صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 11

الموضوع: فعذراً لهذياني الحزين

  1. #1
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    الدولة
    قلب أمي
    المشاركات
    6,869
    معدل تقييم المستوى
    7

    Moon فعذراً لهذياني الحزين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    مســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الخير ــــــــــــــــــــــــا ء




    لا تصمتِ....
    لا تترددي...
    لا تتأخري...
    احمليني... معكِ لذروة الانين...
    كي يزداد تعلقي بكِ اكثر فااكثر...
    وانثريني كورق شاخ من فقد الامل .....
    وسافري بي من بقعة ٍلبقعة ...
    دعيني أخترق الحلم معكِ....
    دعيني أرسم صورتكِ فوق النجوم...
    وفي بحر من الخيال وأناديكِ في تفكيري....
    فحبي لكِ حقيقة ليس وهم أو خيال...
    سيحلق الود في أجواء اللقاء....
    وفي ثنايا صوت النوارس ألحان الشروق ....
    إنها روح الحب يا حبيبتي عادت إلى الكون....
    لتهدينا العشق ولو مرت السنين لن تغيب أبدا .....
    عن مخيلتي ولن تذهبِ معها إلى ركن مظلم ....
    فمهما غابت الآمال في جملة الآلام ....
    وتاهت الأحلام في زحمة الأيام ....
    ستظلين أنتِ الحب ....
    فاتركِ حبكِ يحملني معه بعيدا...
    الى زمن مجنون الخيال...
    فأنام بجفنكِ كعصفور يحلم بفجراً جديد....
    وهناك...على ضوء القمر....
    تحييني...تقتليني...في آن واحد ...
    اتعلمين ياسيدتي...
    إن إقترابي منكِ اصبح بالنسبة لي...
    أمنية تتأرجح مابين الرمش والجفن...
    لست أدري... لما حبيبتي ...عند الغروب ....
    دائما أتذكركِ.... يزورني طيفكِ ...
    وأسمع صدى همساتكِ....تقول لي...
    أذكرني حتماً سأعود...حتماً سأعود...
    فااين انتِ يامهجة قلبي ...
    ومتى ستعودين ....
    وكيف لكِ ... ان تتركيني ...
    ملقى هناك على أطلال النسيان...
    أنتظركِ بلهفه العاشق الولهان...
    أبقى أسيراً للاحلام... ولوعة الحرمان...
    بعد ان...جردتيني...
    من ذاتي....
    من دنيتي...
    وأسكنتيني مدنكِ.. وعالمك...
    كيف لي ان أنسى.... وأمحى ذكرى حب...
    كانت بالنسبة لي الحياة...
    كيف أنساكِ....
    وأنتِ لازلتِ...
    الدم الذي يسري في عروقي...
    كيف أنساكِ ...
    وصورة طيفكِ لا زالت راسخة بخيالي...
    لا يمحوها.. بعد ....او فراق....
    فحبكِ حبيبتي....لن يتكرر...
    حتى في الاحلام...
    بروعته وجماله... خلف ستار الليل والسكون...
    الى عالم من الخيال....الى جنة ليس فيها شك وظنون...
    وبين ثنايا القلب...هناك توجكِ قلبي أميرة له...
    بحب يفوق الخيال....
    فمن اجلكِ....
    اصبح الفجر يغفو على أهدابي...
    وطيفكِ لا يفارق خيالي...
    وان متّ ودفنت تحت التراب....
    دعي نعشي يتفيأ بظلكِ..
    لتنبعث روحي وتحلق في السماء...
    حبيبتي....سامحيني.....
    فقد قررت وبعد طول إنتظار ....
    وحين يسكن الليل المدينة....
    أن أخطف قلبكِ وأرحل ....
    ولاتسئليني....
    لما سأفعل ذلك ....
    فقد أخذت القرار...
    وقراري كالعادة نهائي لارجعة فيه...
    بعد ان وجدت نفسي وكأنها.....
    في واحة سراب تتبخر حين الاقتراب....
    فأبقى وحيداً في صحراء الحيره...
    وجمرات الضياع تحرقني....
    ولم يبقى لي غير رماد روحي المحترقه .....
    بالذكريات والتي باتت كالاطلال ...
    حبيبتي .....
    إن أردتِ البقاء والعوده لقلبي ....
    فهذا فؤادي لكِ ...وهذه الأرض لكِ ..
    وإن أردتِ الرحيل فهذا المداد سينزف ....
    حبً من الدهرِ في مسمعيكِ ..
    لا تستبق الخطوات سوى همسة ...
    أطلقت دويها علي دروب الذكري ..
    لتعلن ارتحالا إلى مكان ما ..
    حيث الندى لا يطمس نشوانية الزهور....
    ولا عبق أريجها إلى واد لايغير السيل...
    مجرى النهر فيه ....ويتركه يصب ....
    هنا وهناك....ارتواء....ورواء.....
    ارتحال إلى ....عالم به عبق العشق فواح....
    تستقبل الإشراقة المضيئة التي تجلي .....
    كابوس الظلام المستشرق في الفضاء..
    لتقف الهمسات... لتعلن الوصول ......
    وتطلق العنان ... لتتنفس النقاء ..
    بانتعاش الحياة....
    فكم ياحبيبتي ....
    من نهار أمضيته وأنا أنتظر ؟
    و كم من ليالِ مضت مسحت فيها ...
    دموع القمر....
    لفراقكِ ألم....
    ولرحيلكِ ألم...
    ولغيابكِ ألم.....
    بالله عليكِ يكفيني كل هذا التشرّد ...
    بين أزقّة المشاعر....
    وملاجئ العواطف...
    أما اّن الأوان لكي أطلب .....
    حق اللجؤ العاطفي ..
    فمتى برأيكِ ستشرق الشمس ...
    اخبريني ...
    إلى اي مدى تريدين اشباعي ....
    بآهات العذاب بعيداً عنكِ...
    وإلى متى حبيبتي....
    كلما أيقنت انكِ في قلبي ....
    اجدكِ ترحلين منه سريعاً...
    مثل الليل والنهار لا نلتقي أبدا...
    فإلى متى ..أجلس أنا بعيداً عن كل ما حولي....
    اقلب تارة دفتر ذكرياتي وأقرأ حياتي ....
    التي تقلبت به.....وتارة أمسك بين أناملي...
    قلما أصوغ به في دفتر طموحاتي الجديد ....
    آمالاً وأحلاماً أبدعها من كل فنون الشوق....
    والحنين إليكِ ... وأرسم في تلك الزاوية المظلمة ...
    بداية حبي وعشقي وهيامي... وأزرع فيها .....
    بذرة أحلامي المسافرة والمستحيلة....
    اخيراً حبيبتي.....
    حينما تقرئين ما كتبت هنا...
    انتقلي فوراً....الى عالم آخر....وتخيلي...وعيشي...
    مع تلك الكلمات المعبره... ثم اخرجي منها...وانتِ على يقين...
    ان ماقرأتيه...يمثل ماعنيت ....ولا تستغربي حينها....
    من هذا الهذيان ... فقد اصبحت حروفي واحاسيسي...
    مرجعاً للعشاق والمتيمين... فعذراً لهذياني الحزين ...
    فما قلته هنا ماهو الا نداء انسان سجين....
    أعجزته قضبان سجنه لمعانقة الحرية..
    من جديد...


    يمكن أكون واحد من قرأه

    فهد

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    7,067
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    فهـد الفهــد..


    سلمــت أنــاملكـ وســلمـ إحســآسكـ..

    يــآسيــد الكلمــهـ..

    دمــت ودام مــداد قلمكـ..

    تقبـل منــي كــل التقــدير والإحترامـ..

    إحســآس خــآلــــــــد..

  3. #3
    ][ أنثى تهمـــس للأمـــل ][


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    بيـــن أحرفــــي
    المشاركات
    2,328
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    فهد الفهد



    أسطر مشبعه باالشوق و الحنين ...

    سجل أعجاااابي وحضوري ...

  4. #4
    ... عضو جديد ...


    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    حبيبي تسلم على هذا الموضوع المميز وتسلم

  5. #5
    ][ شـاعــرة الزيــن ][


    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الدولة
    (( قلب نجد )) الرياض
    المشاركات
    18,335
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي فهد الفهد

    [poem=font="Simplified Arabic,4,silver,normal,normal" bkcolor="crimson" bkimage="" border="double,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

    فهد الفهد

    اخيراً حبيبتي.....
    حينما تقرئين ما كتبت هنا...
    انتقلي فوراً....الى عالم آخر....وتخيلي...وعيشي...
    مع تلك الكلمات المعبره... ثم اخرجي منها...وانتِ على يقين...
    ان ماقرأتيه...يمثل ماعنيت ....ولا تستغربي حينها....
    من هذا الهذيان ... فقد اصبحت حروفي واحاسيسي...
    مرجعاً للعشاق والمتيمين... فعذراً لهذياني الحزين ...
    فما قلته هنا ماهو الا نداء انسان سجين....
    أعجزته قضبان سجنه لمعانقة الحرية..
    من جديد...[/poem]


    وما أجمل هذيانك يافهد ---- هو مايرضي غرورسيدة قلبك فينساب

    بتحنان لسرها الدفين فيشعله وجدآ وحبآ يافعآ ليلتقط

    خبايا روحك المتعطشه لحنين سيدتك فهي من لملم هذيانك

    ليشرق بيننا بهذه الروعة والعذوبه

    فهد--- كم يعجبني نزف همسك وذوقك الهامس000000

    أعذب أمنياااااتي--- لفهد الفهد

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اللحن الحزين ....
    بواسطة همسة مشاعر في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-05-2007, 09:02 PM
  2. من قتل الحسين ؟
    بواسطة أميـر الوفـاء في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26-01-2007, 05:56 PM
  3. ><><><>< الوتر الحزين ><><><><
    بواسطة شعول في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-01-2007, 02:00 AM
  4. انا الحزين
    بواسطة كاتمة الاحزان في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-09-2006, 03:33 AM
  5. الحسين
    بواسطة الحب في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-02-2006, 04:29 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52