صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 21

الموضوع: شمــوخ إمــرأة

  1. #1
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي شمــوخ إمــرأة

    في حديقة المنزل الوارفة بالأشجار ، رأيتها هناك بين حقول الأزهار ، فوقفت بقلبي أمام لوحة كيانها ، وكأني هائم في حسنها ، فأقرأ سحرها ، وأتأمل معانيها ، فوجودها قد ملأ الكون ، وصورتها قد تزينت بها أزهار الحديقة .
    عذرا أحبتي .. تلك الحروف كانت مقدمة لتلك الساحرة ..
    فقد بدأت الرحلة .. لنرحل مع شموخها عبر كلماتي المتواضعة ..
    هكذا أراها .. وهكذا تمعنت في لغاتها ، حاولت أن أرسمها فأرتعد القلم ، وتناولت لغاتها فأهتزت الحروف ، حاولت وحاولت أن أتأمل معانيها ، وأتدبر بصمت خافت مفهوم جمالها ، فحاولت أن أقرأها بفكري ، لأتحرى صورتها البديعة ، بتمثالها الذي يشبع الخيال ، ويملأ عاطفتي الجياشة ، فترسم بشموخها الآمال ، لتسعفني بوصف مشرق غاية في الإبداع ، وآية في الإمتاع ، فكأنها تطرق سمعي ، وترسم لعيني ، خيالها الخصب ، لتهديني أسمى وأجل عطر في سماء حديقتي ، فقد ملأتها بهاءا من سناءها ، وإبداعا من إمتاعها .
    آه .. أيتها الشامخة ..
    كيف سحرتي لورانس في بصيرته ، وكيف أسعفتي سلامة ذوقه بجمال وصفك ، وأي إنطماس خالج أضلعي بحضورك ، وإي إزدهار دهني إجتاحني في مرابع جمالك .
    ياأللـــــه .. على سمو قدرك .. وخطورة منزلتك ، أي عاطفة يختزنها خاطرك ، وأي خصوبة في ذاكرتك ، وأي روعة في إختيارك لحديقتي ، وأي جنال لإنتقاء لورانس من بين البشر ..
    هكذا رأيتها تقترب .. وأنا بلا شعور إليها أنجذب ، فكأنها قافية بحاجة إلى المطر ، أو أنها شمس بحاجة إلى ملامسة أوراق الشجر ، إقتربت وإقتربت .. فرأيتها أمامي ، نعم أمام لورانس ، فرأيتها إمرأة مخلوقة من الثلج ، زاهية البناء ، رائعة الكبرياء ، باهية الشموخ ، فأي حخلود إقتحم جمالها ، وأي حضور يرسم جوهرها ، أي معني تصفها ، وأي قصائد تترجم سحرها ، ضاع الكلام ، فماتت الحروف ، وإحتضرت الكلمات ، فقد بقيت عملة الحضور ، مرتبطة بقيمة الشموخ ، لتحفظها ذاكرتي ، بلا رقيب ولا تأخير ،
    فقد كانت تمضغ حبات السكر ، وكأني أتذوق من جمالها العسل المصفى في حلاوته ، فقد ملكت في حديقتي كل حضور مشرق ، فائق الإعجاب ، لأحمل فتنتها من الفكر إلى القلب ، ليجد قلبي فيها الحلاوة في طعمها ، والإبتهاج في قلبها ، فقد رسمت برواز شموخها ، على أطراف فكري ، حينها ملأت عيني ، لتسكن قلبي ، براحة في الضمير ، وبغاية التقدير ، ولا تكلف أو تأخير ، فشموخها دقيق ، ذات معنى عميق ، فلا ترتقي إلى التربع في ساحة الجمال ، وإنما تمتلك القلوب بكل إستحقاق وجدارة ، لتكون خالية من العيوب .
    ربما رسمت حضورها على صفحتي بكل خواطر الإنسان ، واستولت على فكر كل كيان ، فكيف بباقي صفاتها ، وسائر خصالها ، فربما كانت نادرة الوجود ، ولكنها تحمل في قلبها الحب لكل موجود ، لذلك هي تمزج العاطفة بالحنين ، تحب الجمال ، ويعشقها الحسن ، تملك الذكريات ، وتتوجع من الأنّات ، فتترجم حالها الدمعات ، ولكنها في النهاية إنسانة موجودة في ساحل الذات .
    تملك النفس الذائبة مع الجمال ، لتحملها إلى الكمال ، بروعة شموخها الآسر ، فكأنها تتراقص طربا ، وتترنح شوقا ، لمن يستطيع أن يفك رموز حروفها ، ويحل طلاسم سحرها ، فقد عاشت ولازالت تعيش في عالم خاص بها ، ربما كانت أسيرة له ، وربما كانت سفيرة له ، فتتوج قلمها في كل ليلة بإحتفاء لحروفها ، وإحتفال لكلماتها ، لتحلق بين السماء والأرض ، فتسكن في حلمها العابر ، منازل النجوم ، وقصور الشمس ، فلا يسموا الزمان إلا بأمثالها ، فهي ذائعة في إسمها ، رائعة في رسمها ، لا تؤمن بالمهادنة أو عصي الخشب ، وإنما تعرف الحب وسيوف الذهب ، فما أجملها من تجارة ، وما ألغاها من بضاعة ، ألا وهي تجارة الشموخ في زمن الكبرياء .
    ومع كل هذا الشموخ ، إلا أن لها حكاية طويلة مع البكاء ، فقد عاشت حبيسة لدموعها ، مشردة في قلبها ، منفية في ذكرياتها ، مصابة في مقاصدها ، فلم تدرك ما تطمح إليه ، إلا أن الزمن حاول جاهدا تمزيق قلبها ، فقاومته ذكرياتها ، لتقوم الذكريات بنحر الزمن في ميدان الدهر ، على مسامع الأيام ، لتدفنه هناك في مقبرة السنين .
    يا أللــــــه .. أي روح طموحة ساكنة في مشاعرها ، وأي نفس جسورة في أحاسيسها ، كم تملك نفسا رقيقة ، وكم تريحها دموعها الغزيرة ، لتقف معها في حزنها على فراق من تحب .
    فهي أكبر من أن تصطنع البكاء ، فلم تتكلف بدموعها ، ولكنها براهين تدل على ذوبان نفسها مع جمال ذكرياتها ، فيالها من إمرأة عجيبة في حضورها ، مؤثرة في دموعها ، ساطعة في ضميرها ، تحرك الشجون ، وتستمطر العيون ، بإيقاع حضورها المؤثر ، لأنشودة ذكرياتها الصادقة ، التي تحترق لماضيها حشايا قلبها ، بنار وجدها ، وحرارة دمعتها ، لتصل إلى عالمها الحنون ، ذاك العالم الذي لا يعرف المستحيل ، ولا يؤمن بالقيود ، لتعيش هناك .. سارحة في حلمها ، سائحة في خيالها ، فلا تتغير بالجهل لتفرضه على الواقع ، وإنما تعيش الحلم ليبعدها عن قسوة الحاضر ..
    وفي الاخير لا أقول إلا .. هنيئا لكِ بشموخك يا عطر القلوب .

    فائق أمنياتي ..
    مجرد قلم

  2. #2
    [ لآتِعـذ ّرٍ مآبّسّـآمِح , رٍُوح يـَآخ ّ ـآيِن وِ جـّآرِح ..! ]
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    |[ سّمآءُ القّطِيِفــ, ]|
    المشاركات
    9,461
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    يسلـــــمـــــــو و و ع الخاآآآطره الرائعه...

  3. #3
    ... عضو نشيط ...


    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    111
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    فربما كانت نادرة الوجود ، ولكنها تحمل في قلبها الحب لكل موجود ، لذلك هي تمزج العاطفة بالحنين ، تحب الجمال ، ويعشقها الحسن ، تملك الذكريات ، وتتوجع من الأنّات ، فتترجم حالها الدمعات ، ولكنها في النهاية إنسانة موجودة في ساحل الذات .



    لا تعليق

    فالكلمات تفرض نفسها في عالم الأوراق
    هنيئا لك بهذا القلم الفذ
    الذي له مفعول ساحر
    فأحسن استخدام ماتملك من موهبه


    كتابه متميزه


    ســجــيـــنه الــمــاضي

  4. #4
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    أشكــــرك
    ........






    (( الغـالــيــة .. نـــور الــوجـــود ))






    أهلا بهذا الحضور الغالي إلى كلماتي ..






    ومرحبا بهذاا العبير الذي أضاء حديقة فكري ..






    أشكرك على جمال هذا الحضور الرائع ..






    رعــاكِ اللــه ..
    مجرد قلم

  5. #5
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    أشكــــرك
    ........






    (( أميــــرة المــــاضـــي .. سجينــــة المــاضــــي ))






    حينما يعزف الشموخ في قلب المرأة آيات الذكريات ..






    وحينما تتناغم موسيقى الزمن مع جمال الأماكن ..






    لا بد وأن يكون لدور الشموخ في حياة المرأة من كلمات ..






    لذلك تخيلت ذاك الشموخ في حديقة المنزل الوارفة بالأشجار ..






    لأرسم خيالي عبر قلمي ومن خلال صفحاتي المتواضعة ..






    (( أميــــرة المــــاضـــي .. سجينــــة المــاضــــي ))






    حضورك مكانه التشريف لكلماتي المتواضعة ..






    ومرورك له عملة خاصة لا يعرفها إلا مجرد قلم ..






    أشكرك على هذا الحضور الراقي من فكرك الرائع ..







    فائق أمنياتي ..

    مجرد قلم

صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. شمــوخ يالظرنطه..!
    بواسطة مشآعر فكس~ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 04:26 AM
  2. ‏"زوجي والتدخين" معاناة إمــرأة 000
    بواسطة بحر الزين في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-11-2007, 11:14 PM
  3. مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 26-10-2007, 01:06 AM
  4. ~ طــوفــان إمــرأة ~
    بواسطة مجرد قلم في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 20-05-2006, 02:37 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •