صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 9

الموضوع: لأجلهـــــا

  1. #1
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي لأجلهـــــا

    [align=center]لأجلها ..


    صنعت من الحروف معاني جميلة ، وكسوتها بطلاء مميز ، كي تمتع عيناها بما تقرأه ، وترسوا بشموخها على أغلى كلماته ، فهي عنوان القلم ، وفؤاد الحروف ، ومهوى الفكر ، فكأنها شمس لا تعرف إلا النور الساطع ، والضياء الشاسع ، لكي تتحفني بنورها ، وتشرق بهمتي عبر مساحاتها .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    رسمت من حياتي تاريخا يليق بعنفوانها الشامخ على صدر الزمان ، وعزفت بأناملي ألحانا أصغت لها أذن الدهر ، كي يعرف هذا الدهر قيمتها فلا يحارب قلبها ، ويحتاط أن يلمس أو يعترض شمعة واحدة من دموعها ، فهي ملكة على إحساسها ، متوجة ومتوهجة بمشاعرها .


    ــــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    بنيت في فكري قصرا عاليا من الأمنيات العذبة ، وأحطته برمال من الثلج المكسور ، كي لا يعترف فكري إلا بإرضائها ، والتعلق بلغة الشموخ في سماءها ، فهي أكبر من اللغات ، وأغلى من الحكايات ، لأنها بطلة كل الروايات ، فبطولاتها مشهودة ، وصفحاتها مقروئة ، والشاهد إبداعها الذي زلزل كياني ، وأبحر في أعماقي .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    لم أنسى يوما حينما ضللتني بحروفها ، وضمتني بكلماتها ، بحنان لغاتها ، ودفء نزيفها ، فجعلت من لورانس إنسانا آخر ، يجابه بإخلاصها كل مؤامرات الزمن ، وعداوات الدهر ، لأنها ثابتة أمام معاقل الخصوم ، شاهرة فكرها أمام حماقات الأنذال ، وجناية الأشرار ، لأن أشواقها أقوى من أسلحتهم ، ودموعها أغلى من وجودهم ، وذكرياتها أثمن من حاضرهم ، وأيامها أجمل من واقعهم ، لأنها أشرف من مستقبلهم .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    عزيت نفسي في رحيلها ، وكابدت مشاعري لأجل عودتها ، ولكن ظروفها أكبر ، أملي أكبر ، ولكني كم كنت أتمنى حروفها تضمني مرة أخرى ، وكلماتها تلملم شتاتي إليها ، وإلى ذاك الصدر الحنون ، ومع ذلك لم أشتكي عليها إلى نفسي ، بل نسيت أن أدعوا الله لي وأنا لأمالي ، وإنما دعوت لها بأن تزول ظروفها .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    رحبت بضياء كلماتها ، وحمدالله على زوال ليلها ، ولكنها مع ذلك ، ما تأتي إلينا ، إلا وتعاودها ظروفها مرة أخرى ، فترحل بهدوء تام ، ولكنها تضع بصمة حروفها على كياني ، لأنها لم ولن ترضى بغير التوقيع لحضورها من يدها الغالية ، والتي دائما وأبدا تكتب الأمل على صدر لورانس ، لينشد لورانس الأمنيات العذبة في محيط عطفها .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    رأيت المعاني كبيرة في حياتي ، ونسفت كل أوراقي لأجل إستقبال ذكرياتها ، وتدوين ظروفها ، ومشاركتها آلامها ، ومع ذلك ترفض الإدلاء بشهادة ذكراها ، لأنها لا تكتفي إلا بحضورها ، وزرع حنانها على أوراق قلمي ، وصفحات آلامي .


    ــــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    رحلت مع إنسانيتها ، وروعة طموحها ، وشموخ عطفها ، ودفء إحساسها ، نعم قد ذقت من حنانها الحب والصفاء ، ومن قلبها الطهارة والنقاء ، فلن أنسى يوما شرفتني بوقتها ، ولن أنسى يوما .. وقفتها وسمو نزيفها .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    حاربت الأيام ، وقتلت السنين ، ومحوت الذكريات ، وشطبت شهادة ميلادي ، لأن ميلادي يبدأ بحضورها ، فأنا لازلت بانتظار استقبالها ، لأكتب صفحة جديدة من حياتي وحياتها ، فهي ساكنة هناك في ديوان العبقرية ، مسافرة في ضمائر الإبداع ، لا تعرف حسدا ، ولكن .. ما أكثرهم حسادها .


    ــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    حفرت بقلمي عنوانها في تاريخ الأجيال ، لتطوف كلماتي معاقل الفكر ، لتتشرف تلك المعاقل بإسمها ، وتحفر قلمها في خريطة القلوب ، وساحات الإبداع ، لأنها عالمة في عالم الحنان ، مدركة لفنون الغرام ، فما أجمل حسن قلمها ، وما أروع حنان كلماتها ، وما أدفء حروفها .

    ـــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    كتبتها كلمات مهداة مني إلى ضياء شمسها ، الذي ما إن يتوقف حتى يعود لها مرة أخرى ، فتختفي قليلا ثم تعود بهيبتها ، بعد ما زادت أشعتها ، فتكتب بأناملها ثمرات من حزنها ، وقطوف من آلامها ، وما أن تنتهي من فخامة حضورها ، حتى يعود ذاك الليل الذي لا يرحم ، فترحل عنا كعادتها بهدوء تام ، فأي آلام تعتصرها في جوانحها .

    ــــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    كتبت لها ومنها وبها هذه الحروف ، ورسمت آية حسنها بألوان الطيوف ، ولكن سيأتي يوما وستزول الظروف ، لتعود إلي رائعة متميزة من بين الألوف ، نعم لقد رسمتها ، ولقد كتبتها ، فهي إمرأة من زمن الإبداع ، وشاهدة في حاضر الإمتاع .


    ـــــــــــــــــــــــــــ


    لأجلها ..


    هذا أنا بالحروف رسمتها ، وبالكلمات كتبتها ، وبقلبي وبإحساسي نحتّ إسمها ، وبأعلى صوتي صرختها ، عودي .. بقلمك .. وإرجعي بفكرك ، وأمتعيني بضياءك ، لأجلك أنتي يا سيدتي صفحتي قد عزفتها ، ولأجلك أنتي يا سيدتي كلمتي قد كتبتها ، لأجلك أنتي قد رسمتها وأسميتها لأجلها، فأنا أعلم أنني لازلت وسأزال بإنتظارها .. فهي سيدة على عالمها ، تملك السيادة على شموخها ، فهي المذهلة بكبرياءها ، الفاتنة بعنفوانها .
    قد رسمها قلبي وأسماها [ لأجلهــــــا ] .
    لأنه لا بد يوما أن يجدها ، فهو لا يعرفها وهي لا تعرفه ، ولكن قلبي مؤمن بانها ساكنة في إحدى زوايا هذا الزمن .
    فائق أمنياتي إلى تلك الشمس ..
    مجرد قلم



    @ الشمس : شخصية وهمية من صنع خيالي ، وربما سأجدها في إحدى زوايا الزمن . [/align]

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    الدولة
    بيت القصيد
    المشاركات
    2,436
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    مشكووور على الخاطره الجميله

  3. #3
    ][ شـاعــرة الزيــن ][


    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الدولة
    (( قلب نجد )) الرياض
    المشاركات
    18,335
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي لورانس

    [align=center]
    (مجرد قلم يكتب للحلم) أقرب من الخيال

    هنا الشمس تنسج خيوط الحب شعاع تذيب غربة الحياة هنا يعود قلم مجرد قلم

    بعبق الحياة لينثر االدفء بخمار الحب ونسج المشاعر00هنيئآ للشمس التي

    تمد أرض لورانس بكل هذا الحب ,والشموخ هي تركن في جوف قلمك سيدي

    هي من تستمد منك لون الذهب لتكتحل به كل حسناء تقبل للنور والأمل الواعد

    المشرق00الله حين تبسط الشمس شموخها لصفحتك مجرد قلم هنا ينعكس لون

    الطيف وينتفض قوس قزح للحياة والحبور بحب البشر أجمعين000

    كم يطول أنتظار شمس حجبتها غيمة عابره 00الله حين يتخلخل ذاك الضيااااااء

    عبر غيمة ماطره00أنظر لورانس كيف تشرق زهور الروز ويخلطهاريح الكادي

    رياح من عبق الجنان تكلل صفحات الحياة 00لك مجرد قلم تبتهج كل رموز الحب

    هذه شمسك بكبرياااء تعانق خيالك فلا يحجبها غيم غياااابك سيدي0

    لورانس ومجرد قلم عامل للحب والخيال هنا وهناك

    هذه00أنا الحوراء00بنت نجد[/align]

  4. #4
    [ لآتِعـذ ّرٍ مآبّسّـآمِح , رٍُوح يـَآخ ّ ـآيِن وِ جـّآرِح ..! ]
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    |[ سّمآءُ القّطِيِفــ, ]|
    المشاركات
    9,461
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    يسلمووووووو...
    ....
    ...
    ..
    .

  5. #5
    ..الأماكن كلها مشتاقه لك..


    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    886
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي



    وربي غير


    وربي غير


    وربي غير


    في كل


    همسة لكلماتك


    معنى غير


    وإحساس غير


    إبحارك غير


    أستطيع مع إحترامي للجميع


    أن أقول


    أنك منهكة


    أنت (المنهكة)


    أعتقد أنك


    أسطورة المنتدى


    لقد حركة أحاسيسي


    بشكل عبقري


    أهنيك أخي العزيز


    إلى الأمام


    والقلب يخفق معك


    في كل خاطرة..

    دمت بنقاء ودام قلمك لنا..

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •