النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: اليتيمه .. التي أكتست البلو غرانا .. وبكت لأجلها كتالونيا

  1. #1
    ... عضو ذهبي ...


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    750
    معدل تقييم المستوى
    1

    Soccer اليتيمه .. التي أكتست البلو غرانا .. وبكت لأجلها كتالونيا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    اطلق على برشلونة العديد والعديد من التسميات و الاوصاف .. ولكن حتى عام 1992 لم يكن لقب أبطال أوروبا من ضمنها

    بعد 37 سنة من نشأة البطولة "دوري أبطال أوروبا" ,.، برشلونة بدأت تتجرع من كأس اليأس وفقدان الأمل
    .. بعد أن باءت جميع المحاولات للإتيان باللقب بالفشل ..

    كأس دوري أبطال أوروبا هو الكأس الوحيد الذي كل شخص في كتلونيا يتمنى أن يرى فريقه يفوز به
    .. وصل البارسا إلى الدور النهائي مرتين قبل 1992 .. مرة عام 1961 .. ومرة عام 1986 .. في كلا البطولتين لم يتمكن البارسا من الاتيان باللقب ..
    بطولة 1961 انتهت بـفوز بنفيكا على البارسا .. اما ذكرى 1986 فتمثلت في بطولة دوري الابطال التي اربكت كل الكتلان .. بعد أن انهزم فريقهم تحت إدارة تيري فينابل بركلات الترجيح من ستيوا بوخارست


    UEFA Champions League 1992







    ملعب ويمبلي الشهير والذي اقيم فيه نهائي دوري ابطال اوروبا 1992




    --------------------------------------




    .. تحت إدارة يوهان كرويف .. كان للكتلان فريق يفخرون به في بداية التسعينات ..

    مسيرة برشلونة 1991 – 1992 في هذه البطولة بدت في حالة مرضية
    .. بعد تغلبه على كل من هانسا روستوك و كيسرسلاوتيرن .. ضمن البارسا مقعدا في المرحلة الأولى من البطولة ..

    --- فقط الأول من مجموعتين - تتكون كل مجموعة من أربع فرق - يتأهل إلى النهائي في ويمبلي ---

    .. فريق كرويف بدأ يسير بخطى مريحة للمرحلة النهائية من البطولة ..

    بيد أن في المباراة قبل الأخيرة من نظام المجموعات خسر البارسا أمام سبارتا براغ
    مما ترك البارسا على حد السيف وفي جو مشحون بالتوتر والقلق
    .. حيث إن المباراة الأخيرة من نظام المجموعات كانت ستحدد مصير البارسا ..

    لكن الفوز على بنفيكا على أرضية الكامب نو كانت كافية للتأهل إلى المرحلة النهائية من البطولة
    .. ونسيان الذكرى المحزنة التي ألمت بجميع عشاق البلوغرانا عام 1986 ..

    تمكن ريال مدريد من جعل هذه البطولة ملكية خاصة لهم فترة الخمسينات .. اثار السخط لدى العديد من مشجعي البارسا لسنوات عديدة
    ولكن الفوز في ويمبلي حينها كان سيقرب المسافات بين العدوين اللدودين

    فريق البارسا وقتها بقيادة كرويف .. كان يقدم عروض ميالة إلى الخيال .. عروض مصحوبة بالأناقة والتعقيد في آن واحد .. مما جعل طريقة لعبهم مصدرا للامتاع ..
    لقبوا بــ " فريق الأحلام " عند الكتلان وكانوا وقتها قد حققوا لقب الدوري أربع مرات بشكل متتالي !!


    سمبدوريا .. خصم البارسا في نهائي بطولة دوري الأبطال .. كان يشكل امتحان قوي بوجود كل من الايطاليين الدوليين .. جيانلوكا فيالي .. روبيرتو مانشيني .. اتيليو لومباردو .. الحارس باليوكا

    20000 مشجع برشلوني ذهبوا الى انجلترا وبالتحديد الى ويمبلي .. والطليان تصرفوا حيال الأمر بنفس المنوال
    .. مما جعل جو المباراة في تلك الليلة مُلهِث ..

    في تلك المباراة لفت كل من مايكل لاودرب و هريستو ستويجكوف و جوسيب جيارديولا كل الانظار
    .. بعد مجموعة من التمريرات الشديدة الاتقان و المعقدة حول الملعب ..
    ولكنهم فشلوا في تخطي دفاع سامبدوريا الصلب

    .. بالمقابل ..

    تمكن لاعبي سامبدوريا من تهديد مرمى البارسا عدة مرات
    .. ولكن كل الفرص التي سنحت لهم ضاعت من دون إحراز التقدم ..
    فيالي كان أكثرهم تضييعا للفرص الحقيقية


    بعد ذلك دخلت المباراة في الوقت الأضافي .. وبدت المباراة كأنها ستنتهي بركلات الترجيح

    أثناء الوقت الأضافي .. حصل البارسا على ركلة حرة على بعد 30 ياردة من مرمى الفريق الايطالي
    .. اللاعب الهولندي رونالد كويمان اثبت مرارا وتكرارا انه من أفضل اللاعبين تسديدا للكرات الثابتة ..
    ولذلك هو من تهيأ لتسديد الضربة الحرة

    أذا أخطئ المرمى .. لن يتذكر أحد .. ولكن أذا تمكن من هز شباك المرمى .. فسيغدو أحد أساطير البارسا



    سدد الكرة بشكل مثالي وقوسها لتتخطى الحائط الأيطالي ومن ثم عانقت الشباك قبل أن يستجيب لها الحارس باليوكا



    بعد الهدف انطلق كويمان نحو الجمهور وفرحة الهدف لا تفارق وجهه .. وجماهير البارسا بالمقابل انفجرت كالبركان الثائر

    بعد لحظات عصيبة في الدقائق الأخيرة من المباراة .. صفر الحكم معلنا عن نهاية المباراة .. وقتها لم يكن هنالك ما يصف أهمية النتيجة اكثر من البهجة المتدفقة من وجوه لاعبي وجماهير برشلونة

    .. كل ما بقى هو التتويج بالكأس ذو الأذنين ..



    الفريق وقت المباراة لعب بالقميص البرتقالي والذي يمثل قميص الذهاب ,.، ولكنه استبدل قميصه بالقميص التقليدي .. الأحمر والأزرق .. والذي يمثل البلوغرانا




    منظر خوان كارلوس مورينو يحمل الكأس الفضي باتجاه السماء .. أشارت إلى أن مهنة البارسا بحثا عن البطولة الأوروبية الأعظم أخيرا قد انتهت





    فيديو متعلق بالحدث نفسه عملته بنفسي

    اضغط هنا


    فهل يعود البارسا ويفعلها ؟؟ .. فهل يعود البارسا ويحيي الذكرى التي مضى عليها اكثر من عشر سنوات ؟؟ .. فهل يعود البارسا ويبرز فوق جميع الفرق المحلية والأوروبية ؟؟



    مع تحيات

    Stupid_Cupid








    لعبة دوري الابطال الخاصه بالمنتدى فورسا بارسا


    --------------------------------------------------------------------------------
    آخر تعديل بواسطة Stupid_Cupid ، 08-12-2005 الساعة 07:51 AM.



  2. #2
    ... عضو ذهبي ...


    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المشاركات
    894
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    مشكور على الموضوع الرائعه

    وتحياتي العطره

    مرهف الإحساس

المواضيع المتشابهه

  1. ارتكبوو الخطيئه والزنا فكانوا هم الثمن ؟
    بواسطة مناير الشـووق في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-03-2010, 12:44 AM
  2. وبكت وبكيت .. وازف الوداع
    بواسطة إحســاس إنســان في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 23-05-2007, 11:38 AM
  3. يابنت تعزين الفرحه اليتيمه تعالي سعديها!!
    بواسطة الفرحه اليتيمه في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-12-2006, 06:31 AM
  4. مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 15-05-2006, 09:45 PM
  5. 30 سبب أحببتها لأجلها ... وسأتزوجها بإذن الله
    بواسطة أسير القلوب في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-11-2005, 02:35 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52