[frame="2 80"][align=center]«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»هده اول مشاركة لي في هدا المنتدى وارجو ان اوفق معكم وشكرا





سيدتي أتتذكرين..؟
سنوات الصبا..
سنوات الحنين..
كم كنا متهورين
كم كنا حائرين..
ماذا سرق من الماضي
ماذا أخد...!
ماذا ترك..!
أم سيدتي انك ستنسين..
أنا ولله ما نسيت
ما أضعت..
لحظة من صبايا
وانه لجنون أن أتذكر ألان
كل لحظات..طيشي وجنوني
لكنها يا سيدتي..
ذكريات لا تنسى أبدا
انه حلم طفل بريء
أحب الحياة
وعشق المستحيل..
تاه وضل..
وسط السنين...
أم أنك سيدتي ستنسين
سيدتي ألازلت تتذكرين..!
آه اليوم كبرنا..
آه ليوم بذات أدركنا
أننا كنا نلعب بالكلمات..
كنا ندون الأمنيات
كنا نعبث بذكريات
أنـا يا سيدتي..
ما عدت أطيق أن أختار
فأنا لا اعرف من أكون
أأنا شخص مجنون
أم عاشقا مسجون
إن كنت مجنونا
فأرجوك لا تلوميني
وان كنت عاشقا فأنا
ادعوك لشرب الشاي
على طاولتي..
لأصفح عن ذنبي..
وأعود شفتي...
على شرب الشاي
كي تنسى شفتاي
شذا شفتاك..
فأرجوك خذيني
إلى أخر العمر وأرميني..
خذيني في عينيك وأحميني..
خذيني إلى داخل قلبك
وأسيريـــــني...
فأن شخص لا يفهم
معنى الانتماء..
ولا معنى الارتباط..!
سيدتي من أنت..؟
من أنا..؟
من نحن..؟
سيدتـــــــــي..
كم كنا أغبياء
لما افترقنا
كم كنا أغبياء..
لما اخترنا الهروب
من منا المسـؤول
من منا الضحية..
ومن من الجلاد..
أنحن أو الزمن
أو صبانا المجنون
وكبرنا وها نحن
نلتقي وسط الزحام
وسط الجنون
في عصر لا يشبه
عصرنا بلامس
لا ندري نحن من نكون
أذكريات جميلة..
ضائعة وسط المدينة
أو جنون ملتهب
تائها داخل سفينة
تبحر في عرض البحر
بدون شراعا
ل تبالي بالرياح
ولا بالأمواج
عواصف بلا عواطف
ترمينا على ارض ليست لنا
أنا وأنت قد نكون
من بقايا الماضي
أو من بقايا العصر الحجري..
لكن من سيجمعنا..؟
من سيسمعنا..؟
ماذا هل ندعي الجنون..؟
هل نرتكب الحماقات..؟
لنبرر أننا كنا ولازلنا
على قيد الحياة..!
أو سنستسلم للآهات..
سيدتي ستبقى ذكراك
في دهني راسخة..
ولن امحيها مهما حاولت
لأنه قدريا أن أعيش
على ذكراك
سيدتي حبك جـارف
وذكراك كالطوفان
غزو وود وعنفوان
تترامى كحمم البركان

سيدتي أتتذكرين..؟
سنوات الصبا..
سنوات الحنين
لا أضنك ستنسين... .

بقلم : ابن الجسور


ارجو من القراء الاعزاء اعطائي رائيهم وانا اريد نقدهم البناء
وشكرا لكم

«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»
[/align][/frame]