صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 15

الموضوع: الليث يحجب الهلال بثلاثية رائعة ويتوشحون بالذهب |

  1. #1
    ... (VIP) ...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    6,629
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي الليث يحجب الهلال بثلاثية رائعة ويتوشحون بالذهب |

    [align=center]



    عن جدارة واستحقاق توشح أبطال الشباب «ليوث العاصمة» البارحة بالذهب ونالوا شرف نيل الكأس الغالية من يد الوالد الغالي خادم الحرمين الشريفين والذي رعى عرس الرياضة الذي جمع الشقيقين الشباب والهلال وانتهى بثلاثة أهداف للشباب بتوقيع «عبدالمحسن الدوسري» و«عبده عطيف» واختتم الثلاثة الجميلة البديل «ناصر الشمراني» وجاء الفوز الشبابي كترجمة لتفوق الفريق وسيطرته المطلقة على شوط المباراة الثاني الذي كان شبابياً منذ دقائقه الأولى بقيادة الوطني القدير «عبداللطيف الحسيني» الذي تفوق على نظيره البرازيلي «كليبر» بواقعيته ورسمه لتكتيك فني استطاع من خلاله التفوق بنتيجة كبيرة رغم عدم اشراكه لمهاجم إلا بعد تقدمه بهدفين.
    وشهدت المباراة نجومية مطلقة للمحترف العراقي «نشأت أكرم» الذي بذل جهداً خرافياً وسط الملعب فيما غاب الفريق الهلالي بأكمله وشهدت خطوطه تفككاً وضياعاً ما بين الثقة الزائدة بالتفوق المسبق واللعب بأداء وضح عليه الاستنزاف والاجهاد جراء اللقاء السابق أمام الاتحاد.

    واتفق المديران الفنيان للهلال والشباب البرازيلي (كليبر) والوطني عبداللطيف الحسيني على نهج واحد تمثل في الميل الى التحصينات الدفاعية وتكثيف منطقة الوسط والاعتماد على مهاجم واحد هما ياسر القحطاني في الهلال و(قودين اترام) الغاني في الشباب حيث واصل الهلال اسلوبه الشهير الذي عرف به منذ كان المدرب البرازيلي (باكيتا) على هرم المسؤولية الفنية (4-5-1) وقادته لاحراز بطولات الموسم الماضية المحلية وبطولتي الامير فيصل بن فهد وكأس سمو ولي العهد هذا الموسم واسلوب اللعب هذا عاد له (كليبر) مع الايام الاولى لخلافته مواطنه (كندنيو) وسجل به نجاحاً في كأس ولي العهد حيث التوازن في الجوانب الدفاعية والاستفادة من مهارة (كماتشو) ونواف التمياط والشلهوب ومساندتهم الفاعلة للمهاجم ياسر القحطاني ويبدو ان المدرب الوطني عبداللطيف الحسيني وسط نشوة الافراح الهلالية والجموح الازرق نحو احراز الالقاب وتوقعات النقاد الرياضيين وكل المتابعين بانتصار (أزرق) اختار اللعب بنفس الطريقة بل ان (اترام) كذلك كان تواجده غالباً ضمن زملائه في الوسط بهدف المساعدة على الكثافة العددية والاستحواذ على الكرة وهو ما تحقق بالفعل للشبابيين مع الدقائق الاولى للمباراة فقد كانت اغلب الوقت بين اقدام الشبابيين وسجل بدر الحقباني اول تهديد في المباراة (د4) بتسديدة بعيدة انقذها الدعيع رد عليه محمد الشلهوب بتسديدة ذكية فوق حارس المرمى محمد خوجة ارتطمت بالعارضة.

    وسجل زيد المولد ونشأت حضوراً ملفتاً في الجهة اليسرى وكانا مساندين رائعين للجهة الشبابية وارهقا كثيراً دفاع الهلال خاصة الظهير الايمن عبدالعزيز الخثران ومن يسانده من قلبي الدفاع فهد المفرج والبرازيلي تفاريس وكانت اولى هذه المحاولات عن طريق نشأت وبدر وزيد المولد الذي انطلق من اليسار بكرة رائعة اقتحم من خلالها منطقة الجزاء وسدد بمحاذاة القائم الايسر للدعيع وكان ملفتاً سرعة التنفيذ الشبابي وسط غياب هلالي في مجاراة هذه السرعة التي مثلت برأيي جرس انذار من الجانب الشبابي في ظل الحالة المهترئة لدفاع الهلال الذي بدا مغايراً لما عرف به في الفترة الاخيرة فظهيرا الجنب كانا ضعيفين في الاداء الدفاعي وغائبين تماماً عن الهجمة الهلالية وكان لذلك دور في الجرأة التي كان عليها زيد ونشأت ورفاقهما في تكرار المحاولات لطرق مرمى الدعيع الذي نجح في التصدي لأكثر من كرة خطرة على مدار الشوطنين الهلال كان له حضور هجومي في اوقات متفرقة وعابه بقاء ياسر القحطاني وجيداً في المقدمة وكان الشلهوب والبرازيلي (كماتشو) ونواف التمياط غائبين عن المساندة الهجومية مع ظهيري الجنب فلم نشاهد كم الفرص الخطرة التي اعتدنا عليها في الجانب الازرق ولا نغفل الدور الرائع للدفاع الشبابي بقيادة محمد الحمدان وعبدالمحسن الدوسري وخماسي الوسط الذي قدم اداءً عامراً بالكافح وساهمت قتالية نجومه وانضباطهم في اداء وتنفيذ ما هو مطلوب منهم في ترجيح كفة فريقهم وتشتيت ذهن لاعبي الخصم وسارت احداث الشوط الاول الى التعادل السلبي برغبة الطرفين الذين حرصا بالدرجة الاولى على ألا يدخل في مرمى اي منهما هدف تكون نتائجه سلبية بانتظار شوط حاسم.

    ومع بداية الحصة الثانية فاجأ الشباب الهلاليين بهدفين سريعين خلال خمس دقائق كان لأبرز نجوم المباراة زيد المولد الدور الاكبر فيهما حين تسبب في ضربة جزاء واضحة وصريحة بعد اعاقته من قبل مدافع الهلال فهد المفرج داخل منطقة الجزاء (د48) من زمن المباراة لم يتردد السويسري (ماسيمو) حكم اللقاء من اطلاق صافرته محتسباً الضربة التي تقدم لها عبدالمحسن الدوسري ونفذها ببراعة في المقص العلوي الايمن للدعيع هدفاً اول اشعل المباراة واعاد كل الحسابات وفرض على الجميع بالفعل التراجع عن توقعاتهم المسبقة بتوقع فوز الهلال ولم يمنح عبده عطيف المتابعين ومدرب الهلال ولاعبيه فرص التفكير بكيفية تعديل النتيجة اذ استطاع ان يعزز تفوق فريقه بهدف آخر بعد دقيقتين فقط حين جدد نشأت اكرم حضور في اليسار وتجاوز فهد المفرج ثم البرازيلي تفاريس قبل ان يحول كرته داخل منطقة الجزاء تدخل المتابع عبده عطيف بلمسته الساحرة ومن مكان صعب مسجلاً هدفاً ثانياً اراح زملاءه مبكراً بتوسيع الفارق وزاد من الاعباء الهلالية وسط مشاكله المتراكمة في الدفاع والهجوم وفاجأ (كليبر) مدرب الهلال الجميع باخراج (كماتشو) واشراك احمد الصويلح حيث رأى افضلية استبدال مواطنه الغائب عن مستواه المعروف رغم قناعتنا بأن مثل هذا اللاعب قد يحدث نقلة نوعية في اي وقت سواء بتميزه في صناعة الهجمة او بالاستفادة من اجادته التسديد عن بعد وكاد زيد المولد (د58) ان يضيف هدفاً ثالثاً بعد تمريرة نشأت اكرم وتدخل مدرب الشباب قبل نصف ساعة من نهاية المباراة باشراك يوسف الموينع مكان عبدالله الدوسري بهدف تعزيز قوة الجدار المقام امام قلبي الدفاع واحلال لاعب نشيط سيفيد في الضغط على حامل الكرة الهلالي مع توقع بحث الهلال عن تقليص الفارق واحل (كليبر) في الطرف الآخر مشعل الموري مكان كامل موسى البعيد عن مستواه في الظهير الأيسر، ولجأ ياسر القحطاني للتسديد من مسافة بعيدة «د. 63» تصدى لها محمد خوجة.

    ودخل عبداللطيف الحسيني التاريخ من أوسع الأبواب حين ساهم إجراؤه بإجراء فني اشرك من خلاله ناصر الشمراني المهاجم مكان «أترام» وتمكن اللاعب البديل القادم من الوحدة بنظام الإعارة في حسم المواجهة الكبرى باحراز الهدف الثالث بعد تطبيق محكم لكرة مرتدة قادها عطيف ومرر بين المدافعين للشمراني الخطير والسريع في مكان مناسب سدد مباشرة بيمناه إلى الزاوية البعيدة للحارس الدولي محمد الدعيع.

    «د. 83» كانت قاضية حسمت كل شيء وأكد معه الشبابيون جدارتهم باحراز هذا اللقب الغالي فقد تصدروا الأدوار التمهيدية للمسابقة منذ وقت مبكر وجاء الفوز الكبير بقيادة الحسيني وزيد المولد ونشأت أكرم انصافاً لهذا الفريق الذي عانى كثيراً في الفترة الأخيرة وتمكن منسوبوه من وقف النزيف المحلي والعربي ومخالفة كل التوقعات بجهود إدارية وفنية وقتالية نجومه الذين استحقوا بجدارة التوشح بالذهب وحمل كأس دوري خادم الحرمين الشريفين لكرة القدم[/align]

  2. #2
    ... عضو جديد ...


    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    الجبيل فديت قلبها
    المشاركات
    26
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    مبروك


    __________________________

  3. #3
    ... (VIP) ...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    6,629
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي

    الله يبارك فيك اخوي

    وتسلم على مرورك الحلو

  4. #4
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    الدولة
    بيت القصيد
    المشاركات
    2,436
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    مبرووووووك الف مبروووووك

    يستاهل الليث الابيض

    وعقبال النصراويين

    مشكوووره يا اختي اميره على موضوعك الجميل

  5. #5
    ... (VIP) ...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    6,629
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي

    تسلم اخوي على مرورك

    والله يبارك فيك

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. بلا عقدة .. بلا وهم .. الهلال بثلاثية ساحقة حقق الأهم
    بواسطة عذابي غير في المنتدى الرياضة
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 16-09-2010, 09:14 PM
  2. المهايطي هل اعلمه الأدب ام اتعلم منه قله الأدب
    بواسطة نديم الشوق في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 25-04-2009, 12:32 AM
  3. هل أعلمه الأدب أم أتعلم منه قلة الأدب؟؟
    بواسطة ذرب المعاني في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-01-2009, 02:47 PM
  4. مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 26-04-2008, 11:29 PM
  5. حديث المحب لمن يحب
    بواسطة وعد في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-05-2006, 03:28 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52