تعرضت سيارة أستاذ بجامعة شقراء للخدش بآلة حادة، إضافة إلى رشها ببوية بيضاء في جميع أجزائها الخارجية بواسطة بخاخ؛ أثناء توقفها أمام منزله في أحد أحياء المحافظة.
وقال الأكاديمي الجامعي لـ "سبق": "فوجئت بقيام مجهولين بخدش سيارتي المتوقفة عند باب بيتي بآلة حادة، قبل يومين، فتجاهلت الحادثة على اعتبار أن أحد الأطفال هو الذي فعل ذلك عفوياً".

وأضاف: "أثناء خروجي من بيتي صباح اليوم فوجئت بتعرض سيارتي للعبث والاعتداء، حيث قام مجهولون برشها ببوية بيضاء بواسطة بخاخ وذلك في جميع أجزائها الخارجية ما شوّهها بشكل لا يقبله أحد".

وأردف الأستاذ الجامعي: "اتجهت إلى الجامعة للإشراف على الاختبارات، ثم بعد خروجي من العمل أبلغت شرطة شقراء بالحادثة، ودوّنت أهم المعلومات حول الاعتداء على السيارة على أمل إلقاء القبض على الجناة وتقديمهم للجهات المختصة".

من جانب آخر، طالب عدد من التربويين بإيجاد علاج لقضية الاعتداءات على المعلمين وسياراتهم والتي يزداد معدلها خلال فترة الاختبارات مع نهاية العام الدراسي.