صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 10

الموضوع: ارفعي راية الأمل .. ورحمته وسعت كل شيء

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    الدولة
    عند أهلــــي وربعي
    المشاركات
    26,434
    معدل تقييم المستوى
    27

    Asl ارفعي راية الأمل .. ورحمته وسعت كل شيء

    ارفعي راية الأمل .. ورحمته وسعت كل شيء

    السلام عليكم ..

    بنفسي أمور عديدة ولكن احتراماً لوقتكم سأختصر قدر المستطاع ..
    مرت بي سنون عجاف واجهت بها فتن الشبهات والشهوات والابتلاءات "
    وأعلم بأن الله يبتلي عباده وأيضا يعاقبهم لتقصيرهم ونحن نستحق...."
    وانصدمت حتى من والدي في عديد من الأمور..
    قررت بأن أجرب كل أنواع الخلاص من هذه الأمور بالصدقة والدعاء في كل وقت وكل يوم حتى لو صاح الديك
    وأنا نائمة أستيقظ لأدعو, مع الاستغفار ولو باللسان .. وغيره .

    كنت موقنة بالإجابة وكنت أقول لقد ساعدت أناساً قبل أن ابتلى ولم أكن أريد شيئاً سوى رحمة الله ..
    ظللت عدد من السنوات قليلاً بهذه الروح المؤمنة ولكن بعد هذه السنوات لم أجد شيئاً والأمور تتعقد والمصائب تكبر،
    بدأت افقد توازني وعقلي وصحتي النفسية والجسدية..لا أثر لإطلالة فجر,,
    لا أجد أثر لدعائي لصدقتي وغيره حتى ظننت بأنها كلها ردت ،،
    لو تكلم أحدهم عن الموت كي يزجر الناس عن الآثام قلت :
    ما أحلى الحديث عن الموت والله لو ضمنت أن ا لله سيرحمني لو قتلت نفسي لقتلتها
    ولو ملكوني الدنيا يا شيخ أنا أمام ذئاب وليس لي راعي ، وأنا غنمة جريحة وأصابني الإعياء ،
    قل لي بربك : ماذا عساي أن أفعل؟
    لقد بت أخاف أن على نفسي ولطالما دعوت الله بان لا أكفر نعمه ولا اقنط,,
    لقد دعوت بصدق كنت أخاف هذا اليوم وهاهو بدأ كهاجس قوي يغتالني كل يوم فهل سينقذني الله؟

    ****

    الإجابة



    أختي الكريمة : إن شعورك بكونك أنثى لا يستحق أن تذكري معه الحوقلة " أنثى ولا حول ولا قوة إلا بالله "
    لأن الأنوثة هي شقيقة الرجولة ، ويكمل بعضهما الآخر ، هكذا سنة الله تعالى ،
    وللأنثى في التصور الإسلامي كل الاحترام والتقدير بل والمكانة العالية الرفيعة ،
    صحيح قد تكون نظرة بعض أفراد المجتمع فيها تخلف واستحقار للإناث ،
    ولكن هذا يرجع إلى عقله المتخلف ، وفكره البليد ، ولا يرجع لدين الله تعالى ،
    ومن ثم ؛ فإن تأثرك يجب أن يكون بشرع الله الذي أعلى منزلتك ، لا بأهل التخلف ولو كانوا محيطين بك ،
    ففقدك لثقتك بنفسك في هذه النقطة هو أول المسائل التي يجب أن تراجعيها ، فلا تدعي المحيط البائد يؤثر فيك ،
    بل أنت من يجب أن تؤثر فيه بعقلك ونضجك وعلمك وسعة الأفق لديك ؛
    أليست الأنثى هي من هاجرت مع إبراهيم عليه السلام وصبرت وربت ، فكان البيت الحرام ! ،
    أليست الأنثى هي من ضمت النبي عليه الصلاة والسلام لصدرها في أول الوحي ورفعت من نفسه وروحه وصدقته !
    ، أليست الأنثى هي التي تخرج لنا أولئك الرجال صانعي الحياة في كل جيل من أمتنا .

    ارفعي رأسك أيتها الأخت فقد رفعه الإسلام حين أعطاك هذه المنزلة
    ولا تجعلي لأهل التخلف أن يناولوا من شموخك الإسلامي.

    أما المسألة الثانية :

    العنوسة والتي تعاني منها شريحة كبيرة جداً من أخواتنا الطاهرات ، والتي زاد حجمها ، بما ينذر بنوع من الخطر ،
    حتى أمست بعض مجتمعاتنا العربية للأسف الشديد تنظر إلى العانس وكأنها إنسان ناقص ، وتنظر لها نظرة ازدراء وتحقير ،
    بما يزيد مع صعوبة معالجة هذه الظاهرة ويعقدها ، ففي العلاج علينا أن نضع حلولاً عملية للعنوسة ،
    وعلينا أن نغير نظرة المجتمع كذلك للعوانس ، وهذا حقيقة أمر صعب ويحتاج لتكاتف جهود كبيرة ، ومساهمة الجميع فيها .

    أما على الصعيد الذاتي ، فماذا يمكن أن تفعل الأخت في أمر لا إرادة لها فيه ؟
    وإنما الأمر بيد الله تعالى وحده ، وهو خارج عن إرادتها مطلقاً ، فما عليها إلا الصبر ،
    والتحرك الواعي الواثق من النفس في جنبات الحياة ، وليس هو الاحتباس في البيوت دون مخالطة اجتماعية
    للأصدقاء والأقارب والجيران ونحو ذلك وفقاً لشرع الله ، بل والمشاركة في بناء الأمة عبر المؤسسات الكثيرة في بلادك ،
    تلك المؤسسات النسوية التي تنتشر في كل مكان ، سواء على صعيد التعليم الديني ، أو تعليم المهارات وتنمية القدرات .


    إن الأخت التي تشعر بعدم الثقة في نفسها هي الجانية الأولى على ذاتها ، فنراها قابعة في ركن بيتها ،
    لا تخالط الناس ولا تنظر في حياتهم ، ولا تهتم بمظهرها وحسن تلطفها مع الناس ،
    ونراها قد يئست من الحياة وكأن الزواج إن لم يحدث ـ لا قدرالله ـ فهي الميتة التي لا قيمة لها في الحياة !
    وهذه سلوكيات ومفاهيم خاطئة ليس لها حظ من إسلام أو عقل أو بناء !!


    وليس لكونك أيتها الأخت أنثى ، ولا لكونك تأخر بك سن الزواج ، تتعرضين للفتن والابتلاءات ، كلا ،
    بل ربما المتزوجات يتعرضن لأكثر من الآنسات في الفتن، والأمر كله يرجع إلى قوة إيمان المرء منا ،
    ومدى استقباله لهذه الشهوات والفتن ، ومدى رفضه وهربه منها ، وليس للعمر أو تأخر الزواج صلة بذلك ،
    وإنما لعلو النفس وشفافية الروح ، ورقة القلب وصلته بالله رب العالمين .


    أختي الكريمة :
    ليست كل المشاكل يكون حلها الوحيد هو الذكر والصلاة والتصدق والدعاء ، وهذه كلها أمور طيبة ندعو الناس لها دائماً ،
    غير أن التفكير السليم في حل المشكلات ، والتحاور الراقي مع الأهل ومن يهمهم الأمر ،
    والإبداع في الخروج من حالة التقوقع ، والمساهمة بشيء في لوحة الحياة النابضة المتحركة ،
    والثقة العالية بالنفس وما تحمل من قدرات كبيرة ،
    كل أولئك يجب أن يكون ضمن وسائل الحلول فيما ذكرت من أمر .


    وتأتي الوسائل التي ذكرتها من صلاة وتصدق وذكر ودعاء
    كوسائل بينك وبين الله ، كي تتلمسي رحماته سبحانه ، وتطرقي أبواب فضله ، وتطلبي التوفيق والسداد منه ،

  2. #2
    ][..إيــداع الــزين.. ][


    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    آقوٍلكٍ سـٌرٍ
    المشاركات
    7,880
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    ارفعي رأسك أيتها الأخت فقد رفعه الإسلام حين أعطاك هذه المنزلة
    ولا تجعلي لأهل التخلف أن يناولوا من شموخك الإسلامي.


    الله يعز الأسلاااام و المسلمين

    الله لايهينك اخووي شماالي

    ع هالطررح القيم

    وياليت الكل يشووفون الموضوع

    و يستفيدوون منه...........

    يعطيك العاافيه ياااااااارب

    والله لا يحرمناا منك

    دمت ع العز

  3. #3
    ][ فـريـق الـزين للـتـصـامـيـم ][


    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    1,199
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    جزاك الله خير على الكلمات الروعه
    وتسلمي عا التوضيح
    يعطيك العافيه

  4. #4
    الله يرحمها ويغفر لها


    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    مصر المنيا
    المشاركات
    3,324
    معدل تقييم المستوى
    4

    افتراضي

    وتأتي الوسائل التي ذكرتها من صلاة وتصدق وذكر ودعاء
    كوسائل بينك وبين الله ، كي تتلمسي رحماته سبحانه ، وتطرقي أبواب فضله ، وتطلبي التوفيق والسداد منه ،


    طرح رائع لموضوع قيم

    جعله الله فى ميزان حسناتك

  5. #5
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    الدولة
    عند أهلــــي وربعي
    المشاركات
    26,434
    معدل تقييم المستوى
    27

    افتراضي روبـruubyــي

    روبـruubyــي

    الله يعافيك ويسلمك

    ولاهنتي على مرورك العطر

    والله لايحرمك السعاده يارب

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. سيبقى الأمل لننسى الألم
    بواسطة شوق الأمل في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 25-12-2008, 08:54 PM
  2. *·~-.¸¸,.-~* مغفرة الله وسعت كل شىء *·~-.¸¸,.-~*
    بواسطة عازف الكيبورد في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 23-01-2006, 07:01 PM
  3. السلام عليكم ورحمته الله
    بواسطة سحر الانوثه في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-10-2005, 04:48 PM
  4. (¯`·._.·( .. بين ثنايا الألم لابد من وجود الأمل .. )·._.·°¯)
    بواسطة زعيم بلا زعامه في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 02-09-2005, 04:58 PM
  5. ارفعي ضغط الشباب .........
    بواسطة جنالين في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-08-2005, 09:23 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52