تمكّن رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، من تخليص إحدى الفتيات من سجين دأب على ابتزازها من خلال نشر صور لها حصل عليها، إلى الدرجة التي دفعت الفتاة إلى محاولة الانتحار أكثر من مرة.
وقال المتحدث الإعلامي باسم الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الدكتور تركي الشليل: "رجال الهيئة نجحوا في الإيقاع بالمبتز متلبساً بجريمة الابتزاز باستخدام الهاتف الجوال خفية من داخل سجنه، وذلك بعد التنسيق مع الجهات المعنية وتحديد موقعه".

وأضاف: "الجاني دأب على التضيق على الفتاة وتهديدها بنشر صورها إن لم تستمر معه في علاقة محرمة من خلال التواصل هاتفياً معه، حتى حاولت الانتحار عدة مرات".

وأردف "الشليل": "نشر مثل هذه القضايا يهدف إلى التحذير من خطورة جرائم الابتزاز ومرتكبيها، وما يترتب عليها من عواقب وخيمة".

ودعا كل من يتعرض لمثل هذا الابتزاز إلى المبادرة بالتواصل مع وحدة مكافحة جرائم الابتزاز على الرقم 0114908666 أو التواصل مع أقرب مركز لهيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.