها ي وضحى تعرفين تسوقين
    اسيل / لا ما اعرف والله
    حوريه / آفا وليييه انا اعرف وخواتي بعد لكن ابوي مايدانينا نسسوقٓ
    اسيل / ماتعودت اسوق ولا عمري سقت اصلاً
    فوزيه / تعلمتس منيره
    اسيل / لا اصلاً آخاف من السوآقه
    حوريه / وش اللي يخوف فيهاا
    اسيل / م ادري بسس م احب اخاف من الحوادث وككذا.
    منيره / ماش خوف واصلاً هنيا في البر مافيه الا انتس تغرزين ولا الحوادث مافيه ان شاء الله
    ......
    بـــعد مٓ قومه محمد قام وتروش واخذ فروتهه وركب السياره واخذو حزبت آلبر نام في آلسياره لين وصلوو
    نزلو العيال كلهم وفرشو فرشتهم وشبو نارهم فيه بيوت قدامهم لكن شكل اللي ساكنينها فقارا لانها مهدومه ومو منور عليهم غير نور القمر مبين ان آلبيت فيهه عايله لان فيه اصوآت بزآرين
    دحيم / ي ليتنا أجلناها والله برد
    عبيد / وش متى انأجلها الحمدلله على سلامتك ي بندر
    بندر / آلله يسلممك
    نوآف / اخر ألامممك ان شاء الله
    بندر / أمييينٓ ي رب
    دحيم / تدرون من زمان عن الناآدي والله اني اشتقت له
    عبيد / وراك خلييييته
    دحيم / صارت لي ضروف ي أخووك وتركتتته
    محمد / طيب ارجع لهه مره ثاآنييه وخلاآص
    دحيم / اييه بس انا مادفعت يوم تركته واذا سجلت بدفع اكككثر ي ليل ابو القروشه
    نواف / سجلني معك احس اني سمنان
    لف عبيد على بندر السرحان / تبي تسجل
    بندر ابتسم ؟ انا ادور الريال / لاا مابي
    قعدو يسولفون ويضحكون اما بندر قاآم يبي الحمام
    محمد / ع وين
    بندر / ابي اللحمام كككيف
    عبيد / رححح هناككك محد شايفك
    بندر / ضلام
    دحيم / بعد عاآدي
    محمد بضحك / انتبه لا يصير البيت فيه بنات ويصورنك لا تجي وراه
    كآن المكان فاضي جداً بدا يمشي ورآ البيت وبعد شوي عن الشبآب شاف بنت لاآبسه قميص ولافه طرحتها وتنادي بأسم / علي
    لف مكان اللي تناظر وشاف ولد صغير يمشي شافها تقرب تبي تروح له كآن جسمها جميل وفتنه ما قدر يستحمل وسحبهاآ مع يدها وهي تصرخ ..
    عند آلعيــــــاآل !
    دحيم / ي عياآل سمعتو ذا الصوت
    محمد / ي بن الحلال اي صوت
    عبيد / انا بعد سمعت لكن اختفى
    نواف / ششكله من البيت ذا بنات يتصايحن
    كملو سوآلفهم وهم مو مبالين لا الصوت اللي صدر من البنت ونسو الموضوع ونسو حتى بندر من حماسهم بـ سالفهه
    .....
    رجعو آلبناآت للخيمه وفرشو فراشهم وكآنو محشوريين اخذتهم السوآلف وهم منسدحين لييين جت آلساعهه
    ١١ وناآمو
    الصباآح مع طلوع الفجر قآمت وتوجهت للوايت وهي ترجف من آلبرد تبي توضي تو ماطلع الضوء كان الجو بنفسجي توضت وهي تحس بخطوآت تقرب منها
    بضحكه مكتومه / يالله صبح ها آلحلوييين
    .......
    وصلـــو لـ دبي دخلو آفخم الأوتيلاآت وكان أوتيلهم يطلع على مناظر تشرح آلصدر آخذ له كوفي وجلس عند الشباك وهو يناظر في الناظر الجمييله مايدري ليش عجز ينسآها او ليش يفكر فيها في حيآته مافكر يناظر لبنت لأنهه امير وتاجر وكلن يتمناه وكان الغرور معميه ولا زآل لكن مستغرب من نفسسه انه عاجز ينساهآ او عاجز يشيلهاآ من باله ابتسم للهوى وهو يقصد بـ آحساس رآئئع :

    ليتني مريت لا شفت ولا عليه
    ليتني ماطعت شورك يابو نايف
    أشهد انك سقتني يم الممنييه
    لين شفت اللي حقر كل الوصاآيف
    خلق ربي مالقت عيني حلييه
    شوفته رآاحه وفرقاه الحساآييف
    نظرةٍ شافت ولو كانت برييه
    غير ماباح النظر ماني بـ شاآيف
    شفتهاآ جتني تمشيٓ بـ آلرويه
    مثقلن رجلينهاآ ثقل الرداييف
    والعيون الحور فييهاآ جآذبيـــه
    رمشها يودع شجاع القلب خايف
    صوتها بـ الهمس نبراآته خفييه
    بـ الخجل تسرقه من بين الشفايف
    زينها ماهوب ذنب ولا خطيييه
    منها يبعد ردي آلطبــــــع عاآيف
    مالهاآ في مذهبه شرع وهويه
    عندها راع الردى ماهوو بـ ضايف
    موقفن مالــــه من آالتكرآر نيـــه
    كلن بـ فاله وكلن لـــهه ولاآييــْيف
    وشرهة الشآعر يحملهاآ خويييه
    يتحملهاآ دام في ششوره كلاآييف
    .....
    لفت وهي خاآيفه / متعب
    ناصر / لاا انا ناصر موو متعب
    اسيل وهي ماتشوفه من الضلام / وش تبي
    ناصر / لا بس ابي اسألتس وش لونتس
    اسيل / بببخير
    جت بتروح لكن مسك يدها لفت علييه بعصبيه / خخخير وش قلت ذا الحححياء حدك عاد
    ناصر بسخريه / اوهوه تستحين مني لكن متعب لاا
    اسيل / متعب ما مسك يدي اشوف
    ناصر / بس انتي بتصيرين زوجتي عادي
    لفت وهي مصدومه / زوجججتك ؟؟؟


    ...... بعد ماا
    رجع لــهمٓ بندر وهو يرجف والخوف بآين من عيوونه ومن ربكتته المخييفهه
    محمد بخوف / وش فيييك ي بندر
    بندر بترجي / ي عيال قومو تكفووون مشششينا قومو
    عبيد / سم بـ الله وراك خايف
    بندر مسك يد محمد يقومه / مشينا مشينا
    قامو وهم خايفين علييه شوي وتطلع روحهه من الرجفه
    ركبو سياراتهم وهم يتسائلون وش فييه ولا وش شآف
    سأله محمد وش فييه لكن سكت ونزل راسسه بضيق
    .....
    طاآيحهه مكانها وعاضه على طرحتهاآ وتشهق وتبكي بألم جاها علي وهو يصيح بحزن / خاله قومي وش فيك
    ضمتهه وهي تصرخ تباطوها خوآتها وجوها يركضون شالوها وهم خايفين عليها دخلوهاآ للمجلسه وسكرو الباب مايبون امهم تسمع وعرفو وش صار من منظرهاآ

  4. #4

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي علاجه

    آلباآرت _٤_
    حور طآحت على الارض وهي تبكي بنحيب / الله انننه لا يوفقههه ححححححححسبي الله
    ضمتهاآ سميه وهي تبكي / خلاص بس امي لا تسمعكم خخخخخلاآص
    نور ببكاء / صصصصصصدقوني ماشششفته كنت ابي علي والله ااااااااااااااااه
    تقدمت لها اختها حور بتضربها / وش اقول لنااااااااس اقولهم اااخخخخخخختي ما درت ووش اقووووووول
    وقفت سميه في وجه حور بعصبيه / حور خلااص ي حور امي لا تسمعكم
    حور / هين امي اذا درت بتنجلط وتموت لكن عمي عمي ي سميه بيقطع روسنا وحده ووووححححده
    حور آكبر وحده متزوجهه وولدها علي عمره ١٠ سنوات عاقله وفاهمه وتحب خواتها كثثير
    نور بنت جميييله جداً لكن خوافه وحساسه حححيل
    سميه خبله وعلى نياتها صحيح ماهي جميله لكن نقطت ضعفها احد يبكي عندها لو عدوها
    امهم كبيره في السن جداً تخاف على بناتها كثير وماجابت عيال بسس بعد ماتوفى زوجها اخذت اخوه اللي هو عم البنات
    عمهم اسمه صقر انسان معقد جداً وعصبي لدرجة العنف يطقهم من دون سبب كيف لو في سبب ؟؟
    .......
    رجعت للخيمه وهي مصدومه منه وش قلت هالحياء خير كيف يمسك يدي ويقول انه بيتزوجني يخسسى الا هو ما أخذه حسبي الله عليييه آلكلب آلوآطي كنت اخاف منهه لكن الححين اخاف واكرهه بعد
    نست تصلي وبداآ يطلع الضوء قامت بسرعهه وصلت
    شافت البناآت قامو كلهم حسدتهم على نشاطهم اللي قامت تكشخ واللي تغسل واللي تسوي الفطور واللي تصلي
    توجهت لكرآستها ودخلتها في الشنطهه خافت احد يشوفها تذكرت رسمتها ؟ ي ربي وين رسمتي وين طاحت اكييد ورا الطعس بس يمدي النفود غطاها ودفنهاآ والله اني تعبت عليييهاآ اخذت شالها وتوجهت لأبهر عطته اكل وشربته موييه قعدت تمسح علييه وتغسلهه ليين حطو آلفطور
    ......
    أستغرب محمد آن بندر للحيين مٓ قاآم ولاحظ علييه انه مفتح عيونه لكن متكمكم على نفسه ومايبي يقومم
    سكت وخلااه اخذ ملاآبسسه وطلع وهو على نفس الحآل ماتغير طايح على السرير ومتكمكم على نفسه وعاظ على اصبعهه بندم
    .......
    بــــعد رجوعهم من دبي صحيح ماطولو لكن هو رآح عشان يشوف اهله تطمن علييهم ورجعع معروف عند الرياجيل ومجلسه اذا كان موجود مايفضى اول ماوصل تروش في غرفته حقت البر < كأنها بيت من جمالها من داخل
    تروش ولبس مستعد لجيت آلرجال لـــهه
    جرآح يسمونه أمير لـكثرة فلوسسهه اللي ورثها من أبوه معروف بـ النخوه والشهامه رجال بـ المواقف الشديده جميييل لأبعد الحدود صديق عمره هو مشعل يحب البر والمقناص والبدوو لكن عنده قصر في دبي واهله عايشين هناك غالباً جداً يروح لدبي لانه يحب البر بشكل غير طبيعي وعنده نياآق عمره ٣١ سنهه
    طلع من الحمام وهو لاآف روبهه وينشف شعره
    مشعل / عزمت ابو نآايف
    ابتسم على جنب / آول واحد هو وعييياآله
    مشعل رفع حاجبه / منت بعاقل
    جراح دخل غرفة الملاآبس خمس دقايق وطلع لابس ثوب بني ولاف غترته ومتلثم فيهاآ جلس يسكر الكبك / قم معي
    مشعل / ويييييينٓ
    جراح / بنتمشى في آلسياره

    ......
    بــعد آلفطور قعدو يتكلمون عن الخوآت والأهل حست بنقص من كلامهم وما. انتبهو لـ وجود شخص فاقد ذا الشيء قامت قبببل لاآ يلمحون دمعتهاآ توجهت لأبهر على طول وقعدت تبكي هناآك / ي ربي ابي اهلي خلاااص ماعاد اتحمممل والله العظيييم تعبت ماقدرو شعوري انا ارييييييد اهلي والله اريدهم وينك ي سلطان وينك ي نظر عيني وينك ي يبه ووينك ي ساره ووينك اثير ووينك ي بندر آبيكم تعالوووو محد يحس فيني يٓ الأبهر محد
    قامت وضمتهه وهي حاطه رآسسها في رقبته وتبكي
    مر جيب من عندهاآ وهو يشوفها ضآمته ناظر فيه مشعل وكان مبتسم وهو يناظرها فتح باب سيارته
    مشعل / ووووووين بترررروح
    طنشه ونزل لــهاآ قرب منها وهو يسمعها تشهق ولا حست بوجوده رفعت عينها وشافته مدخل يدينه في مخباه ويناظرها شالت طرحتها بسرعه وتلثمت فيها
    جراح بصوته الجهوري / تبيعين آلخيل
    لفت علييه وعيونها دموع / لا مابيعه هذا خيلي دور لككك غييييره
    جراح / بشتريههه بـ تسعين الف
    اسيل / قلت ما ابيعه
    جراح وهو يبتسم بـ ثقل / مليون ؟؟
    اسيل / مابيعهه لو بـ ملايين
    جراح / شكله غالين عليكك
    طلعت من الشبك وطنشته وتوجهت للخيمه وهي مستغربه كييف الرياجيل يكلمون الحريم عادي
    اسيل / وانا اقول رياجيل البدو ماهم ككككذا
    رجع وركب السياآره وهو يضحك بثقه وثقل
    مشعل / وش قلت لهاآ ؟؟
    رفع كتوفه وحاجبه / ولاآ شيء
    همس في داخله .. شكل ذا الخخيل غآلي علييهاآ
    ......
    بتساؤل / نور وينهاآ ؟؟
    حور بخوف / تعباآنه ي عم
    صقر بحده / وووشهو آللي متعبهاآ
    سميه / م ادري بسسس تعباآنهه
    امهم / وش فييك تسأل قالو لك خواتها انها تعبانه
    صقر / انتي محححد سألكككك تسسسمعين
    سكتو وهم خاآيفين ويرجفون من شدة آلخوف حاولت تمسك القهوه لكن كبتهاآ
    صقر / عمممممممى يعميتس
    سكتت وحور وصبت لـهه ويدها تشتعل نار من القهوه
    همست لها سميه وهي تأشر بعيونها على يدها / تعورك
    حور / لاااآ
    أشر لها تعطيه ريموت التلفزيون مدت لهه الجوآل لاحظته مطير عيييونه / وش فيكككك مختبصه اليوم انتي ويآاها
    سكتت سميه ومدتت له الريموت
    قآمت حور وتوجهت لغرفتهاآ فتحتها وهي تشوفها تشهق بنحيب وكأن روحها تنسلب منهاآ وكأن الدنيا اضلمت في عينهاآ ألم غير طبيعي شخص غريب متلثم حتى مالمحت منهه لو شيء بسيط اغتصبهاآ تمنت لو شافتهه تمنت لو ضربته تمنت لو انننه ماكان قوي ..
    جلست على طرف السرير والعبره تخنقها / علميني وش صاآر
    عجزت تتكلم من الشهقات المتواصله ضمتهاآ بقوه وسمعت منها كلاام مو مفهوم واللي فهمت منه انه كان مسكر فمهاآ بغترتهه
    زادت في ضمتهاآ وحست ان اختها راح تنجن او تموت بين يديهاآ من كثر البكاء وآلخوف من عمهاآ
    قعدت تفكر وهي ضاآمتها وش راح تسوي وشلون بتساعدهاآ
    دخلت سميه / حور
    حور لفت عليها / ها
    سميه / يييلا اخذي ولدك واطلعي سالم زوجك برا
    مسحت دمعتهاآ ولبست عبايتها واخذت ولدها وطلعت ومن الضيق نست حتى شنطتهاآ ركبت السياره وهي تحس الدنيا تدور فيها ومو حاملتهاآ حتى
    سالم / وش فيك يا حور
    هزت راسسها بـ معنى ولا شيء عرف انها تكذب عليه وان صاير شيء لكن ماحب انننه يتدخل في الأمور العائلييهه
    ......
    قعدت منيرهه تدورهاآ لكن مالقتهاآ لفت على شبك أبهر وشافتهه ماهو فيه وعرفت انها اخذته / يٓ ربي تعلقت فيه المسكينننه
    عند أسيل .. لفت طرحتهاآ وخلتهاا لـثمهه ركبت فوق الخيل وكأنها ماعاد تخاف وصارت تدل مكاآن البر حتى راحت بعيد عن الخياآم عشان محد يشوفهاآ جتها سيارة منيره وراكبين فيها البناآت ومنيره اللي تسوق واغانيهم قديييييييييمه ضحكت وهي تشوفهم يتناقزون من الحصى والقشع في السياآره مرو من عندهاآ
    حوريه / حولي حولي واركبي معنا
    أسيل / لا لا انتم تمششو لكن لا تبعدون عني
    منيره / ماحولتس احد اخذي راحتس
    أسيل ابتسمت / طيب
    .......
    عنـــــد جراآح
    تجمعو الرياجيل في الخيمه آلكبيره ومن ضمنهم متعب وابوه وناصر في نص آلسوالف كان يناظر جراح بـ متعب اللي شك بنفسه
    جراح يهمس لـ متعب / طلبتك ي متعب وقل عطيتك
    شهق من داخله بصدمهه جراح جراح يطلبني انا ادور الحاجه عنده مايدورها / سم
    جراح / قل عطيتك
    متعب / عطيتك وتستاهلها بس وش
    جراح / ابيك تبيع لي خييييلك
    سكت وحس نغزه بقلبه لا لا ي جراح الا ذا الخيل وضحى متعلقتن فيه ومارد نفسيتها الا هو ي صعب طلبكك ي جراح ي ليل وش اقولهه وش بتقول عني وضحى لا بعتهه بطيح من عينها ي ربي ي قشرك ي جراح
    جراح ببتسامه ساخره / هاه
    متعب / عطيتك
    جراح / اطلب المبلغ لو هو مليون وتراآه جاآكك والخيل يكون عندي الييوم
    متعب / طيب ما تخلييه لـ بكره بسٓ
    جراح / لا الحييين اروح معك واخذه وآانت تستلم المبلغ في ييييييدك
    متعب / طيب ي طويل العمر تامر امر
    ^ طلعو آلرجآل وبعدو يمشون لخيامهم بعد الغداء كان بيطلع متعب لكن وقفه جرآح / بجي استلمه
    متعب غمض عيونه ثم لف عليه / ييييلااآ
    البنات اخذتهم الفله والسوآقهه وبعدو عن أسيل وهي بعد لهت عنهمٓ وقعدت تمشي في آلخيييل شافت السياره اللي حفظتها حاولت تنزل الا ان السياره قربت ضبطت لثمتهآ ونزلت نزل جرآح بثقل وكرزمه ومتعب منزل راآسهه قرب منها وهو يبتسم / مساك الله ب الخير
    بقهر ونظرات احتقار / يمسيك بـ مثلهه
    طلع من جيبه حزمت فلوسٓ ومبين انهاآ كثيره مدها لمتعب اللي لازآل منزل راسهه جراح ببحه رجوليه / هذا فلوسك استلمتها انا بستلم خيلي
    أسيل بصدمه ناظرت بـ متعب / بعت ابهر ي متعب
    عند البنات في السياره شهقو وهم يشوفون أسيل واقفه مع متعب وجراح
    شهقت منيره / وضحى واقفه مع الأمير
    طلعت عيونها من كثر ماقربت لقزاز / اي والله الأمير
    فوزيه / وش يبي بهاااااااا
    اخذتهم الأسألهه ويمكن ويمكن ونرجع لأسيل اللي تجمعت الدموع في عينها وهي تشوف نظراته الساخره لهاآ مد يده على خيط الخيل بيسحبه حطت يدها على يده لا شعورياً / والله ماتاخذه
    جراح رفع كتوفهه / انا مجرد اني شريته وبس
    قرب واخذه بـ آلقوهه وهي تصيح وتقوله يجيبهه لحقته وتمسكت بثوبه بترجي / تكفى لا تآخذه والله اني تعلقت به واحححبه تكفى انا طلبتك
    متعب بقهر ولا أثرت فيه دموع وضحى الحماآر ما أثرت فيها لكن شقت قلبي
    راح عنهاآ واخذ الخيييل بعد عنهم حتى اختفاء قرب منها / يلاا مشينا
    ناظرت فيه ودموعهاآ ماليه عينها / انت انت لا تتكلم الله ياخذك تعلقني فيييه وتبيعه مو قلت لي انه لي ليش انت منافقققق ححححرام علييييك
    متعب / اوعدك لجيب لك احسسسن منهه
    اسيل بنحيب / مابي مممممممابي خلني روح

    لاآ تزيد القلب جرح ترآه مجروح جرحن على جرح يبطي علاآجهه

    جلست على الارض وهو راآح حس نفس الخناجر تدخل بشرايينه من بكآها اما هي طاحت على الارض على نفود وكان خالي اللي حولها ماعندها احد دخلت راسها بين رجلينها وهي تبكي وتشهق بألم جوها البنات وهم طايرين يبون يعرفون وش فيهاا عجزت تتكلم وهاوشتهم قامو وتوجههو للخيمه يبون يعرفون من متعب
    منيره راحت لـ متعب / وش فيها وضحى ؟؟؟
    متعب / بعت الخخخيل
    منيره / الله يسسسسلط عليك وليييييييههه
    متعب بصراخ / منيره لا تزيديني لا اكفر فيك أمير ذا مو اي رجال عششان ارفضه
    منيره / واذا امممممممير مدامه امير يروح يدور غير الخيل ذا مدامه شاف دموعهاآ ؟!..
    متعب بعصبيه / انقلعي ي منيره مالي خلق لتس
    طلعت وهي معصبه وشافت اهتمام اسيل لأبهر بقوه وحبها له
    عند أسيل قعدت تضرب على الرمل وهي تصرخ / الله ياخخخخخخخذك ي الككككلب اكرهك اكرهههك
    انسدحت على التراب وهي تشد على قبظة يدها وتبكي حستٓ بدوخه من كثر ابكاء وناآمت .. في الخلاء
    ......
    رجع وكأنهه منتصر حط آلخيل في شبك كبير عندهه ناظر فيده اللي مسكتها ابتسم وقبلهاآ
    ناظر آلخيل وهو مبتسم / أجل اسمك أبهر هاه
    ضحك ضحكه عريضه وهو يتذكر كلاآمها وهي تقول انها تعلقت فييه وحبته همس وهو يتنهد / ي حظك
    .......
    في آليل قبل أذآن المغرب قآمت وهي تسمع صوت كلاب او ذيآب مع انها مفتحه عينها الا آن الدنيا ضلام رفعت عينها لسماء تبي تتأكد انها مو عمياء لين شافت القمر تنهدت بخوف وقآمت حست براحهه لما شافت عقود الخيمه والعهه بدت تمشيء لهاآ والترآب ثابت مع دموعها على خدهاآ اول ماوصلت دخلت الخيمه وغسلت وجههاآ دخلت منيره / وضحى وبنتس من اليوم
    أسيل / كنت اتمشى وين البنات
    منيره / راحن لبيوتهن
    اسيل / مشششو
    منيره / كانن بيسلمن عليتس لكن أمي تعذرت لك منهن
    اسيل / طيبٓ
    منيره / وضحى لآا تزعلين على متعب ترا موقفه كان صعب و
    قاطعتها وهي تبتسم / ماعليييهه آلمهم وين حصهه
    منيره / براآ عند اميٓ
    أسيل / طيبٓ أنننناآ بروح أتمشى تبين شيء
    منيره / نحفتي من كثر مٓ تتمشين
    ابتسمت لها وطلعت لفت طرحتهاآ ومشت حست بدمعتها تنزل بسرعهه وكأنهاآ محبوسه من آلييوم ..
    ليش ليش آخذ أبهر كل شيء رآاح مني كل شيء ابوي وراح امي وراحت اثير وراحت ساره وراحت سلطان وراح بندر وراح أبهر ورآح وش بقى لـــي ماعاد بقى لي شيء كل شيء ضيعتهه ياآ ربي وش ذا ماعاد آاتحمل خلاآص احس ماعاد فيني قومه بتنسلب روحي مني من كثر مآ بكيت حيوآن حقير انا قلت لهه اني ما ابيعه ليش ليش اخذه غصب الله لاآ يساآمحهه حبيت ابهر كثير وعلى الترجي اللي صاآر
    مانفع ولو شويء حسيت آذا ضقت رحت لــهه واحسه يواسيني وعلى آنهه مايرد الا آني اذا جيته هدء ومايتحرك وكأنه فاهمني هي الدنياآ ضدي كذاآ ليهه
    وش سويت لها غير اني رضيت في كل شيء جاني هذا امتحان من الله يمتحن فيهه صبري ليش ما اصير قويييهه وأنسى ابهر واللي راآح مع ابهر اناآ عايشه مع ناآس تحبني وتعزني ومن كثر حبهم لـيٓ اعتبروني بنتهم وضحى وسموني بـ أسمها وغلاتي من غلاتها الله يرحمها اذاآ عشت كذا راح اضعف اكثر لازم اوقف مره ثاآنيييييه وارجع أسسيل القوويييهه ..
    مسحت دموعهاآ ورجعت للخييمهه كانو جالسين يتقهوون ويسولفون لكن متعب معهم جت بترجع وتدخل الخيمه لكن نآداها متعب / آسيل
    طنشتهه ورجعت للخيمه وهي مقهورهه من حركتهه فيها ..
    ......
    لبس ثوب أسود فيهه لـمعهه وشمآغ نسف وطلع مره كشخهه نآظر بـ مشعل اللي متكمكم فيٓ فروتهه ونايم
    جراح / مشعل
    فتح عيونه ونصه نايم / همم
    جراح / قمٓ بسرعهه قم
    عدل جلسته وهو مستغرب دايم يكشخ بس اليوم بزود وكل شيء فيهه يلمع الكبك والساععه والسبحهه وحتى الكنادر
    مشعل / ورآك كآشج
    جراح / قم ألبس بسسرعهه
    مشعل / تستهبل آول شيء علمني ليش ؟
    جراح بعصبيه / ليش تجآدل قم اكشخ واعلمك في السيارهه
    طلع وخلاآه في الغرفهه وقام يلبس اما جراح قعد يدخن في آلسيارهه جاه مشعل بعد مالبس وهو معصب / ي اخوي مقومني من نومي واكشخ وانا م ادري لييييه
    جراح ببرود وهو رافع حاجبه / آعقب
    اخذ عطر وتعطر ابرد ماعنده احر ماعند مشعل حرك جراح وهو مبتسم آننن مشعل متنرفز
    وهم يمشون في آلطريييق قآلــهه جرآح وين بيروحون
    مشعل / متأكد
    جراح / آلله آلله
    ......
    جلست في آلخيمه وصلت العشاء ..
    جتهاآ منيره وحصه بركض
    أسيل / وش فييييكمٓ ؟؟
    منيره / الأمير جآ
    اسيل / اف ودي اششوفهه ذاآ الأمير
    ما انتبهت لها منيره وعلى بالها انها تعرفه / ابي افهم وش يبي فينا الحححين
    حصه / ههههههههه ي قرجيبتس ي منيره
    منيره / اقطعي واخسي والله اني مرتبكه
    ابتسمت آسيل وش ذا الاهتمام في اميرهم ذاآ قصدهم امير البر متأكده
    اسيل / طيب ويييييينٓ امك
    ممنيره / امي تقعد عنده عاآدي
    اسيل / آها
    نزل من سياآرتهه بـ ثقل ومشعل معه يدربي رآاسهه دخل / السلاآم عليكم
    سلم على متعب وامه بيدهاآ
    بعد السؤآل عن الحاآل والأحوآل
    جراح / أببببوك وين ي متعب
    فجأه دخل ابو نايف / يالله حيهم يالله حيهم هذي الساعه المبارركككه
    جراح سلم عليه / الله يحييك ويبقيك
    ابو نايف / يالله ي متعب صب آلقهوه للشيخ صب له
    متعب ؟ صار شيخ استغفرالله
    طلعت نوره بكرآمتها لانها عارفهه انها بتنطرد من ابو نايف وهي دايم تقوله جراح ولدي
    جراح بصوت ضخم ورجولي / آنا جايك يٓ ابو نايف لحآجه وانا طالبن هالحييه انك ماتردني خآيب
    ابو نايف / يخخخخسى اللي يردك
    متعب نزل راسه ؟ وش فييه صايرن له عندنا حوايج
    جراح / آبي وضحى على سنة آلله ورسولهه
    ابو نايف طار من الفرحهه / لنا الشرف والله لو انها بنتي اننني لا اغمض وامدها لك مير انها وحدتن غريبه عني ولالي سلطه ععلييييها
    جراح / لا تغصبهاآ شاورو البنت وانا حاظر بـ اللي تامرون فييهه
    آنصدم متعب لـ درجهه ماهي طبيعيه حس بغيره في قلبهه لكن تعوذ من ابليس
    ابو نايف / ابشر ابا اشاورهاآ وارد لك خبر ووانت ماتنعاف
    آبتسم / بس قلها لا هنت ان الزوآج والملكه في يومن واحد لاني مستعجل
    ابو نايف / آكييييد آكييييد على رآحتك يآ الشيخ
    قام / مشينا ي متعب
    لف عليهم ورفع يده ببتسامه جميله / تمسو على خير
    ابو نايف / يمسيك بـ مثلهه
    طلع وركب سياآرتهه ومشو اما ابو نايف كان طاير من الفرحهه مع انه تمنى آنها وحده من بناتهه
    نوره دخلت عليه / وش يبي الامير
    ابو نايف / يبا وضحى
    شهقت / هذي الساعه المباركهه
    رفعت يدها لسماء / ربي عوضها ذا المسيكينه
    متعب بصوت حاد / شاوروها اول ترا منتم اهلها توافقون عشانه اممير
    نوره / ههههئئ وهي بترده ماهي برادته الا انها مبدوله
    رآحت لها وهي فرحآنه وتتمنى لها الخير دخلت وشافتهم ينتظرون الخبر
    نوره / الف مبروك ي وضحى صبرتي ووالله عوضتس
    اسيل بـ استغراب / مافهمت
    نوره / الامير يبيتس على سنة الله ورسوله
    وسعت عينها بصدمه وهي مو مصدقهه منيره رغم انها انجرحت وهي تبيه الا انها فرحت لها من كل قلبهاآ ولولشت تبي تفرحهاآ
    طلعت نوره بعد ماقالت لها ترد عليها خبر بكره واليوم تفكر جت ونطت منيره جنبها / وضحى لا تردينه
    اسيل / بـ بـ بـ س
    منيره / والله اني ذالتن انتس تردينه امير وفلوس وخير وش تبين ويطلعتس من ذا البران وتعيشين حياة مخمليه وتراتس تستحقينها ي وضحى
    اسيل / أمـ يـ ر
    حصه مبتسمه وهي منصدمه ؟ اخ ي حظهاآ
    منيره / ي وضحى فكري والله لزعل عليتس لو رفضتيه
    سكتت وهي منزله رآسها ومصدومهه قعدت تقنعهاآ
    منيره لين جت الساعه ١٢ ووافقت طلعت آسيل للوايت
    ونقزت حصه لمنيره / ااااااه ي حظها
    منيره / اص قصري حستس الله انه يرزقها ذا الضعيفه
    حصه ضربت نفسها / انا انا الضعيفه
    منيره / ابتس اااااااص
    حصه كشت عليها من قلب وطلعت وهي معصبهه ؟ اااه مزيون واخذ مزيونه بس الفرق هي فقيره وهو غني سبحان الله
    .......
    قاآم وتوضى وصلى العشاء دخل محمد بـ عشاء من المطعمٓ ابتسم له رغم ضيقهه جلسو يتعشوون وهم ساكتين
    محمد / بندر
    بندر / سسمٓ
    محمد / إلى مممتى يعني
    بندر نزل راسه / وش
    محمد / الى متى بتقعد معصب ومهموم وحالتك حاله تزوج انا متأكد بتتغير نفسيتك بعد الزواج
    ابتسم بندر على اهتمآام محمد
    محمد / ولك عندي بشاآره
    بندر / وش
    محمد / لقيت لك آحلى وضيفه
    بندر / تسلم ي محمد ما اطلع من جزآك
    محمد / انت اخوي الغالي بس لا عاد اشوفك مهموم
    بندر سكت ما استاهل ذا الهتمام ي محمد م أستاهله
    محمد / زوجججتك علي وبيتك علي وهذي هديتي لحد مماتي

  5. #5

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية لاتزيد القلب جرح تراه مجروح جرحن على جرح يبطي علاجه

    آالبارت _٥_

    آلمغرب نوره كآانت تنظف الخيمه آلكبيره وتزينهاآ منيره تسوي وتكشخ أسيل وحصهه كانت تحلب البل لأبوهاآ هو ليلة زوآجها حستٓ بأرتبآك شديٓد عل وعسى تتغير حيآتها للأحلى كانت تفكر في داخلها ومنيره تسوي شعرهآ صحيح اني ماشفتهه ولا عرفتهه لكن عندي أمل آنننهه راح يكون زين صح ان الامير مايرضى الا بزوجتين وأكثر لأنه أمير بس اصير متزوجه ولا اقعد على قلوب ناآسس مو مكلوفين فيني
    ناظرت بـ العقود وبدو يجون صنته وسلطانه وبناتهاآ يباركون لأسيل وفي خيمة آلرجال طلعو من الخيمه من كثرهمٓ قآم متعب وهو مبتسم .. الله أنهه يوفقهاآ ويسعدها وهذا شيء يمكن يخليني انساها ويفكهااآ من شر ناصر وقفت سيآرة جراح وهم يرحبون فييهه
    ابو نايف / يالله حي هالمعرس
    جراح ببتسآمهه / الله يحيك
    بدو يسلمون علييه وكانو كثيرين لأنه معروف وناس كثير جايينه حتى من الديره
    اسيل حست زواجها غريب جداً جلست في الخيمه وشكلها يجنن لابسه فستآان ابيض بـ ذهبي لكن ناعم جداً روج احمر فاقع وحكل اسود مرسود بيد بارعهه وعيونها ماليتها الرموش وشعرها ناعم رافعته ومدخله الطرحه البيضاء تحت رفعة شعرهآا وطايح نصه على الطرحه ب جمآل يدها فيها سوارتين من الذهب وعقد بسيط وجميل من آلذهب دخلت عليها منيره مبهوره من جمالهاآ خافت عليهاآ من العيين ورفضت احد يدخل عليها وقعدت تقراآ عليها تحصنهاآ
    نآصر كآان يناظر بـ جراح وهو رافع حاجبه انشهد انك ماخسرت يوم أخذت الفاآتنهه بعد مآ خلص زواجهم سمعت صوت اغاني من الحريم وكان طق فتحت طرف الخيمه وقعدت تضحك جتهاآ منيره وحصه مرتبكاآت ضمتها منيره وحصه والدموع في عيونهم
    منيره / م ادري وشلون بـ اتحمل غيابتس
    حصه / ااااءءءء ابي آصيحح
    منيره اخذت طرحتهاآ الشفافه وغطت فيها وجها / المعرس براآ
    حطو الشال على كتفهاآ طلعت من ورا الخيمه وهو كآن واقف بـ طوله وعرضهه قدامها ماركزت بـ ملامحهه وكانت منزله راسها وتمشي وقفت وهي تشوف كنادره ولو مشت اكثر ضربت فيهه وهو ماتحرك حط يده من وراها وفتح لها الباب وركبت طول مسافة آلطريييقٓ ماناظرت فيه من شدة الخوف اللي فيهاآ همس بنبره ضخمه زادت خوفهاآ / مبروكك
    سكتت وهمست بـ الرد لكن ماسمع شيء وكمل طريقهه الوقت ضيق عليهم ومايمديهم يروحون لـ دبي قرر ينام في غرفته اللي في البر ليين بكره ويمشون الصباآح على طول ناظرت بـ الغرفهه من برا جمييله نزلت وحست فييه يمسك يدهاآ بشده بقوههٓ دخلو الغرفه وكان اغلبها انوار واضاءه جمييله جداً وديكوراتها آاجمل لمحتهه وهو ينزل بشتهه ويجلس جنبها على طرف آلسرير مد يده بهدوء يرفع طرحتهاآ
    ناظر فيها وهي منزله عيونها للارض ويدها ترجف همس في نفسه مهما قلت مستحيل اوصف جمآلــكك
    رفع وجهها بيدينه وهو مبتسم وسعت عينهاآ بصدمه / آنت ؟؟؟؟؟؟؟؟
    هو نفسه اللي شفته وهو نفسه اللي رسمته وهو نفسه اللي شالني يوم طحت من الخيل وهو نفسه اللي آخذ الأبهر عشان يقهرني وهو نفسه زوججججي ؟؟؟؟
    همست بقهر / وين أبهر
    ضحك وهو يحك دقنه / لـ هذي الدرجه تحبينه تسألين عنه في ليلة زواجك
    ضلت معلقه عينهاآ علييهه همس وهو رافع حاجبينه / بعتهه
    نزلت دمعهه منهاآ لا شعورياً مسحها بـ أطرآف اصابعهه وخرت عنهه وبدت شفايفها ترجف وهي مقهوره من ردت فعله البارده
    جراح / ماراح نقعد هنا بكره ان شاء الله ونمشي لـ دبي
    سكتت وهي لا زآلت منزلهه راسهاآ قام وسكر الباب ورجع جلس عندهاآ
    جراح / قربي ( سكت وهي سفهته ) قلت قربي ؟!..
    قربت منهه بهدوء حط يده على راسها وخلاها تنسدح على صدره ثبتهآ على صدره وهي تسمع دقآات قلبه
    جرآح / من شفتك وحالي متدهور
    صار يسولف لهآا عن حبه وش كانت نظرته لهاآ لين نامت وهو للحين يسولف عليهاا حس بخمولها حط اصبعه على عينها وعرف انها نايمه ابتسم وشالها بـ فستانها وانسدح على آلسرير وهو ضاآمهاآ يد منن تحت راسها ويد تحت خصرهاآ
    آلصباآح السساآعه ٧
    فتحت عيونهاآ وكآنت لحالها على السرير قآمت وناظرت شكلهاآ بـ آلمرايه وصرخت بخوف / بسم الله اللهم سكنهم مساكنهم
    كآن المكياج ملطخ في وجههاآ اخذت لهاآ شاور على السريع ولبستٓ تنوره استرتش آسود وبلوزه صوفيه بـ لون التفاآحي البارد رفعت شعرهاآ بشكل عشوائي
    طلعت وشآافته جآلس على الكنب وعاقد حاجبينه ولابس نظارات ريباآن وشعره سبايكي ومدقق في الجريده من دون ما يناظرها / صباح الخير
    جلست على آلكنبه اللي قدآمهه / صباآح النور !
    نزل الجريده وحط النظارات فوقهاآ / كل هذآا نوم
    سكتت وهي تناظر بيدهاآ ابتسم ثم قال / ماودك تصلين
    استحت ووجهها حمر بسرعه بانت اسنانه وهو معرض ضحكته وعرف وش سبب حياهاآ همس بضحكه / اها
    ودها الأرض تنشق وتبلعهاآ بيكون احسن قآم / يلـ ـ
    "سكت ثم عليها " الا صدق انتي وش أسمك
    رفعت وجها له ؟ الا صدق انا وش اسمي !!
    أسيل / أسيل
    جراح عقد حاجبه / اللي اعرفهه اننك وضحى
    أسيل / لاآ هم سموني وضحى ولا انا اسمي اسيل
    جراح / طيب يٓ أسيل قومي شيلي اغراضك بنروح تودعين اهل ابو نايف وعقبه نسافر لدبي
    هزت رآسها بـ الرضى لبست عبايتهاآ واخذت شنطتها
    وركبت السياآره طلع زجارتهه وهو برا السياره وقعد يدور في المكان وهو يدخن برا السياره وبعيد
    اسيل / يخرب بيتك تعال دخن عندي احب الريحه
    رما زجارته وداسها برجله فتح باب السياره وهو يناظر فيهاآ شغل اغنية لـ خآلد عبدالرحمن وطول على آلصوت ..
    وصلتٓ هناآك وكآنو متجمعين في الخيمه وقف سيارته بعيد ونزل عند ناصر ومتعب وابو نايف اما هي ركضت لها منيره وضمتها وحتى حصهه جت نوره وهي تبتسم حبت رآسها اسيل وعينها تدمع / لولا الله ثم انتي ي خاله كآن انا بـ الشاآرع
    نوره / وش ذا الهروج انتي بنيتي اللي ماجبتها الله انه يوفقتس ويسعدتس ويهنيتس وجعلي اشوف عيالتس وعيال عيالتس قولي امين
    ابتسمت وهي تمسح دمعتها / اآممممممين
    حاولت اسيل تشكرهم بـ الكلاآم كثير لكن عجزت تعبر بكت وخنقتهاآ العبره ركب جراح سيارته وضرب لها بوري ضمت نوره وهي تودعهم حست روحهاا بتطلع من كثر مابكت رجعت وركبتٓ السياآره وهي تشههق وتبكي ماحب يزيدها سكت وشغل سياآرته
    .......
    نورٓ منسدحهه علىٓ السرير وعيونها غرقآنهه بدموع م تدري هي بتموت ولا هي الحين ميتهه لو يدري عنها صقر وش بيصير لهاآ كييفٓ بتبرر له حتى لو هي مالها دخل ماشيه بفالها ولا درت بس المجتمع مايسمع للبنت اهم شيء عندهم هوٓ الشرف طيب وش دخلها او وش ذنبهاآ من ذا الجانب ماهم مبالين ابداً البنت مثل القزازه اذا انكسرت مستحيل تصلحح هذآ مجتمع عارهم آلبنت ومهما كان الغلط صغير فـ هو عار والبنت هي الغلط اما الرجال فـ عيبه بـ جيبهه
    اخذتها الافكار ودموع صار لها اسبوع وحالتها حآاله
    سميهه بسٓ تحاول تفهم صقر اي شيء او تلهيه عنها لانها ماتطلع من غرفتهاآ وحور تدور لـ المصيبهه ححل
    حتى سالم رجالها حس انها مو مهتمه لا له ولا لـعلي
    دخلت عليها سميه / نور !!
    نور / نعم
    سميه / نور عمي صقر يبيك
    شهقت ورفعت عينها المليانه دموع / كـ كـ كيف
    سميه بخوف / لا تخافين قولي تعباآنننه وبسٓ !!
    قامت بخوف وهي تسمعه يناديهاآ توجهت لهه ورجلها ثقيله عليها جلست قدامهه / سم
    صقر / تتوزين في الغرفه اذبحححك ماتمشي معي ذي
    نور / ايه بس بس
    صقر / بسسس وش وبعدين ليش عيونك منتفخه وتبكين
    نور / تعبانه و و
    صقر ركز عيونهه عليها بشك
    نور / تبي شيء يوم ناديتني ؟؟
    صقر / اااااييييييييييهه
    امها كانت تناظر فيها وهي تبكي ومجروحه مثلهم من كلام صقر وتسيطره عليهم
    صقر / سسسسسسسسسسميه
    جت تركض من المطبخ وماسكه الملاس بخوف / هـ هـلاا
    صقر / تعالي اججججلسي
    بدا يتكلم وهي منزلــهه راآسها بخوف وقلبها يطق وحست انها تبي ترجع من الخوف
    صقر / اسمعي ترآ جا واحد وخطبككك وعطيتهه
    رفعت راسها لـهه بصدمه / انا
    صقر / ااييه انتي
    طاح الملاس من يدهاآ بصدمه
    نور / زوجهه سميه ليش انا انا بخلص جـ
    قاطعها / ممممممممممممممو انتي اللي ترديني
    امهم / بناتي ماتزوجهن على كيفك هذي حياتهن ياصقر
    صقر / انتي اص ولا كلمممه الا ازوجهن ع كيفي
    نزلت دموع سميه وبصراخ / عاااااد تعبانننا من تسلطك وجبرووتك
    صقر بحده / سميه
    نور قاآمت وركضت للغرفهه وقعدت تبكي على السرير بنحيب
    سمعت الصراآخ والصوآت تتعالا من بين صقر وسميه وامهم اللي بس تدعي عليهه جتها سميه وهي تبكي
    جلست على الكرسي وهي منزله راسهاا
    حست الدنيا تدور فيهاآ وان فيه احد رفعها فوق ثثثثثم ضربها على الآارض بقوهه
    رفعت عينها لأختها بخوف / وش آلسوآه !
    ......
    وصلووا لـ دبي بسلاآم وقف عند بيتهه كآن جميل جداً من برا فـ مابلكم من دآاخل مسك يدهاآ فتح الباب وهو مبتسم / الله انه يحيي اهل البيت
    دخلت ودخل ورآها الصآله كآنت كبيره جداً كنباتهاآ بـ لون الأسود ورصآصي وستآير بـ نفس اللونٓ فيهاآ بـ لازماآ كبيره جداً وفيهه حوض سمك تحت البلازما بشكل رآئع شهقت وهي مبهوره / م شآء الله
    ابتسم لنظرآتها للقصر / هذآ كلــهه لك
    لفت عليهه وهي مبتسمه حست آنه يضحك من نظراتها
    اسيل ؟ يٓ البقره لاآ يقول عنك ماشافت خخير
    جرآح صعد فوق ورآح لغرفتهه آاما هي جلسست على الكنب تنآظر بـ القصر بفهآوهٓ نزل وهو كاآشخ لبس ثوب أبيض وجزمات فلآت رجاليه بلون البني الغامق وساعه بنيه وكبك بني بـ اسود ناظر فيها قبل لا يطلع
    جرآح / بروح اجيب اغرآض للبيتٓ
    طلع اخذت شنطتهاآ ورقت فوق قلبت عيونها في كل مكان وكان القصر من فوق آغلبه لوحآت معلقه وانوآر حست انها بقاعة احتفآلاآت انفتحت نفسها ع هالمنظر
    لبست بنطلون جينز وبلوزه سكري ببيج رفعت شعرها ع شكل ذيل الحصآان تمشت تتفقد القصر فيهه مكتب وكأنهه من مكاتب الشركآات وجنبهه حمآام نزلت للمطبخ وفتحت الثلاآجهه وكآنت فاضيه مافيها غير شاورما وحده كانت جداً جوعاآنهه اخذتها وحطتها بـ الميكرويف تحمييهاآ / مالومهه يوم راح يشتري اغراض القصر فاآضي مافيه ولآ حتى برتقالهه
    طلعت الشاورما وكانت ريحتهاآ معفنهه لكن الجوع كافر شكلها كان زين آكلتهاآ وهي تحس بطعم لكن ماهتمت لما خلصت شربت موييه حست آنها شبعت نزلت كيس الشاورما على الطاوله وانسدحت على الكنب
    .......
    منيره / اه ي زينتس ي وضحى والله اني اشتقت لها
    متعب / الله انه يوفقهاآ
    نوره رفعت يدها / يالله اننننك تهنيها
    حصه / عودتنا عليها وراححت
    نوره / لا تتفاولين عليها راحت وبترجع ان شاء الله
    دخل ناصر وهو يدخن صرخت امهه بعصبيه / انا ماقلت لا تشوفك عيني تدخن يا الصلبي
    ناصر / لحححححححول
    نوره / اطلع برا ودخن لا تجيني وفي يدك ذا المروح
    طلع ناصر وهو معصب / كن الدخان على روسهم
    نوره / الله يصبرني عليهه بسٓ هذآ اللي اقدر آقولهه
    .......
    يوم صعب جداً علىٓ نور وعلى سميهه اآتصلت سميه ع حور تجي بسرعهه وجت احمدو ربهم ان صقر طلع وامهم ناآييمهه دخلت حور وهي خايفه / وش فيكم
    سميه / رحناآ ي حور رحناآ
    حور بخوف / تكلمي ززززززين عمي درا
    نور / هه لو درا ماشفتيني اتنفس قدامك
    حور / آاججل
    سميه / نور خطبها واحد وعمي وآافق
    جلست بقوه على الكرسي وحطت يدها على راسها / حسبي الله ونعمٓ آالوكيييييل
    سميه بخوف / وشٓ نسووي يآا حور
    حور / ما ادري ما ادري
    سميه / يٓ ربي حلها ياآ رب
    حور بكت / يآا ربي ياآربي انك تسلط علييهه مثل ماهدم حيآاة نور
    سميه / تراآ اعصابي تلفت وش نسويٓ
    حور ناظرت بـ نور وعيونها دموع ناظرتها بقساوه / انا آاعرف وش رآح اسوي
    .......
    رجع وهوٓ شآايل اغراضهه دخل وشافهاآ تأن وحاطه يدها على بطنهآا دخل الأغراآض للمطبخ ورجع لهاإآ جلس جنبها / آاسيل وش فيك
    أسيل بألم / آاه بطني
    جرآح بخوف / وش فيها بطنكك تحسين بألم
    اسيل هزت راسها / آاه
    شاف ا لشاورماآ وشهق / آاكلتيهاآ
    تأن بألم ولاآ ردت علييههه
    جراح حط يده على راآسه وبعصبيه / لـ هذي الدرجه جوع تاكلين وحده خربانه الله انه يهديك بس
    اخذ عبايتهاآ ولبسهياه وشالهاآ وداها آلمستشفى ٓ ..
    قالو آانهم يبون ينومونها لأنها متسممههٓ !!
    آليوم ألثاني كآن نايم على الكرسيٓ اللي جنبها فز بسرعهه وكآنت تأن وتنادي آهلها تصرخ وتناديهم
    جراح قرب منهاآ وصار يقرآ عليييهاآ المعوذآت وايهه من القرآن حس فيهاآ هدت ونامت طلع لـ الدكتور
    جراح / هآه نقدر نطلع آليوم صح
    الدكتور / آي خلاآص بس اتمنى ماعاد تاكل اي شيء معروف آنه منتهي
    جراح / آان شاء الله
    قآم وراح لمها قومها ولبست عبايتهاآ وطلعت معهه
    ......
    سميه / آانتي صاحيه وشلون بتسوين كذا مستحيل راح ننفضح آكثر
    حور بعصبيه / وش تبيني اسوي غير كذآ
    سميه / ممو كذا تسوون لا بنات راح ننفضح بذا الطريقهه
    نور / انا موآفقه رغم خطورت ذا الشيء علي
    حور / انا بتصرف وغير ذا الحل ماعندي
    سميه / حور تكفين لا تتهورين كذآا
    حور بصراخ / اهجدي وش تبيني اسسوي
    سميه / ي ربي بس مو كذا مو كذا تحلونها انتم كذا بتخريونها
    حور / خلااص انا بسوي اللي علي والباقي ع نور استحملي وانا اختك اللي بيجيك
    نور دمعت عينها / حور
    حور لفت عليها / نعم
    نور / آحس احـ س اني حامل
    غمضت عيونها بألم وقلبها يتقطع
    سميه / وشلون عرفتي
    نور / آقولكم احس وذا شيء معذبني
    حور بحزن لا يوصف وعبره قاتله / بجيب حرمه شوي تفحصك مانقدر نروح المستشفى
    سميه / ليش ماتخلين سالم يوديها احسن من الحرمه لو شافتها امي بتعرف لانها حقت ولاده وحمل
    حور / قلت لك بتواعد آنا وياها بـ اليل
    سميه هزت راسها بـ الررضى / طيب
    ......
    بعد مارجعو للقصر حست آنها رتآحت شويء وخف الألــم جلست على الكنب وجلس قدامها وهو مبتسم
    جراح / مماكله شاورما هاه
    انحرجت من نفسها ونزلت راسها / مادريت كنت
    قاطعها / جوعاآنه
    سكتت وناظر في وجها الأحمر من الحياء
    جراح يضحك ويحك دقنه / استغفرالله ههههههههههه
    اسيل / لا تقعد تضحك كنت جوعانه وامس ماكلت شي والحين ماراح استحي منك انا ج و ع ا ن ه
    جراح بضحك رفع حاجبه / يخسى آلجوع
    قآم وهي تناظره دخل المطبخ وجلس فيه شوي بعدها جا وجاب صحن فيه هم برجر وفطيرة جبن وعصير بـ برتقاآل مده لها / وترا جبت كل اللي تحتاجينه اذا جعتي لا عاد تاكلين شيء خربان ي القطوه اكلي اللي الصالح
    خزته وقعدت تاآكل بدفاشه وهو يناظرهاآ بعد ماخلصت امسكت بطنها / ي زين الشبعهه
    حست بضحكته اللي يحاول يمسكها ناظرت فيه وهو مبتسم أشر بعيونه على فمها لكن مافهمت رجع وأشر بعيونه على فمها وهو يضحك مدت يدها ومسحت على فمها وكان جبن انحرجت واخذت المنديل ومسحت يدها وفمهاآ
    جراح / عساك زينه الحين بسٓ
    اسيل / ايهه مافيني شيء
    جراح رفع حاجبه / الحمدلله اجل مشينا نناآم
    اسيل / روح نام انت انا بتابع
    جراح ابتسم / وش تتابعينن
    اسيل / توم اند جيري
    جراح / يلاا تابعي ي البزر بس لا تنسين تقوميني ع صلاة المغرب
    قام وطلع فوق وهي تناظر فيه ؟ يالله مره جميل واطول مني احسه مصارع على ذا العضلات اكيد طحت من عينه بعد ماتسممت الله انه يلعنك ي الجوع بس
    مددت رجلينها على آلطآوله وقعدت تناظر توم اند جيري بس اخذتها آفكارها بعيد يم الماآضي لا مو الماضي بـ العكس الحاظر حاولت تمسكك نفسهاآ وما تبكي فزت بسرعهه ومسحت دموعهاآ تذكرت نسبتها بـ الجاآمعه ماطلعتها فتحت بآب الغرفهه الغرفه كانت ضلمه والهوا حار فيها حسدته على آلنومه حست بلمعة عيونه وآنه قآايم جت بتطلع لكن ناداها / اسيل
    اسيل / هلاآ
    جراح / تبين تنامين
    اسيل / لاآ بسٓ
    جراح / بسٓ وش
    اسيل / ابي لاب توب
    جراح / وش تبين فيييهه ؟!..
    اسيل / ابي اطلع نتيجتي في الجاآمعه
    جراح / تلقينه في مكتبي
    جت بتصكر الباب لكن قال / رمزه اربع واحدات
    سكرت آلباب وراحت لمكتبهه فتحت لاب توبه وادخلت الرمز وطلعت نتيجتهاآ فرحت وابتسمت لما عرفت انها
    (. ) لكن حزنت آن مابيفرح فيها غيرهاآ
    دمعت عيونها وقعدت تبكي بنحيب .. كان يتمنى يشوف نسبتي في الجامعه امنيته اتفوق حتى بببندر وصاني اكون اشطر وحده يلا ي يبهه تعال وششف كم نسبتي في الجامعه بترفع راآسك حتى اثير راح تنقهر مني وبتجتهد وتجيب اعلاا مني لانها تغار مني وتحب تصير نفسي احبها واحبكم كلكم ابي لو نرجع بس يوم اضمكم حيييييل اضحك معكم شويء وبعدها اموت معكم والله لو تنهدا الروح لهدي لكم روحححي
    .......
    الساآعه وحده بـ آليل صقر كاآن نايم وامهم بعدٓ ..
    دخلت عليهم الحرمهه مثل الحراميه دخلوهاآ غرفت نور وهم يرجفون من آلخوف برا واقفات عند الباب ويتهامسون ..
    سميه / ي ربي لو يطلع لنا عمي بنروح فيهاآ
    حور / اآص تراه جني يسمعك
    سميه / ياآ رب ساعدنا مالنا غييييركك ياآ رب
    حور / آاه ي قلبي آاحسسهه بيطلع من مكاآنهه
    سميهه / حور
    حور / خخخخير
    سميهه / لا تسوين آاللي في بالك والله راح ننفضحح
    حور / خلوها علي وبكره الوعد
    سميه بهمس / حور
    حور / آاص ي سميهه اللي فيني مكفيني وراس الغالي وش بيدينا غير كذا اطربينا اذا عندك شيء يبعد هالمصيبهههه عناآ
    سمعت صوتهه من ورآهم بحقد / وش هالمصيبهه ؟!

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. تحميل رواية اسرار و اكاذيب ٢٠١٤ , رواية غاليه قباني
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-03-2014, 09:57 AM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-01-2014, 07:08 AM
  3. حتّى إذآ حَلوٍة !
    بواسطة s3odi في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 06-11-2009, 07:33 PM
  4. هل تريد قراءة رواية الرد على رواية بنات الرياض الكترونيا؟!!
    بواسطة طارق النفيعي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-09-2008, 05:06 PM
  5. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-12-2005, 05:39 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52