صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 7

الموضوع: اختى في الله ماذا تعرفين عن الحياء

  1. #1
    ... عضو جديد ...


    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    20
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي اختى في الله ماذا تعرفين عن الحياء

    الحياء موضوع مختص بالمرأه من قديم الزمان كان كثير من النساء ليدهم حياء اما الان البعض والبعض الاخر ليس لديه حياء

    ياترى اين ذهب الحياء

    امثله على ذالك

    بنت تلبس اما اخوتها بنطلون جنز


    بنت تلبس امام ابوها كذا وكذا

    بنت تخرج للسوق من دون محرم وتكلم الرجال




    ماذا تعرفين عن الحياء؟؟!!



    انظر إلى رحمة الله بك

    لتتعلم الحياء

    وانظري إلى لطفه بك وحرصه عليك

    يقول الله تعالى

    في الحديث القدسي:




    " إنى والإنس والجن فى نبأ عظيم ، أخلق ويعبد غيري ، أرزق ويشكر سواي ،

    خيري إلى العباد نازل وشرهم إلىّ صاعد ، أتودد إليهم بالنعم وأنا الغنى عنهم !

    ويتبغضون إلىّ بالمعاصي وهم أفقر ما يكونون إلي ،

    أهل ذكري أهل مجالستي ، من أراد أن يجالسني فليذكرني ،

    أهل طاعتي أهل محبتي ، أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي ،

    إن تابوا إلي فأنا حبيتهم ، وإن أبوا فأنا طبيبهم ، أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب ،

    من أتاني منهم تائباً تلقيته من بعيد، ومن أعرض عني ناديته من قريب ،

    أقول له : أين تذهب؟ ألك رب سواي ، الحسنة عندي بعشرة أمثالها وأزيد ،

    والسيئة عندي بمثلها وأعفو ، وعزتي وجلالي

    لو استغفروني منها لغفرتها لهم " .



    وهذا حياء العبودية والخوف والخشية من الله عز وجل

    وهو الحياء المكتسب من معرفة الله، ومعرفة عظمته، وقربه من عباده، واطلاعه عليهم، وعلمه بخائنة الأعين وما تخفي الصدور. وهذا الحياء من أعلى خصال الإيمان، بل هو من أعلى درجات الإحسان. كما في الحديث: { الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك } والذي يستحي من الناس لا بد أن يكون مبتعداً عما يذم من قبيح الخصال وسيء الأعمال والأفعال، فلا يكون سباباً، ولا نماماً أو مغتاباً، ولا يكون فاحشاً ولا متفحشاً، ولا يجاهر بمعصية، ولا يتظاهر بقبيح. فحياؤه من الله يمنعه من فساد الباطن، وحياؤه من الناس يمنعه من ارتكاب القبيح والأخلاق الدنيئة، وصار كأنه لا إيمان له. كما قال النبي :

    { إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى: إذا لم تستح فاصنع ما شئت } [ رواه البخاري].



    =====================



    وقد مرّ النبي برجل وهو يعظ أخاه في الحياء أي يلومه عليه فقال: { دعه، فإن الحياء من الإيمان }.

    دلت هذه الأحاديث على أن الحياء خلق فاضل. قال الإمام ابن القيم رحمه الله: ( والحياء من الحياة ومنه يقال: الحيا للمطر، على حسب حياة القلب يكون فيه قوة خلق الحياء - وقلة الحياء من موت القلب والروح، فكلما كان القلب أحبى كان الحياء أتم - فحقيقة الحياء أنه خُلق يبعث على ترك القبائح، ويمنع من التفريط في حق صاحب الحق، والحياء يكون بين العبد وبين ربه عز وجل فيستحي العبد من ربه أن يراه على معصيته ومخالفته، ويكون بين العبد وبين الناس. فالحياء الذي بين العبد وربه قد بيّنه في الحديث الذي جاء في سنن الترمذي مرفوعاً أن النبي قال: { استحيوا من الله حق الحياء }.

    قالوا: إنا نستحي يا رسول الله. قال: { ليس ذلكم. ولكن من استحيا من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى، وليحفظ البطن وما حوى، وليذكر الموت والبلى. ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا، فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء } فقد بيّن في هذا الحديث علامات الحياء من الله عز وجل أنها تكون بحفظ الجوارح عن معاصي الله، وبتذكر الموت، وتقصير الأمل في الدنيا، وعدم الانشغال عن الآخرة بملاذ الشهوات والانسياق وراء الدنيا. وقد جاء في الحديث الآخر أن { من استحيا من الله استحيا الله تعإلى منه }.



    =====================



    ومن ذهاب الحياء في النساء اليوم:



    ما ظهر في الكثير منهن من عدم التستر والحجاب، والخروج إلى الأسواق متطيبات متجملات لابسات لأنواع الحلي والزينة، لا يبالين بنظر الرجال إليهن، بل ربما يفتخرن بذلك، ومنهن من تغطي وجهها في الشارع وإذا دخلت المعرض كشفت عن وجهها وذراعيها عند صاحب المعرض ومازحته بالكلام وخضعت له بالقول؛ لتطمع الذي في قلبه مرض.



    =====================



    فاتقوا الله عباد الله، وراقبوا الله في تصرفاتكم،

    قال تعإلى: إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالْغَيْبِ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ (12) وَأَسِرُّوا قَوْلَكُمْ أَوِ اجْهَرُوا بِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (13) أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ [الملك:14].






    اخوكم


    صمت الحب

  2. #2
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المشاركات
    1,270
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    تسلم أخي على الموضوع الممتاز

    حياء المرأة من أهم صفاتها

    فبدون حياء لاتكتمل أنوثة المرأة

    وقد ميز الله المرأة بحياءها

    وحياء المرأة هو مصدر إثارة للرجل أيضاً

    دمت أخي الفاضل

    أخوك
    medomedo

  3. #3
    حـــواء و تــفــاحــه

    افتراضي

    صمت الحب

    يعطيك العاافيه اخووي وتسلم على

    هالموضوع الممتااز,,, وجزاك الله كل خير

    و لك فااائق احترااامي وتقديري

    حـــــواء

  4. #4
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المشاركات
    3,759
    معدل تقييم المستوى
    4

    افتراضي

    هلا اخوي صمت الحب

    مشكووور
    على الموضووووع

    ربي يعطيك العافيه
    على المجهوووود


    ومااقصرت


    بقايا ذكريات

  5. #5
    ... عضو جديد ...


    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    20
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    مشكووره
    اختى حواء وتفاحه


    مشكوووووور اخي بقايا ذكريات


    تسلموولي يارب


    صمت الحب

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ماذا تعرفين عن نمو طفلك ؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 14-05-2008, 04:40 AM
  2. اختي .هل تعرفين أهمية صلاة الضحى في حياتك
    بواسطة بهيه في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 13-02-2008, 02:33 AM
  3. ماذا تعرفين عن الدوخة؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 21-07-2007, 07:51 AM
  4. ماذا تعرفين عن المضادات الحيوية؟
    بواسطة al-shmaly في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 04-07-2006, 12:12 PM
  5. ماذا تعرفين عن المضادات الحيوية؟
    بواسطة ღنــُـــوفღ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21-05-2005, 05:03 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52