كشف مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير، الدكتور إبراهيم بن سليمان الحفظي، عن إنهاء دفن وترحيل 141 جثة كانت عالقة في ثلاجات الموتى بمستشفيات المنطقة، بانتظار استكمال الإجراءات النظامية مع الجهات ذات العلاقة.
وقال الدكتور "الحفظي": إن إدارة الطب الشرعي بصحة المنطقة بادرت بعمل خطة لتسريع عمليات الدفن والترحيل، يضمن عدم تأخيرها عن الوقت المحدد، حيث جرى حصر جميع الجثث المودعة في ثلاجات الموتى، والتواصل مع الجهات الأمنية والإدارات ذات الاختصاص في هذا الجانب، وأسفرت هذه الجهود عن تعاون مثمر وملموس من قبل شرطة المنطقة والمرور.

وأشار الدكتور "الحفظي" إلى أن سعة ثلاجات الموتى في منطقة عسير تقدر بـ 417 عيناً، بلغت الأدراج المشغولة 105 والشاغرة 216، وذلك بإدارة الطب الشرعي و 18 مستشفى حكومياً.

واختتم الدكتور "الحفظي" حديثه بتقديم الشكر والتقدير لمقام إمارة منطقة عسير، على دعمهم الدائم ومشاركتهم للجهات المعنية لإنهاء موضوع الجثث، كما ثمن للمديرية العامة للشرطة وللإدارة العامة للمرور بمنطقة عسير جهودهم الملموسة وتعاونهم مع إدارة الطب الشرعي، في تسريع وإنهاء الإجراءات لدفن وترحيل الجثث المودعة بثلاجات مستشفيات المنطقة.