أدت غزارة الأمطار التي هطلت على جبال محافظة فيفاء، مساء أمس، إلى قطع بعض الطرق الرئيسة والفرعية، انقطاعاً كلياً فيما تشرع بلدية فيفاء بفتح الطرق على قدم وساق، حتى يتسنى للأهالي ارتياد الطرق بكل يسر وسهولة.
كما تسببت الصواعق التي تخللت الأمطار إلى قطع شبكة الاتصال في غرب فيفاء، وضعفها ببقية نواحي المحافظة، أمام مطالبات من الأهالي بعمل صيانة للشبكة بشكل دوري؛ كون الأمطار تهطل بشكل متكرر على المحافظة.

يشار إلى أن انقطاع الطرق حدث بسبب ترسيب أكوام التراب والأحجار على قارعة الطريق، الأمر الذي جعل المياه تجرفه، وتفترش به أرضية الطريق.