صفحة 1 من 18 12311 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 89

الموضوع: رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

  1. #1

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي


    الكاتبه بنت الاكاااابر


    ولد التــرف والدلال.،

    (بسم الله الرحمن الرحيم)


    نبدأ معكم .........


    ...في رحلة سباق مع الزمن .....


    ..سوف نستقل القطار


    ليطلق صوته المزعج معلنا الانطلاق نحو محطات


    قربيه وبعيدة .....


    .سعيدة وتعيسة ......


    .....وفي كل محطة سوف نتوقف .......لنسرد


    لكم الحكايات .......


    ....وعسى أن تنال أذواقكم .......


    ملاحظة قبل البداية ::


    * روايتي السابقة (ضحية رجلين ) انتشرت بين معارفي باسمي الشخص لكن الآن فضلت بنت الأكابر للنشر ..علما أن جميع الحقوق محفوظة ...ولا أمانع بنقلها


    إلى أخرى .......مع الاحتفاظ بالاسم والوعد عند العزيز الجبار.......


    وأحب أشكر من تابعني في روايتي السابقة ولم أذكر أسمائهم وهم


    (وردة الزيزفون ,سهم الغلا ,مرمر 916, حبيبتهـــ , روح العزة , عنود الريم


    اتعبني غروري ,مستحيل أنساك , خواطر مكسورة ,احلى زيزي , ورده الحب


    Ya30mRy , a7La RaZoO, Fugitive, Arigato, OoDala3Oo)


    وغيرهم مما لا يسعني ذكرهم ......لكم خالص مودتي ............ محبتكم :بنت الآكابر


    نبدأ بعايلة البطلة :


    أبو حصة : فراش في أحد المدارس الأهلية الكبرى في الرياض أنسان هدته الدنيا لم قالت بس..


    مريض بالسكر شافانا الله لكن طبعه قاسي...


    ام حصة : فراشة في نفس المدرسة اللي يشتغل فيها زوجها ..


    حصة : بطلة القصة عمرها 21 سنة


    تخرجت من الثانوية بمعدل 97% لكن ما كملت دراستها لأن تقدم لها واحد ولد عز ويبي وحدة ما تدرس وزوجها ابوها له بالغصب بعد ما أخذ نص مهرها وسدد ديونه...


    طولها 160 وزنها 50 متوسطه الجمال ..


    بشرتها برونزية وشعرها ناعم لحد كتوفها لونه أسود كالليل...


    منيرة18 سنة : في ثالث ثانوي علمي تدرس بهمة تبي تتخصص طب


    لطيفة 15 سنة: في ثاني متوسط ...


    ............................................

    أعرفكم على العائلة الثانية :


    اللي هي عايلة زوج حصة


    وهم ناس متفتحين مره كل شي عادي ومعروف أنهم ما يتغطون على بعض:


    أبو مشاري : من ديرة لديرة رجل أعمال له سمعة في السعودية خاصة له بنك مشهور ومعروف باسم العائلة


    أنسان كبير في العمر لكن الفلوس مصغرته ...


    أم مشاري : عجوز مدلعتها الفلوس وشايفه نفسها


    وتحس أن كل الناس صغار عندها ....


    مشاري : 35 سنة مهندس ويشتغل مع أبوه


    متزوج وحدة اسمها (سارة) من نفس الطبقة الأجتماعية


    وعنده من العيال :


    بدر : 10 سنوات


    دانه : 8 سنوات


    وهي حامل في الثامن اللحين ...


    مشعل : 30 سنة دكتور طب أطفال إنسان طيب


    مره ولكن الله رزقة بزوجة متسلطة


    اسمها (صيته) وله من العيال :


    شوق:9 سنوات


    سلمان :5 سنوات


    رند : 3 سنوات


    سلطان 28: زوج حصة البطل الثاني .....


    انسان متعجرف ....عصبي ......


    دكتور في مجال الحاسب ......


    راح تكتشفون شخصيته من خلال الرواية ...


    طوله 175 وزنه 75 جسمه رياضي


    عيونه سودا وواسعه


    خشمه طويل شوي ....


    وله وكه لكن خفيفة ....


    وهو أجمل بكثير من حصة ...


    ماجد22 سنة: داج رايح فيها عايش حياته مثل ما يبي وأكثر ...


    خلص الثانوية وجلس ما كمل لأنه مو قد الدراسه وهمه الوناسه وبس


    لكنه خدوم من الدرجة الأولى ويحب يساعد الغير..


    وهو أحلى الرجاجيل في العائلة ......


    جواهر25 سنة: متزوجة واحد اسمه رائد وعندها ولد عمره 4 سنوات اسمه نواف ...


    رتاج 20 سنة: قمة التعالي وعنيده و غبية و ينلعب عليها


    تدرس قسم فنية في جامعة الملك سعود


    (مائلة للبياض بس مو البياض الأصلي


    عيونها صغار وسودا خشمها صغير خدودها مليانه


    شعرها أسود مخصل ببني فاتح ويوصل لتحت كتوفها بشوي


    طولها 162 ووزنها 50 ..)) وبعد رتاج لها مجرى أخر في القصة من ناحية البطولة ,,,,


    ربى 18 سنة: ثالث ثانوي علمي ... حبوبه


    ((طولها 155 قصيرة,,,


    ووزنها 45 ,, بشرتها قمحية وشعرها بني يوصل لنص ظهرها ملامحها حاده وتميزها غميزة وحيده على خدها الأيسر))


    شوق 16 سنة: أول ثانوي طيبه لكن أوقات الشدة عصبيه


    ((بيضا بياض أصلي عيونها وسط لونها بني غامق


    شعرها أسود قصير مره لحد أذنها ما تحب تطوله أبدا وزنها 44 طولها 156 ...


    ملامحها ناعمه مره ))


    ....................

    أحداثي راح تدور بين العائلتين بس ماراح أتوسع أكثر من ناحية الخوال والعمان لأن الرواية بتكون أطول من ماهي طويلة يمكن أذكر أسماء من الأقارب لكن ما راح أركز عليها ,,أتمنى لكم قراءه ممتعه ,,,........

  2. #2

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

    المحطة الأولى ::::::::::::

    في أحد قصور الرياض ........


    اللي يميزها الفخامة من الداخل والخارج ....


    اللي يميزها برضو الهدوء وكأن محد ساكنها ......


    في مكان أهدا ما ينسمع إلا صوت الساعه المزعج أحيانا ...!


    جالس على مكتبه


    ويحوس بأوراقه وكأنه يدور على شي .......


    جت له حصة وشافته على حالته وبأبتسامه:مضيع شي ؟؟


    سلطان رفع راسه لها و بأشمأزاز :خليك في حالك ترى ماني رايق لك ...


    حصة اللي راحت ابتسامتها وما قدرت تقول غير كلمة:أن شاء الله


    ومشت عنه لكن ناداها :سم


    سلطان بأمر:جيبي لي كاس موية ....


    حصة :إن شاء الله بس


    بارد ولا وسط؟؟؟؟؟؟؟


    سلطان يكره هالأسئلة البايخة : ما تشوفين الجو وشلون صاير أكيد أبي بارد


    حصة بتبرير:لا بس قلت أخاف يعورك


    سلطان بحزم:أنا أدرى بمصلحتي ....


    حصة تسكت عنه وتروح تجيب له موية وياخذه الكاس منها ويشربه بسرعه ويعطيها الكاس عشان ترجعه وراحت ودته ورجعت لقته جالس على الكنبه ومركز على الأوراق ومن دون ما يطالع:نادي لي شوق ...


    حصة : بس شوق نايمه


    سلطان : قلت روحي ناديها بسرعه ..


    طلعت حصة بسرعه وتروح لغرفة شوق طقت الباب وفتحت لها وعيونها متتفخة من النوم :ها


    حصة انحرجت : آسفة قومتك من النوم


    شوق : لا عادي قايمه قبل وش صاير


    حصة : يبيك سلطان


    شوق بأستغراب :أنا؟؟؟؟؟؟؟؟


    حصة :ايه ترى معصب تعالي بسرعه


    شوق :بأبدل ملابسي وأجي ...


    حصة : خذي راحتك ..


    وراحت عنها وهي دخلت تبدل ملابسها لأنها لابسه البجامه وامها معودتهم ما يمشون بها في البيت ....


    في قسم سلطان وحصة ..


    سلطان :وينها ؟


    حصة : بتبدل ملابسها وتجي ...


    سلطان تنهد :وانتي ليش لابسه هالبس.؟؟


    حصة تطالع نفسها : وش فيه ....؟؟


    سلطان : أنا كم مره أقولك لا تلبسين تنورة طويله ؟؟؟


    حصة : وش أسوي دامك مخليني أفتش لأخوانك


    لازم ألبس شي ساتر


    سلطان : وش معنى حريمهم مالبسو مثلك وهم يفتشون لي ...


    حصة :عاد هم طبيعتهم كذا أنا ما تعودت ...


    سلطان : 3 شهور متزوجين وكم مره طلعتي عليهم بالبس اللي أبغاه وش معنى اليوم ؟؟؟


    حصة جت بترد لكن أنطق الباب ....


    سلطان : أدخلي ...


    دخلت شوق : سلام


    سلطان ما رد :أجلسي


    جلست شوق :وش عندك ...


    سلطان : من بكرة تداومين في مدرسة ثانية ..


    شوق :نعم ؟؟؟


    سلطان :مدرستك سمعتها شينة في الرياض نقلتك لمدرسة ثانية


    شوق:ومن قالك تتصرف بدون ما تاخذ شوري


    سلطان :علم ووصلك من بكرة تداومين في مدرسة(........)...


    شوق اللي خنقتها العبرة : مو على


    كيفك أنا أبي أجلس في هالمدرسة ما أبي أنقل ...


    سلطان : ترى السواق دليته المدرسة عشان يوديك بكرة لها وخذي هذي أوراق عطيها الأدارة بكرة وماكمل كلامه إلا شوق طالعه من قسمهم ركض نزلت بسرعه تحت :يمــــــــــــــــــــه شوفي سلطان ,,,,,


    أم مشاري اللي تطالع التلفزيون وما لفت لها : وش فيه؟؟


    شوق : نقلني لمدرسة :(..)بدون ما ياخذ شوري


    أم مشاري : أنا قلت له ينقلك لها المدرسة


    شوق بصراخ :أبـــــــي مــــــــع


    صديقاتي مو على كيفكم ترى والله


    ما راح أروح لهـــل الـــــــــــــــــمدرسة


    أم مشاري : من الأدب ما ترفعين صوتك وانا اللي نقلتك ومن بكرة بتداومي في المدرسة الجديدة ...


    شوق وهي مقهورة :ما بروح ما بروح ما بروح


    وصارت ترددها لم رقت الدرج رايحة لغرفتها


    وسكرت على عمرها ....


    ..........


    يدخل البيت ويلقى أمه جالسه :هاي


    أم مشاري : هلا حبيبي وينك ماجيت على الغدا؟؟


    ماجد : تغديت مع واحد من الربع


    أم مشاري : كم مرة أقولك أن الغدا


    هي الوجبة اللي ماتتغيب عنها العشا بكيفك..


    ماجد:اااوه نسيت قوانين العائلة يله سامحينا


    بكرة باتغدا معكم .....


    أم مشاري : روح بدل ملابسك وتعال أجلس معي ...


    ماجد : لا وين مامي أنا تعبان وأدور السرير


    بأروح أنام وخلي الشغالة تصحيني المغرب ...


    أم مشاري : براحتك ...


    مشى ماجد ويرقى الدرج ويتلاقى مع حصة :هلا حصوص ؟؟؟


    حصة ابتسمت رغم ان سلطان طردها من القسم حتى ما تصدر صوت مزعج ويتنرفز:هلا ماجد وش أخبارك؟؟؟


    ماجد : تمام كيفك أنتي ؟؟؟


    حصة :تمام عسى ما شر ما شفناك على الغدا ؟؟؟؟؟؟؟؟


    ماجد : متغدي برى


    حصة : بالعافية


    ماجد: على قلبك وين سلطان ؟؟


    ماجد : في الغرفة ....


    ماجد : أجل أستأذن بأروح انام


    حصة : أذنك معك ......


    مشى ماجد وهو مستغرب من سلطان ليش ما يعامل


    حصة مثل الأزواج الباقين مع أنها طيبه وحبوبه


    طنش تفكيرة وراح لغرفته ونام .....


    ......................................


    رتاج جالسه هي وصديقتها في المملكة


    دقت عليها شوق وهي تصيح :وش صاير ؟؟؟


    شوق : تخيلي رتاج نقلني سلطان لمدرسة


    ثانية


    رتاج : ههههه وبس كل هالدموع عشان كذا؟؟


    شوق : لأنك ما تحسين فيني ابي صديقاتي


    رتاج : تقدرين تشوفينهم إلا نقلك أي مدرسة ؟؟


    شوق : مدارس(.......)


    رتاج تذكرت شي وبسرعه: مجنون سلطان


    شوق :شفتي كيف ؟؟


    رتاج : مو على المدرسة تعرفي أكلمك بعدين باي...وسكرت


    سكرت شوق ومستغربه وش في رتاج؟؟؟؟؟؟؟...


    ..............................


    منيرة معصبه :اطلعي برى الغرفة خليني أذاكر


    لطيفة بعناد:ما راح أطلع مو غرفتك لحالك


    منيرة :اطلعي بكرة عندي أختبار يله برى


    أم حصة :وش هالأزعاج أبوكم نايم


    منيرة :يمه شوفي لطيفة بكرة علي أختبار فيزيا ومو مخليتني أذاكر ...


    أم حصة : لطيفة قومي عن أختك


    لطيفة تقوم ما تقدر تقول لامها شي:ياربي محد عنــــدي


    أفففففف


    هزت أم حصة راسها وطلعت من الغرفة بعد ما سكرت الباب بقوة لأنه ما يتسكر إلا كذا ...


    ورجعت منيرة تكمل درستها اللي قطعتها لطيفة


    بسواليفها وتشكيها من حالهم


    ................


    رتاج تدخل البيت حول المغرب وتروح للمصعد


    مو رايقة ترقى الدرج وهي لابسه كعب ...


    انفتح المصعد على وجه أمها ...


    رتاج :هاي مام تعالي بأقولك شي خطير ..


    أم مشاري : وش صاير ؟؟؟


    رتاج تمسك يد امها :مام من جد سلطان نقل شوق لمدرسة:(...)؟؟


    أم مشاري :ايه مدرستها مو زينة ...


    رتاج بصوت واطي: بس الفراشه حقت المدرسة أم حصة حتى الحارس أبوها ...


    أم مشاري بقرف: والله اللي نسيت أستغفر الله !


    بأروح أقول لسلطان يغير لها المدرسة ........


    رتاج : والله فشيلة أم زوجة أخوي فراشه هذا اللي ناقصنا ...


    أم مشاري :أيه والله فشيلة بس أحنا دفعنا لهم


    رتاج :مو مشكلة عادي يرجعون بس أهم شي ما تتفشل شوق هناك ..


    ام مشاري :مالي خبرة في المدارس دوري لأختك مدرسة كشخة خلينا نسجلها


    رتاج : اوكي بأدور لها إلا هي وينها ؟؟


    أم مشاري :زعلانه مسكره عليها غرفتها


    رتاج :ههه وين أخواني ماجو من فللهم بيذن المغرب


    أم مشاري :مدري عنهم بالعادة يجون يتقهون ويرجعون ...


    (أبو مشاري باني فلل صغيرة لعياله في نفس سور القصر ))


    رتاج : المهم لاجو لا تناديني مو فاضية لإزعاج بزارينهم


    أم مشاري: بتنامين ؟؟


    رتاج : ايه بنام لم العشا وصحوني لا تنسوني وراي مشاوير


    للمكاتب عندي أغراض أبيها


    أم مشاري:خلي السواق يجيبها لك


    رتاج : لا مام( خان ) ما يعرف وش أبي


    أم مشاري :مدري وش مدخلك هالقسم


    رتاج : بالعكس مره فيه ذوق


    أم مشاري :روحي نامي بس


    رتاج :ههه اوكي


    ومشت عن أمها وصوت كعبها يسبق خطوتها


    ....بعد المغرب...في صالة البيت الرئيسة ...


    مشاري :بدر أجلس لاتزعجنا


    بدر اللي يدور في الصالة : لااا


    مشاري عصب:بــــدر


    بدر : خلاص بأجلس


    أم مشاري : وين مرتك ؟؟


    مشاري:رايحة تزور أهلها


    أم مشاري : بس اليوم الأحد مو الخميس ؟؟


    مشاري : وش أسوي لها قالت بأروح لأهلي


    أم مشاري:"أها كيفها ,,


    نزل سلطان من الدرج وسلم وجلس :هلا بو بدر


    مشاري:هلا فيك وش العلوم


    سلطان :الحمد لله


    مشاري:بتداوم اليوم


    سلطان : لا قلت لواحد ياخذ مكاني قايل للوالد


    ما أبي دوام ليلي


    مشاري : الشكوى لله أجل وين حصة؟؟؟


    سلطان بدون أهتمام:مدري وينها؟؟؟


    أ"م مشاري:ذكرتني قلت لرتاج تدور مدرسة ثانية لشوق غير اللي نقلناها لها


    سلطان عاقد حواجبه :ليش؟؟؟؟؟؟؟


    أم مشاري : لأن أبو حصة حارس المدرسة وأمها


    فراشة المدرسة وفشيلة لشوق لم يدرون البنات أن


    أنك ماخذ بنتهم ..


    سلطان وهو يقوم:اها كيفكم


    بنتكم ودبرو عمركم معها مالي شغل بأحد


    أم مشاري :من متى أصلا صرت تنشغل بأحد


    كل أهتمامك على ست الحسن والدلال


    ولا خواتك قلعتهم هـــــــــــــــا


    سلطان طلع من البيت دون ما يرد عليها ...


    مشعل : هلا سلطان


    سلطان مشى عنه ومارد ركب سيارته ومشى


    واستغرب مشعل منه ودخل البيت :السلام عليكم


    الكل:وعليكم السلام


    مشعل:هلا بدور تعال سلم على عمك


    راح بدر وسلم وجلس جمبه ..


    مشعل :وين دنو


    بدر:راحت مع ماما


    مشعل :وين؟


    بدر:عند جدتي...


    مشعل : اها إلا وش فيه سلطان طالع مسرع حتى ما رد علي لم سلمت


    أم مشاري :ما عليك منه وانت الثاني وين مرتك؟؟؟؟؟؟


    مشعل:رايحة المشغل تقص شعرها وبترجع


    أم مشاري :وين عيالك


    مشعل :يلعبون في الحديقة


    بدر على طول لم سمع أنهم في الحديقة طلع يلعب معهم...


    مشاري : نمت لم جيت


    مشعل : لا والله قلت بعد العشا أتعشى وأنام


    أحسن كذا


    مشاري : الله يعينك على دوام هالمستشفيات


    مشعل :ايه والله تصدق اليوم جتني بنية عمرها 4 سنوات منكسر كتفها طايحة من الدرج ولم سألت أمها عن الأسباب تقول ما تدري شكيت في الموضوع


    مشاري : يعني الطيحة مقصوده؟؟


    مشعل :ظنتي أحد مطيحها


    مشاري: لا تشغل مخك في الناس أنت طبيب مهمتك تعالج وخلاص


    مشعل : بس لازم أعرف من واجبي يمكن يكون عنف أسري أو شي ههه مالكم خبرة في هالأمور ماله داعي أتكلم معك فيها ..سكت شوي :وين البنات؟


    أم مشاري : رتاج نايمه وشوق في غرفتها وربى


    مدري عنها .....


    مشعل:طيب أنا طالع ...


    تبون شي ؟؟؟


    أم مشاري :وين ما قعدت


    مشعل :مشغول ............تبون شي


    أم مشاري : سلامتك .....


    مشعل :مع السلامه وسلمي على البنات


    أم مشاري :يوصل ..


    قام مشاري معه وعلى نزلت حصة من الدرج وبسرعة


    نطقت ها الكلمات


    :خالتي ربى حرارتها مرتفعه مره....


    أم مشاري تقوم :وينها


    حصة تاخذ نفس:في غرفتها


    ركض مشعل يلحق على أخته ووراه مشاري


    دخلو غرفة ربى لقوها على السرير وجهها أحمر


    وتونون راح مشعل لها يشوف وش فيها بما أنه دكتور: حصة جيبي


    كمادة بارده وخافض للحرارة بسرررعه


    ركضت حصة تجيب مثل ما طلب مشعل ....


    مشاري طلع من الغرفة ما يحب يشوف مثل هالمناظر وطلع من البيت ,,,,


    وحصة جابت الكمادة والدوا وشربه مشعل لربى


    وحط الكمادة على جبينها :من متى والحرارة فيك؟؟


    ربى اللي دموعها تنزل :م..ن جي..ت من المدرسة


    مشعل : الله يهديك


    أم مشاري تطالع حصه:حصة تعرفين أنها


    مريضة من زمان ولا قلتي لنا ؟؟؟!!


    حصة بسرعه : لا والله خالتي ما كنت أدري إلا تو لم مريت من الغرفة وسمعت صوت ونتها


    أم مشاري : لا تدرين من قبل وهي كانت جالسه


    معك الظهر ماحسيتي بها وش هالغباء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    مشعل:يمه ربى تعبانه أجلو هواشكم لوقت ثاني


    كانت كلام مشعل كافي أنها تسكتهم أو تسكت امه اللي بتقلبها هواش مع مرة أخوه الفقيرة ....


    غطت ربى نفسها بالبطانية وقالت :اطلعو أبي أنام


    مشعل :بأمرك بعد ساعه وحصة اجلسي عندها


    غيري الكمادة ويمه قولي للخدامه تجيب موية باردة


    أم مشاري:ما ودك تاخذها المستشفى ؟؟؟


    مشعل : لا ما فيها شي حرارة وبتروح إن شاء الله


    وإذا جى بكرة وما تحسنت رحنا للمستشفى مع أنه ماظنتي بتستمر لبكرى بهالحالة ...


    أم مشاري تطلع من الغرفة وبأمر: حصيص انتبهي لها


    ولا بتشوفين شي ما شفتيه ...


    مشعل طالع حصة بمعنى (اصبري عليها)


    طلع مشعل وحصة صارت تغير الكمادة لربى كل 3 دقايق


    بعد ما جابت الخدامه الموية الباردة


    وخلتها تبدل ملابسها بشي خفيف ..


    طق طق طق


    حصة :أدخل


    دخل ماجد اللي لابس ثوبه وبيطلع:وشفيها ربى ؟؟؟


    حصة : لا بس حرارة وبتروح إن شاء الله


    ماجد :أها كيفك ربى اللحين ؟؟؟


    ربى ما ردت عليه مافيها حيل ترد ..


    ماجد : مالت عليك ترى أنا طالع


    وطلع من الغرفة ...


    ربى : روحة بلا رده


    حصة أستغفرت في نفسها وجلست تفكر وين بيكون سلطان موجود اللحين بيرجع عند العشا ولا بيسهر مثل كل يوم للساعة 2


    انقطع تفكيرها بدخول الشغالة الغرفة معها موية باردة جديدة


    عطتها القديمة وراحت لكن ما سكرت الباب وراها قامت تبي تسكره لكن شافت سلطان مار في السيب نادت عليه :


    سلطان


    لكن هو عارف أنها تنادية لكن كمل مشيه للقسم حقهم


    مو هو سلطان عشان يوقف لحصة!


    لحقته حصه لم دخلو الغرفة ...:سلطان


    سلطان طالعها :نعم


    حصة :بتنام


    سلطان:ايه


    حصة : طيب تعشا قبل لأنك ما تغدين زين اليوم


    سلطان : كيفي متى ما بغيت كلت


    لا تقلقيني


    حصه :طيب أصحيك متى ؟؟؟


    سلطان يطالع الساعة كانت 7 ونص المغرب : بعد ساعتين


    حصه : إن شاء الله


    سلطان :ورتبي شناطك بأوديك لأهلك


    حصه اللي طاح قلبها :وش صاير ؟؟؟؟؟


    سلطان : بسافر بكره للجده


    حصه ارتاحت :أها أجهز شناطك


    سلطان :لا


    حصه:براحتك بس متى بترجع ؟؟؟؟


    سلطان :متى ما بغيت وسكري الباب واطلعي خليني أنام


    حصه خافت لا يعصب طلعت وسكرت الباب وراحت غرفة الملابس ترتب شنطة لها وشنطة لسلطان اللي أكيد بيقول للشغالة ترتب له بترتب له هي ....ونست عمرها مع الملابس...!


    .......................................


    مشعل يدخل البيت وطوالي على المصعد رقى وراح لغرفة


    ربى لقاها مثل أول مره جاها وأكثر رجعت حرارتها تنتكس دور على حصة ما لقاها لبس ربى عبايتها ونزلها بسرعه معه


    وطلعو من البيت ..


    من دون ما أحد يحس فيهم ....


    حصه سمعت صوت جوال سلطان يرن في الصالة راحت بسرعة


    تسكته عشان ما يزعج سلطان وهو نايم شافت المتصل:


    (أبو سلمان)اللي هو مشعل ترددت ترد ولا لا ؟؟


    لكن انتفضت بسرعه وتذكرت ربى اللي نستها طلعت من القسم ركض لغرفة ربى ما لقتها موجودة تأكدت أن مشعل جى وشافها


    راحت بسرعه ودقت على مشعل اللي أول مره يتكلم معها بهالطريقة


    مشعل : ويــــــــنك أنتي فيـــه؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    حصة ما عرفت وش ترد حست بالذمب اللي سوته :


    أنــ,,,ا أسفه


    مشعل:وين أمي قولي لها أنا في المستشفى مع ربى


    جايتها حمى قوية ياليت تجي بسرعه ....


    حصة سكرت على طول وطيران لخالتها اللي جالسه تحط مكياج في غرفتها :خالتي ربى خذاها مشعل المستشفى ؟؟؟


    كانت تتوقع ردت فعل قوية على وجهها أو تسأل وش فيها لكن ردت ببرود : أنا قايله له ودها وهو ما يفهم ؟؟؟؟


    حصه:بس هو يبيك ضروري لأن ربى مرتفعه حرارتها مره


    قامت أم مشاري : روحي أنتي أنا مشغولة بأطلع


    حصه انصعقت وش هالأم لكن ما ردت عليها طلعت من الغرفة رايحة لقسمها تقوم سلطان يوديها لمستشفى لأنه ما يسمح لها تركب مع السواق حاولت تقوم فيه لم قام وعرف أن ربى في المستشفى لبس ثوبه بسرعه ودق على مشعل يعرف أي مستشفى وأي غرفه وربع ساعه من طلعتهم من البيت لم وصولهم للغرفة


    اللي جالسه فيها ربى و نايمه وجهها أحمر من الحرارة


    و اسعفوها بسرعه وخفضوها بإبرة ...


    كانت نظرات مشعل لحصة نظرات تخوف كأنه يتوعدها بشي ...


    لكن عارفة انه طيب وما بيقول لسلطان ويسبب لها مشكلة .


    و مالقت إلا أنها تنزل دموعها على


    أهمالها اللي سبب لربى هالحاله ...


    لكن سكتها سلطان اللي ما كان يعرف أنها نستها وراحت ترتب الشناط ولا بيسوي لها سالفة ..


    جلسو نص ساعه عند ربى لكن أستأذن مشعل منهم وطلع


    جلس سلطان عند ربى لم قامت من النوم ...


    سلطان: سلامات


    ربى ما كانت تقدر تنطق من جفاف حلقها وأشرت على برادة الموية اللي عندهم وراحت حصه وصبت لها كاس وشربتها لها ..


    ربى : الله يسلمك ....


    رن جوال سلطان وكانت أمه اللي نزلت عليها


    الرحمة ودقت تسأل وش في بنتها ...


    سكر سلطان منها بعد ما طمنها


    وراح للدكتور يسأل إذا تحتاج تنويم في المستشفى ولا لا ...


    وقال الأفضل تجلس لم بكرة والصباح تطلع ..


    وهذي حركات بعض المستشفيات الاهلية يطلعون فيك مية مرض


    عشان تنوم وياخذون حق الليلة


    ترك سلطان حصه عند ربى بعد ما وصته أنها جهزت الشناط له


    وهاوشها على لقافتها ..


    وراح البيت ونام ,,,


    ومرت الليلة عليهم وما فقدو ربى أبدا لأنها أصلا قليلة الطلعه من غرفتها بحكم ادمانها على الانترنت ..


    ..في يوم ثاني الساعه 7 الصباح كانت شوق داخله مدرستها الجديدة اللي ما راح تقعد فيها أسبوع لين ينقلونها مدرسة ثانية بعد ما عرفت الأسباب من أمها أن فراشة المدرسة أم حصة .,,


    سألت عن فصلها وسوت له المعلمه تعارف بين البنات بحكم أنها طالبه جديدة مع أن العام في بدايه ..


    ما عجبوها البنات أبدا ...


    في الفسحة نزلت تدور على أم حصه


    شافت فراشه تدور توقعت أنها هي لأنها ماقد شافت أم حصه أبدا...


    علت صوتها شوي عشان تسمعها :لو سمــحتي


    لفت لها الفراشه وبطيبه:نعم بنتي .


    شوق : أنتي أم حصه


    الفراشه: لا يا بنتي أم حصه ما داومت اليوم شكلها تعبانه


    شوق عقدت حواجبها: ليه وش فيها ؟؟؟؟


    الفراشه : مدري ذا الأيام يوجعها بطنها


    شوق :وما راحت المستشفى


    الفراشه :والله أقول لها وتقول شده وبتزول


    شوق جتها في بالها فكرة مجنونه:وأنتي مين ؟؟؟


    لفراشه :أنا أم عبدالرحمن


    شوق : تشرفنا وأنا شوق خالد آل .....


    أم عبدالرحمن : أنتي جديدة ؟


    شوق :ايه أول يوم لي هنا


    أم عبدالرحمن :وش عرفك بأم حصه


    شوق :معرفة قديمة إلا تعرفين بيتهم ؟؟؟


    أم عبدالرحمن : ايه


    شوق اللي ناسيه وين بيت حصه:أبي وصفه


    ما مانعت أم عبد الرحمن من أن توصف لشوق بيت


    أم حصه لأن شكلها طيبه وتعرف أم حصه من زمان


    شوق لم خلصت من الوصف راحت بعد ما شكرتها ....


    .........


    في مكان ثاني ....وكانت الساعة في حدود 12


    ربى :خلاص دكتور أطلع


    الدكتور :ايه خلاص بس لازم أحد يجي


    من الأهل عشان أوراق الخروج والدفع ,,\


    ربى تلف على حصة :وين مشعل ؟؟؟؟


    حصه :دقيت عليهم كلهم محد رد إلا ماجد وهو جاي اللحين


    في كلامها طلع الدكتور من الغرفة ..


    دق جوال حصه وكان سلطان طلعت من الغرفة :السلام عليكم


    سلطان ما رد السلام:وشوله داقه ؟؟؟


    حصه اللي تعودت على اسلوبه الزفت :بغيت أحد يجي يطلع


    ربى من المستشفى ودقيت عليك


    سلطان : تدرين أني مسافر و الحين توني واصل جده


    تبين شي دقي على أهلي ولا ترجعون مع السواق وخلي واحد من أخواني يوديك بيت أهلك وبعصبيه زايده ومالها داعي:


    فــــــــــــــــاهمــه؟؟؟


    حصه بلعت ريقها


    تكرهه عمرها لم يكلمها بهالطريقة :فاهمه والله فاهمه يله مع السلامه


    وكان الجواب أنه سكر بوجهها ..


    سكرت حصه جوالها ورفعت نظرها


    شافت ماجد جاي ويطالع أرقام الغرف :ماجد


    لف ماجد على الصوت وعلى طول عرف حصه لأنها الوحيده اللي لاطلعت تتغطى ؟؟!!


    ماجد :وين الدكتور حقها


    حصه : مكتبه نهاية السيب


    راح ماجد دون ما يناقش حست حصه أنه مستعجل مره


    من طريقة لبسه لأنه ما يطلع إلا وهو كاشخ على أخر شي ومتسبح بالعطر ..


    دخلت حصه الغرفة وقومه ربى عشان تلبس لأنهم بيطلعون ..


    خمس دقايق وكان ماجد عندهم ومشى قدامهم وهم وراه


    حست حصه أن بين ربى وماجد شي لأنه


    حتى ما سلم عليها ولا كلمها..


    ركبو السيارة متجهين للبيت ...


    حصه :ماجد


    ماجد:نعم


    حصه :ممكن طلب؟؟؟


    ماجد : آمري


    حصه :سلطان مسافر وابيك توديني بيت أهلي


    ماجد : الحين ؟؟


    حصه : نروح البيت بأخذ شنطتي وتوديني


    ماجد : روحي مع السواق أنا مشغول


    حصه : سلطان ما يرضى


    هز راسه ماجد على أفكار أخوه الغبيه ورحم حصه :خلاص بس بسرعه...


    حصه :مشكور


    ماجد : العفو ....


    دخلو بيتهم أو قصرهم وراحو


    للبوابه بعد ما أخذو لفه كبيرة


    بسبب وجود النافورة اللي مزينه الحديقة ...


    نزلت ربى وبدون كلام على طول للمصعد وراحت فوق


    أما حصه بسرعه رقت الدرج تجيب شنطتها معها


    ماتبي تأخر ماجد معها ..


    نزلت بسرعه وشافتها أم مشاري


    بس ما علقت لأنها تعرف أن سلطان مسافر,,,


    طلعت حصه وهي تسحب الشنطة معها لم شافها ماجد طلع وركب وهي ركبت معه وطول الطريق توصف له بيتهم لأنه ما يعرفه...


    دخلو حي قديم مره تأكل الزمن عليهم ,,


    وتغيرت ملامح وجهه ماجد بطريقة


    ما فهمتها حصه هل هي قرف أم رحمه ......؟


    وماجد يمشي شوي شوي يخاف أن


    تتمخش سيارته من كثر ما الجدران قريبه ...


    لفو كم لفة وارتاح ماجد أن بدت الحارات تتوسع أكثر من الضيق اللي قبل شوي وقف ماجد عند بيت حصه واستغرب لهدرجة في أحد مثلهم ساكنين هنا لكن لاحظ بنت واقفه بعبايتها عند باب البيت حقهم ..


    حصه نزلت شنطتها :تفضل تقهوى ...


    ماجد : لا مشكوره مره ثانية


    حصه استجابت لرغبته وراحت تسلم على أختها اللي توها موصلها الباص وتنتظر أحد يفتح لها الباب ,,


    حصه : هلا منيرة


    سلمت عليها منيرة بحرارة من زمان ماجتهم


    حصه :وشفيك واقفة ...


    منيرة :محد فتح لي


    حصه :ما معك المفتاح ؟؟


    منيرة : كل يوم معي بس اليوم عشان أمي غايبه ما خذته


    حصه :أمي فيها شي ؟؟؟


    منيرة : بطنها مدري وش فيه من أسبوع يألمها


    حصه بعتب :وليش ما قلتو لي


    منيرة :نسيتي زوجك مانعك تكلمينا


    حصه تصرف :طيب ليش ما فتحت لك الباب


    منيرة :مدري أخاف صار لها شي


    انتفضو على صوت بوري سيارة ماجد لفت حصة


    وأشر لها ماجد بيده بمعني (وش صاير؟؟)


    حصه ضربت الجرس مافتحت وتسلل الخوف


    لقلوب البنتين ونزل ماجد لهم وعرف السالفة بسرعه من حصه ,,,


    ماجد :أكسر الباب


    منيرة بسرعه : لااا كيف بنصلحه


    ماجد : أنا بأصلحه بس بكسره


    حصه اللي تذكرت :لحظة لطيفة ما جت من المدرسه ؟؟


    منيرة : لا ماجات لو جت بتفتح لي ......


    حصه لفت على ماجد :أكسر الباب


    حاول ماجد فيه كم مره ما قدر مع أن الباب قديم وحالته حاله


    وبسرعه بينفتح ....


    توقف ماجد عن المحاولة لم وصل باص مدرسة لطيفة ونزلت منه :وش صاير هلاااااااا حصوص


    وسلمت على اختها


    منيرة اللي شوي بيغمى عليهما من الحر :معك مفتاح


    تطلعه لطيفة :هذا هو


    خذه ماجد منها بسرعه ودخله وأنفتح ودخلو البنات بهجوم لداخل البيت أما ماجد انتظر عند الباب وشوي بيفطس من الحر والشمس


    دقايق إلا سمع صوت حصه تقول : اللللللحقي لا يروح ماجد


    دخل ماجد البيت وشاف عجيز طايحة في الأرض :وش فيه


    حصه خايفة :مدري أمي ؟؟؟؟؟


    شلها أمي طايحة طايحة


    ماجد توقع أن أمها بتكون ثقيله لكنها أخف من الريشه ركبها السيارة وركبو البنات مشى ماجد بسرعه وتوتر وهو يسمع صياح أخت حصه الصغيرة لكن ما منع نفسه أنه يشوف منيرة


    اللي فتشت من الخوف ومو داريه عن نفسها...


    كانت أحلى من حصة من ناحية البياض وطول الخشم


    وجسمها تقريبا على تقديرة عطاها 52كيلو


    وعيونها نعسانه


    قطع عليه تأملاته حصه :الأشارة ولعت


    ماجد مشى بسرعه وراح بهم نفس المستشفى اللي ودا أخته


    وقفو عند الطوارئ وجو خذو أم حصه بالسرير وراحو بها الأطباء بعد ما سألو وش كان فيها ,,,,


    عند غرفة الطوارئ كانت حصة ومنيرة ولطيفة واقفين


    وماجد راح يدفع للمستشفى تكاليفه ..


    منيرة اللي ميته خوف : أبوي ما يدري بيرجع البيت وبيفقدنا


    حصه تطلع جوالها : كم رقمه؟؟!!


    منيرة : بس جواله مفصول من أمس وما سدد الفاتورة


    حصه : مشكله أصبري شوي وبأدق على البيت يمكن وصل هناك


    منيرة:حصه


    حصه :همم


    منيرة :خايفة


    حصه :كلنا ....لطوف اسكتي خلاص


    عن الصياح أمي إن شاء الله مافيها شي قوي ...


    طلع الدكتور على جيت ماجد :وش فيها


    الدكتور :أنت ولدها..........


    لطيفة والدموع تنزل قالت في نفسها :


    ((ياليته أخونا )))


    ماجد : لا أنا أخو زوج بنتها


    الدكتور اللي ما فهم: أها وأنتم بناتها ...(يكلم حصه ومنيرة ولطيفة )


    حصه :ايه نعم وش فيها الوالدة ؟؟


    الدكتور : اللحين الوالدة صحت من الأغماء و مو متأكدين من الاحتمالات لكن خذنا بعض التحاليل اللي بتطلع بعد ساعتين


    حصه : ليه وش شاكين فيه يا دكتور


    الدكتور : أحتمال فشل كلوي لأن الأعراض اللي تشكي منها


    تدل على ذلك .....وراح عنهم ...


    اما ماجد ضاق صدرة على حال العجيز أما البنات كانت الصدمه


    أقوى عليهم من أي شي ثاني,,,,


    ماجد اللي يغير الجو : أدخلو سلمو على الوالدة


    حصة بما أنها الكبيرة : يله بنات ندخل نسلم وأنت ماجد والله أني مستحية منك من الصبح وأحنا متعبينك


    ماجد : لا تعبكم راحة


    حصة : أدخل معنا


    ماجد : لا باروح وارجع العصر أشوف وش صار..


    يله مع السلامة


    حصة :مع السلامة ..


    دخلو الغرفة حصة ولطيفة أما منيرة على صدمتها عند الباب ...


    سلمو على أمهم اللي وجهها شاحب من المرض اللي ما يدرون وش هو ..!


    أم حصه :وين منيرة ؟؟؟


    حصه اللي توها تفقدها :كانت معنا قبل شوي


    قومي لطيفة شوفيها


    قامت لطيفة تشوف وين أختها فيه لقتها مسنترة عند الباب


    لطيفة :منيرة


    منيرة انتفضت :ها


    لطيفة :ادخلي امي تسأل عنك


    منيرة :أها طيب ودخلت معهم وجلسو يسولفون مع أمهم ,,


    ,,,,,


    شوق رجعت من المدرسة وتفكر في أم حصه ووش بيكون فيها


    مرت على غرفة ربى سمعت أن أمس يقولون أنها تعبانه ,,!!!


    طقت الباب ودخلت لقتها طالعه من الحمام وعليها الروب


    شوق : سلامات


    ربى : الله يسلمك


    شوق : وش فيك


    ربى تجلس على السرير : والله أمس مدري وش فيني جتني حرارة مو طبيعة ما عدت أميز بين شي وطحت في الفراش لين جت حصة ونادت مشعل ورحت المستشفى ,,,


    على طاري حصه تراها راحت بيت أهلها,,,


    شوق : ولله ليش ..!!!


    ربى : عشان سلطان مسافر تدرين أكتشفت اليوم شي ..؟


    شوق : وش ؟؟


    ربى : أن سلطان ما يرضى أن حصه تركب مع سواويقنا


    (عندهم 3 سواويق)


    شوق:وأنا أقول وش هالحب اللي في سلطان كل مشوار هو اللي يوديها بنفسه


    ربى :من قال يحبها ما تشوفين وشلون يعامها


    كنها وحدة من الشغالات اللي عندنا


    شوق : ما لنا دخل بتروحين المدرسة بكرة


    ربى : لا حسيت نفسي طبت رحت ولا بأغيب


    شوق : أها طيب أنا رايحة انام باي


    ربى :باي ..


    طلعت شوق وراحت غرفتها تسبحت ونامت ......


    ...


    رتاج دخلت البيت :اااووه وش


    هالحر ,,,,


    وعلى طول رمت عبايتها وشنطتها مع كيسة كبيرة أغراض الجامعه (الفنية) على الكنبه القريبه منها و صارخت:ستييييييييييييييي


    ستتتي وصمخ إن شاء الله


    جت الشغالة :نعم مدام


    رتاج : ساعة أناديك شيلي أغراضي وديها الغرفة وقولي لرويدا تصلح لي كاس عصير ليمون بارد يله بسرعه


    (رويدا طباخة تشتغل عندهم من أصل شامي وبدون تحديد)


    راحت رتاج لفوق وأخذت دش على السريع ولبست وطلعت للصالة تشوف وش في التلفزيون لحد ما يجي الغدا ,,,,


    شوي جت ستي وحطت العصير وراحت .....


    رن تلفون البيت وتعجزت رتاج تقوم لكن مرت ربى وعلى طول رفعت السماعه :الو ....هلا .....الحمد لله ....ماما مدري بأشوف وأرد عليك .....طيب...


    حطت السماعه وهي تقلد صوت المتصلة ..


    رتاج :ههه مين اللي داق ...


    ربى : صيته في غيرها


    رتاج تقوم بسرعه ترفع السماعه:اهلييين صيته


    انقهرت ربى منها ومشت تنادي أمها وهي تقول في نفسها


    (وافق شنن طبقه) وصلت غرفة أمها ودقت الباب ودخلت لقتها واقفه وتكلم بالجوال ...


    ربى : ماما


    اشرت لها أمها بمعنى شوي


    انتظرت ربى أمها تخلص من مكالمتها


    أم مشاري :نعم


    ربى : صيته على التلفون تبيك


    أم مشاري : أها حوليه على غرفتي


    ربى : طيب


    وتطلع وتصرخ لرتاج اللي تسولف مع صيته بأنها تحوله لغرفة أمها وهي راحت لغرفتها تقضي وقتها لم يجي موعد الغدا ,,,


    وتشرب دواها وتنام ,...................................


  3. #3

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

    المحطة الثانية ::::::::::


    الساعة 2 ونص الظهر ,,,


    الجميع نزل عشان وقت الغدا ,,,,


    الكل كان موجود ,,


    ((أبو مشاري , أم مشاري , رتاج ,ربى ,شوق ,ماجد))


    والباقين متزوجين لهم خصوصيتهم ..


    أبو مشاري بصوته الجهوري :وين سلطان؟؟؟


    أم مشاري :سافر جده اليوم ؟؟؟


    أبو مشاري :وحصه وينها ؟؟؟؟


    أم مشاري : عند اهلها


    كمل أبو مشاري أكله بهدوء ثم قام ,,,


    ارتاح الجميع لم قام لأنه فرعون وهو جالس ما يحب الكلام


    وأي حركة تصدر منهم بيعلق عليهم أو بالأصح يعيب


    هذي حالة أبو مشاري لجلس مع كل الناس مو بس عياله ...


    أم مشاري توجه كلامها لشوق: شفتي الفراشه


    شوق :مين ؟؟؟


    أم مشاري بأسلوب سخرية:من غيرها أم حصه


    شوق:لا ما شفتها ؟؟؟


    رتاج :عسى ما قلتي لأحد أنها أم زوجة أخوي


    شوق :بالعقل أول يوم لي في المدرسة بأسولف


    مع البنات وأعرفهم على عايلتنا


    رتاج رفعت حاجبها الأيمن:خير تأدبي


    شوق :وش أتأدب أنتي اللي تستغبين


    أم مشاري :شـــوق


    سكتت شوق وهي تطالع رتاج بنظرات ناريه ...


    أما ماجد راح تفكيره في أم حصه ونتيجة التحليل وش بتكون


    وتذكر منيرة كيف كانت خايفة ومنها تذكر منى خويته الجديدة اللي متعرف عليها من أسبوع في الشرقيه مواعدها العشا بيكون في الدمام ويتقابلون لكن الظروف ما سمحت له يسافر لأن سلطان سافر بالطيارة الخاصه وهو ما حجز ومو هو اللي يمسك خط عشان بنت ,,,


    .....


    الدكتور : أنتي البنت الكبيرة ؟؟؟؟


    حصه :ايه نعم


    الدكتور :تفضلي معاي لو سمحتي


    قامت حصه ومشت وراه لحد ما طلعو من غرفة أم حصه


    الدكتور : أختي التحاليل أكدت لنا أن الوالدة فيها فشل كلوي في الكلى اليمنى ولازم نسوي لها غسيل كل أسبوع.....وضغطها منخفض مره .......


    حصه بعد ما كتمت الشهقة :قول غيره


    الدكتور :والله هذا أمر الله واللحين بنسوي لها غسيل


    وبنكتب لها أدوية والباقي على الله ...


    حصه:وبتنوم اليوم في المستشفى


    الدكتور : يومين بأذن الله وتطلع


    حصه بحزن: مشكور الله يعافيك


    الدكتور : ياليت تروحين تكملين أجرائات الغسيل والدفع حق اليومين


    حصه تذكرت أن المستشفى أهلي وتورطت ما معها فلوس وماجابت بطاقة الصراف حقتها ,,,,أستأذنت من الدكتور وراحت تدق على ماجد وقالت له وقال أنه جاي في الطريق .....


    ودقت على بيتهم ورد أبوها ...


    حصه : هلا يبه


    أبو حصه : هلا مين ؟؟؟؟


    حصه : يبه أنا حصه


    أبو حصه :هلابنيتي وش أخبارك وش علومك طمنينا عليك


    حصه : يبه انا بخير بس أنا وأمي وخواتي في المستشفى


    أبو حصه بصدمه: في المستشفى؟؟؟


    حصه : أيه إذا تقدر تجي تعال


    أبو حصه : أسأل عبيد ولد جيرانا عنهم يقولون أنهم في بيتهم جالسين ..!!!


    حصه :تصدق هالبزر أكبر نصاب ها يبه تجي


    أبو حصه :وش فيها أمك أكيد تعبت وأنتي وشلون جيتي ورجلك يعيي عليك ..


    حصه : يبه أنت بس تعال وتعرف كل شي


    أبو حصه : طيب أي مستشفى


    حصه :مستشفى (.........)


    أبو حصه طارت عيونه : أهلي ,,من وين لنا ندفع لهم ....


    حصه ارتسمت ابتسامة سخرية منه :دبرناها بس أنت تعال


    أبو حصه : بعد ساعة أنا عندكم ,,,


    وسكرت حصه وجلست على كرسي قريب تنتظر ماجد يجي ..


    وهي تفكر في أبوها وكيف زوجها بسرعه لسلطان لم عرف أنه ولد نعمه وأخذ نص مهرها عشان يسدد ديونه اللي ما تخلص والباقي ما تدري وين وداه فيه ظلمها مع سلطان ظلم ما راح تنساه طول حياتها ,,,,,,


    مسكت جوالها وأرسلت لسلطان : ((انتبه على نفسك ))


    عشان بعد ما يقول لها أنتي ما تهتمين فيني مثل باقي الأزواج


    مع أنها شايلته فوق راسها تذكرت أنها ما تسبحت من أمس تقرفت من نفسها بتروح البيت تتسبح وترجع المستشفى بعد ماتجيب ملابس لها ولأمها ..


    منيرة :حصه حصه


    حصه انتبهت : نعم


    منيرة تجلس جمبها وبنبرة جاده :وش في امي ؟؟


    حصه : مثل ما قالو


    منيرة : فشل كلوي ...!!!!


    حصه :أمي عايشة اللحين بكلية بس


    منيرة : لا تكذبين علي قولي الصدق


    حصه : منيرة أمر الله وش نسوي هذا كلام الدكتور وبنسوي لها غسيل اللحين وكل أسبوع بتجي هنا تسوي غسيل بعد وبتنام يومين هنا لحد ما تتحسن ,,,


    منيرة :والله حرام


    حصه :استغفري ربك وترى ماجد جى ,,,


    قامت منيرة ودخلت الغرفة ...


    ماجد : اللحين بيغسلون لها


    حصه :ايه بس ياليت تحسب تكاليف المستشفى حتى أخلي سلطان يدفعها


    ماجد :تلعبين على نفسك سلطان ما يسوي شي في هالامور وانا بادفع كل شي لهم تعالي أنتي بس معي نناقش الدكتور أكثر ..


    حصه : يله


    راحو كلهم للدكتور واخذو منه جميع التعليمات الخاصه بأم حصه,,


    ومن بعدها راح ماجد يتولى حساب المستشفى وفتح لأم حصه ملف حتى تداوم العلاج عندهم لحد ما تشفى بأذن الله ,,


    طلع ماجد من المستشفى ومعه حصه وصلها لبيت أهلها عشان تاخذ ملابس لها ولأمها ووتتسبح ’’’


    دخلته حصه صالة البيت وهي راحت تشوف شغلها وهو بدوره قام يتأمل المكان ويقارنه بقصرهم الواسع ,,


    كان البيت مكون من غرفتين نوم وصالة ومطبخ صغير وحمام


    حتى أستغرب أن مافي تلفزيون ,,


    شاف شنطة مدرسة مرمية على الأرض وسحبها يفتش فيها كان الفضول ماكله من شافها ,,,


    كانت الكتب حقت ثالث ثانوي علمي وقرا الأسم :منيرة


    مكتوب خلف كل كتاب تذكر أيام الثانوي وكيف كان داج فيها


    لقى ورقة محطوطه في كتاب الفيزيا فتحها ,,


    وقراها ((حبيبتي الشي اللي أبغاه أسويه وغصب عليك وإذا فكرتي دقي على هالرقم :*****05544 باي ))


    استغرب ماجد من الرسالة اللي واضح أنها وحدة تهدد منيرة


    حط الورقة بجيبه لم سمع صوت حركة وكأنه حصه جايه


    ورجع الشنطة مكانها ....


    شوي وجت حصه ومعها شنطة ولابسه عبايتها


    ماجد يقوم :خلصتي ؟؟


    حصه :ايه


    ماجد : مشينا


    طلع ماجد من البيت وطلعت وراه حصه وركبو السيارة راحين


    للمستشفى ,,,


    كان تفكير ماجد بالرسالة اللي بجيبه وحصه تفكر


    كيف أن ماجد أخلاق وأحسن من زوجها


    لو كان سلطان مثل ماجد لكانت


    حياتها بشكل ثاني غير اللحين .....


    وصلو عند بوابه المستشفى ...


    ماجد :حصه أن بغيتو شي دقي علي زين


    حصه:مشكور ماجد ما تقصر يله مع السلامه


    نزلت حصه ومشى ماجد ...


    دخلت حصه غرفة أمها لقتهم كلهم مجتمعين سلمت على أبوها وجلست لكن ما أمدا إلا دق جوالها من سلطان ردت بعد ما سكتتهم:الو


    سلطان: وينك فيه؟؟؟


    حصه كذبت: في بيت اهلي


    سلطان : من وصلك


    حصه : ماجد


    سلطان : ألعبي غيرها


    حصه :روح أسأله وتأكد


    سلطان : وإذا طلعتي كذابه


    حصه:سوي اللي تبي تسويه


    سلطان سكر بوجهها ..


    وحصه ناظرت أبوها ما كان يطالعها كانت


    تعرف أنه يسمع المكالمه ويعرف انه سلطان .


    وهي تعمدت ما تطلع عشان تبين لأبوها انها هي وسلطان مو اوكي ..


    أم حصه : روحو البيت وتعالو بكرة


    لطيفة :يممماه وشلون نخليك هنا لحالك


    أم حصه : ما فيني شي وانتم وراكم مدرسة يله روحو


    حصه : كلهم بيرجعون مع أبوي وأنا بأجلس


    ولا جى بكره تعالو مع أبوي العصر ...


    بعد جدال وأقناع لطيفه طلعو البنات مع أبوهم وراحو وحصه بقت عند أمها ,,


    حصه : يمه


    أم حصه : نعم حبيبتي


    حصه : من متى تعانين من هالمرض وساكته


    أم حصه : يا يمه والله أني ما أدري وش فيني مره يوجعني جمبي ومره بطني والله مدري وين الألم فيه ....


    حصه : طيب تعرفين وش فيك أللحين


    أم حصه : لا والله ما أدري من جابوني هنا ما قالو لي شي


    حصه تطالع الأرض ما تبي


    تشوف ردة فعل أمها : طيب يمه والله مدري وش أقولك لكن هذا قضاء وقدر لازم ترضين به يمه أنتي فيك فشل كلوي في الكلية اليمنى


    ووووأحتمال أن أهملتيها تسبب لك أضرار كثيرة ,,,


    خلصت حصه كلامها وانتظرت أمها تقول شي لكن ما قالت


    رفعت راسها لقتها مبتسمه استغربت وعقدت حواجبها :يمه وشفيك ......


    أم حصه : أنتي اللي وش فيك مكشره


    حصه:ها........لا أبد سلامتك


    أم حصه :وبيسون لي غسيل ولا ؟؟؟


    حصه:ها....ايه ...لا ..إلا بيسون لك وقامت تنادي الدكتور


    أما أم حصه ابتسمت على حصه الي خايفه من ردة فعل وحدة عاشت أقسى من كذا مع الفقر وش تكون الكلية عند هالمعانات اللي عاشتها ...؟؟


    دخل الدكتور مع حصه ومن ثم راحو لغرفة المخصصة لغسيل الكلى


    وسو الأجرائات الخاصه بالغسيل ....


    جلست ساعة حصه جمب أمها لكن ماحست بعمرها إلا نايمه من التعب


    طول أمس وهي ما ارتاحت .....


    ماهي إلا عشر دقايق من غفوتها إلا أمها تناديها


    حصه قامت مرتاعه ما كانت تدري أنها نامت :ها وش صار ؟؟؟


    أم حصه :ههههه


    حصه :وش صاير ؟؟


    أم حصه : جوالك من ساعة يرن


    حصه على طول ناظرت جوالها :6مكالمات من سلطان ..


    زينت عبايتها وأستأذنت من أمها وطلعت ودقت عليه :هلا


    سلطان معصب :عمى ما تردين ساعه أدق


    غمضت عيونها:أسفه ما كنت أعرف


    سلطان :من قالك تودين أهلك المستشفى من دون شوري


    حصه:أمي تعبانه مره وش أسوي أتركها يعني


    سلطان صرخ :لا ترادديني لم أقولك شي تسكتين واللحين مشعل بيجي ياخذك وتروحين بيتنا وتنطقين لين أجي فاهمه


    حصه :بس أمي من يقعد عندها في المستشفى وخواتي


    لكن ما سمع من كلامها شي لأنه سكر في وجهها مثل العادة ...


    تنهدت حصه بألم على هالزوج العجيب وجلست تفكر كيف تروح وتخلي أمها


    لحالها في المستشفى وسلطان لا قال شي يعني بيصير ولا بيسوي لها سالفة


    لكن مالها إلا تقول لأمها انها بتروح ,,


    دخلت الغرفة وقالت لأمها وجلست تتعذر لها وتعلمها انها جايبه لها ملابس في الشنطة ...


    بعد نص ساعه طلعت حصه المستشفى وركبت سيارة مشعل بس ورا لأن زوجته صيته موجودة ,,


    حصه : السلام عليكم


    مشعل :وعليكم السلام ها وشلون أمك اللحين ؟؟؟


    صيته :وأنت وش دخلك في أمها طالع الطريق لا يصير لنا شي بس


    طنشها مشعل :وش صار فيها ؟؟؟؟


    حصه :فشل كلوي


    مشعل : لا حول ولا قوة إلا بالله


    صيته : مـشـــــعل


    مشعل طالع الطريق ويتأفف من داخله من زوجته ,,,,


    .... وصلو البيت وعلى طول حصه راحت لقسمها ماتبي تتقابل مع أم مشاري لأنها أكيد بتتريق عليها ...


    دخلت غرفتها ورمت عبايتها على السرير وهي أستلمت لدموعها


    صحيح أنها متعودة على طبعهم 3 شهور معاشرتهم لكن ليه يوم أهلها أحتاجو لها منعها عنها .....


    مسحت دموعها لم سمعت صوت أذان المغرب قامت وتوضت وصلت وراحت لجوالها وأرسلت لسلطان


    (أنا في البيت وبأنام )


    عشان يمكن يدق ويعصب ليه ما ترد ,,,


    وهي على طول نامت من الإعياء ...............


    .............................


    في بيت أبو حصه ,,,


    لطيفة:يبه قلت للمدرسة أن أمي ما راح تداوم بكرة


    أبو حصه : ذكرتيني الله يذكرك بالشهادة لا جى بكرة قلت للإدارة عنها


    منيرة : أول مره لطيفه تقول شي سنع


    لطيفه :يببببه شوفها


    أبو حصه : منيرة خلي أختك في حالها ........


    منيرة وهي تقوم : إن شاء الله ...


    أبو حصه :وين رايحة


    منيرة : بأصلح العشا


    لطيفة :ماني مشتهية ,,,


    منيرة :محد شاورك ها يبه تبي شي معين ,,


    أبو حصه : جيبي لي زبادي بس


    لطيفة : وأنا أبي بيض مسلوق


    منيره :وش غير رايك مو أنتي ما تبين ؟؟؟


    لطيفه : لا خلاص جعت ,,,


    ابتسمت منيرة وراحت المطبخ تحضر العشا ومن ثم جلسوا


    مع بعض وتعشو ,,,


    ونامو مع أن الساعة 9 الليل لأن وراهم بكرة دوامات


    ,,,,,,,,,,


    أم مشاري:رتااااج


    طلعت رتاج لها :هلا مام


    أم مشاري :بتروحين معي يوم الخميس؟


    رتاج : وين ؟؟؟


    أم مشاري : صيته كلمتني الظهر وقالت أن وحدة من خواتها ولدت وجابت بنت وسابعها الخميس مسوين عزيمة كبيرة وعازمتنا ,,,


    رتاج : ما أدري أشوف إذا عندي لبس رحت وإذا ما عندي ما بروح ولا بأطلع أشتري ممم ما أدري أرد لك الأربعاء ,,,,


    وعطت رتاج ظهرها لأمها ومشت دخلت غرفتها طلعت لها بنطلون جنز ضيق مع تشيرت وردي لبستهم وتوجهت للتسريحة رفعت شعرها فرس ونزلت كم خصله على وجهها حطت كحل وروج وردي خذت عبايتها ولبستها وطلعت بس رجعت وخذت شنطتها ورجعت


    تطلع وهي تمشي في الدرج تقابلت مع ماجد


    ماجد :وين على الله


    رتاج : معزومه على العشا


    ماجد :ومن سمح لك تطلعين هالوقت ما تشوفين الساعه


    رتاج تطالع ساعتها : 10 وش فيها ؟؟؟


    ماجد :لا فيها وبعدين ليه لابسه هالعبايه المخصرة وين طالعه زواج؟؟؟


    رتاج :اوووف ماني فاضيه لك بتأخر على البنت


    ومشت عنه لكن مسكها مع يدها


    رتاج :اايييي عورتني


    ماجد :سكري عبايتك المفتوحه وش بقى ما طلعتيه


    رتاج : كيفي ألبس اللي ابي وأسوي اللي أبي ولا صرت بابا تعال تكلم


    مشت عنه وهو انقهر


    منها لأنه ما له كلمه بعد أبوه اللي سامح لبناته كل شي ..


    رقى لغرفته وانسدح على سريره وفتح جواله وراح يدق على الرقم اللي كان مسجل في الورقة حقت منيرة ...


    دق ورد رجال تورط ماجد :هذا جوال عبدالله


    الرجال: لا من تبي ؟؟!!!


    ماجد :ههههههههههه


    الرجال :من تبي ؟؟؟؟


    ماجد : والله شكلك منت صاحي هه باي ...


    سكر ماجد ولازالت الضحكة فيه من الرجال اللي صوته مو واحد صاحي !


    لكن جلس يفكر وش دخل هالرجال يعرف منيرة فيه سر لازم يعرفه ,,,,


    نقز وهو يتذكر أنه واعد أمه يجلس معها نص ساعة !


    بدل ملابسه وطلع دور على أمه لقاها في غرفتها جلس معها يسولف وعرف أن أبوه بيجي بعد ساعة من شغله ,,,وهو بدوره انحاش وطلع من البيت ما يحب يجلس مع أبوه لوحدهم لأنه بيقول له سالفة الشغل معه وهو ما يبي


    يبي يعيش حياته بدون قيود ,,,


    ,,,,,,,,,,


    الساعة 12 الليل ....


    دقت جرس الساعه أعلان حضر التجول داخل البيت


    الكل لازم يكون في غرفته ولا أحد يطلع لأن أبو مشاري يكون نايم هالوقت


    وكأنه سندريلا ,,!!


    شوق نامت لأن وراها مدرسة


    ربى جالسه على النت وبتغيب بكرة تخاف تروح وتتعب


    رتاج للحين ما جت من برى ....


    ماجد رجع ونام


    حصه للحين ما قامت ....


    ............في مكان مو بعيد داخل سور القصر الكبير ..


    في فله مشعل ,,,,,,,,,


    صيته : اليوم أنا مشيتها لك لأن سلطان داق عليك لكن مره ثانية


    والله لا أروح لأهلي وما أرجع ,,,,


    مشعل :طيب من عيوني بس تكفين طفي اللمبة بكره عندي دوام ...


    وبرابط لليل يله عاد فكينا من حنتك


    صيته : اف منك ,,,,وراحت سكرت اللمبه وطلعت من الغرفة راحت تشوف العيال إذا نامو ولا يلعبون خاصه أن شوق وراها مدرسة وسلمان تمهيدي....


    لقتهم نايمن وراحت هي نامت ...


    .........


    قامت حصه من ألم في بطنها ما تدري وش سببه تذكرت أنها ما كلت شي من أمس راحت مشت للمطبخ التحضيري الموجود في الصالة حقتهم


    فتحت الثلاجة وخذت عصير شربته وتذكرت أنها ما صلت العشا راحت توضت وصلت ..مسكت


    جوالها مالقت أي أتصال أو رسالة من أحد وهذا أصلا دايم كذا لأن سلطان محدد لها من تدق عليهم أو ترسل,,


    طالعة جزمة سلطان المرمية بأهمال في نص الصالة


    راحت وشالتها وحطتها في مكانها


    دايم سلطان فيضوي وما يرجع كل شي مكانه ,,,


    جاها حالة شوق لسلطان صحيح أنه غثيث لكن في الوقت الحالي ما عندها إلا هو


    ماحست بعمرها إلا ماسكه الجوال ومرسله لسلطان ,,


    ((أشتقت لك ))


    انتظرت يمكن يرد عليها لكن ضحكة على نفسها لأن سلطان ما عنده هالسوالف


    طفشت وقالت أتهور وأنزل تحت يمكن أحد قايم


    توها طالعه من قسمها إلا تشوف رتاج طالعه من المصعد ففضلت انها ترجع لغرفتها أحسن لها ...


    دخلت غرفتها وهي ما تدري وش تسوي


    كان الجو ممل لدرجة غير طبيعه ...


    طق طق طق طق طق


    كانت 5 طقات على الباب خلت حصه تقوم تشوف مين اللي يجي هالساعه فتحته لقت ربى ومعها لاب توبها وبأبتسامه:صباح الخير


    حصه توسع لها عشان تدخل : صباح النور


    ربى تدخل وتجلس في الصالة وتحط لاب توبها جمبها : لا يكون نايمه؟؟


    حصه : لا والله قايمه


    ربى : طيب ها إلا صح مو أنتي رحتي بيت أهلك وش جابك


    حصه : سالفة طويله بعدين أقولها لك ..


    كيفك اللحين راحت الحرارة


    ربى :الحمد لله أحسن من أول


    حصه : الحمد لله ها وش جايبك عندي غريبه ...


    ربى : هو صراحة عشان حاجتين


    حصه : وش هم


    ربى :أول شي أن رتاج قالت لي أنها شافتك طالعه من قسمكم قلت أكيد في شي صاير لك ولا ما تطلعين هالوقت ....


    طبعا أنا ملقوفه ....


    وثاني شي في موضوع خاص بأخذ شورك فيه ..؟؟!!


    حصه :خلي الأول وشو الثاني ....؟؟


    ربى تاخذ نفس :هو الصراحة أنا مالي دخل فيه بس لازم أسوي شي


    هو الموضوع ومافي يخص ماجد ووحدة من بنات المدرسة ؟؟!!


    حصه :وش فيه ماجد ؟؟؟


    ربى : كلنا نعرف أنه داج من زمان صح


    حصه :معروف كملي ..


    ربى :أنا وحدة في المدرسة أكرها كره العمى ما أطيقها في عيشة الله


    بيني وبينها عداء وهي تقرب لسارة مرت مشاري من بعيد وكم مره شفتها في مناسبات الزواج المهم أن هالبنت صح نسيت أقولك وش أسمها


    أسمها : (نوف)زين هالبنت شفتها تركب مع ماجد عند المدرسه خفت أقول للسواق يلحقهم ويشك ماجد ...


    بعد مدة جتني وحدة من صديقاتي وقالت أنها كانت جالسه مع نوف وسمعتها تقول أنها تحب واحد اسمه ماجد عاد انا قلت أنه أكيد مو أخوي عشان أستر على ماجد ولم وصلت البيت رحت قلت له وقال أن مالي دخل في هالمواضيع ومن يومها وانا بيني وبين ماجد مشاحنات صحيح عادي عندي انه يتعرف على بنات لكن جوا مدرستي لا ....ومدري وش أسوي مع ماجد ,,,,؟؟


    حصه:ربى أنتي اللحين كبيرة وتفهمين لا تشغلين بالك بأمور أنتي أصلا ما تقدرين تتسوين فيها شي ...


    ماجد وطبعه كذا مغازلجي يعني توقعي يسوي أي شي وأمك تعرف عنه يعني حتى لو قلتي لها ما راح تقول أكثر من كلامي وإذا على البنت وتكرهينها ومنقهره منها لو أني مكاني بأفرح لأن أصلا ماجد يلعب عليها ولا يحبها وراح يقول لها بيوم وتشوفين إذا ما صار هالشيء وهي بتتحطم ولا تستبعدين تجيك في المدرسه وتتهاوش معاك عشانك أخته أنتي بس خلي الأمور تمشي وهي لها خاتمتها ..


    ربى اللي اقتنعت بكلام حصه : طيب ماجد زعلان علي


    حصه : ماجد ما ظنتي زعلان بس كل رجال ما يحب أحد يتدخل في أموره الشخصية أنتي بس عامليه مثل قبل وهو بيرجع زي أول ...


    ربى : أشوفك حليتي مشكلتي لكن ما حليتي مشكلتك!!


    حصه استغربت :وش فيني ؟؟؟


    ربى : أنتي مع سلطان غير عن مشعل وصيته ومشاري وساره ...


    حصه بلعت غصه بحلقها:الحياة كذا


    ربى :طيب ممكن أتدخل وأسألك سؤال .؟؟


    حصه ابتسمت لها : أسألي


    ربى : تحبين سلطان يعني تحسين أنه زوج مثل ما تبين


    حصه أكتفت بهالكلمة : الحمد لله على كل حال


    ربى اللي بتغير الجو : ترى ههه نسيت جايبه


    لابتوبي عشان أعلمك على النت


    عشان أخليك تقعدين معي ....


    حصه:قبل تكفففين ترى مره جوعانه


    ربى :ممم أنا وشوق متعشين بيتزا وباقي كثير في ثلاجة غرفتي


    قامت من جلستها : بأروح أجيبها لك تحمينها في المكرويف


    وطلعت قبل ما تنتظر رد من حصه ...


    وراحت تجيب البيتزا وعطتها حصه اللي شكرتها وحمتها في المكرويف وجلست تاكل منها وشاركتها ربى مع أنها ماكله منها قبل ساعتين ....


    ومن ثم جلست ربى تعلم حصه كيف تدخل النت ....


    قضو وقتهم بسرعه لم أذن الفجر وراحت ربى غرفتها ,,


    وحصه صلت وجلست تقرا قرآن بعد ما خلصت حطته في مكانه ,,


    وكانت الساعة حول 6 الصباح ...


    انطق الباب وماكان فيها حيل تقوم تفتحه فقالت :أدخل


    انفتح الباب بس الشخص الموجود ما دخل فاضطرت حصه تقوم لقت ماجد


    حصه : هلا


    لكن سكتت لم شافت علامات الحزن على وجهه


    ولابس بجامته وشعره ما رتبه .


    .واضح أن في شي صاير خلاه يجي بهاالشكل ,,


    حصه بصوت خايف : وش صاير ؟؟؟


    ماجد سااكت


    حصه :سلطان فيه شي ,,,,,؟؟؟


    ما ذكرت إلا هو لكن ذكرها ماجد :دقو علي المستشفى


    صرخت حصه :أمي فيــــــــها شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. #4

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

    ماجد بسرعه : لا بس يقولون تعالو بسرعه اللحين


    حصه نست كلام سلطان لها وركضت لبست أي جزمه قبالها من جزمها ولقطت عبايتها وطلعت أما ماجد راح لبس ثوبه ونزل شغل السيارة ما انتظرها تحتمي


    شغلها ومشو طايرين المستشفى ...


    حصه تحاول تعرف من ماجد وش قالو المستشفى بالضبط لكن يرد عليها ب(علمي علمك),,,


    وصلو المستشفى وماجد فضل يكون بعيد ويخلي حصه تواجهه الأمر لحالها


    ركضت حصه لغرفة امها ما لقتها لكن لقت ممرضة مصرية :عاوزه مين ؟؟؟؟؟؟


    حصه :المريضة اللي هنا وينها ,,,,,؟؟؟


    الممرضة : شيخة عبالرحمن ؟؟؟


    حصه : ايه ايه


    الممرضة : المريضة بالكلى ؟؟؟


    حصه :ايه أخلصي وينها ؟؟؟


    الممرضه :اها قبل صلاة الفجر أخزوها لثلاقة الموتى ....


    حصه صرخت : أممممي ماتتتت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    ارتاعت المصرية وطلعت بسرعه تقول للدكتور وثواني إلا الدكتور دخل يهدي في حصه وحصه ما على لسانها إلا :أمي ماتت أمي ماتت أمي ماتت ...


    ما كان فيها شي امس......


    وصرخت على الدكتور :وش ســـــــــــــويتو فيها .........


    الدكتور :أمر ربك هذا يومها صحيح امك ما كان الكلى بشكل كلي لكن


    انخفض الضغط وتوقف القلب .............


    وحصه ما تسمع شي من اللي يقوله الدكتور ورجعت تقول :


    أمي ماتت


    أمي ماتت


    دخل ماجد ومثل ما توقع أن حصه منهارة حز في خاطره يشوفها بهالشكل طلع من الغرفة ودق على سلطان اللي رد بصوت كله نوم :الو


    ماجد : هلا سلطان وينك؟؟؟


    سلطان :وش تبي ؟؟؟؟


    ماجد :متى بترجع الرياض ؟؟


    سلطان : الاهل فيهم شي ؟؟؟


    ماجد :مرتك محتاجه لك


    سلطان من دون نفس : وشفيها ذي ؟؟!


    ماجد :أمها توفت الساعة 3 الفجر واللحين حنا في المستشفى وحصه منهارة


    سلطان ببرود: أكيد أمها ماتت وش تبيها تسوي ..............!!!!!


    ماجد بغى ينهبل يوم سمعه يقول كذا حط على السبيكر ودخل الغرفة عشان يسمع صياح حصه يمكن يستحي على دمه ويقول كلام سنع ...


    سمع سلطان صياح حصة وسكر من ماجد وأرسل له


    ((رحلتي اليوم الساعة 9 الصبح لا جيت بأتصرف ....


    وبلغهم لا احد يزعجني وصلني الخبر وخلصنا ..))!!


    .............................


    جلس ماجد يتذكر وش يقولون عشان يهدون أحد مات له شخص عزيز وجلس يهذر على راس حصه الي بدت تسكت تدرجيا .....


    ما كان كلام ماجد من اللي يهدي الشخص لكن ذكر حصه بخواتها اللي بينصدمون وأنها الأخت الكبيرة بينهم ...


    حصه ووجهها أحمر من الصياح:أبي أشوفها


    ماجد : إن شاء الله بعد ما يغسلونها اليوم خليتك تشوفينها


    حصه :أبوي لازم يدري


    ماجد : أوكي نروح ناخذ خواتك من المدارس ونوديهم البيت وأجلسي عندهم وانا أروح أجيب أبوك من شغله ...


    هزت راسها حصه أنها موافقه وقامت تسحب رجولها من هول الصدمة اللي للحين ما استوعبتها وما تدري كيف بتقول لخواتها ......


    ركبو السيارة ولأول مره ماجد من شرى


    سيارته يشغل فيها على إذاعة القرآن..!


    ماجد : وين مدارس خواتك ...؟؟؟؟؟


    حصه بصوت ثقيل: كم الساعة اللحين ؟؟؟؟


    ماجد : 7 ونص ..


    حصه :توهم رايحين


    ماجد : يطلعونهم مو على كيفهم ...


    حصه :طيب أمش طوالي ............


    من يمين إلى يسار إلى طوالي ...وصلو لمدرسة منيرة ولطيفة


    وهو مجمع متوسط وثانوي ...


    نزلت حصه ودخلها الحارس المدرسة وراحت


    خذت خروج لمنيرة ولطيفه من ثم راحت لفصل منيرة طقت الباب :


    فتحت لها مدرسة :نعم من تبين


    حصه :منيرة عبدالله خروج لو سمحتي


    منيرة تطالع الباب خافت من وجود حصه ...


    الأستاذه : دام أنها بتطلع هالوقت كان ما جبتوها


    المدرسة ما داومت حتى نص ساعه..


    حصه اللي واصلها معها :لا صرتي المديرة تعالي تكلمي ولفت لمنيرة وسوت لها حركة بيدها بمعنى استعجلي وضفت منيرة أغراضها وطلعت مع حصه ..


    منيرة تطالع وجه حصه المتفخ من الصياح :امي فيها شي ..؟؟؟


    حصه :تعبت علينا ولازم كلنا نكون عندها ...


    منيرة خافت :وش فيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    حصه صرخت :منيرة روقيني من الأسئلة بعدين بتعرفين كل شي .....


    منيرة انصدمت أول مره تصرخ عليها بهالشكل ..


    أكد أن صاير لأمها شي كبير .....


    حصه :وين فصل لطيفة ..؟؟؟


    منيرة :يله نروح ....


    مشت منيرة وحصه وراها وراحو فصل لطيفة اللي كانت مثل منيرة تسأل عن أمها لكن منيرة قالت لها تسكت ....


    طلعو من المدرسة وركبو سيارة ماجد ...


    ماجد :وش أخباركم بنات ...؟؟؟؟


    لطيفة استحت ترد ومنيرة انحرجت وردت : الحمد لله وش أخبارك أنت ..؟؟؟


    ماجد : بخير .......حصه وين ؟؟؟؟


    حصه ما تبي تبين لخواتها شي :مثل ما اتفقنا ....


    احتاروا البنات وش صاير ...


    مشى ماجد لبيت حصه .....


    لم قربوا من الحارات .....


    منيرة .:حصه مو أنتي تقولين بنروح لأمي ليش رحنا البيت ...


    حصه : يعني بتروحون المستشفى كذا غيرو ثم نروح ...


    لطيفة اللي زادت الطين بله :بس اللحين مو وقت زيارات


    طولت حصه ما جاوبت فصرف الموضوع ماجد :


    مستشفيات أهليه مفتوح الزيارة بأي وقت...


    وصلو البيت ونزلو كلهم وأخر وحدة منيرة


    ماجد :منيرة


    منيره لفت :نعم


    ماجد : ترى من أمس أنتي مضيعه شي لا فقدتيه قولي لحصه ....؟؟!!!


    استغربت منيرة بس طنشت لأنه مو وقت تفكير في هالأمور أهم شي تغير بسرعه عشان يروحون لأمهم ,,,,


    دخلو البنات البيت ......


    وراحو لغرفتهم يبدلون بسرعه ولم دخلو سكرت الباب حصه :بنات


    لفو جهتها ...


    حصه الدموع نزلت ما تمنت تنحط بهالموقف وتقول لهم ....


    منيرة ارتعبت:حصه وشفيك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    حصه : أمي


    منيرة قامت :من الصبح تلعبين بأعصابي أمي صاير لها شي


    والله أني داريه


    حصه :توفت


    منيرة :هه هه أقول تستخفين دمك ولا وش سالفتك؟


    حصه:والله العظيم


    منيرة :أصلا أمي بس فيها الكلى وشلون ماتت تلعبين علي؟؟؟؟؟


    حصه خلاص انهارت وصرخت :أمي ماتت ما تفهمين أمي ماتتتتتتتتتتت


    وطلعت بعد ما صفقت بالباب جت بتلحقها منيرة بس طلعت من البيت .....


    منيرة لا زالت مو مصدقة .....


    جلست في الصالة تحاول تستوعب ......


    تذكرت لطيفة ما طالعوها من دخلو للبيت


    راحت لقتها منسدحه على بطنها في سريرها ........


    قربت منها منيرة :لطيفه...لطيفه


    شهقت لطيفه من الصياح


    منيرة:لطيفه ترى حصه تكذب وين أمي ماتت لو أن اللي جايها سرطان


    انسدحت لطيفه على ظهرها وبين الدموع المفزوعة:ترى حصه حلفت


    منيرة :وإذا حلفت يعني خلاص نصدقها


    لطيفه غطت وجهها ورجعت تصيح ...


    طق طق كان أحد جاي للبيت وراحت منيرة :مين ؟؟؟؟؟؟


    أم أحمد :منيرة أفتحي يا بنيتي أنا أم أحمد


    (أم أحمد جارتهم من زمان جتها حصه وقالت لها


    عن أمها وقالت لها تروح


    تجلس مع البنات لأنها راحت وخلتهم ...))


    منيرة تفتح الباب وعلى طول أم أحمد حضنت منيرة وتصيح


    ومنيرة مستغربه وش فيها ؟؟؟؟؟؟


    أم أحمد :عظم الله أجرك يا بنيتي الله يرحمها ويغفر لها ........


    منيرة :وشفيك خالتي أمي ما ماتت ؟؟؟؟


    رجعت أم أحمد تصيح ........


    وطلعت لطيفة على صياحها وركضت لها تصيح معها ...


    ....


    عند باب المدرسة اللي يشتغل فيها أبو حصه ......


    دق ماجد على المديرة وأستأذن لأبو حصه وهي أبد ما أعترضت لأنه قال لها هو ولد مين ...


    مشى أبو حصه بسيارته ومعه حصه أما ماجد لحقهم على المستشفى ....


    أبو حصه : وش في أمك


    حصه اللي تصيح : تعبانه مررره


    أبو حصه : غريبه أمس صحتها زينة ....


    حصه رجعت تصيح أكثر وما ردت على أبوها ......


    وصلو المستشفى .....


    وحصه خلت الموضوع على ماجد ...


    ماجد خذ أبو حصه على جمب وقال أن زوجته توفت الفجر


    انصدم أبو حصه


    اصفر وجهه وعيونه زادت اتساعها


    وكأنه مو مصدق اللي سمعه لم سمحو له الدكاتره يدخل ثلاجة الموتى ويشوف بعينه كان مثل الطفل ما يدري وش يسوي وماجد ابتلش به


    وجلس يقول له مثل ما قال لحصه لم كانت منهارة وتصيح ....


    تماسك أبو حصه ووقع اجرائات الوفاة ....


    طلعو من المستشفى وكانت الساعة في حدود 9 إلا ربع ....


    ومر الوقت بطيء وبتندفن أم حصه في مقبرة أم الحمام ....


    بعد ما يصلى عليها في مسجد الملك خالد ...


    .........


    ماجد راح البيت في حدود الساعة 12 ونص وجهه أسود من المشاوير اللي سواها..


    أم مشاري :وأنت وش دخلك فيهم خلهم يدبرون عمرهم


    ماجد : يمه ما خبرتيني أشوف أحد كذا وما أساعده


    أم مشاري :طيب ابيك تجيب شوق وربى من المدارس بيطلعون الساعة 1


    ماجد :يمه لا تحاولين تشغليني السواويق برى يروحون يجبونهم أنا بأبدل وأروح أعزي تبين تجين ولا لا ؟؟


    أم مشاري بترفع:أنا أروح اعزي ومين ؟؟؟


    في أم حصه ...الفراشه ...لالا ما أتنزل لهم .....


    ماجد :بكيفك سلطان ما جى .......


    أم مشاري :إلا توه مكلمني جاي في الطريق ...


    ماجد : أها


    طلع ماجد غرفته وتسبح ولبس ثوب وشماغ


    وجلس ينتظر سلطان يجي عشان يروحون يوقفون في العزا ....


    .....في بيت حصه ......


    كانت الصاله مليانه من حريم حارتهم وصلهم الخبر في دقايق ...


    وكلهم يصيحون ....


    لطيفه تصيح وحصه بعد ......


    ومنيرة للحين مو مصدقة ......


    عزا الرجال خلوه في بيت أم أحمد لأن عندهم صالة ومجلس رجال .....


    والرجال تقريبا في حدود 10 بس اللي جو يوقفون مع أبو حصه اللي منفجع


    في حرمته ...


    .................سلطان وصل البيت ودخل لقى في الصالة أمه سلم عليها ...


    أم مشاري : بتروح تعزي ؟؟؟؟؟


    سلطان :بأروح ساعه وأطلع ...


    وراح وخلاها ....


    في الصالة اللي فوق لقى ماجد .....


    سلطان : سلام


    ماجد : وعليكم أخلص نروح لهم


    سلطان : وأنت وش اللي مخليك تركض وراهم ؟؟؟؟


    ماجد حط عينه بعين سلطان: وش أسوي لا صار فيني خير؟؟


    سلطان :أها فهمت وش تبي من ورا هاللي تسويه ....


    ماجد :وش قصدك ..؟؟؟


    سلطان : حرام عليك تراهم فقارا لا تلعب في بناتهم ...!


    ماجد :حبيبي أنا ما أخاوي ناس نظيفة ...!!


    سلطان : متأكد


    ماجد : أنت وضميرك


    سلطان طالع بأستحقار: بأتسبح وأجي معك


    ومشى رايح لغرفته .......


    أما ماجد راح يتأكد أن السواق جاب كراتين الموية ولا لا ؟؟؟؟


    لكن لقاها محطوطة في السيارة .....عد الكراتين كانت 6 ,,,


    ما تكفي للرجال والحريم بس أول يوم ما راح يكونون كثار المعزين ...


    انتظر سلطان يجي وجى ركب السيارة ....


    سلطان لف على المرتبه اللي ورا وشاف المويه


    بأسلوب مصخره :ما شاء الله لا فيك خير ...


    طنشه ماجد ...


    سلطان : ومتى بيصلون عليها ؟؟؟؟؟


    ماجد : العصر في أم الحمام


    سلطان : أها


    ماجد :دق على حصه قلها تطلع أحد يأخذ المويه


    سلطان :دق أنت


    ماجد :زوجتك ولا زوجتي


    سلطان : مدري والله اليوم صرت أشك


    ماجد طالعه بنظرات يعني أحترم نفسك ...


    سلطان طلع جواله ودق ما ردت رجع دق مره ثانية وردت


    حصه:سلطان وينك ؟؟؟؟؟ وجلست تصيح


    سلطان منزعج منها:اسمعي بعد شوي طلعي أحد يأخذ كراتين الموية


    حصه مو مصدقة : أنت جاي؟؟؟؟


    سلطان : جاي يله مع السلامة


    حصه :مع السلامه...


    سكرت حصه قبل ولأول مره ما يسكر في وجهها ....


    دخلو الحارة ...


    ووصلو للبيت أبو حصه ......


    وأنظار الصغار على سيارة ماجد الفخمه اللي ماتجي في هالأماكن...


    نزل ماجد ونادى ولد صغير عند باب البيت


    وجى ...


    ماجد :دخل الموية عند الحريم ....


    الولد :ما أقدر أشيلها ....


    رحمه ماجد :طيب لا يطلع بوجهي أحد من الحريم بأدخلها أنا


    الولد مشى يشوف طريق لماجد ..


    ودخل ماجد وسأل عن الرجال وين عزاهم وراحو للبيت اللي جمبهم


    ودخلو عندهم وعزو أبو حصه ...


    ماجد لف على سلطان وبهمس :رح لحرمتك خل نروح للمغسله


    تسلم على أمها قبل ما تندفن ...


    سلطان :ترى ماني ناقص صياح حريم ندفنها ونخلص


    ماجد : سلطان


    سلطان :كنك الكبير وأنا الصغير


    ماجد :والله مدري في الظروف يبان العقل


    عصب سلطان وقام من عندهم ..


    ودق على حصه اللي ردت بسرعه :حصه البسي عبايتك خلينها نروح المغسلة تشوفين أمك وإذا كان في أحد بيروح أخلصو ....ورجع سكر الخط ....


    حصه لفت على أم أحمد :خالتي


    أم أحمد :نعم بنتي


    حصه:رجلي يقول لي نروح نشوف امي تكفين قولي لمنيرة تجي


    أم أحمد :زين بناديها وبأروح معكم أنا بعد


    قامت ام أحمد ومسكتها حصه طرف جلابيتها ووقفت :خالتي لطيفه لا تسمعكم


    ما ابيها تشوف امي توها صغيره


    أم احمد :إن شاء الله تطمني من هالناحية ....


    وراحت تقول لمنيرة اللي على طول لبست عبايتها تبي تتأكد بعيونها ...


    حصه لبست عبايتها وطلعو مع ام احمد ......


    ولد أم احمد خذ أمه وأبو حصه ولحق سيارة ماجد للمغسلة ....


    .......في سيارة ماجد ..


    سلطان :حصـــه خفي صياح أوجعني راسي


    وحصه تزيد صياح غصبن عنها...


    منيرة :أنتي كيف تصيحين وحنا ما تأكدنا


    لف سلطان لورا يشوف من تكلم هالكلام ....


    ورجع يناظر الطريق وهو مبتسم...!!!!!!!!!!!!!!


    ماجد طالع سلطان المبتسم لأن ابتسامته مو بوقتها ....


    وتحمد ربه على نعمة العقل وطالع لورا


    من المراية يشوف سيارة أحمد وراهم ولا لا ؟


    وصلو للمغسله ووقفو ....


    نزلو الحريم ودخلو اما الرجال وقفو ينتظرون سيارة نقل الموتى تمشي


    وكان مع أم حصه وحدة ثانية مثلها في العمر ...


    دخلت أم أحمد اللي قوة قلبها وتغسل مع


    المغسلة ...


    منيرة وحصه واقفين ...


    حصه تصيح ومنيرة للحين واقفه ما دخلت وكأن


    موت أمها بدى يترجمه عقلها..


    بعد نص ساعة طلعت أم أحمد لهم :يله بنات ادلخو سلمو على أمكم ...


    منيرةدخلت بسرعه لكن لقت أمها جامدة لا حركة وجهها أبيض


    منور ما كانت تخبر أمها بهالبياض ...


    قربت طالعتها :يمه


    أم أحمد :منيرة حبي راسها واطلعي خلينا نعجل ما بقى على العصر شي ...


    منيرة حبت راس أمها ودمعتها نزلت لفت على حصه اللي واقفه عند الباب:


    حصه تعالي شوفي امي


    مشت حصه بخطوات هاديه حبت راس أمها وطلعت بسرعه ...


    منيرة صارت ترجف ترجف ترجف ودموعها تنزل سيل


    قومتها أم أحمد وسحبتها لبرى ....


    وطلعو دخلو سيارة أحمد ......


    لكن سلطان دق على حصه تجي تركب معهم ومشت ركبت معهم ..


    وراحوا المسجد ......


    ......................................


    بعد الصلاة .....


    والدفن ....


    .....في بيت أبو حصه .......


    أم أحمد تحاكي حصه :رجلك عند الباب يبيك ...


    حصه قامت تشوف سلطان وش يبي ....


    شكل حصه كأنه وحدة ماتت وقامت ..!


    كل شي صار بسرعة وموت أمها ما كان في الحسبان


    مشت حصه لقت سلطان واقف بهيبته عند الباب ...


    سلطان :عظم الله أجرك


    حصه : أجرنا وأجرك


    سلطان بأسلوب هادي ومو من طبعه المعتاد


    على حصه: إلا متى بتقعدين هنا؟؟؟؟؟؟؟؟


    حصه بنبرة ترجي : تكفى لا ترجعني خواتي محد عندهم


    لا تمنعني منهم طلبتك و.....حط سلطان يده على فمها عشان تسكت ....


    سلطان :ااووش ما قلت بأرجعك قصدي كم يوم بتقعدين هنا


    حصه :مدري


    سلطان:أسبوع يكفيك


    هزت راسها حصه بألأجابه :بتسافر


    سلطان : بأروح أنا ومشاري شغل في البحرين ومدري متى بنرجع


    حصه:اليوم بتروح؟


    سلطان : أحتمال بكرة يله أنا طالع


    ومشى


    حصه : سلطان


    لف سلطان عليها ..


    حصه :أنتبه على نفسك


    ولأول مره تصير


    حدث تاريخي لازم تحفظ اليوم والساعة والدقيقة وبالثانية....


    فتحت سلطان يدينه وهي ارتمت بحضنه


    حضنها ومسح على شعرها وحب راسها...وبعدها عنه ثم طلع ....


    وجلست حصه تستوعب وش صار .....


  5. #5

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية ولد الترف و الدلال كاملة ٢٠١٤ , روايه تجسد الحب الحقيقي

    المحطة الثالثة :::::

    مرت أيام العزا ويومين بعدها...


    أهم شي صار فيها أن ربى وشوق جو وعزوا حصه ...


    لطيفة ومنيرة في حالة يرثى لها ....


    أما ماجد ما قصر معهم وقف وقفة رجال ....


    بعد العزا سأل عن بيتهم إذا فيه أغراض أو لا من ناحية الأكل


    وراح وعبا ثلاجتهم مع اعتراضات أبو حصة إلا أنه وافق


    لأنه هو الكسبان ....!!!


    حصه من بعد ما قال لها سلطان بيسافر ما عاد دق ولا سأل كأنه


    متحسف أن عطاها وجه......؟


    ...................................


    في صالة البيت يوم الخميس ......


    شوق:أنا خلاص ما راح أنقل مدرسة ثانية


    أم مشاري اللي متكشخة وماسكة عبايتها


    بيدها :أوووف وينها تأخرت


    رتتاااااج


    رتاج تنزل من الدرج : شوي مام


    ووصلت :جيت قلتي للسواق يجهز السيارة


    أم مشاري :السيارة جاهزة من زمان يله لا نتأخر عليهم وتزعل صيته


    شوق :تهتمين في زعل صيته لكن أنا بكيفي من امس وأنا أقول أني


    ما راح أنقل لو بأنقل بأروح مدرستي القديمة وكيفكم


    ولا بأجلس في البيت حالي حال ماجد..


    وقامت زعلانه وراحت فوق ....


    رتاج : وش فيها ذي انهبلت ؟؟؟


    أم مشاري : ما عليك منها يله مشينا


    وطلعوا من البيت .....


    ....


    خذني بقا يا جروح أرجوك داويني


    لا تروح الروح


    كفا عذابي منك ليه تشقيني


    هذا صوت ماجد وهو يغني مبسوط بيسافر أخيرا


    ماجد :ستتتتتتتتتتتتيي


    جت الشغالة :نعم


    ماجد:نزلي الشناط تحت ......


    وعلى طول راحت تسحبها وتنزلها لتحت ...


    راح ماجد غرفة شوق وطق طقه وحدة ودخل :شوووق


    شوق بعصبيه :نعم


    ماجد : أمي وين ؟؟


    شوق:فبليس مدري سكر الباب وأطلع


    ماجد:اهااا ...تكلمي زين وينها أخلصي


    شوق:راحت هي ورتاج لسابع أخت صيته


    ماجد بصوت جهوري:صيـــته واو ما تنقرب


    شوق:أخلص وش تبي؟؟


    ماجد :وأنتي وش وراك معصبه


    شوق: كيفي أعصب متى ما أبي


    ماجد :طيب لا تحترقين لا رجعت امي قولي لها أن ماجد سافر


    شوق:وين طاس بعد أنت الثالث


    ماجد :أووه من الأول بعد


    شوق:مشاري وسلطان رايحين البحرين لهم أسبوع


    ماجد: لا ذولا تبع أبوي رايحين شغل أما أنا وناسه


    شوق : أنتهبه للحرام بس


    ماجد : لا تخافين صدق أستانس لكن بطريقتي مو اللي قلتي عليه يله انا رايح


    تبين شي أجيبه لك ؟؟؟؟


    شوق":وين رايح؟؟؟


    ماجد :باريس


    شوق : اها جيب لي هدية معك


    ماجد :ايه إذا ذكرتكم أصلا هناك


    وطلع من الباب ....وطلع من البيت .


    ....وطلع للمطار ......وطلع برى السعودية


    ..................................................


    حصه : يبه أنا بكره بأرجع


    أبو حصه : على راحتك


    حصه:تبي شي


    تبي أجلس عندكم زيادة جلست


    أبو حصه : لا أرجعي لرجلك أحسن والبنات كبار ويدبرون عمرهم


    حصه قامت ودخلت الغرفة لقت لطيفة تحل واجباتها مع أنه خميس


    ومنيرة فاتحه الكتاب وتطالعه سرحانه ...


    حصه : منيرة


    منيرة :نعم


    حصه : بكرة أنا راجعه بيتي


    منيرة :طيب


    حصه:انتبهي لنفسك ولا تخلين أي شي يخرب على دراستك ترى أنتي اللحين


    صرتي أكثر وحدة فينا محتاجة الشهادة


    منيرة :أخاف بكرة يجيني واحد ولد عز وأصير مثلك


    حصه:الدنيا نصيب وش دراك لكن أنتي لا يرجع مستواك في الدراسه


    وأنتي لطوف لا تزعجين منيرة وساعديها في طبخ الغدا والعشا


    وتنظيف البيت مو تقولين مالي دخل


    واوصيكم كلكم أبوي لازم ياكل دوا السكر في موعده


    إذا نسى ذكروه ولا تغفل وحدة عن الثانية ....


    ها فهمتوا ..؟؟؟


    هزو روسهم بالإيجاب لأختهم الكبيرة ...


    ......................


    شوق


    دخلت بدون أستاذان لغرفة ربى :ربى


    ربى مشغولة على الاب توب :وحطبه وش تبين ؟؟؟؟


    شوق :خلي اللي قدامك شوي باكلمك في موضوع


    ربى :بعدين ماني فاضية لك


    شوق:ربى شوي بس ما راح أعطلك


    ربى:لا ........ برى


    هه ههه ههههاي وشذا اللي لابسته هه هههه


    شوق تطالعها بعيون مستغربه :وش فيني ؟؟؟؟؟


    ربى : مجنونه تتمشين في البيت ببجامه ..!


    لا بعد بينك ههه هههه


    لو تشوفك أمي تعطيك محاضرة عن لبسك


    شوق:اوووف أصلا مام على قولة رتاج طالعه وما راح ترجع إلا 12


    والوالد نايم يعني خذي راحتك


    ربى تحمست :وماجد وسلطان مسافرين ووواو


    شوق :حتى مشاري يعني ما في رجال إلا أبوي


    ربى :ونقدر نطلع اللحين


    شوق:وين نطلع


    ربى :مدري نتمشى خميس وش ورانا


    شوق :ممم صح اليوم ما طلعنا ولا جت جواهر وش رايك نروح ندور في الشوارع


    مع السواق طبعا


    ربى :قومي بأدق على (ساجد) قبل ما ينام خليه يطلعنا


    مسكت ربى جوالها ودقت عليه وقالت له يجهز السيارة


    وشوق وربى كل وحدة راحت تلبس ....


    طلعو مع السواق وكانت الساعه حدود 10 ونص ....


    شوق :تهقين أمي لو تعرف ما راح تقول شي


    ربى :ما سوينا شي غلط رتاج تطلع وتجي على كيفها وش معنى


    أحنا بأستأذان يله بس ........


    قطع عليهم ساجد :وين روح ؟؟؟


    شوق : المملكة


    ربى : الفيصليه


    شوق : المملكة مالي شغل


    ربى :أقول يله بس أنا الكبيرة ..روح ساجد الفيصلية


    شوق :اوووف


    مشى ساجد رايح للفيصلية


    وصلو في حدود الساعة 11 إلا عشر ...


    نزلو كان السوق مليان شباب وبنات وعوايل من جميع الأشكال والألوان ..


    ربى وهي تدخل محل ساعات :وش موضوعك اللي كنتي تبيني فيه


    شوق : لا خلاص مو وقته


    ربى : كيفك ...شواقه شوفي الساعه هذي مو حلوه


    مسكتها شوق مع يدها :أقول خلينا نطلع بس


    وطلعو من المحل


    ربى :وش تبين أنتي خلينا نتفرج على الساعات


    شوق :أبي عطر


    ربى :يا حبك للعطور خليها بعدين


    شوق تطنشها وتدخل محل العطور وعلى ذوق اللبناني اللي في المحل


    أختارت العطر وحاسبت وطلعت لربى اللي تنتظرها برى ,,,,


    شوق قربت تبي تتأكد : ربى


    ربى :تغطي تغطي بسرعه


    شوق بسرعه رمت الطرحة على وجهها ..:هههه وشووو


    ربى : مدري شفت عيال مشاري مشو من عندي بس ما انتبهو لعمتهم


    شوق :من جايبهم اليوم ؟؟؟؟


    ربى : مدري تتوقعين ساره ؟؟؟؟


    شوق : مدري ؟؟؟؟؟؟؟ما عزمتها صيته على سابع أختها ؟؟؟؟


    ربى :مدري امشي بس نطلع ....


    شوق:هيه ما تعشينا


    ربى :نوقف في الطريق وناخذ سفري يله بسرررعه


    شوق : ما راح اطلع تونا جايين


    ربى :الجايات أكثر أقول يله امشي بس .............


    ومشو طالعين وطبعا في كل مرة يطلعون يخلون السواق برى ينتظرهم حتى لو جلسو 6 ساعات ....


    ركبوا وتوجهوا للبيت ....


    بعد ما وقفو المطعم المفضل لهم (بيتزا هت )


    وصلو عند البوابه ونزلوا ودخلوا .....


    لكن المفاجأة ...


    كان سلطان جالس في الصالة وجمبه مشاري ومعهم


    أوراق ويتناقشون في موضوع


    رفعو روسهم يشوفون اللي داخل البيت .....


    مشاري :من وين جاين


    ربى :ها مدري


    شوق :رايحين السوق شريت عطر وجيت ....


    سلطان :مستأذنين من مين ؟؟؟؟


    شوق:من أمي


    رجعو مثل قبل مع حوسة الأوراق ....


    وربى وشوق على طول رقوا فوق .......


    شوق:لو أنهم مو مشغولين كان استقعدوا لنا


    ربى :ما عليك المهم وش كان موضوعك ....


    شوق : لا بعدين ...


    ربى : كيفك ....


    واجتعو ياكلون عشاهم


    .........................................


    حدود الساعة 12 ونص ....


    دخل سلطان القسم حقه...


    تسبح ولبس ثوب البيت ...


    مسك جواله وفتحه من زمان مخليه مغلق ...


    لقى رسايل كثيرة من حصه ...


    تذكر أنها عند أهلها ...!


    بيروح يجيبها بكرة ...


    جلس يقرا الرسايل حقت حصه من الفضاوة واللي ما تعجبه يمسحها..!


    منها :


    مسيت ياعز المخاليق بالخير


    كل الأمل تبقى حياتك سعيدة


    احلم بشوفك حلم عطشان للبير


    وأحسب مسافات الليالي البعيدة


    بس المهم تكون مرتاح وبخير


    ولا اللقاء ملحوق ربك يجيبه


    ضحك ضحكة طويله اللي من دون سبب :والله انك يا حصه مريضة..!!!


    .............................


    في صباح جديد.......


    في بيت قديم......


    ماليه الحزن بعد رحيل الغاليه ....


    الساعه كانت في حدود 7 .....


    قامت حصه من النوم على صوت جوالها يدق من سلطان وردت وقال أنه عند الباب ينتظرها ...


    كان نفسها تودع خواتها لكن النوم مجافيهم


    خلتهم على راحتهم وطلعت ....


    ركبت سيارة سلطان ...:السلام عليكم ...


    ما رد سلطان ومشى يكمل طريقه


    حصه :حمد لله على سلامتك


    مارد


    حصه:ليه مسكر جوالك ولادقيت علي


    طالعها سلطان ورجع يطالع الطريق:اسكتي أحسن لك ترى أنا رايق مره


    لا تعكرين مزاجي..!!


    قالت حصه بصوت هامس :حمد لله على العقل


    وفجأه ....


    وقف سلطان على جمب ..........:وش قلتي تو ؟؟؟؟؟؟


    حصه خافت: وش قلت ؟؟ماقلت شي


    سلطان : اها ...انتبهي بس ....


    ورجع ماشي للبيت ..........وحصه ماسكه عمرها لا تقول شي


    لأنه شكل سمعه قوي


    ............................


    معروف يوم الجمعه الكل يجتمع على الغدا ,,,


    وكانت الساعة في حدود 2 الظهر ...


    وفي الصالة متواجدين رجال ونساء ...


    (مشاري وزوجته وعياله ومشعل وزوجته وعياله وسلطان وحصه


    والبنات ))


    بدر يشد شعر دانه :مكانــــي أنا أول


    دانه تفك يده :عورتني يا حمار


    وتعطيه ضربه ناعمه على وجهه وهو ردها برفسه


    قوية خلتها تطيح على الأرض ...


    وعند المضاربه لا تعرف النعومه مكانها ..!!


    قامت دانه بتردها له وتطقه وهو يردها


    وطقه على طقه أعتلت الأصوات ...


    وانتبه الجالسين للهوشة اللي تصير ...


    ساره :بددددددر خل أختك في حالها


    لكن ما يسمعها مندمج بالطق ...


    هزت ساره مشاري يقوم يفكهم ما فيها حيل تقوم لهم وهي في الثامن ..


    مشاري :دااااااااانه بدرررررررررررر


    الكل سكت على صوته


    و


    دانه انتفضت على صوت أبوها


    وبدر توقف عن الضرب ...


    ربى :هههههههههههههههههههه


    ههههههههه


    ههههههه


    الكل طالعها ومستغرب من الضحك اللي مو بوقته لقوها ماسكه جوالها ومنسجمه معه ولا تدري باللي صاير حتى ما اللتفتت على صراخ مشاري اللي متعودة عليه..!


    دانه لم شافت كل النظرات عليها لأنها هي اللي انطقت صح من بدر


    راحت تصيح عند عمها مشعل اللي جلس يهديها ....


    بحكم أنه يوميا تمر عليه حالات صياح وبجميع الانواع ...


    ورجع الكل يسولف مع اللي جمبه ...


    صيته :إلا ليش ما جيتي أمس للعزيمة


    ساره :والله ما فضيت رحت السوق أشتري ملابس للبيبي


    وخذت العيال معي والتهو هناك


    شوق :وين رحتو أمس ؟؟؟


    ساره:الفيصلية


    شوق : أها ...


    ولفت لربى اللي سمعت ساره وين راحو بس مالفت تطالع شوق


    بيشكون أن صاير شي ....


    جى سلمان يصيح .....


    صيته :وشفيك أنت الثاني


    سلمان يروح لأمه :ضربني بدر


    صيته :ساره شوفي ولدك


    ساره :والله مافيني على طقاق بزران تصرفي أنتي لو تطقينه عادي


    صيته : روح وخذ حقك بيدك لا تصير رخمه


    سلمان زاد صياحه


    رتاج :هه لا تفكرين لو لحظة بدر شراني ما يقدر عليه سلمان


    صيته انقهرت :لا يقدر مو صح سلومي


    سلمان يصيح


    وفشل صيته ....


    ......مر الوقت وجى وقت الغداء وكان مثل العادة هدوء بسبب وجود الوالد


    لكن البزران هم اللي كان لهم صوت بطبيعة سنهم ولسانهم ..


    بعد الغداء أجتمعو مره ثانيه بس بدون وجود الوالد ......


    وشربو الشاهي وسولفو وضحكو مع بعض ...


    الكل كان مستانس إلا حصه اللي ساكته من جلست ,,,,


    كم مره سألتها صيته عن خواتها وأبوها ووكيف بيعشون ومن بيربيهم ومن بيجلسون عنده ما كانت من باب الأطمئنان لا لأن عيونها كانت تتشمت لا أقل ولا أكثر ,,,


    لكن حصه تجيب بكلمة أو كلمتين وتسكت ما كانت تبي تفتح مجال نقاش معها بتاتا لأنها راح تبدا بتجريح المشاعر ,,,,


    ...........................................


    يوم السبت ...


    أبو حصه : يله منيرة تأخرنا


    منيرة :وين يبه الساعة 5 الفجر .....


    أبو حصه:بأروح المدرسة تلقين ابو عبدالرحمن تعبان هناك يله مشينا


    منيرة :طيب شوي ونجي


    ((أبو عبدالرحمن الحارس الأول ساكن في المدرسه هو ومرته ...


    وأبو حصه الحارس الثاني معه مثل المساعد ويداوم من الصباح لين ما يطلعون البنات من المدرسة والمدرسات ويتأكد إذا كان فيه صيانه في المدرسة يجلس ويدخل مع العمال أحيانا يوصل جلوسه لأذان المغرب .......))


    لطيفة طلعت وجلست في الصالة ومنيرة شوي وجت


    وطلعو رايحين المدرسة .....................


    .............................


    شوق :أنا ما أبي كل مره أتأخر عشان ربى


    أم مشاري اللي جالسه قبالها : طيب وش يضرك أنتظري خمس دقايق ...


    شوق : ماما حرام عليك الساعة 7 إلا ربع وين أصبر وهي حتى ما تحركت من السرير ....


    أم مشاري :روحي خل يوديك ويرجع بسرعه ,,,,,,,


    شوق :وأخيرا فرجت ...إلا يمه ما راح تنقلوني خلاص


    أم مشاري : لا دام العجوز ماتت خلاص ما يحتاج


    شوق استغربت من طريقة كلام أمها و


    لبست عبايتها وخذت شنطتها وطلعت مع السواق .....


    ............


    حصه : سلطان قوم صارت الساعة 7 .....


    سلطان يرمي البطانية على جمب ويقوم ........


    تسبح ولبس ثوبه وشماغ وتعطر ....


    حصه : جهزت لك فطور


    سلطان :مستعجل ما يمدي ......


    وطلع من عندها ......


    وهي راحت تدق على أبوها تسأل عن أخبارهم لكن جواله مفصول عن الخدمه ...............


    رتاج جالسه في غرفتها :تكفين قولي لها اني ما أقصد الكلام اللي قلته


    بس قلت لها إذا بتطلع معه راح أقطع علاقتي معها


    سديم : لا يا عيوني أنتي قلتي لها ..


    العنود ترى ان طلعتي مع جابر ما تلومين إلا نفسك


    وراح أقطع علاقتنا ...


    رتاج :أنا خايفه عليها تركب معه


    سديم : لا أنتي غيرانه منها .......


    رتاج :سديم قدري وضعي أحبها موت وربي أحبها ومقدر أصلا أزعل عليها


    سديم : بعدين العنود بوي مره وجابر يكلمها بس كذا


    ولا لو يحبها بيروح لوحدة ناعمه ....


    رتاج:يعني وش أسوي لها هي زعلانه علي اللحين


    سديم : طال عمرك أكتبي لها شيك بخمس ألاف وبترضى على طول


    رتاج بغباء: جد راح ترضى ؟؟؟؟


    سديم : أكيد


    رتاج :خلاص أنا ساعة ونص وأكون في الجامعه عشان تعطينها لها


    سديم :اوكي أصلا أنا الساعة 8 هناك يله باي


    رتاج :باي .....


    قامت رتاج بسرعه تكشخ لحبيبتها العنود ....


    اللي تسميها (خالد) ...


    ..............................................


    ساره :بتوديني المستشفى الظهر ولا أروح مع السواق


    مشاري : أرد عليك الساعة 10 إذا كنت فاضي جيت وخذتك


    ولا خليتك مع السواق ...


    ساره تجلس بثقل على الكنبه : لا تتأخر طيب ....


    مشاري :من عيوني ......


    طلع مشاري رايح لدوامه ..........


    .....................................


    مشعل جالس على مكتبه ..................


    دخلت عليه الممرضة السعودية : دكتور مشعل أبدا أدخل الحالات


    مشعل :ايه يله


    وطلعت تنادي على أول حاله ,,,,,,,,


    كان طفل عمره 3 سنوات مرتفعه حرارته وصف لأبوه دوا مناسب وطلع .......


    والحالة الثانية كسر في اليد وجبروه له ..........


    الحالة الثالثه لطفل مرتفع السكر عنده ...


    وكان صياحه خل راس مشعل يصدع ........


    وما صدق أنه خلص منه وطلع .........


    دخلت الممرضة :دكتور مشعل ......مدير المستشفى يبيك ..؟؟


    مشعل استغرب :وش عنده؟؟؟


    الممرضة :ما ادري بس قال بسرعه


    مشعل :يا ليت تجيبين لي مويه ......


    الممرضة :مثل كل مره صداع صح


    مشعل :ايه والله صداع ...


    طلعت الممرضة وجابت مويه لمشعل وبلع حبة بندول وراح لمكتب المدير


    طق الباب ودخل ورحب به أبو علي وجلسه ....


    مشعل : بغيتني ؟؟؟؟


    أبو علي : ايه بخصوص موضوع الممرضة إيمان اللي عندك


    مشعل :وش فيها ؟؟؟


    أبو علي : مقدمه على أجازة 3 شهور بسبب حملها ..


    وجبنا بدالها ممرضه جديدة ....


    مشعل :وش جنسيتها ؟؟؟


    أبو علي : سعودية وترى كانت تشتغل في الوحدة الصحية وجبناها هنا


    مشعل : أها طيب وإيمان متى تبدا أجازتها ؟؟؟


    أبو علي : الأربعاء القادم


    مشعل : والممرضة وش أسمها ؟؟


    أبو علي :خذ هالملف فيه كل المعلومات


    عن الممرضة وهي راح تجيك بكرة الصباح


    حتى تعرفها على الشغل ...


    مشعل : يصير خير ,,,,فيه شي ثاني ؟؟؟


    أبو علي : لا مشكور تفضل على شغلك ........


    طلع مشعل وراح لمكتبه .......


    وفتح الملف حق الممرضة الجديدة ...


    الأسم : وعد عبدالمجيد محمد ال.........


    العمر : 25 سنة ..........


    سكر الملف مشعل لأنه في حاله جديدة ..


    ................................................


    في الجامعه .....


    رتاج :خلاص رضت علي ؟؟؟؟؟؟؟؟


    سديم :أكيد بترضى يا غبيه ما تلاحضين أنها تستغلك ...؟


    رتاج :عادي


    سديم : يوم من الأيام بتطفرين والسبه هي ...


    رتاج : فلوس الدنيا تفداها ....بعدين أنتي ما تعرفين أنا بنت مين ؟؟


    فلوس الدنيا كلها ما تسوى عندي شي .........


    سديم : نشوف ........


    رتاج :طيب قولي لها عادي أجي لها البيت ...


    سديم : أنتي صاحيه ولا مجنونه


    رتاج :ايش عادي؟


    سديم: لا مو عادي تدرين كم أخو عندها


    رتاج : قالت لي 5 أخوان ...


    سديم : وكلهم فوق العشرين وما تزوجو


    رتاج : طيب وش دخل هذا في هذا ...


    سديم : لا تستغبين يا رتاج أقولك بيتهم مليان عيال وأمهم متوفيه


    وش تتوقعين لو شافوك أكيد بيضايقونك ...


    رتاج :لا حبيبتي مو لهدرجة وبعدين ما راح أطول ساعه وأطلع ,,,


    سديم : روحي قولي لها أنتي


    رتاج : لا استحي


    سديم : يله بس ما راح أقول لها


    رتاج : سدومه حبيبتي أنتي روحي قولي لها بليز يله يا طلبه ...


    سديم :آه منك أمري لله ...


    ....................................


    منيرة جالسه تفكر في حصه فيزياء .....


    كيف تتخلص من الورطة اللي انحطت فيها ...


    هند


    تبي تجرها معها ....


    ليه وش سوت لها .....


    تذكرت الرقم ......


    مسكينه هند ما تدري أن أمس انقطع التلفون عنهم ....


    فتحت الكتاب تدور على الورقة ......


    وانجن جنونها لم مالقتها


    ...............


    الظهر في أحد البنوك اللي مخلي أبو مشاري يشرف عليها مشاري .....


    مشاري : روحي مع السواق وجيبي العيال من المدارس لا تنسين ...


    ساره :اوكي يله لا أعطلك عن شغلك


    مشاري : لا يكون زعلتي ...؟؟؟


    ساره : لا ما زعلت متعوده عليك يله باي ....وسكرت ...


    مشاري حزت في نفسه أنه مهمل ساره وعياله هالأيام بسبب ضغط


    الشغل .......لكن بيقول لأبوه يخلي ماجد يساعدهم بدل ما يصيع في أراضي مالها داعي ....


    ..................


    رتاج واقفه عند محل الورد ....


    بعد ما أخذت بوكيه الورد الأحمر ....


    ركبت السيارة وراحت للبيت ونزلت عشان تبدل وتطلع ......


    راحت بسرعه لغرفتها تدور على لبس يشرفها عند خالد ...!


    طلعت تنورة كروهات أسود ووردي توصل لنص الفخذ ....


    مع تشيرت وردي ناعم وعليه كتابات بالأسود ....


    لبست كعب واطي أسود ,,,


    فكت شعرها لأن العنود تحبه كذا ....


    رسمت عيونها بالكحل السايل وحطت شدو وردي ...


    وبلاشر وردي وروج فوشي غامق ....


    لبست عبايتها وسكرتها عشان محد يشوف وش لابسه ,,,,


    طلعت وقالت للشغالة تقول لأمها ما راح تتغدا معهم ....


    راحت وركبت السيارة ومشت ...


    وبأستحياء مسكت جوالها ودقت على العنود .....


    العنود بصوتها الخشن :هلا وغلا بروحي ...


    رتاج راح صوتها وما عاد عرفت تتكلم ...


    العنود :رتاج وينك حبيبي


    ضيعت الدنيا رتاج ...


    العنود: يعني أسكر ؟؟؟


    رتاج : لا خلودي


    العنود :ههه وينك اللحين .......


    رتاج : طالعه من البيت بس أبي الوصف ........


    وجلست العنود توصف لرتاج بيتهم ........


    لم بعد الحوسه وصلت البيت ........


    استغربت أنه العنود ساكنه هالبيت المتواضع ...


    نزلت بعد ما قالت للسواق ينقلع ...


    ضربت الجرس وفتح لها واحد في حدود الـ28..........


    الرجال : نعم ؟؟؟؟؟؟؟


    رتاج : هذا بيت خا سكتت وقالت :العنود ......


    الرجال:ايه من أنتي


    رتاج :انا صديقتها


    الرجال : أها ....طيب ..تفضلي ......


    ومشى وهي مشت وراه ..........


    لم دخلها الصالة .......


    العنود تنزل من الدرج : هلا وغلا ...


    رتاج تسلم عليها ....


    العنود : افسخي عبايتك .....


    رتاج تطالع الرجال وتطالعها يعني أفهميها ,,,,,


    العنود : لا عادي هذا أخوي طلال قد قلتلك عليه ,,,,


    رتاج :طيب نروح غرفتك أحسن ,,,,


    العنود :اوكي ,,,,,


    طلال : تستحي مني .......


    العنود:أول مره بعدين راح تتعود ...!!!!!!


    طلعت رتاج والعنود وراحو الغرفة ......


    العنود : يله عاد ارمي العباية


    فسخت رتاج عبايتها وحطتها على جمب ......


    العنود :العن أبو ذا الجسم يا شيخة


    رتاج أحمر وجهها .......


    جلست رتاج على السرير وجت جلست جمبها العنود ومسكت يدها .......


    العنود /: وشفيك حاره


    رتاج : لا الجو حر


    العنود : أها


    رتاج تذكرت شي وشهقت


    العنود : وش فيك


    رتاج: الورد نسيته في السيارة


    العنود :أي ورد ؟؟


    رتاج :كنت جايبه معي ورد نسيتها في السيارة


    العنود وهي تغمز لها :أكيد لي ؟؟؟؟


    رتاج هزت راسها ب(ايه)


    انفتح الباب عليهم وبعدت العنود شوي عن رتاج ....


    راشد : من ذي ؟؟؟؟؟؟؟


    العنود وقفت :هذي رتاج صديقتي


    راشد يطالعها من فوق وتحت


    العنود :تعال سلم ترى عادي الوضع


    مشى راشد بيسلم عليها ورتاج تحاول تسحب العباية عشان تلبسها


    وهي جالسه ارتفعت التنورة وما بقى شوي ألا نقول (ماله داعي لابستها)


    مد راشد يده لرتاج : سلام يا حلو ؟؟؟؟


    رتاج مد يدها :وعليكم .........


    العنود : رتاج هذا راشد عمره 24 سنة ,,,,


    راشد يجلس جمب رتاج : كيف الحال ....


    رتاج ساكته وتنتفض من الخوف ,,,,,,,


    وش هالميانه يجلس جمبها,,,


    راشد :وش فيها خويتك تنتفض ,,,


    العنود :هههه رتاج ترى عادي أخواني مره فله لا تستحين منهم .....


    راشد : محد شافها قبلي ,,,؟؟؟


    العنود : إلا طلال بس مدري عنه ..........


    راشد :لا يا بوي والله أنا


    وطلع مسرع


    ورتاج ما فهمت شي .......


    العنود : لا يكون تضايقتي منه


    رتاج تسحب عبايتها بتطلع .......


    العنود :وين على الله .....


    رتاج : بأرجع البيت


    العنود :بدري أجلسي نسولف شوي


    جلست رتاج ربع ساعة وأغلب شي سااكته


    ثم قامت :خلودي أنا خلاص بأروح


    العنود: بدري حتى ما عطيتني اللي ابيه


    رتاج بحواجب معقودة :وش ؟؟


    العنود : بوستي


    رتاج استحت وقربت وعطت العنود بوسه على خدها .....


    العنود : طيب قبل لا تطلعين اجلسي شوي وجايه .......


    طلعت العنود ورتاج دقت على السواق يجي لأن الوضع ما يطمن وصادقة سديم ..


    تحت .......


    العنود : راشد أظن هو اللي يقدر عليها عنده أسلوب أما أنت عربجي ما يصلح


    طلال : أفا ....أنا عربجي أجل أنتي وش تصيرين قسم أن المستشفى غلط يوم كتب أنثى .......


    العنود : هه ما تضحك يله عاد أخلصو ترى سواقها بيجي بعد شوي ........


    راشد راح ركض للدرج وسبق طلال عليها .......

صفحة 1 من 18 12311 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. رواية همس الموت ٢٠١٤ كاملة , روايه كاملة 2014
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 64
    آخر مشاركة: 26-07-2014, 04:07 AM
  2. رواية عرفت تلعبها بنت اللذين كاملة ٢٠١٤ , روايه
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 23-05-2014, 06:28 PM
  3. رواية حالة عشق كاملة ٢٠١٤ , روايه جنان
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 89
    آخر مشاركة: 21-05-2014, 06:28 PM
  4. مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 21-05-2014, 05:55 PM
  5. رواية روحي لك وحدك كاملة ٢٠١٤ , روايه روعه ٢٠١٤
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 21-05-2014, 05:39 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52