تبحث الجهات الأمنية بالعاصمة الرياض، عن ثلاثة مجهولين قاموا، صباح اليوم، بسلب عمالة وافدة تعمل في مجال النجارة بأحد الأحواش، خلف محطة صحاري على طريق الدمام، تحت تهديد السلاح.
واستولى اللصول على ستة آلاف ريال كانت بحوزة العمالة الوافدة، بعد أن أوهموهم أنهم رجال أمن، حيث كان أحدهم يرتدي زياً عسكرياً.

وكان العمال الثلاثة وهم من الجنسية الباكستانية يمارسون عملهم في الساعة العاشرة من صباح اليوم، ثم فوجئوا بأن ثلاثة أشخاص، يرتدي أحدهم زياً عسكرياً ويرتدي الآخر زياً رياضياً والثالث يرتدي الزي السعودي، يخبرونهم أنهم رجال أمن ويطلبون منهم أوراقهم الثبوتية.

وأشهر اللصوص الثلاثة مسدساً في وجه العمال الثلاثة وطلبوا منهم إخراج ما معهم من أموال، واستولوا على ستة آلاف ريال قبل أن يلوذوا بالفرار.

وقالت مصادر لـ"سبق": "ورد البلاغ إلى دوريات أمن الطرق، التي باشرت موقع الحادث وتم إبلاغ بقية الجهات الأمنية المسؤولة عن أمن الطرق، قبل تسليم موقع الحادث إلى شرطة النظيم بحكم الاختصاص".

وأضافت: "الوافدون تعرفوا على نوع المركبة التي استخدمها اللصوص حيث كانت المركبة من نوع "كامري"، وتمكنوا من التقاط لوحتها، ثم تبين للجهات المختصة أن اللوحة المذكورة لا تطابق نوعية المركبة".