صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 26

الموضوع: رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

  1. #1

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    رواية نافذة حب كاملة

    قلمي احب ان يكتب لكم رواية قد تكون مابين الخيال والواقع واتمنى م الكل تشجيعي والوقوف معي فهذه اول مره لي ف هذا المنتدى ..احببت الكتابة كثيرا لكن لم تكن لي الشجاعه بان اكتب ف منتدى ولكن اشكر من شجعني ع ذلك .. تعاونوا معي وكنوا عوناً لي
    اختكم.. مراجيح الطفولة

  2. #2

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

    البــــــــــــــــــــ(1)ـــــــــــــــارت



    اهِ كم اشـتاق واهِ كم اود مقابلتك <امـــــــــــــــي> شوقي لرؤيتك افاق كل شي بداخلي..احضانك الدافئه ورائحة عطرك الازهر.[/color].

    قطع عليه صوت الكابتن يعلن وقت هبوط الطائره لمطار الملك خالد بالرياض حط قلمه داخل مدونته ودخلها في حقيبة اليد تبعه ربط الحزام وبدأ يردد دعاء الرجوع من السفر

    في مكان ثاني..المعزين ملؤ البيت وهمسهم بمحاسن المتوفين يزيد من حرقة قلبها مسحت دموعها الي غلبتها ونزلت اشاحت بعينها لظل صغير عند الدرج تغرغرت عينيها واجهشت بالبكاء تسارعن المعزيات لمواساتها وتهدئتها

    كانت تنظر من الدرج على الحريم الي كل مالهم يزيدون وهي تتسأل ليه يبكون وليه لابسين العبايات قطع تفكيرها صوت بكا خالتها حست بالخوف وراحت مسرعه للخارج وفي بالها مكان واحد تروح له وتفضي خوفها فيه جلست ع ارجوحتها المزينه بالورد والشجر الخالي من الشوك حركتها بهدوء لكن عيناها بدت بالبكاء بعد خمس دقايق سكتت وقفت مرجيحتها وسوت تحديها الي دايما تسويه كان تسوي جهدها لجل توصل رجليها الصغيره للارض ولكن محاولتها فشلت فرجعت لوضعيتها وبدت تحركها بهدوء وعيونها بالسماء


    ...وصل واستنشق هوا ديرته الي فقدها 8 سنين دار بعينه يدور ورا حمد صديقه بس ماشافه دق عليه لكن مارد استغرب:اكيد النذل نايم وناسيني واللحين شلون باروح بيتنا اه ياحمد النذل هين انا اوريك
    اخذ شنطه وحاجياته وطلع برا مقرر يوقف تاكسي ياخذه شافه واحد شايب وركض عنده: وين وجهتك ياولدي
    التفت ع الصوت اللي يسأله : وسط الرياض يطولي بعمرك
    ابتسم الشايب بطيبه : امر
    ركب معه وصاروا يسولفون وهو متونس لرجعته لديرته وهالشايب سوالفه تجيب العافيه

    مر من عند مكان وكانه اثر لحادث الزجاج متناثر ع السكه والدم ماليها هز راسه وتمتم بـ انا لله وانا اليه راجعون

    :كثرت الحوادث والناس راحت ضحايا هالسرعه

    التفت لشايب والتمس في صوته حزن دفين كان بيساله لكن تراجع طالع لقدامه وشاف برج المملكه واضح م بعيد ابتسم بشوق خلاص بيشوف اهله امه وابوه واخواته واخوانه وخالته الغاليه اللي ماقطعته ابد ماصبره على هم الغربه الا هي

    لقط الشايب ابتسامته وابتسم معه: جعل هالمبسم دوم ياولدي
    توسعت ابتسامته : وياك ياعم يدوم طيبك



    وصف له الحي اللي ساكن فيه ولما وصلوا شاف الاعجاب في عيون الشايب: ماشاء الله ياولدي الله يديم عليك هالنعمه

    ابتسم له وحبه ع راسه الله يجزاك خير ياعم طلع بوكه بيعطيه مشواره لكن الشايب حلف ماياخذ شي وبعد محاوله اخذ 100 ريال ودعه وراح يدور له مكده ثانيه

    اخذ شنطه لكن حس بحركه ف البيت مو طبيعيه شاف سيارات واجد حول البيت وداخل الحوش حس قلبه يخفق تعوذ من ابليس ودخل حط شنطه عندغرفة السايق وسمع شخص يناديه رفع راســــــه وزاد استغرابه...


  3. #3

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

    البــــــــــ(2)ــــــــــــارت

    رفع راسه وزاد استغرابه :حـــــمد
    ركض حمد واحتضنه سلم عليه واخذوا اخبار بعض ساله وهو مازال متخوف:حمد وش صاير ليه انت هنا وليه ماجيتني المطار وانت تدري ان ماحد يدري اني بارجع اليوم
    سكت حمد مايدري وش يقول:السموحه منك انا ماطلعت اللحين الا وانا كنت باجيك..
    : ايه هذا وعرفناه طيب وش تسوي هنا ليكون علمتهم ومسوين لي عزيمه
    :سطااام اسمع وانا اخوك انت تعال اللحين معي وراح تعرف بس اوعدني انك تتماسك
    سطام وجهه بهت واطرافه بردة:حمد تكلم قول وش صار امي فيها شي ابوي صارله شي عمي اخواني تكلم
    :سطام
    التفت وشاف ابوه انسحب من يدين حمد وركض لابوه حضنه وحب راسه ويدينه واكتافه :يبه شلونك عساك طيب يبه انا جيت يابعد راسي وجبت لك الشهادة يالغالي
    ابوه وهو يرجف:سطام يابوي كبرت يابعدي الله لا جابها من غربه فرقتني عنك تعال يالغالي تعال والله اني بالحيل فاقدك ياولدي
    مر واحد من المعزين ونادى ع ابو سطام وسلم عليه:عظم الله اجرك يابو سطام واحسن الله عزاكم والله ان اخوك ابراهيم كان عزيز وغالي
    دنق ابوه وسحب طرف شماغه يمسح دموعه:الله يرحمه
    حالة هدوء مر بها سطام اطرافه بردت ولانت ملامحه من الفرح الا الهدوء التام عمه مااات عمه الغالي مات طيب الهدايا اللي وصاني بها وضحكه لي ووعده لي بالعزيمه...رفع راسه بقوووه كلمة ابووه زادت عليه الصدمه
    ابو سطام:الله يرحمهم مكتوب عليه ان هو وزوجته يموتون سوا الله يصبرنا وانا اخوك مالنا الا الصبر
    ابو محمد المعزي طبطب ع كتف ابو سطام وهو يحثه ع الصبر
    بعدها ماعاد سمع شي :لا ياربي خالتي راحت اه ياقلبي خالتي راحت قطع ابوه العراك النفسي اللي يعيشه اللحين:سطام يابوي استهدي بالله قول انا لله وانا اليه راجعون
    :يبه اللي سمعته صدق عمي وخالتي توفوا
    اغرقت عيون ابوه بدموع يدري ان ولده يحب خالته وعمه ومايعتبرهم الا صحاب له حط يده ع راس ولده وجلس يمسح عليه:سطام يابوي ترحم عليهم ترحم عليهم
    :متى توفوا
    :امس بعد صلاة العشاء
    الصدمه ماخلته يقدر يوقف مشى من غير مايحدد واجهته:ياربي امس وخالتي تكلمني امس وهي تضحك معي اااااه ياربي استوقفه صوت صغير ينكر شي ومصر على انكاره



    جتها بنت عمها الصغيره تركض وتنادي عليها: عذاري ياعذاري
    :تعالي يالمى انا هنا على المرجيحه
    :عذاري قومي معي نروح البقاله
    :لا ما ابي
    :ليييه كل ماقلت لك شي قلتي لا
    :بعدين ماما تجلس تدور وراي وتخاف
    :ايه صح امك وينها انا سمعت ساره تقول انها ماتت
    :لا ساره كذابه ماما راحت المستشفى مع بابا
    :بس انا شفت جدو امس باليل كان يكلم ويبكي حتى شوفي الحريم كووولهم جو هنا عشان ان امك وابوك ماتوا
    بدت تخاف وتوضح لها الصوره:لا كذابه ماما وبابا ماماتوا انتي كذابه
    سكتت لمى وخافت من علو صوت عذاري عليها
    سكتت واخذت تتنفس بصعوبه وشفايفها قوستها دليل على بدء بكاء قد لا ينتهي بكت ب اعلى صوت لها بكت شعور خوف حاربته كثير
    من بكائها اللي يحرق القلب بكت لمى معاها

    واقف من بعيد وعينه عليها مافهم من كلامها شي لبعد المسافه ولكن شكلها بالبكاء حرك شي بقلبه كبيير وايقن بان خالته اللي ما اعتبرها الا اخت له راحت دموعه نزلت حط يده ع راسه وكانه يهدي نفسه رفع راسه فوق وهو يقول :لا اله الا الله انا لله وانا اليه راجعون
    :الله يصبرك ياخوي
    نزل راسه :الله يرحمهم حمد اذا ماعليك امر جيب لي حاجياتي عند غرفة السواق
    :هذي هي معي جبتها
    مسح دموعه بكفه ولف على صديق روحه واحتضنه بخفه واخذ منه اغراضه وراح للجهه الثانيه من البيت عشان يطلع لغرفته
    لف حمد راسه وشاف هالطفله وصوت شهقات بكائها بدا يخف والثانيه تمسح على شعرها الحرير وكأنها تهديها
    :الله يصبركم

    مرت ايام العزاء وجو الحزن مافارقهم ضحكات سهاد وروحها النقيه وسوالف ابراهيم ومقالبه باقي تزور كل واحد منهم وماقدروا يفرحون برجوع سطام
    اما سطام بعد ماعرف ان اللي كانت تبكي هي بنت عمه وخالته صار يحس بالحزن عليها لكن هي تتجنب الكل وعمها جهز لها غرفة ببيته بس حالياً بتنام مع لمى لين تجهز غرفتها صح بيت اخوه بنفس حوشهم بس هي هاللحين مابقالها الا هو وخالتها

    ام سطام:ساره ياساره
    طلت براسها من الدرج :سمي يايمه
    :يلا نادي اخوانك وابوك الغدا جاهز وشوفي عذاري وينها
    :ان شاء الله يمه
    راحت لغرفة عمها ابو زوجها لجل تناديه طقت الباب:عمي
    :ادخلي يابوك
    فتحت الباب وسلمت عليه:يلا ياعم الغدا جهز
    :الله يعطيك العافيه يا ام سطام تعالي ساعديني
    : الله يعافيك ياعمي هاك انا جايه لجل اساعدك .اخذت بيده وجلست تراكيه لين وصلته جلسته على الكرسي وقربت منه كاس اللبن:سم ياعم هذا كاس اللبن
    :الله يسلمك الا وينهم وراهم مانزلو
    :والله مدري ياعم قلت لساره تناديهم باروح اشوفهم واجيك
    انفتح باب البيت لف بيشوف مين اللي فتحه الا وهو شايف عذاري معها كيس وواضح انه ثقيل عليها:عذاري
    رفعت راسها وابتسامه تجنن مزينه وجهها وشعرها الحرير المقصوص بترتيب طايح ع اكتافها بحريه وعيونها الوساع الكحيله وبشرتها المتورده من الشمس:هلا جدي
    ضحك الجد لمجرد انه شاف ابتسامتها:وشو ذا محملتن به نفسك
    قبل ماترد نزل عمها وبنات عمها وعيال عمها وخالتها
    ام سطام:عذاري وين كنتي ياحبيبتي
    ردت بابتسامه احلى:كنت في بيتنا
    الكل سكت مشى عمها لين عندها وجلس لجل يكون بمستوى طولها:وشنو كانت تسوي الحلوه هناك
    ضحكت ببراءه على اسلوب عمها الطفولي معاها:انت شايب وش عرفك بعلوم الصغار
    سو نفسه منصدم:افا وانا ولد عبد العزيز
    ضحك كل من في الصاله الا شخص ابتسم وعينه عليها مافارقتها ابد


    بعد 4 اشهر

    بدت المدرسه وبداأ نكدها والتضجر منها بس فيهم من كان يحس بالوحده وفيهم من كان يتفشخر(مستانس) لانه اول سنه له بالمدرسه
    كانوا البنات مع امهم جالسين يتابعوا برنامج على t.v جت لمى وهي لابسه مريولها وهذي 10 مره تلبسه
    ام سطام:لمووو افسخي المريول ميري اللحين كوته
    زادت من تدلعها بمشيتها ولعب اصبعها بشعرها وتحرك فمها بطريقة مستفزه ساره وهديل انفجروا ضحك على شكلها لانها فرحانه انها بتدرس
    ساره:افرحي بس والله لاتندمي على هالفرحه ههههههههههههههه
    لمى:اصلا انتم غيرانين مني
    هديل:عشتوا على شنو نغار كرف وكرفنا ومريول ولبسنا
    حطت يديها على خصرها بضجر:مامااا شوفيهم
    ام سطام:لمى اذا مافسختيه ورجعتيه مكانه بيجيك شي مايسرك
    ساره:وبعدين تعالي وين عذاري روحي ناديها
    ام سطام:ايه والله وينها عهدي بها العصر
    هديل:اكيد تلقينها مع حسام تلعب
    لمى:باروح اشوفها

    رجع من عند خوياه وهو نعسان همه اللحين سريره
    شاف امه وخواته جالسين في الصاله:حيووو وش معاها اليزابث وجميلاتها يتابعون التلفزيون
    ام سطام:رويكن وينك فيه ادق على جوالك مقفل
    سحب ساره من قميصها ورماها على هديل وجلس في مكانها لانها بجنب امها تمدد وحط راسه على فخوذ امه وعينه على ساره المعصبه
    :يممممه شفتيه وش سوا فيني
    ضربته امه ع راسه بقوه: خلاص اجلسي ضربته
    راكان:اااااااي يمممه
    ام سطام:اعققل وخل خواتك عنك وقوولي ليه جوالك مقفل
    رفع عيونه لوجهه امه:ماكان مقفل الله يطولي بعمرك كان مافي شبكه عند خوياي
    :يمه وش فيك علامه وجهك مصفر
    :سلامتك يمه بس فيني النومه
    :اجل قوم نام بكره وراك مدرسه
    :لا لا بانام هنا..عدل نفسه صار وجهه مقابل بطن امه اخذ الخداديه وحطها على راسه وناااام
    :هديل يمه خفضي لصوت خلي اخوك ينام
    هديل:خليه يصعد غرفته
    :هديييل روحي فوق وتفرجي على راحتك
    :ان شاء الله يمه
    طلعت فوق وماسمعت أي حس للمى وحسام وعذاري مرت على غرفة لمى الا وهي نايمه ومريولها بجنبها ضحكت بينها وبين نفسها عليها دخلت غطتها والتفتت لسرير عذاري شافته فاضي استغربت بس قالت يمكن بغرفة حسام طفت النور وقفلت الباب وراحت على غرفتها


    دخل ابو سطام البيت وشاف ساره تاكل بطاطس مقلي وزوجته جالسه وراكان نايم على رجولها:السلام عليكم
    :وعليكم السلام
    جلس على الكنبه القريبه من زوجته :علامه نايم هنا
    :جى من برا وحيله مهدود وتمدد على رجولي ونام
    لكز راكان برجله بقوه لكن لاحياة لمن تنادي رجع ولكزه مره ثانيه بقوه اكبر ماشافوا الا وراكان واقف بنص الصاله ويسمي:بسم الله الرحمن الرحيم
    :ههههههههههههههههههههههه كح كح
    ام سطام:سوييير اسكتي واشربي ماي لاتموتين علينا
    راكان:يببه حرام عليك كنت احلم وانت قطعت علي حلمي
    ابو سطام:لا والله كسرت رجل امك وتقول ليه اصحيك
    :اهااا كسرت رجل اليزابث حقتك
    ابتسمت ام سطام:روح كمل نومك لو جلسنا معك عز الله راحت علينا النومه
    :احم اشوف الغاليه استحت
    :رويكن اقضب ارضك وروح نام بكره وراك مدرسه
    : بكمل نومي ايه بس مدرسه لا بكره اول يوم ماحد يداوم يايبه
    :بكيفك بس بعده بتداوم وغصباً عنك
    :حاضر على خشمي بس يبه انا وانت ما اتفقنا
    :لاحووول على وشو نتفق
    :شووف ياطويل العمر بما اني اخر سنه وان شاء الله اتخرج بسلامه وش هي هديتي
    :شف شف الورع اقول قم يلا قم روح ارقد وبتزورك هديتك بمنامك
    :اخخخ ياوجهي باروح يايبه ...راح وهو يتحلطم وساره وامه يضحكون عليه
    :هدى ماشفتي لي سطام
    تنهدت:لا والله عهدي به بعد صلاة العشاء ...نزلت راسها
    سهاد ياعيسى كانت له كل شي الام والاخت والصديقه واللحين راحت
    تغير صوتها وبانت الغصة فيه:كل يوم اشوفه يوقف قدام بيتها والله اني قلبي ماعاد يتحمل صار له 4 اشهر على هالحال يقولي يايمه انتم شفتوهم ودعتوهم لكن انا يايمه لي 8سنين منهم وبالاخير اجي ما اشوف احد منهم
    ساره بكت وقامت
    جلس بجنب زوجته يهديها ويواسيها لعل الحزن والهم اللي به وبها يزول

    استاذن من حمد وشكره على العشى وطلع صار يقضي اكثر وقته عنده يمكن ينسى شوي شغل سيارته وجلس يتمشى بالشوارع ويشوف كيف تغيرت الاحياء عن اول رن جواله وشاف رقم البيت رد:الو
    :هلا يمه وينك
    حس بان امه باكيه من صوتها:كاني قريب يالغاليه
    :ترد بالسلامه تبيني اجهز لك عشى
    :لا الله يسلمك تعشيت عند حمد
    :اجل يلا مع السلامه يابوي
    :بحفظ الله...سكر من امه وهو يدعي من كل قلبه بان ربي يحفظها له

    وصل البيت حوالي الساعه 12:00شاف امه جالسه بصاله والبيت ساكن راح لها وسلم عليها وعاتبها ليه متعبه نفسها ومنتظرته وسولف معها شوي وبعدها صعد لغرفته فتح الباب وراح للحمام على طول خذله شور سريع وطلع فتحه دولبه لبس له برمودا قديمه له وشاف هدايا عمه وخالته على التسريحه غمض عيونه صار يكره غرفته لان كل شي يذكره فيهم
    :اقوول ياسطام غرفتك رهيبه شكلي باخلي غرفة بنتي مستقبلا مثلها
    :هههههه والله ياعم احلامك بعيده اللحيين بافهم خالتي سهاد كيف وافقت عليك
    :ياوورع لاتنطق اسم حرمتي
    :هييه هييه انت اللي احترم نفسك تجيب سيرة الحب على لسانك
    ابراهيم عصب وتنرفز منه:حبك دب يالحم.....
    :هههههههههه عصب العم
    :لاعاد تقول عم قطع في هالوجه كل اللي بيننا 11 سنه
    :اقول طس بس بكره وراي مدرسه انت فاضي
    :نعنبو ذا الوجهه ياشيخ انا عمك
    :اقووول برا مره يقول لا تقولي عم ومره يقول انا عمك قم بس

    حرك راسه بيطلع هالذكرى اللي جت بباله طالع لشكله في المرايا وحرك شعره بيده:مو كانه طولان يلا بكره اروح عند الحلاق جذب نظره شي
    التفت لسريره الا والفراش مغير تقرب منه وهو في اتم استغرابه الا والصدمه الكبرى,,,

  4. #4

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

    البـــــــــــــ(3)ـــــــــارت

    اشتيااااااق وحنـين.....


    كنت طــــــفله لاتعي سوى ماحولها ....
    استقي من الحياة كل ما احب وارى الاشياء بعينيّ والدي فـــــــقط...
    وانمو وتبدأ الاوان التي عرفتها من حولي تتبدل..
    كلما نموت اكثرررر!!
    كلما اختلفت الحياة..



    طلعت فوق على الساعه 1:30 ومن عادتها تتفقد عيالها

    تقرب وه مستغرب شاف نص شعرطالع من البطانيه قرب يده وهو متردد قبضها اكثر من مره سحب البطانيه بخفيف وشاف الي صدمه اكثر


    مرت ع غرف عيالها الا سطام لانها عارفه انه لسى صاحي من نور غرفته الواضح
    وهي في طريقها لغرفتها استوقفها شي رجعت الى حيث ماكانت فتحت غرفة لمى وارتعد قلبها

    عينه ما انشالت يطالع كل ملامحها واسئله كثيره تدور بباله ..وش جابها غرفتي وليه نايمه هنا لايكون تهاوشت مع لمى وجت هنا

    انفتح الباب بقوه:سطــــــــــام
    التفت بسرعه وهو مذعور من صوت امه اللي طلعه من تفكيره
    ارتخت ملامحها وفكت الباب من يدها وتقدمت وهي تاخذ نفس عميق وعينها على عذاري اللي تحركت من صوتها
    :وش جابها هنا
    حرك كتوفه بمعنى ما ادري
    :والله يا ان ارعبتني رعب الله لايذوقه لك .....رفعت عينها لولدها وشافته ماهو يمها ابد وعينه متعلق بشي واحد وهي عــذاري
    ضربته بخفيف على كتفه وقالت بضحكه غض بصرك ياولد
    انحرج من امه اصلا نسي وجودها .. سبحان من خلقها ملاك ماشاء الله
    :احم اللحين وين انام
    :ههههههه ع سريرها مانيب شايلتها نومها خفيف اسم الله عليها وماعاد تنام اذا صحت وبكره وراها مدرسه
    :طيب يمه تعرفين وين ودت فراشي لانها بدلته بفراشها
    :ههههههه دور وراه انا بشغل التكييف شوف كيف البنت غرقانه من الحر
    شغلت التكيف وغطتها زين وابعدت خصلات شعرها اللي على جبينها باست جبينها وطلعت
    :تعال نام ع سريرها فيه مفرشك هههههههه
    التفت على امه :وشوووووو
    :ايه والله ماعرفت انها عندك الا وقت ماشفت مفرشك على سريرها وترا هالبطانيه اللي متلحفه فيها تراها هدية ابوها وهي نايمه هنا لان غرفتك تذكرها بغرفتها ببيتهم
    طلعت وقفلت الباب وراها وهي تبلع غصتها...اه ياسهاد الله يقدرني واحفظ هالامانه


    وقف وهو مو مستوعب اللي قالته امه يعني هي نايمه هنا لان غرفتي نفس غرفتها ... اه ياربي الله يرحمك ياعم وش بساوي انا اللحين بتعجبها ولا راح تفارقها
    طلع وهو مهموم وتوجه لغرفة لمى فتح الباب بهدوء وشاف غرفتها كانت روعه وتوحي بانها غرفة اطفال كل شي وردي وموف شاف فراشه على سرير عذاري جته الضحكه بس مسكها كان شكل الفراش وترتيبه يضحكون قفل الباب وتوجه لسرير ونام نفس ماهي مرتباه .... كانت مرتباه بالعرض ونصه طايح لتحت وحاطه المخده من جهة العرض لان الفراش ثقيل وطويل فنام عرض السرير ورجوله لتحت



    صحى وهو يحس جسمه مكسر من نومته امس شاف الساعه بجواله:اووف 6 ونص راحت علي الفجر راح ع غرفته وشاف الغرفه فاضيه راح الحمام وخذله شور سريع ولبس له ثوب ونزل تحت شاف اهله يفطرون : السلام عليكم
    الكل:وعليكم السلام
    :ليه ماصحيتوني اصلي الفجر
    لمى:انت وشو له نايم في غرفتي
    اشر لها بيده بـ مع السلامه وطلع للمسجد القريب من بيتهم مايحب يصلي في البيت ابد الا اذا كان فيه طارئ
    ابو سطام:ايه دقيت الفجر الباب عليه بس ماشفته بغرفته
    ام سطام غمزتله بعينها يعني بعدين تقوله
    استغرب وسكت
    :راكان صل الفجر
    :ايه صل ورجع نام
    :الله يهديه
    عذاري :الحمدلله وقامت راحت عند التلفزيون ببتفرج لين يخلصون من فطورهم
    :بابا عذور
    :هلا بابا
    بانت الفرحه على عيونه لانها قالت له بابا:تعالي بابا ابغاك بشي
    قامت ومشت لين عنده
    :ويين بوسة بابا
    ابتسمة وباسته ع خده بقوه جت لمى وقالت انا باعطيك بعد بوسه مثل عذاري قرب لها خده وباسته
    الجد:لابوك من دلع
    التفت لمى على جدها:جدووو وش قصدك
    الجد:قصدي وانا بعد ابي بوسه
    ضحكن ساره وهديل وامهم وابتسم ابوهم عشان ماتقب فيه لمى:يلا ياشطار تعالوا بعطيكم مصروفكم
    عطى لمى 30 وعطى عذاري 30
    وهديل 50
    رجع من المسجد وسلم على راس ابوه وجده لانه مالحق يسلم عليهم وجلس يفطر
    هديل:عذاري لمى يلا راجو برا منتظرنا
    رفع عينه وشاف الثنتين مطقمين بكل شي سأل بشكل لا ارادي:عذاري باي صف
    جاوبه ابوه وعينه عليهم:ثالث ابتدائي
    كل لقمته : هدييييل وقفوا انا باوصلكم اليوم...وانتي ساره ماتبين تداومين
    ساره:خخخ تنكت حضرتك حنا دوامنا بعد اسبوع
    ضرب جبهته :سوري انسه ساره نسييت انك جامعيه ..ضحك وقام
    مشى من عندهم ولمى تنط بفرح لان اخوها بيوصلها المدرسه في اول دوام لها
    تهاوشوا هديل ولمى على مين يركب بالمرتبه الاماميه عصب سطام عليهم وقالهم يركبون كلهم ورا مع عذاري تافأفن وركبن ورا

    وكل شوي يطالع من المرايا لعذاري وكيف هي هاديه ماغير تبتسم وتجاوب على اسئلة لمى با اجوبه مختصره

    هدييل:وقف وقف
    ضرب بريك ووقف :علاممك
    هديل وهي مخترعه من البريك القوي :وجعوه ياسطام مدرستي هنا
    :وينها ما اشوفوها
    :هذي هي وراك
    رجع بسياره لين وقف عندها شاف اللوحة متوسطة الخامسة والاربعون الاهليه:انزلي
    :يلا مع السلامه وسوق على مهلك معاك اطفال بريئئين
    :اقول طسي بس الحقي على كرسيك وطاولتك وراك تمسيح الغبره
    اسرع بسياره وهديل تخارش وتتوعد في قهره لها

    وصل مدرستهم وهم لسى يضحكون على هديل وحراكاتها:يا اميرات وصلت مدرستكم يلاا انزلوا
    لمى بخوف:سطام انزل معي
    :وشو انزل معك
    :سطام والله خايفه وبدت تبكي
    :لا حول لموي حبيبتي طالعيني شوفي عذاري معك وامي بتجيك بعد ساعه انتي اللحين ادخلي وخليك مع عذاري لين تيجي امي
    التفت لعذاري:صدق عذاري باكون معك
    عذاري:ايه لين تيجي ماما وبعدين كلنا نرجع البيت معاها
    اقتنعت لمى ونزلت مع عذاري وهي متمسكه بيد عذاري وما تبي تفكها

    استناهم لين ما دخلوا من بوابة المدرسه ومشى وتفكيييره كله بــــــــــ...


    :يممممممه
    ردت جدتها وهي معصبه من صوتها العالي:ولزز يمسك بلاعيمك وش تبين تصارخين من صباح الله
    :ههههههههه الله يخليك لي يايمه ليه ماصحيتيني اليوم وراي مدرسه
    ناظرتها من طرف عينها:خبري بك ما تداومي اول يوم
    :هههههههه خابزتني بيديك...الا وين ابوي
    :طلع قبل ساعه هو واخوك يقولون معاهم اجتماع في شركة التركي
    :اهااا الله يقويهم بس أي واحد من ااخواني نايف ولا جاسم
    :نايف
    :اها
    :ياكافي البلا وش بلاك تأهين عندي اليوم
    :ههههههههه عجبتني تأهين ترا
    :اقوووول نديييش طسي افطري بس
    :ياعمري ليييك يا ماما بتخافي على صحتي
    :والله ان ماقمتي بالعصا على راسك
    :ok ok انا بقوم كلش ولا عصاك

    دخلت المطبخ وجلست تسولف مع الشغالات رن جوالها وشافت اخوها نايف يتصل بها قمزت من الفرحه لانها تحبه وهو حنووون معها:الوووووو
    ابعد الجوال عن اذنه :ندى وجعه ان شاء الله اذني ابيها
    :هههههههه والله من فرحتي امس نمت ولا سولف معك
    ابتسم بحنيه:يابعدي اليوم بتشبعي مني ...المهم نسيتيني وش ابي
    :خخخخ وش تبي تذكر تذكر تذكر
    :مرجوجه وش نقول اسمعي اليوم ابيكم تسوون غدا لا صار ولا استوى بيجونا ضيوف واستني شوي وجاسم بيجيكم واكتبوله اللي ناقصكم عشان يجيبه لكم
    طالعت لساعه المعلقه على جدار المطبخ وشافتها 9ونص
    :اوووك بس قول لجسوم يعجل ماعاد به وقت
    :ان شاء الله سلمي على جدتي وقوليلها ويلا اقلبي وجهك...قفل
    طالعت بالجوال :شف شف النذل قطع الخط بوجهي انا اوريه
    راحت لجدتها عشان تعلمها بضيوف اخوها وجلست تطقطق على راسها وهي تهاوش فيها

    وصل امه لمدرسة لمى لان اول يوم دوام ولازم الامهات يحضرن :يمه باخذ لي كم لفه وارجع لك
    :طيب ربي يحفظك
    راح وصار يلف بالشوارع ووقف عند اشاره وعينه على لوحه اعلانيه عن الحوادث استغفر ربه :ربي يكفينا شر الحوادث
    وقفت سياره لومزين بجنبه وهو لا ارادي لف براسه عليها وشاف شخص ماينساه ابد دق بوري والتفت الشايب وتهلل وجهه من الفرحه انارت الاشاره خضرا واشر له بيده يوقف على جنب
    مشوا ووقفوا على جنب سلموا على بعض وسألوا عن حال بعض:اشلونك ياعم عساك طيب
    :والله الحمدلله يولدي انت علومك وكيف صحتك
    :الحمدلله نشكر الله على الصحه
    :ايه والله له الحمد...الا ياولدي وش اسمك ماعاد سالتك السموحه منك
    :ابد ياعم معاك سطام التركي
    :والنعم والله
    :ماعليك زود ياعم
    :معاك ابو رائد يحيى السرحي
    :والنعم فيك ياعم بس كانه مو غريب علي
    ابتسم الشايب:اييه ماهو بغريب وانا عمك
    استغرب:ليه
    :لانــــــــــــــــــــه ......


    جالسه تسولف مع جدها وتتابع فيلم على TVوجدها يبيها تغير القناة على قولته قرف
    ونجاسه
    نزل وهو مفلل نوم سلم على جده وضرب ساره على راسها:ايييي راكان وكسر بيدك
    :يكسر راسك
    الجد:كان ماصحيت احسن
    :خخخ ودي بس مافي شبعت
    :الله يعقلك ويبعد المهبله من راسك قل امين وانا جدك
    :ههههههههههههه برافوا جدو
    :وانتي كم لي اقولك اقلبي عن هالنجاسه
    :تكرم عينك دام رديتلي حق من الروك ابشر
    :ها ها ها مايضحك انسه ساره...الا ليه البيت هادئ وين الناس
    :هذا علوم ثقل النوم فيك قم بس روح كل لك لقمه
    :افا الحبيب معصب علي اليوم
    :قمممم وسو لي معك شاهي
    غمزله بعينه:وليه ماتبي ميري تسويه لك ليكون زعلتك الحبيبه
    ماحس الا والخداديه على وجهه
    ساره:هههههههههههههههههه احسن
    حك راسه وقام باس راس جده :السموحه منك يالغالي حنا لنا الله وانت خلك مع البنات اهئ اهئ
    :لاتكثر اكل ورانا عزيمه
    :مين اللي عازمنا
    حط عينه بعين راكان:عيال الحمد
    عقد حواجبه وبانت العصيبه على وجهه كمل طريقه للمطبخ ولا فتح فمه بكلمه
    تمتم جده بـ انا لله وانا اليه راجعون
    :عمي غالي ياجدي وهالشي انت ادرى به
    :يابنتي والله ادري بس العفو والصفح من شيمنا
    :سطام يدري
    طالع ببنت ولده اللي تشبه عمها كثير: لا وحذاري يدري اذا رحنا بعدين يصير خير
    :وتهقى سطام بيسكت
    :سطام عاقل ويعرف يتحكم بنفسه ولاتنسي ان عمك سامح قبل وفاته وهذا الشي بيرضي سطام اكيد
    تنهدت بألم وسكتت



  5. #5

    ][ فريق تطوير الزين ][


    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    11,800
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: رواية نافذة حب كاملة , رواية بدون ردود

    البـــــــــــــ(4)ــــــــــــــــــارت


    (( ارجحوتي ))

    هنا يكمن العطاء...
    وتصبح العتمه سناء...
    ونرتشف من كؤوس الحب ..
    ومازلنا نتمنى الاكثر والاكثر...



    :والنعم ياعم بس كأنه مو غريب علي
    ابتسم:اييه ماهو بغريب عليك وانا عمك
    زاد فضوله وحيرته: ليييه
    : لاني اصير ولد جدتك ام امك
    :وشوووو
    اكد له براسه وحط يده على قلبه بمعنى هذا الصدق
    :يعني انت تصير اخو امي
    نزل يده وحطها بجيب ثوبه:هذا هو الصدق جدتك ام امك قبل ماتتزوج جدك كانت متزوجه من اول وعندها ولد وولدها واقف الان امامك
    :ياعم انت عارف وش تقول .. طيب امي تدري ان عندها اخ
    :ايه تدري ....تنهد بالم وكمل...كان عمري 12 سنه وقت ماجابة هدى ..رفع نظره لسطام وشافه بعالم ثاني وكانه يستوعب اللي ينقال له ... حط يده على كتف سطام وشد عليه : تعال نروح لهالكوفي القريب واقولك بكل شي
    حرك راسه بطيب ومشى معه ,,



    :سوير روحي شوفي حسام وينه فاقده
    :ان شاء الله
    عينه على التلفزيون لكن باله ابد مو معاه يحس بفراغ كبير في قلبه فقد الضنى شين واليوم بيروح ياكل عند من ضر ضناه ....يالله توكلت عليك وفوضت امري لك

    جت ساره وهي تضحك على سوالف حسام التفت لهم وعينه على حسام وهو شافق لحاله :حي الله النشمي ارحب
    ضحك بوناسه:حي الله جدي
    قربته ساره من جده وباسه على راسه:يازين ريحتك ياجدي
    :هههه تسلم يابوي ..وجلس يمسح على راس ولد ولده الاعــــــــمى
    :جدي
    :لبيه يابوي
    :وش رايك نطلع للمزرعه والله ابطينا هالسنه منها نتونس ومنها اونس عذاري تحب الخيل هناك
    :وانا ولد ابوي ما طلبت شي يانشمي
    ضحك براحه طفوليه وعين الجد عليه مافارقته

    جى راكان من المطبخ وحط الشاهي وصب لجده وله وجلس بجنب حسام :الا حسوم اقولك تراني حصلت اللعبه اللي تبيها
    :قل قسم
    :والله واسأل سيف اخو جمال بعد
    :وليه ما اخذتها لي
    رشف من الشاهي اللي بيده: كانت اخر حبه وخذها سيف
    مد شفايفه وحاس فيها شوي وبعدين سكت وراكان يراقب تصرفه ويضحك بداخله مايدري ان راكان اخذله بس يلعب عليه ساره والجد عرفو من ملامح راكان انه اخذله وسكتوا ولا هم كان ناوين على هوشه’’’’خخخ



    جالسين على كراسي في الساحه الداخليه للمدرسه و
    قلبها ماكلها على ولدها تدق عليه يا اما مشغول او مايرد
    :ماما سطام تاخر
    :اللحين يجي
    :اوووف منه
    :ماااما
    نفذت اعصابها :نعم
    :ماما عذاري وينها
    :وشو التفت يمين وشمال ما القتها ..قامت من مكانها تدورها الا وجوالها يرن شافت المتصل سطام ردت : سطااااام ويينك فيه شغلت بالي اتصل تعطيني مشغول
    فرك جبينه بحيره:اسف يممه بس انشغلت شوي
    كانت بتكمل هوشه بس حست من صوت ولدها ان فيه شي فسكتت: انت وينك اللحين
    :دقيقتين وانا عندكم
    :طيب انا بادور لعذاري مدري وين راحت الله يهديها
    عقد حواجبه : كيف يعني وين راحت
    : لقيتها خلاص يلا ننتظرك ..وقفلت



    واقفه عند لوحه كبيره معلقه عند الباب وعينها عليها تقربت منها وهي جاهله وش تسوي عذاري هنا لما صارت قريبه منها عرفت عذاري بايش تتطالع ..... كان في هاللوحه اسماء الطلبه ومقسمينها لكل صف ومكتوب فوق اللوحه يوم مجلس اولياء امور الطلبه ..والام اللي تحضرتكتب اسمها بجنب اسم بنتها وعذاري كانت تطالع لاسمها وبجنبه اسم امها ..سهاد ضاري ...حطت يدها على عيونها وكانها تمنع دموعها من النزول شافقه وهامه لحال بنت اختها نزلت يدها وهي تصبر نفسها : عذاري حبيبتي
    التفت لخالتها وماقدرت تحبس دموعها اكثر ذكريات هذاك اليوم ماتمحي من ذاكرتها ركضت لخالتها وصوت بكاها يسبقها حضنة خالتها من فخوذها وبكت با اعلى صوت عندها فقدت امها وابوها بوقت واحد شي صعب عليهاااااا طلعوا من عندها وهم يودعونها ورجعوا جثث متقطعه جلست خالتها وضمتها بكل قوتها والدموع اللي حبستها سمحتلها تنزل :اه يا امي انتي ياعذاري خلاص ياحبي خلاص ياحبيبتي
    عذاري قلبي اهدي ياعمري اهدي
    كل الطرق فشلت فسكتت وخلتها تبكي يمكن ترجع عذاري الاولى المرحه اللي ضحكتها يسمعها الكل رن جوالها ورن بس ماردت خلوه ينتظر مثل ما انتظرتـــــه ونزلت دموعها بسبب انتظارها له,,,



    انشغل باله وهو يدق وامه ماترد الح بالاتصال وقلبه يخفق بجنون يحس بان فيه شي انفتح الخط :الو يمه
    :انا لمى
    :لموي قولي لا امي انا برا
    :سطام اهـــــــــــــــئ ,,بكت
    :لمى لمى وش فيك
    فجأءه جاه صوت امه:مافينا شي انت برا
    : هاه
    :علامك اقلك انت برا
    صوت امي فيه البكى ليكون صارلهم شي
    :الو سطام وينك
    :ايه ايه معك انا برا يلا اطلعوا
    :طيب حنا طالعين

    ركبن السياره سلمت امه عليه وجلست بالمرتبه الاماميه
    ولمى وعذاري بالمرتبه الخلفيه بس عذاري هالمره جلست ورا خالتها يعني مايمديه يطالع لها
    :ايه يالمى علميني على المرسه كيفها عجبتك
    :زينه ما عليها
    :افا ههههه وهذي اللي متحمسه لها ليكون فشلتي با امك يابنت وبكيتي
    مالقى أي رد من لمى طالعها من المرايا شافها تطالع للجهه الثانيه استغرب وسكت




    :نــــــــــــــــــــــدى يا نـــــــــــــــــدى
    جت تركض من الدرج :هاه هاه وش بلاك هديت البيت بصوتك ..وقفت على اخر درجه وحطت يديها على خصرها ..وش بغيت سيد جسوم

    :ايه شسمه اكتبي الاغراض اللي تبونها عشان اجيبها
    :مانبي شي كل شي موجود بس ابي اغراض الحلى اصبر لين اجيب الورقه
    :عجلي علي ماعاد به وقت

    طلعت جدته من غرفتها:تستاهلون ليه ماتكلمتوا من بدري
    :جيتي وجابك الله تعالي باقولك بشي
    :نعنبو دارك اول سلم وبعدين بخ سواليفك
    :ههههه تراك حتى انتي ماسلمتي بس باكون احسن منك السلام عليكم يمه ..وباسها على راسها
    :تراك حتى انتي ماسلمتي ..تقلده خخخ..اقول اجلس بس وش من اخبار معك
    :الضيوف اللي بيجونا عيال التركي
    وجهها بهت :وش تقول
    :ايه والله نايف ماعلمني بس سمعت ابوي يقول
    :وهم وافقوا
    ابتسم:ايه وافقوا والله ياجدتي انهم اجاويد وناس راعين نشمه وسمعة زينه
    :يلا الله يقدم اللي فيه الخير
    :ترا نايف متحمس لها الزياره والصبح كله باله مشغول ماهو بصوبنا ابد شكله يبي يختم هالصلح بشي
    :اعوذ بالله منك وش يعني وراه
    :مدري
    عطته الورقه ووصته يجيب الاغراض كلها ويشوف تاريخ كل شي يجيبه وهو يعيب بخطها وبلي مكتوب




    رجع لبيته المتواضع والي عباره عن دور واحد طلع مفتاحه من جيبه وفتح الباب نزل الاغراض اللي بيده: يا ام هدى يا هدى وينكم
    نزلت اخر العنقود اللي تموت بابوها :هلا هلا يبه
    ابتسم :هلا ببنيتي تعالي يابوك خذي مني هالاغراض ووديها للمطبخ
    باست راسه :ان شاء الله يبه..خذت الاغراض ومشت بتروح لكن استوقفها ابوها
    :شهد وين امك وخواتك مالهم حس
    :امي تصلي بس خواتي مدري لكن اكيد سهاد بالمطبخ تاكل هههههههه
    :ههههه لاتسمعك وتقب عليك
    :مااايحتاج يبه سمعتكم ..رفرفت بعيونها بدلع عويذ الله من شر العذال
    شهد:لا خفي علينا ياحليمه بولند
    فتحت عيونها وغصت بقطعة الخبز المحشيه بجبن وفلافل اللي بفمها:كح كح بمييين شبهتيني ..قسم بالله لو تعيدي هالتشبيه اني لا ابرك فوقك واخليك تمشين معكوسه
    :ههههههههههههههههههههههههههه
    شهد بحره:يـــــــــــبه لا تضحك
    :لا لا خليه يضحك ..ابتسمت بدلاخه .. خليه يوزع حبه لنا بتساوي
    :ههههههه اه منك اجل تمشي معكوسه من وين جبتي هالكلمه
    :هههههه تصدق مدري بس من كتب الرياضيات اكيد ..ومدت لسانها تحر شهد اللي عصبت وراحت المطبخ

    دخلت الصاله وعينها على زوجها :ياكافي البلا ما تعوفون المناقر
    سهاد تقز بأمها وفيها الضحكه:اقول يالغاليه سهاد من هالجهه
    انفرط ابوها بالضحك :ههههههههههههههه اقول سهاد طسي وفضي الجو لشيبان
    كشرت بمزح:طيب مافيني احضر معكم باشوف رومنسية الشيبان
    ام هدى :عاد انا باقي صغيره مالشايب الا ابوك
    :افا يبه امي تنحت عنك
    :كله بسببك يلا طسي
    :هههههههه حاضر حاضر ..قامت من عندهم
    التفتت لزوجها على طول :كيفك يابو هدى
    طالع لزوجته ماحد يفهمه مثلها نزل عينه وابتسم يطمنها:ابد يا ام هدى حالي يسرك ما غير اني اليوم شفت ولد هدى وقلتله من اكون
    طالت نظرتها له وماشافت غير الاطمئنان :ووش كان رده
    :ردة بوسه باليد والثانيه براس
    ابتسمت:سلم من رباه
    :ايه والله يا منيره سلم من رباه

    سمعت كلامهم بس مافهمت شي مشت لغرفتها هي وخواتها وهي تسأل نفسها ابوي مين يقصد ووش السالفه الله يستر




    واقف عند المراية اللي عند المدخل ويضبط شماغه وكل شوي وعينه تروح لاخوه وهو مستغرب من هالتعقيده اللي فيه
    :ياروك عسى ماشر
    تنهد بضجر:الشر مايجيك بس شوي مصدع
    مامشت عليه الكذبه بس تماشى مع اخوه لان ما يبغى يكثر اسأله عليه
    سمع صوت ابوه وجده وابتسم:المعاريس وصلوا
    ضحك راكان بصوت عالي وبعدها ماسلم من جده

    جت والبخور بيدها وهي تسمي عليهم :سم ياعم
    :الله يسلمك ..تبخر ومرر البخور لولده
    راكان:الا يالغاليه وش رايك بابوي
    ابتسمت:راكان اعقل
    : هاه استحيتي يمه. ترا شايبك يلاحقونه البنات امسكيه قبل لا يروح منك
    :رويكن امش قبل لا اجيك اللحين واعلمك الشيبان كيف
    :والله الغالي ماهو بخالي اليوم حاط عينه علي
    :ايه لانك مهبوول امش تأخرنا على الناس
    رجعت تكشيرته وعين جده عليه اما ابوه خايف من ردة سطام اذا درا بالموضوع لانهم ماقد علموه من يكون هالنايف
    اللي عزمهم هو صح يدري بسالفة عمه لكن ماعلموه مين المتسبب فيها الله يستر ولا يقتله اليوم





    طلعت من بيتها وهي فرحانه وماسكه بيد بنتها اللي تركض وتبي امها تركض معاها وصلت بيت اختها فتحت بنتها الباب وركضت لداخل تنادي على حسام ولمى
    صادفت اختها في الصاله وهي تضحك على بناتها وهوشتهم :السلام عليكم
    نطوا ساره وهديل لعندها : وعليكم السلام
    ساره:هلا هلا بالمدام اللي لنا اسبوع ما شفناها
    هديل:هلا هلا بلي سرقت فلوسي وانحاشت
    :هههههههههههههه الله يغربل بليسكم تعالوا اللحين خلوني اقولكم البشاره وبعدين لكم اللي تبونه
    سلمت على اختها وجلست بجنبها وساره وهديل جلسوا على الارض مقابل لامهم وخالتهم
    :احم هديل صبي لي قهوه وانتي ياسوير عطيني قطعة حلى
    جابوا اللي طلبته وجلسوا
    ساره:واللحين ست سهاد وشو هي بشارتك ليكون عريس لهديل وافتك منها
    ضحكت سهاد :ايه عريس لهديل
    هديل عصبت :والله العريس خليه لبنتك
    :افا هدوول ماتبين ولد خالتك
    سكتن يبون يستوعبون اللي نقال وصرخوا كلهم مره وحده لان خالتهم جلست ثمان سنوات ماعاد خلفت وذا الشي تعب نفسيتها مره
    حضنتها اختها وبكت :لا لا يا هدى حنا ما اتفقنا على كذا
    ابعدتها عن حضنها وضربتها على راسها بخفيف :فرحت لك والله
    ابتسمت بفرح وهي تشوف هديل وساره يرقصون لها
    :هههههه اعقلوا لسى بروح المستشفى واتطمن لاني ماسويت الا تحليل منزلي
    طبوا عليها ساره وهديل وجلسوا يتضابون معاها لانها فرحتهم وهي باقي ماتأكدت من المستشفى


    صحت من هالذكرى وهي تترحم على خالتها اللي ما امداها تفرح بحملها الا وهي جثة متقطعه سبحانه كل شي مقدر ومكتوب عنده اسأل الله ان تمر هالسنوات على خير




    كانت واقفه عند النافذه وجدتها تهاوش فيها :وش عندك على النافذه هاه
    تكلمت وعينها على اخوها اللي عند المدخل منتظر ضيوفه وشكله متوتر لانه ما استقر بمكان واحد :اناظر لنايف اول مره احسه متوتر كذا
    ردت وهي تسبح بمسبحتها:خليه يتوتر وهو اللي سواه قليل
    :بس يمه هو ماكان يعرف المتسبب وماكان حوله الا هالبراهيم
    :تكلمي بأدب الرجال مات وفوق ذا كله سامح اخوك وكاهم اهله جاين بدرب قبلوا عزمية اخوك براحه وذا اكبر شي يخلي اخوك يتوتر
    :انا اسفه يمه ماقصدت
    :روحي تغدي انا بجلس هنا لين يجي ابوك
    :ما احب اكل لحالي
    :اجل اجلسي على جوعك
    ردت الستاره على النافذه وجلست عند جدتها وهي تدعي بداخلها يعدي هاليوم على خير


    شاف جمس يوكن داخل لبوابة فلتهم على طول عطى اخوه رنه وقفل مشى برزانه وهيبه واخفى كل توتره شاف اللي نزلوا من الجمس حس بخجل بداخله وصل عند الجد وشاف نظراته الحاده والمهيبه رد السلام عليهم:ارحبوا والله ياحي الله من جانا
    الجد:الله يحيك
    كمل سلامه على سطام وراكان :حياكم اقلطوا يلا حيه
    جى ابوه واخوه سالم واستقبلوهم ورحبو فيهم
    جلس الجد بعمادة المجلس (بوسطه) وجلس عن يمينه ولده عبدالرحمن وسطام وراكان جلسوا بجنب ابوهم

    جلس سعود ابو نايف بجنب الجد واخذ علومهم ورحب فيهم :والله ياعم ان القصور ماجى الا منا
    :تسلم يابو نايف مابه قصور من صوبكم
    ابتسم نايف:هذا من طيب اصلك يابوي
    :الاصل له معاريف والواحد مايتخلى عن اصوله وانا بوك
    كانت كلمة الجد دقه قويه لنايف لكن رد باريحيه وهو عارف انه لازم يتحمل غلطه:صادق يابوي اللحين تفضلوا الغدا جاهز الله يحيكم ويبقيكم
    سطام لكز راكان بجنبه:رويكن فيه شي انتم مخبينه عني
    :تغدا وبعدها بتعرف قم ابوك وجدك قاموا الله يفظح ابليسك
    كان نايف واقف عند الباب وهو يحيهم لانه حاس انهم ماهو بحوله قاموا ومروا من عند نايف راكان كانت نظراته حاده اما سطام اللي جذبه فيه هيبته اللي ذكرته بعمه بس حس ان باله مشغول بشي




    اندق باب غرفتها :ادخل
    انفتح الباب بخفيف وطل من وراه وجهه عذاري وهي مبتسمه
    :عذور تعالي
    دخلت وجلست بجنب ساره:سارونه ممكن طلب صغييير ..واشرت بصبعها الصغير.. قد كذا
    :ههههه اطلبي
    بوزت بدلع:ابي اخذلي عبايه وش رايك تنزلين السوق معي
    ابتسمت :من عيوووني
    ضحكت بفرحه وباسة ساره بخدها :مشكور سارونه
    :العفو حبيبتي
    :اييه سارونه يلا قلك ماما الغدا جهز
    :يلا شوي وانزل

    راقبتها لين طلعت ودعت لها بقلبها ان ربي يكتب لها السعاده بكل خطوه تخطيها ...فرحت ان عذاري بدت تختلط فيهم مثل اول وصارت تستشيرها باشياء كثيره وتقولها انتي اختي الكبيره ,,,




    صب جاسم لهم الشاهي وقدم المعجنات وجلس بجنب نايف
    ابو نايف:مدري من وين ابدي والله اني مستحي منكم وجيتكم هذي على راسي من فوق
    الجد:انت محشوم وماجانا منك شي يابو نايف وقدرك يعلم به الخالق
    :الله يرفع من مقامك ياعم والله انكم شهامه والكل يشهد بهالشي
    :والشيمه منك وانا بوك والعيبه ماتطلع منك العيبه يتحملها صاحبها
    حس بيد ولده على فخذه وكانه يهديه لانه انفعل تنهد بألم :الله لايذوقك يابو نايف الفجيعه ولدي انضام (انظلم)وبعدها انفجعت فيه جاني لحم الله وكيلك مات وهو مغبون لكنه سامح وافصح
    وقف نايف وجلس عند رجول الجد:الشيطان حي مامات وانا اعترفت بذنبي وانا بين يديك ومسموح بكل اللي تسويه
    رفع الجد راسه يداري دمعه وكلمه ولده باذنه انا سامحت يايبه لعل الله يدخلني بها لشي الجنه

    ماشافوا الا اللي قابض على نايف وماسكه من ثوبه:هو انت اللي قهرت عمي انت اللي هدمت شي جلس سنوات يبني عشانه وبكل وقاحه تقول السموحه منك
    قام ابو سطام وحاول يفك نايف من سطام بس ابنه الغضب اعماه شاف جانب من ابنه اول مره يشوفه :سطام بس فك الرجال
    :وشو افكه وانتوا عامليني مصخره وجايبيني لين بيته وانا اسألكم ولا واحد منكم فتح فمه بكلمه
    طالع لوجهه نايف وشاف الصرامه بوجهه:الله حسيبك مثل ماقهرت عمي لك يوم ياظالم

    :ســــــــــطام فكه
    التفت لجده :بافكه انا ماني دني لجل اتهجم عليه ببيته وهو اكرمنا انا ماتربيت على المظالم ياجدي
    ابو نايف دنق بهم :افا ياسطام ماهقيتها منك
    فك نايف بقوه حتى طاح على الكنبه
    تقدم من ابو نايف :ارفع راسك لك الحشيمه ياعم بس انت تدري وش سوا ولدك
    :يعرف مايحتاج تعلمه
    التفت لنايف:خلني اعلمه عشان مااكون ظاااالم
    قبض على يده بغضب من سطام وكلامه
    :عمي من زمان وهو يقول بافتح لي فرع من شركة ابوي بس خاص فيني وبعد ماعطاه جدي الاذن فتحه وفرح فيه
    خسر كل شي عشان يسوي شي حلم فيه من زمان وهو كان في الشؤون الماليه بشركة جدي لما جاكم مشروع وحبيتو تشاركوه مع جدي كان بينكم واحد حرامي ..التفت لنايف.. عرفته صح صديق عمرك طعنك بظهرك واخذ الاستفاده من المشروع وحطها بجيبه ولما اكتشفه عمي كان بيعلمكم لكن صدييييقك خلها لصالحه ولزقها بعمي قمت انت ..اشر على نايف..اشتكيت عليه حتى من غير دليل وشهرت به في السوق وخسر الارباح كلها وصديييقك بجنبك يلعب بفلوسك سجنته شهريين كامله وكل يوم كان تشوه سمعته اكثر وفوق ذا كله هدمة شي بناه بتعبه ولا أتكل على احد لما عرضه للبيع اخذته ببرود ولا سويت فيه شي لجل تقهره بس افرح لانه انقهر وهو ما باعه الا عشان يرجع لك ولشركه ارباحها وهو مظلوم ولما دريت ان صديقك خانك حتى السموحه ماطلبتها منه وهو سامحك من غير شي لانه رفيع باس ويقدر الواحد

    التفت لابو نايف:وهذي هي كل القصه انا ماقلتها الا وانا ادري انكم ماتدرون من اللي اشترا فرع عمي
    بس تهنى فيها يانايف لان جزاك عند الله والفرع باسحبه منك باي طريقه لان عمي ترك وراه من ياخذ حقوقه وانا بطلع هالحقوق ومنها الفرع اللي قهرت به عمي
    طالع لجده وابتسم بإستهزاء:مشكورين لانكم جبتوني معكم انا كنت اعرف اسمه بس ماكنت اعرف شكله

    مشى لعند نايف وقومه من على الكنبه :عمي سامح وحنا راح نسامح بس الصفحه اللي تتلوث عمرها ماتقنطع
    رفع يده يلا سلام واكرمك الله ياعم سعود وبيض الله وجهك على هالعزيمه وهذا ان دل على شي فهو من طيبك ياعم

    مشى بيطلع لكن نايف استوقفه :اقعد انا باقي ماخلصت كلامي

    التفت وعينه بعين نايف ونظراتهم الحاده لبعض اربكت من بالمجلس




    جالسه على ارجوحتها وتطالع لبيتهم خالتها ماقد هملته دايم تروح تنظفه وتهويه ماحست الا وحد يدف المرجيحه لكن عرفتها من غير ماتلتفت :لموووي دفي بسرعه
    كشرت :ماقدرت ..عليك ثقل اف منك
    :ههههههه احسن منك يالعصلا
    :عذور تعالي معي وغمضي عيونك
    وافقت على طول وهالشي فرح لمى غمضت عيونها ومسكتها لمى لين وصلتها المكان اللي تبيه يلا فتحي فتحت عيونها وشافت حسام وهديل جالسين عند مكان كله ورد :الله وش ذا
    :هههه عجبك هذي حديقة حسام هو سواها
    :تجنن وناسه وليه ماتجيبيني هنا من اول
    حطت يدها على خسرها :لا والله وانتي كنتي ترضين اصلا
    ضحكت على لمى وتعصيبها وركضت لحسام صديق طفولتها وضمته:حسوووم هذي حديقتك
    :مين عذاري هههههه ايوا وش رايك
    :تهبببببببل
    :طيب اوصفيها لي
    جلست بجنبه وبدت توصفله كل شي وهديل ولمى ساكتين وعيونهم على عذاري اللي ماتضجرت من حسام واسألته وكانت توصفله كل شي بالتفصيل وحسام يرسم الشي بمخيلته ويبدي اعجابه


    واقفه عند البلكونه الزجاجيه وعينها على عذاري وحماسها بسوالف وعلى حسام وابتسامته الي ماتفارقه ابد :الله يرد لك بصرك يايمه وتفرح بشوفة حديقتك




    :اسمع يابوعبدالرحمن واسمعوني كلكم ..اشر على سطام.. وخصوصا انت انا غلطت واعترف بغلطي وادري اني سويت شي مايرضيكم بس انا ابي اصلح غلطي واطلب السموحه منكم والفرع اللي سطام يتكلم عنه تراني رجعته لابراهيم لكن كتبته باسم بنته
    وقف الجد:انت صادفت ابراهيم
    حرك راسه بـ ايه:صادفته قبل وفاته بخمس ساعات اتصلت عليه وقالي تعال بالمكان الفلاني التقينا هناك وجبت كاتب من المحكمه معي لاني بارجع كل شي لابراهيم بس هو طلب مني اسجله باسم بنته

    تراخى الجد وجلس على الكنبه :كان حاس الله يرحمك يابوي

    رفع راسه :وانا طلبته طلب بس هو قالي بعد ست سنوات بيجيك ردي وسألني اذا قدرت استنى ولا لا

    الكل ساكت وينتظرون وش بيقول نايف

    :طلبت منه القرب وقالي ردي بيجيك بعد ست سنوات لانها باقي صغيره
    :وشووووو
    التفت لسطام:اللي سمعته
    انفعل اكثر وكره هالشخص ازود:هين ان اخذتها وتراني خطبتها قبلك وهي لي
    رد ببرود:ماهو انت اللي تقرر
    راكان:حنا اهلها وحنا اللي نقرر
    :بــــــــــــس ..وقف الجد وساعده ابنه عبد الرحمن وهو مذهول من كل كلمه سمعها... ماهي بلعبه لجل تلعبون فيها بنتي ماياخذها الا اللي يقدرها ماياخذها واحد همه الصلح ولا ياخذها واحد همه شفقه وان سمعت طاريها مره ثانيه والله ما ارحمكم

    :ياعـــــــــــم انا .....



صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-08-2014, 03:42 AM
  2. مشاركات: 59
    آخر مشاركة: 18-08-2014, 08:24 AM
  3. مشاركات: 106
    آخر مشاركة: 15-08-2014, 04:29 AM
  4. رواية عرفتها بنت و ودعتها ولد كاملة ٢٠١٤ , رواية واقعيه
    بواسطة موكاتشينو في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-07-2014, 04:12 AM
  5. مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 21-05-2014, 05:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52