اعتدت أسرة طفل مريض على مدير مستشفى جازان العام المناوب، مساء أمس، بعد أن علمت الأسرة أن الطفل ما زال على قيد الحياة على الرغم من تلقي اتصال من المستشفى يفيد بأن الطفل قد توفي.
وبعد أن تبين أن المتوفى مريض آخر؛ قدمت "صحة جازان" اعتذاراً عن هذا الخطأ غير المقصود، وتوعدت بمحاسبة المسؤول عنه وفق الإجراءات النظامية.

وقالت "صحة جازان" في بيان لها: "وقع خطأ غير مقصود تمثل في إبلاغ أسرة مريض في قسم العناية المركزة بمستشفى جازان العام بوفاته، وعندما جاءت الأسرة إلى المستشفى، اكتشفت أن ابنها على قيد الحياة وأن المتوفى شخص آخر".

وأضافت: "إدارة مستشفى جازان العام تقدم اعتذارها عن الخطأ غير المقصود، وسيتم تطبيق الإجراءات النظامية بحق المتسبب في حدوث هذا الخطأ".