صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 17

الموضوع: ~ المسلــوبــة ~

  1. #1
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي ~ المسلــوبــة ~

    إلى حبيبي سابقا لاأكثر . . .





    هذه ورقة أكتبها إليك . .





    أدعوك فيها إلى اقامة حفل تأبين لأحلامنا . .





    فإن خذلتك أحلامنا -مثلي- فـ أقم الحفل وحدك حيث أنت . .





    كما أقيمه أنا الآن . . حيث لاأنت . .





    أخبرك ياحبيبي . .





    قبل قليل . . مسحت كل التفاصيل . .





    أوجعني أن أفعل . . لكني فعلت !





    . . تخيّل . .





    نسفتك من وجه التقنية ولم أنسفك من قلبي بعد . .





    فعلت وبشجاعة . . وبإصرار المستغرق في الألم . .





    المستلذّ به .. فعلت . .





    لأنك أردتني أن أفعل . . وكنتُ أنا دوما طوْع "كاف" و "نونٍ" منك . .





    تقول لي : كوني ، أكون . . ! . .





    اليوم . .





    شيعتُني على مرأى من اشياءنا الصغيرة والحلوة . .





    مررت على كل تفاصيلك ..





    دوّنَتني تواريخها ضمن قائمة ( خُدش في مثل هذا اليوم )





    و طبعتُها مع سبق الإستزادة منـ/ك في ذاكرة الحب . .





    الحب الذي لم يعد حاضرا اليوم . .





    وكان قبل قليل . . قبل "زِر" من الآن . .





    "شاهدا" على (اتصال قلبين) . .





    ومضيتَ يا (أعز الناس) بـ ذكريات عمرٍ ليس لك . .





    أو "كان" . . بين يديك . . ولم يعد بعد اليوم !





    تخيّل ياحبيبي الذي لم يعد حبيبي . .





    سيومض "الجهاز" بعد قليل . .





    وتخيّل يا من كنتَ (أعزّهم) إليّ . .





    أن ضوءه الطالع منه والذي كان شأنه أن يضئ غرفة القلب . .





    حين يُومض في عقلي خاطر : (أنّه أنت) . .





    سوف لن يحرّك بي شيئا بعد اليوم ! . .





    وكنتُ قبل اليوم أطير إليه . .





    اتجاوز المقاعد والكراسي والطاولات والحوائط . .





    ويخيّل إلى أني أُسابق قلبي . .





    غير اني حين أصل . .





    أجد قلبي يتوسّد "رسالة" . .





    اليوم . . بل منذ اليوم . .





    أي شئ من هذا الجنون لن يحدث . .





    ربما رأفةً بأمر هذا القلب . .





    تعمّدتَ ألاّ يحدث . . وربما إمعانا في القتل . . ! . . .





    شئ آخَـر . . يا صاحبي الآخِر . .





    ستدعو لك أمي كثيراً . .





    فـ بعد اليوم . . لن أحتفظ بالجهاز في جيبٍ (قرب قلبي)





    كنتُ كثيرا ما أدسّه هناك كلما انتظرتُ منك اتصالاً أو ورود رسالة . .





    لم أخبرك بهذا السرّ من قبل أليس كذلك ؟! . .





    كنتُ أخشى أن تمنع عنّي المتعة . .





    التي تغشاني كلما "فزّ" القلب مع كل "رنّة" . .





    كنتُ أخشى خشيتك عليّ . . على قلبي . .





    من الذبذبات والإشعة الغبيّة ومضار الأجهزة . .





    لو فعلتْ . .





    لو أفشيت لك بسرّ قلبي . .





    ولو أنّبتني . .





    لـ كنتُ شكرتك على منحي لحظات الأمومة مع كل "رنّة" جاورت يومها قلبي. .





    تماما كما أشكرك اليوم وتشكرك أمي . .





    فلم تعد تتكبّد عناء تأنيبي بعد أن رميت الجهاز . .





    عند أبعد طاولة لم أعد أتشوّق للجلوس قربها . .





    غدا . . أو بعد غد . .





    ساشتاق إليك . .





    ستجذبني حبائل الذكرى المتساقطة علي من سماء ماضيك إلى عهد مضى . .





    عــهــد غــروبٍ مضى . .





    سأبحث عن رقمك . .





    لن أجده ضمن قائمة الأسماء . .





    سألعن الذاكرة كثيراً . .





    وسألعن ذلك الوقت الممتلئ بك إلى حد . .





    لم يسمح لي باستذكار (رقمك) وحفظه عن ظهر قلب . .





    ثم إذ أذكر (تفاصيلنا) التي لم يعد يجمع أحدها الآخر . .





    أشكر الذاكرة كثيرا إذ اسقطت من قبّعتها المثقوبة رقمك . .





    سأمرّك حينها كخاطر ربما . .





    كطيف . .





    كمجرد حلم مضى . .





    كعطر من دهن عود تلاشى . .





    كـ تفاصيل ماتت . .





    حينها فقط . .





    إرمِ على قبر ذاكرتنا الورد . .





    فقد أصبحت من بعدك المسلوبة





    .. واذكرني بخير ..




    التوقيــع

    ~ المسلــوبــة ~







    لورانس



    @ المسلوبة : شخصية من صنع خيالي.. وهي ساكنة في إحدى زوايا الزمن .

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الدولة
    في الرياض
    المشاركات
    7,786
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    دوّنَتني تواريخها ضمن قائمة ( خُدش في مثل هذا اليوم )
    كلااام ولا اروع
    دام قلمك
    ولاهنت

  3. #3
    ][..قـلم الـزين الـرائـع.. ][


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    829
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    أشكــــــرك
    ..........






    (( درة الكلمـــــة . الـدرة المكنـــونــــــة ))







    هناك كانت المسلوبة تتربع على عرش الألم ..







    هناك كانت تلك المسلوبة تنأى من جراحات الأمس ..







    لتعش روحها في قلب عاشق لا يعرف لصدق العواطف أي باب ..







    منحته روحها ..







    وأهدته قلبها ..







    وأعطته جوارحها ..







    وفي الأخير ..







    يهزم العاشق أمام كل الظروف ..







    ليمنح قلب محبوبته بل من أحبته تذكرة سفر بلا عودة ..







    (( درة الكلمـــــة .. الــدرة المكنــــونــــة ))







    مرحبا بهذا الحضور الرائع ..







    وأسعد الله هذا الفكر الراقي ..







    تشرفت المسلوبة بحضور درة الكلمة ..







    وتشرفت كلمات لورانس بزيارة الدرة المكنونة ..







    أشكركِ جزيل الشكر أختي الغالية ..







    ولا ندمتي ..







    لورانس

  4. #4
    ... عضو ذهبي ...


    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    603
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    مشكور وماقصــرت..يعطيك العافيــه..
    كلااام ولا اروع

  5. #5
    ][ ..قـلـم راقــي.. ][


    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المشاركات
    1,005
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    [align=center][align=center] لورانس...



    ماذا يا ترى سأقول لك في هذه السطور.....

    وكيف لي أن أرد وأكتب

    مسلوبة....لم تمر على فكري مرور الكرام

    لقد توقفت مليئا على كل حرف قد كتب

    على كل كلمة ...على كل سطر ....

    هنا معك في مسلوبة

    وبدأت اتسال في صمت رهيب أذهلني

    هل يعقل أن تتصل أرواحنا الى هذا الحد

    من المصداقية ..والشفافية....والوضوح

    برسم قلم....؟

    هل يعقل أن تكون هناااك روحا تفكر

    وأخرى تكتب.....؟

    هل يعقل أن يوصلك إحساسك الروحي إلى أنثاااك

    لتعلم بما تفكر وبما يختلج داخل قلبها....؟

    لورانس...

    حقا ...أنها مسلوبة

    هو من سلبها قلبها بقوة

    لذلك شاخت ذاكرتها مبكرا

    شاخت لورانس.....لإنها ارادت لها أن تشيخ

    قفد أسقطت كل شئ من ذاكرتها

    كل العناوين ....وكل الارقام

    لم تعد تتصل بالعالم الا عشوائيا

    انها تعيش فقدان ذاكرة

    لم تعد تذكر شيئا ...

    حتى الذكرى ليس لها وجووود....

    نعم أيها الملاك لورانس

    إنها مسلوبة


    رفا

    !

    !

    !









    [/align]
    [/align]

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52