صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 13

الموضوع: قصة على حدود بلادي ....((( في وجووه الفقراء يسكن الجمال )))

  1. #1
    ][ ابن القريــة ][


    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    1,593
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي قصة على حدود بلادي ....((( في وجووه الفقراء يسكن الجمال )))

    (((في وجوه الفقراء .... يسكن الجمال )))





    على الحدود المتاخمة لدولة اليمن الشقيقة , وعلى الجنوب الشرقي لمدينة الطوال تقع قرية صغيرة تدعى ( المحرّقة )قرية تبدو للوهلة الأولى ولمن يقدم اليها وكأنها خالية من أي نبض للحياة فهي عبارة عن منازل متباعدة وشجيرات متناثرة وقليل من الرعاة يتظللون بشجرة ( المرخ ).

    على بعد عشرة أمتار من الطريق كان هناك دكان صغير يعمل به رجل يبدو وكأنه قادم من حضارة البابليين فذلك الثوب المخطط وتلك العصابة الحمراء تدل على أنه من حقبة زمنية بعيدة .



    كنت أنظر بأنه لاشيء يستحق أن تتأمله في هذه القرية الصغيرة ..... ولكن كان لابد لي من أخذ ولو ماءا والتحدث مع صاحب الدكان فما زال لدّي الوقت الكافي قبل الذهاب الى الشخص الذي أتيت من أجله .



    تقدمت قليلا وبدأت في مخاطبة صاحب الدكان :

    هل لديك مايستحق أن يشترى ؟؟!! قال : نعم ... فكل مافي هذا الدكان للبيع ياولدي قل مالذي تريده وأبقى في سيارتك وسآتيك به .



    أريد عصيرا وقاروة ماء باردة .

    أخرج علبة صغيرة كان تاريخ الإنتاج قد تجاوز عام بأكمله من تاريخ صلاحيتها فأخذت اتأملها وأنظر اليه متسائلا :

    هل يدرك هذا الشخص ما يقدمه من خطر لابناء قريته ؟؟؟

    وهل فعلا هذه التواريخ يعيها هؤلاء الفئة من المجتمع ؟؟؟




    حاولت أن أبين له خطورة تجاوز صلاحية الإنتاج لكل منتج .... ولكن هل مثل هذا يعي ما أقوله ؟؟!!

    أخذني حب الإستطلاع وأظهرت نفسي أمامه كرجل مسؤول نزلت من سيارتي ... تغلغلت داخل الدكان .... بدأت اقلب تلك المعلبات للبحث عن تواريخ قديمة لإنقاذ مايمكن إنقاذه .

    في السقف العلوي كانت هناك فتحة صغيرة قد أستغلتها عصافير الدخل ( السامل ) وبنت أعشاشها على الرف الشرقي من الدكان .... العنكبوت قد نسجت مدن متكاملة حتى لقد أصبح واضحا لإول وهلة لمن يدخل ذلك الدكان كم هو في أمن تام ...




    أخذت مرة أخرى أبين له مخاطر تلك البضائع المنتهية الصلاحية فهي غير صالحة للاستهلاك الآدمي بعد أن أزحت لثامي قليلا وأصابعي مازالت تحمل أطراف ثوبي الأبيض الأنيق ... ولكن للأسف فلقد كان أميا لايجيد القراءة البته ...



    خرجت متجها لسيارتي .... فاذا بطفل قد قدم ودخل الدكان وخلفه فتاة فارعة الطول ... تحمل بيدها قصبة تميل قليلا الى الإصفرار.... لم تكن محجبة ... فما زالت تلك العادات السيئة سارية المفعول بل ومتأصلة تماما ً بتلك القرى .



    كنت أظنه هاربا ً منها ... لكنه لم يكن باكياً .... ولم أر على وجهه أى علامة حزن .... شدني ذلك المشي لتلك الفتاة فهي كالسحابة كما وصفها أعشى قيس في معلقته ... فأحببت أن أراها عن قرب !!!




    قدمت ولم تعبأ بتلك السيارة الواقفة ولا بالذي يقف بجوارها... دخلت الدكان وبدأت تتناول ماقدمت لشرائه ... وعندما أرادت أن تدفع الثمن كان الطفل

    الصغير قد أخذ زاوية بعيدة وبدأ يفرك بكلتا يديه محاجر عينيه ... وأخذ ينظر بخوف اليها .



    طلبت منه أن يدفع اليها المبلغ لتقدمه للبائع ثمن ماقامت بشراءه ولكن المبلغ قد فقد منه في أحد الأزقة عندما قدم مهرولا ً ...



    بدأت الحيرة على محياها وتأكد لي بأنهما لايملكان سوى ذلك المبلغ عندما عادت مرة أخرى للبحث عنه في جيبي ذلك السروال وتلك الفانلة الخضراء المخططة بالأبيض ... والمطبوع عليها الرقم ( 5 ) والتي أصبحت بدورها تشابه تماما ً خارطة الإدريسي عندما رسم العالم لاول مرة .

    أحمّر وجهها من الخجل عندما بدأ صاحب الدكان في إعادة ما قدمت لشراءه . كنت متردداً بين البقاء .... والذهاب الى حال سبيلي وأخيرا ً قررت أن أدفع عنها ذلك المبلغ الزهيد الذي ربما سيكون باب شرٍ اذا لم تعد بتلك الأشياء ودفع ماتبقى من المال اليها .



    كانت تمد يدها تارة وتعيدها أخرى ... تريد ان لا تأخذها .....تريد أن تقول شيئا ً ... غلب عليها الحياء ...ناولتها تلك الأشياء .... كنت أسمع الشيخ وهو يردد جزاك الله خيرا ً ياولدي وحفظ الله لك شبابك .... فوالله لوعادت بدونها لربما عوقبت من زوجة أبيها عقابا شديدا .... أخذت اتأمل ذلك الجمال الباهر .... وتلك العيون التي رزقت كحلا ً .... قل أن تجد مثليها ...عدت الى سيارتي وانا أردد في داخلي تلك الحقيقة ( في وجوه الفقراء يسكن الجمال ) أقفت ترمح كريم ٍ قد ارتوى وأخذ يلهو بين ذلك العشب المتناثر على جنبات ضفاف نهر جار.... وعيناي ترمقها حتى غابت بين تلك المنازل القديمة .
    *****************


    ((( النغم المهاجر / السعودية

    أبها

    من المجموعة القصصية ((( الحمام لايقع على الغربان )))

    01/05/1427 هــ )))

  2. #2
    الله يرحمها ويغفر لها


    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    مصر المنيا
    المشاركات
    3,324
    معدل تقييم المستوى
    4

    افتراضي

    النغم المهاجر

    مشكور اخى على هذه القصة المعبرة

    والتى تحمل فى طياتها الكثير من المعانى الحلوة

    بارك الله فيك وفى انتظار جديدك

  3. #3
    (الحر ما يموت من طعن السيوف ** والعزيز ان حس بالذل انتحر)


    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    الرياض* ابها
    المشاركات
    316
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    يعطيك الف عافية

    النغم المهاجر موضوع محزن جدا للغاية

    ولكن رحم الله حالنا وحالهم

    اكرر شكري لك يا النغم المهاجر/السعودية / ابها
    مع تحيات //::::
    ياسر القحطاني /السعودية /ابها

  4. #4
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    الدولة
    دار بـ خلــيــفــه ـو
    المشاركات
    2,008
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    تسلم ايدج يالغاليه

    مشكوره ع القصه

    نتريا يديدج

  5. #5
    ... عضو نشيط ...


    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    48
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    [align=center]مشكووووورة أختي على القصه...

    أخوك((@سلطان@))...[/align]

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الأغنياء يزدادون غنى ....ويزداد الفقراء فقراً
    بواسطة غسق في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 23-11-2007, 08:23 AM
  2. صور من بلادي
    بواسطة ArOoO في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 18-01-2007, 05:14 PM
  3. «السوشي».. طعام سرقه الأغنياء من أفواه الفقراء
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 12-12-2006, 06:11 PM
  4. !!..........بلادي ...........!!
    بواسطة أعماق الشمري في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 08-03-2006, 03:16 AM
  5. بنت النعمة (رواية من أدب الفقراء) ؟
    بواسطة الاستشاري في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-09-2005, 03:18 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52