أعلن فريق عون التطوعي للبحث والإنقاذ عن توقف عمليات البحث عن مفقودة "عريفجان ساحوق"، مؤقتاً للراحة، مع غروب شمس اليوم السابع من دون العثور على أي أثر للمفقودة، حيث سيعاود الفريق البحث مرة أخرى مع فجر الغد.
وبدأ فريق عون صباح اليوم مهمة مساندة الجهات الأمنية في البحث عن مفقودة "عريفجان ساحوق"، حيث تم تقسيم الفريق للبحث على أربع جهات، وتضمن البحث الآبار والبيوت القديمة المهجورة المحيطة بالقرية.

ورافقت "سبق" الفريق في مهمة تمشيط المنطقة، التي فقدت فيها الفتاة، بمحافظة عقلة الصقور، بقطر عشرة كيلومترات تقريباً، من دون العثور على أي أثر للمفقودة، بينما كان اللافت للنظر وجود عدد كبير من الآبار المكشوفة والمنازل المهجورة.

يشار إلى أن مفقودة "عريفجان ساحوق"، ذات الـ 21 ربيعاً، وتعاني من بعض الاعتلالات النفسية، فُقِدت يوم الخميس الماضي، وما تزال مختفية لا يعرف عنها شيء؛ حيث تواصل الجهات الأمنية في القصيم الجهود للبحث عنها، بمساندة عدد من المتطوعين، بينهم فريق عون التطوعي للبحث والإنقاذ.