صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 6

الموضوع: الصرع

  1. #1
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    ---------------
    المشاركات
    1,285
    معدل تقييم المستوى
    2

    الصرع

    [align=justify]السلام عليكم




    بصراحه شفت وسمعت ان حالة الصرع بدأة تتزايد في الأعوام الأخيره000والأادهى منه عدم معرفة اغلبية الناس عن طريقة التعامل مع الصريع000لكن هنا سوف اعطيكم جميع المعلومات الصرع وعن كيفية التعامل مع الصريع




    بسم الله


    معلومات اساسية

    ما معنى كلمة "صرع"؟


    إن أصل هذه الكلمة بالإنجليزية مشتق من كلمة إغريقية تعني "حالة من الشعور بالهزيمة أو تعرض لهجوم" وقد كان الاعتقاد السائد لدى الناس بأن النوبة تنشأ عن الجن وعرف الصرع على أنه مرض مقدس وتلك هي خلفية الأساطير والخرافات والمخاوف التي أحاطت بالصرع وهي أساطير تشكل وتلون مواقف الناس وتجعل تحقيق الهدف المتمثل بحياة عادية أكثر صعوبة للفرد الذي يعاني من الصرع

    إن كلمة صرع لا تعني شيئا آخر سوى القابلية للتعرض لنوبات تشنّج متكرّرة



    هل الصرع مرض؟



    الصرع ليس مرضا وإنما هو علامة لاختلال عصبي داخلي



    ما هي النوبة؟



    الدماغ عبارة عن عضو بالغ التعقيد وشديد الحساسية فهو يوجه ويتحكم وينظم جميع أعمالنا، ويتحكم الدماغ بحركاتنا وأحاسيسنا وأفكارنا وعواطفنا. ويعتبر الدماغ مقر الذاكرة وهو الذي يقوم بتنظيم الأعمال الداخلية اللاإرادية في الجسم كوظائف القلب والرئتين. وتعمل خلايا الدماغ معا وتتصل ببعض من خلال إشارات كهربائية. وفي بعض الأحيان يكون هناك تفريغ كهربائي غير عادي في مجموعة من الخلايا وتكون نتيجة ذلك حدوث النوبة. ويتوقف نوع النوبة على جزء الدماغ الذي حصل فيه التفريغ الكهربائي، الجزئي غير

    العادي.



    ماهى النسمة (aura) الاستشعار بقرب حدوث النوبة ؟



    قبل بدء النوبة يشعر بعض الأشخاص بإحساس تحذيري يسمى "النسمة". قد تحدُث النسمة قبل حدوث النوبة بوقتٍ كافي للشخص المُصاب يساعده على تجنّب حدوث إصابات أثناء التشنّج. يختلف نوع النسمة من شخص لآخر، فبعض الأشخاص يشعرون بتغيير في درجة حرارة أجسامهم وبعض الأشخاص يحسّون بالتوتر والقلق، وفي بعض الحالات فإن النسمة الصرعية تكون بيَّنة للشخص على شكل صوت أو طعم غريب أو رائحة. وفي حالة تمكّن الشخص من إعطاء وصف جيد للطبيب بشأن هذه النسمة، فإن ذلك قد يكون بمثابة طرف الخيط الذي يوصله إلى تحديد ذلك الجزء من الدماغ الذي تبدأ منه عملية التفريغ، وقد تحدث النسمة ولا تتبعها النوبة. وفي بعض الحالات يمكن أن تشكل النسمة بحد ذاتها نوعاً من النوبات الجزئية البسيطة.



    متى تمّ اكتشاف الصرع؟



    إن الصرع من أقدم اضطرابات الدماغ التي عرفها الإنسان. فقد ورد ذكر الصرع قبل أكثر من 2000 عام من مجيء المسيح عليه السلام، وهنالك إشارات لذلك في النصوص الإغريقية القديمة وفي الإنجيل. ولم تكن هناك دراسات جادة إلا في أواسط فترة الـ 1800م فقد كان السير تشارلز لوكوك أول من أوجد المسكنات التي ساعدت على التحكم بالنوبات في عام 1857م. وفي عام 1870م قام جون هقلنقز جاكسون بتحديد الطبقة الخارجية للدماغ، أي القشرة الخارجية للدماغ وعرّفها بأنها ذلك الجزء المعني بالصرع. وأوضح هانز برجز في عام 1929م بأن هناك إمكانية لتسجيل نبضات الدماغ البشري الكهربائية






    انواع النوبات او الصرع


    هل توجد أنواع مختلفة من النوبات؟



    هناك أنواع كثيرة من النوبات الصرعية، وتختلف هذه النوبات في درجة تكرارها ونوع الإصابات بها اختلافاً واسعاً من شخص لآخر، ومع التقدم في طرق العلاج أصبح من الممكن التحكم بمعظم الحالات. ونظراً لوجود عدة فروقات دقيقة جداً في النوبات، ولوجود عدة أنواع مختلفة من الصرع، فقد تم العمل على تطوير نظام تصنيف محدد من قبل المنظمة الدولية لمكافحة الصرع. وقد تبنت الأوساط الطبية التصنيف الذي قامت به المنظمة الدولية لتصنيف النوبات الصرعية ويقوم هذا التصنيف بالحلول التدريجية محل مصطلحات النوبات القديمة بما في ذلك "نوبة الصرع الكبيرة" و"الصرع الخفيف".
    و تُقسّم النوبات على حسب التصنيف الجديد إلى نوعين رئيسيين:
    نوع "جزئي" ونوع "عام" كما يقسم كل نوع من هذه الفئات إلى فئات فرعية بما في ذلك النوع الجزئي البسيط، النوع الجزئي المركب، والنوع الذي يسبّب الغياب، والنوع التوتري - الارتجاجي وأنواع أخرى.



    ما الفرق بين النوبات الجزئية (partial seizures) والنوبات العامة (general seizures) ؟



    إن التمييز بين النوبات "الجزئية" و"النوبات العامة" من أهم ملامح نظام التصنيف الجديد. إذا كان التفريغ الكهربي المتزايد في الدماغ محدوداً بمنطقة واحدة، فإن النوبة تكون جزئية، أما إذا كان الدماغ كله متأثراً بالنوبة فإن النوبة تكون عامة.
    وعموما، فإن هنالك أكثر من (30) نوعا من النوبات. ولذلك فإن التصنيف يضع النوبات الصرعية الجزئية والعامة في فئات فرعية مختلفة.



    ما هي النوبات الجزئية (partial seizures )؟



    تعرف النوبات الجزئية (تعرف سابقا بالنوبات البؤريةfocal seizures ) المصحوبة بأعراض أولية بأنها نوبات جزئية بسيطة. ففي هذا النوع من النوبات قد يحس المريض ببعض الأحاسيس الغريبة أو غير الاعتيادية بما في ذلك حركات مفاجئة ومرتجفة لأحد أجزاء الجسم مع اختلال في السمع أو الإبصار وتعب في المعدة أو إحساس مفاجئ بالخوف. ولا يتأثر الوعي في هذه الحالة، وإذا تطوّرت هذه الأعراض إلى نوع آخر من النوبات فإنه قد تعرف هذه الأعراض عندئذ بالنسمة.



    ما هي النوبات الجزئية المركبة (complex partial seizures) ؟



    تتميز النوبات الجزئية المركبة (والمعروفة سابقا بـ النفسية الحركية psychomotor seizures أو صرع الفص الصدغي temporal lobe seizures ) بسلوك آلي معقد يرتبط بضعف الوعي أو الشعور ويبدو المريض أثناء النوبة مترنحا ومرتبكا. كما يلاحظ حدوث تصرفات لا هدف لها كالمشي العشوائي والتمتمة والتفات الرأس أو شد الملابس. وفي العادة لا يستطيع المريض تذكر أو استرجاع هذه الحركات "الأتوماتيكية". وقد تبدأ هذه الأعراض لدى الأطفال بالحملقة ومص الشفاه وقد تختلط هذه الأعراض مع أعراض نوبة التغيب أو ما يسمى بالصرع الخفيف.



    ما هي نوبات التغيب (الصرع الخفيف petit mal seizures ) ؟



    تتصف نوبات التغيب الشاملة (المعروفة سابقا بالصرع الخفيف petit mal seizures ) بحدوث تغيب عن الوعى لفترات تمتد من 5-15 ثانية وفي هذه الفترة يظهر المريض وهو محملق في الفضاء وتتجه العيون إلى أعلى ولا يسبق نوبات التغيب نسمة ويمكن استعادة النشاط بعد هذا الوضع مباشرة. وغالبا ما تحدث هذه الحالات لدى الأطفال وتختفي عند المراهقة و قد تتطور إلى أنواع أخرى من النوبات مثل النوبة الجزئية المركبة أو نوبة الصرع الكبيرة. ويلاحظ أن نوبات التغيب لدى البالغين نادرة الحدوث.



    ما هي نوبات الصرع الكبيرة أو التوترية الإرتجاجية الشاملة؟
    (What tonic-clonic or grand mal seizures?)



    هي نوبات صرعية تشنجية شاملة تمر في مرحلتين. ففي المرحلة التوترية يفقد الشخص وعيه ثم يسقط ويصبح الجسم صلبا متيبسا. تليها الفترة الارتجاجية يحدث أثناءها إهتزاز وارتعاش شديدين في الجسم والأطراف. وبعد حدوث النوبة يتم استعادة الوعي تدريجيا. وإذا بدأت نوبة الصرع الكبرى موضعيا (بنوبة جزئية) فإنها قد تُسبق بما يسمى بالنسمة وتكون مثل هذه النوبات ثانوية الشمول، أي نوبة صرع كبرى ناتجة من نوبة.صرع.جزئية.
    وتعتبر النوبات الصرعية التوترية الارتجاجية من أكثر الأنواع وضوحا، ومن أكثرها رؤية إلا أنها ليست الأكثر انتشارا. وتعتبر النوبات الجزئية أكثر حدوثا بنسبة 62% من مرضى الصرع. أما النوبات الجزئية المركبة فهي تمثل حوالي 30% من جميع الحالات.



    ما هي الأنواع الأخرى للنوبات؟



    هنالك حالات صرع غير خبيثة أو حميدة يلازم حدوثها الأطفال الصغار في سن محددة (يتوقف حدوث الصرع من هذا النوع في السنوات من 13 فما فوق) ومن مظاهر هذا الصرع سيلان اللعاب وكذلك انتفاض الفم وتحدث هذه النوبات أثناء النوم في أغلب الأحيان.
    صرع الارتجاج العضلي الصبياني (juvenile myoclonic epilepsy ) هو أيضا صرع يحدث لدى الأطفال الصغار أو المراهقين، ومن أبرز مظاهره الانتفاض الشديد للأطراف وحدوث النوبات التوترية الارتجاجية (الصرع الكبير) على مدى ساعة أو ساعتين بعد الاستيقاظ من النوم. أما النوبات الناجمة عن الحرمان من النوم أو تعاطي الكحول فإنها تميل للحدوث في الصباح.



    ما هي النوبات الصرعية الارتجاجية المستمرة (status epilepticus ) ؟



    يستخدم هذا المصطلح لوصف حدوث النوبات التي لا يتم فيها استعادة الوعي بين حالات حدوثها وهي حالة طبية إسعافية قد تؤدي إلى الوفاة أو قد تؤدي إلى تلف الدماغ ويجب إتخاذ إجراء علاج سريع.



    ما هي النوبات الكاذبة أو (الوهمية) (pseudoseizures )؟



    النوبات الكاذبة أو (النوبات النفسية المنشأ) منتشرة بقدر كبير وقد تحدث لدى المصابون بالصرع أو للأشخاص الأصحاء. وتحدث هذه الإصابات من خلال رغبة - عن وعي أو غير وعي - للحصول على رعاية واهتمام أكثر وتبدأ مثل هذه النوبات بأعراض تتمثل بسرعة التنفس وضغط عصبي وقلق أو ألم. ومع سرعة التنفس يتكون في الجسم ثاني أكسيد الكربون الذي يحدث تغييرا كيميائيا وهذا قد يتسبب في أعراض تشبه إلى حد كبير النوبات الصرعية كوخز في الوجه واليدين والقدمين مع تشنج وارتعاش وما إلى ذلك. وأفضل علاج لهذا النوع من النوبات هو تهدئة الشخص وجعله يتنفس بطريقة طبيعية، كما ينبغي أن يشتمل العلاج على البحث في الأسباب أو العوامل الذهنية والعاطفية التي أدت إلى ذلك.

    كيف تستطيع التمييز بين النوبات الصرعية والنوبات الكاذبة؟



    يتم التمييز بين النوبات الصرعية والنوبات الكاذبة من خلال طبيعة وأعراض النوبة ولكن التشخيص قد يكون صعبا فالنوبات الصرعية تنتج عن تغيير في كيفية إرسال خلايا الدماغ للإشارات الكهربائية من خلية لأخرى في حين أن النوبات الكاذبة تحدث من خلال رغبة بوعي أو بدون وعي للاستئثار بعناية واهتمام أكبر. وهكذا، فإن قياس نشاط المخ بواسطة الفيديو والأجهزة الخاصة (جهاز تخطيط الدماغ) أمر ضروري للتمييز بين هذه.النوبات.
    ومن جهة أخرى، فإن النوبات الكاذبة تفتقر إلى حدوث الإرهاق والارتباك والغثيان وهي أعراض ترتبط عادة بالنوبة الصرعية. وقد تصيب النوبات النفسية المنشأ الأشخاص الذين يعانون من نوبات صرعية.



    هل يمكن أن تحدث النوبات لشخص لا يعاني من الصرع؟



    الصرع عبارة عن حالة مزمنة لنوبات متكررة غير مستثارة. إن النوبات المعزولة والمستثارة (مثل المخدرات أو الكحول) ليست صرعية حتى ولو كانت الأحداث التي تتعلق بها تمثل نوبات حقيقية. وهناك أنواعٌ عديدة جدا من النوبات غير الصرعية. وتختلف النوبات غير الصرعية عن النوبات الصرعية من حيث عدم توفر الدليل على وجود نشاط كهربائي غير طبيعي في الدماغ بعد النوبة وكذلك من حيث عدم حدوثها بشكل متكرر. ومن بعض الأسباب الأخرى الأكثر انتشارا للنوبات غير الصرعية:
    تدني نسبة السكر في الدم، أمراض القلب، نزيف أو جلطة المخ، الشقيقة، التواء الأوعية الدموية، مرض عدم القدرة على مقاومة النوم "السِّنة"، الانقطاع عن تعاطي المخدرات والقلق.



    كيف تحدث نوبات الصرع؟



    تختلف طبيعة النوبات تبعاً لنوع الصرع الذي يعاني منه الشخص، فبعض النوبات يمكن الانتباه إليها بسهولة بينما قد لا يكون بالإمكان معرفة بعضها الآخر نهائيا. ويصاحب أكثر أنواع النوبات انتشارا فقدان الوعي إلا أنه في بعضها الآخر ربما لا يصاحبها سوى حركات بسيطة للجسم أو مشاعر غريبة. إن الأنواع المختلفة للنوبات تتصف بصفات معينة تصاحبها.



    ما هو الشعور عند التعرّض للنوبات؟



    الصرع عبارة عن تصنيف واسع لعدد متنوع من النوبات ولذلك فإن النوبات تختلف باختلاف.الأشخاص.
    ومن المشاعر العامة التي تتصل بالنوبات والقلق والخوف والإنهاك الجسماني والذهني والارتباك وفقدان الذاكرة. وقد تولد بعض أنواع النوبات ظواهر بصرية وسمعية في حين أن بعضها قد لا يترك شعورا. فإذا كان الشخص في حالة من اللاوعي أثناء النوبة فإنه قد لا يكون لديه أي شعور بالنوبة إطلاقا، كما أن كثير من الأشخاص يمر بمرحلة النسمة قبل النوبة نفسها.



    ما هي المدة التي تستغرقها النوبات؟



    تتوقف مدة النوبة على نوعها، فهي قد تستمر من بضعة ثواني إلى عدة دقائق وفي حالات نادرة ربما تستمر لعدة ساعات. فمثلا، تستمر النوبة التوترية الارتجاجية من 1-7 دقائق أما نوبات التغيب فإنها قد لا تستمر سوى لبضعة ثواني في حين قد تستمر النوبات الجزئية المركبة من 30 ثانية إلى ما بين دقيقتين وثلاث دقائق. أما "النوبات الصرعية الارتجاجية المستمرة" فهي نوبات ربما تستمر لعدة ساعات وهذا قد يشكل حالة طبية خطيرة. وعلى العموم، فإن النوبات في معظمها قصيرة المدة وتتطلب إسعافا أوليا.





    علاج الصرع


    هل هناك احتمالات للشفاء من الصرع؟



    لا يوجد علاجاً شافياً حتى الآن للصرع. إن الأدوية قد تساعد في أغلب الأحيان في السيطرة على النوبات. بعض أنواع الصرع لا تحدث إلا في فترة الطفولة ويُقَال بأن الشخص قد تجاوز بالسن مرحلة النوبات. وفي بعض الحالات قد يكون هناك خمود عفوي للنوبات وتؤدّي أحياناً جراحة الصرع إلى

    توقّف تام ودائم للنوبات الصرعية بعد إزالة بؤرة الصرع في الدماغ.



    هل الصرع يؤدّي إلى الوفاة؟



    إن الصرع بحد ذاته قد يؤدي إلى الوفاة إذا تكررت أو استمرت التشنجات الصرعية لأكثر من ثلاثين دقيقة ما لم يتم إسعاف المصاب بالعلاج المناسب، إلا أن مثل هذه الوفيات نادرة الحدوث. أما حالات الوفاة الأكثر حدوثا فهي تلك الناجمة عن الأخطار أو الحوادث التي تتم عندما تحدث النوبة لشخص في وقت غير متوقع فيه حدوثها وفي وضع شديد الخطورة.



    ما هي أنواع العلاج المتوفرة؟



    عندما يُشخّص الطبيب حالة الصرع فإنه يَصِفُ علاجاً محدداً، الهدف منه التحكّم بالنوبات ومساعدة المريض لمواصلة حياته بطريقة سليمة والمشاركة في كافة الأنشطة الاعتيادية بما فيها معظم الألعاب الرياضية. أما أهم نوعين من العلاج فهما، العلاج بالعقاقير المهدِّئة للصرع، والجراحة.



    هل توجد أدوية خاصة بالصرع؟



    يتم علاج الصرع بشكل رئيسي من خلال استعمال عقاقير خاصة مقاومة للصرع وتوجد أنواع عديدة من هذه العقاقير ، يتوقف وصف كل نوع منها على حالة أو نوع الصرع وملائمة الدواء للشخص المصاب. وتُوصف العقاقير بشكل منفرد أو بإضافة دواء أو أدوية أخرى. وتقوم العقاقير المختلفة بالسيطرة

    على أنواع مختلفة من النوبات.



    كيف تعمل الأدوية على التحكم بالنوبات؟



    تُعرف الأدوية المستعملة للسيطرة على النوبات، بالأدوية المقاومة للصرع. أما كيف تعمل هذه العقاقير على إيقاف النوبات وتغيير الحد الأدنى لحدوثها أو منع التفريغ الكهربي من الحدوث، فإن تلك أمورٌ لا تزال مجهولة وغير معروفة تماماً. كما أن الأسس العصبية الكيميائية لطريقة عملها غير معروفة هي الأخرى. وقد أثبت الفحص والبحث أن بعض أنواع العقاقير تستطيع سد أو منع انتشار النبضات العصبية السريعة غير الطبيعية في الدماغ في حين يمكن لبعض هذه العقاقير تغير تدفّق بعض الأيونات التي لها علاقة بمقاومة حدوث نوبات التشنّج.



    ما مدى فعالية العلاج بالأدوية؟



    يتم السيطرة على معظم النوبات الصرعية نتيجة استعمال الأدوية المقاومة للصرع. حوالي (50) بالمائة من الذين يتناولون هذه الأدوية تنتهي النوبات لديهم وحوالي (30) بالمائة منهم تقلّ درجة تكرارها لديهم لدرجة يمكنهم معها العيش والعمل بشكل اعتيادي، أما الـ (20) بالمائة المتبقية فهي إما حالات مستعصية للعلاج، أو أنها بحاجة إلى جرعات أكبر للسيطرة على النوبات.



    هل توجد آثار جانبية لهذه الأدوية؟



    إن للعديد من أدوية الصرع آثارٌ جانبية تتراوح من البسيطة إلى الشديدة وتختلف باختلاف العقار والجرعة، ومن بعض الآثار الجانبية الشائعة: عدم الاتزان، النعاس، الغثيان، سرعة التهيج وفرط النشاط.



    ما هو "مستوى الدواء في الدم"؟



    يقصد بمستوى الدواء في الدم كمية المادة المقاومة للصرع في الدم والتي يتم قياسها من خلال فحص بسيط للدم والتي تساعد في تحديد ما إذا كانت الأعراض لدى المريض ناجمة عن تسمم أو نتيجة آثار جانبية للعلاج. كما تستخدم لتحديد إذا كان المريض يتناول قدرا كافيا من العلاج لمنع حدوث النوبات. يتم تحديد المجال العلاجي لمختلف الأدوية المقاومة للصرع من خلال إجراء الفحوصات على مستوى الدم لآلاف المرضى الذين يجري التحكم بنوباتهم والذين لا يعانون من آثار جانبية.



    ما هي أعراض الارتفاع الشديد في مستوى الدواء في الدم؟



    إن الارتفاع الشديد لمستوى كمية العلاج قد يسبب للشخص آثاراً جانبية مثل الخمول وعدم الاتزان، وزيادة عدد النوبات وغثيان. قد يتطلب هذا الوضع تقليل أو إنقاص الجرعة أو التحول إلى علاج آخر.



    كم تكلف هذه الأدوية؟



    إن سعر العقاقير المقاومة للصرع يتوقف على مستوى الجرعات وعلى نوع العقار وعلى الكمية التي يوصي بها في الوصفة الطبية. ويوجد عادة اختلاف في السعر بين ماركة عقار ما وبين علاج آخر مماثل، وما عليك إلا أن تسأل طبيبك المعالج أو الصيدلاني فيما إذا كان هنالك مماثلاً لذلك الذي تتناوله وملائماً أيضا.



    هل من الضروري بأن يخضع جميع الأشخاص المصابون بالصرع للعلاج ؟



    يتم العلاج بشكل أساسي من خلال استعمال الأدوية المقاومة للصرع والتي يوجد أنواع عديدة منها. وتتوقف عملية وصف استخدامها على نوع النوبة وعلى الشخص نفسه، فإذا كان الشخص المصاب لم يتعرض للنوبات طوال سنين عديدة فإنه يمكن للطبيب إيقاف استخدام العلاج تدريجياً.



    متى نلجأ إلى العمليات الجراحية كعلاج للصرع؟



    يتم اللجوء إلى الجراحة فقط عندما يفشل العلاج الدوائي، وفي نسبة قليلة جدا من الحالات التي يتحدد فيها الجزء الدماغي المصاب والمسبب للنوبات وتكون إزالته مأمونة ، وبدون أن تترك خللاً أو ضرراً بوظائف المخ.



    ما هو احتمال تجاوز طفلي لنوبات الصرع؟



    من الصعب الإجابة على إمكانية تجاوز الطفل للنوبات. ففي بعض الأحيان يتجاوز الأطفال الصرع مع تقدم السن بينما يستمر الصرع مع البعض الآخر أو ربما يزيد كلما تقدّم بهم العمر. هنالك أنواع من الصرع حميدة تتوقف دائماً مع تقدّم عمر الطفل مثل صرع رولاند، ونوع آخر معروف بأنه عادة يخمد أو يتوقف مع تقدم عمر الطفل مثل صرع التغيب الطفولي (Childhood Absence). كذلك هناك نوعٌ ثالث مثل الصرع الارتعاشي أو الارتجاجي العضلي الصبياني (Juvenile myclonic Epilepsy). لا يستطيع الطبيب التنبؤ بشأن من سيستمر الصرع معه ومن سيختفي منه إلا أن التوصيات الطبية ترى أنه

    كلما كان تشخيص الصرع أسرع كلما كان التحكم به أفضل.



    هل تساعد الوسائل غير التقليدية أو المتفق عليها في علاج الصرع؟



    لقد جرب بعض الأشخاص المصابين بالصرع مختلف أنواع الوسائل لتحسين سيطرتهم على النوبات. وفي بعض الحالات كان يشعر بعضهم بأنه حصل تحسن. وعلى أية حال فإن الدراسات العلمية لم تتم على معظم تلك الوسائل. وقد تكون الوسائل المتبعة في تخفيف القلق والضغط النفسي أو تحسين الصحة العامة مفيدة لدى البعض. ومن الوسائل الأخرى التي تمت تجربتها Biofeedback، الحمية، والوخز بالإبر



    الأسعافت الأولية


    كيف أساعد شخصاً ما أثناء تعرضه للنوبة؟



    يتوقف التصرف الملائم لمساعدة الشخص الذي يتعرض للنوبة على نوع النوبة أولا. ففي الوقت الذي يكون فيه الشخص يعاني من نوبة الصرع التوتري - الارتجاجي ويكون بحاجة إلى إسعاف أولي إلا أنه وفي معظم الحالات لا يمكن فعل سوى القليل إزاء ذلك.


    النوبة التوترية - الارتجاجية (الصرع الكبير):



    إن هذا النوع من الصرع هو من أكثر الأنواع إثارة وخطورة ولكن يجب أن نعلم أن الشخص الذي يكون تحت وطأة النوبة الصرعية يكون عادة فاقد لوعيه وهو بالتالي لا يحس بأي ألم. وقد تستمر النوبة لبضعة دقائق فقط وبذلك لا يحتاج الشخص إلى علاج أو رعاية طبية. وفيما يلي بيان بالإجراءات البسيطة التي ينبغي اتباعها:



    1- التزام الهدوء. إنك لا تستطيع إيقاف النوبة متى بدأت. دع النوبة تأخذ مجراها
    ولا تحاول إنعاش الشخص الذي يتعرض لها.

    2- أترك الشخص على الأرض في وضعية يستريح بها وأرخي ملابسه.

    3- حاول أن تبعد أية مواد صلبة أو حادة أو ساخنة قد تتسبب في إيذاء المصاب.
    وقد يكون من الضروري وضع وسادة أو أي شيء ناعم تحت رأس المصاب.

    4- ضع الشخص المصاب على جانبه لتسهيل تدفّق اللعاب من فمه.

    5- لا تضع أي شيء في فم الشخص.

    6- بعد انتهاء النوبة يجب إتاحة الفرصة للشخص لتناول قسط من الراحة أو للنوم
    إذا لزم الأمر.

    7- بعد انتهاء فترة الراحة يعود معظم مثل هؤلاء الأشخاص إلى ما كانوا عليه قبل
    حدوث النوبة. وإذا لم يكن الشخص في بيته وكان لا يزال مترنحا وضعيفا أو
    مرتبكا فإن من الأفضل مرافقته إلى بيته.

    8- في حالة إذا كان الشخص المتعرض للنوبة طفلا فإن عليك الاتصال بوالديه أو
    بولي أمره.

    9- إذا استمر حدوث أو تكرار النوبات قبل أن يستعيد الشخص وعيه أو إذا
    استمرت إحدى النوبات لأكثر من خمس دقائق يجب نقل الشخص المُصاب إلى
    أقرب مستشفى.



    التغيب "النوبة الصغرى": لا حاجة لإسعافات أولية لهذه الحالة.

    النوبة الجزئية - المركبة:



    1- لا تقيد الشخص ولكن تستطيع أن تحميه بإبعاد المواد الحادة أو الساخنة.

    2- إذا بدأ الشخص بالتجول أجلس معه وتحدث معه بهدوء.



    النوبة الجزئية - البسيطة (البؤرية):



    لا تحتاج لإسعافات أولية.



    ماذا أفعل لطفلي إذا تعرض للنوبة وهو نائم؟



    إن الأطفال يستيقظون عادة إذا تعرضوا لنوبات وهم نائمون، وبذلك فإن والد أو والدة الطفل المصاب بالصرع عادة يعلمان بحدوث نوبة الصرع أثناء نومه. وليست هناك أية مبررات للقلق سوى في حالات نادرة وهي عندما يتقيأ الطفل أو يواجه متاعب أثناء حدوث النوبة.






    انشاء الله تستفيدو وتفيدو














    تحياتي لكم احمد الفهد[/align]

  2. #2
    ღ♥ღأمـيـرٍه آلـزٍيـنღ♥ღ


    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الدولة
    ღ ღ ديــآر آلــعــزღ ღ
    المشاركات
    2,828
    معدل تقييم المستوى
    3

    افتراضي

    الصرع معروف منذ القدم و تسميتة قديمة و لها معاني و إيحاءات تعكس التفاسير القديمة لأسباب الصرع , فهو معروف

    باللغة اليونانية Epilepsia بالايبيليبسيا و تعني "يستولي على".

    باللغة الانجليزية "سيزر" Seizure .

    و باللغة العربية "الصرع".

    و جميع هذه المصطلحات توحي بخضوع الجسم تحت سيطرة شئ ما


    تسـلم أخوي أحمد،، عـلى هـذه المعلوومـآت الوآآفـيه،، عن هـّذآ المـرض


    واللـه يكفينـآ شـرهـ،


    تقبل تحيتي


    نــوفـــ

  3. #3
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المشاركات
    334
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    هــــــــلا حماااااااده .. كيف الحال........
    موضوع جبااااااااااااااااااارك نشكر لك جهودك عليه ...
    تحيــــااتي,,,,,,,,,,,,

  4. #4
    " واذا مرضت فهو يشفين"
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    273
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    الشكر اخوي الفهد موضوعك جدا جدا جدا رائع ومشاء الله عليك غطيت المرض بجميع انواعه تقريبا مع اعراضه, علاجاته وطرق التصرف مع الشخص المصاب وقت النوبه وهذا اهم شي.....


    اشكرك اختي نوف على التعليق ايضا وذكر الاسماء المعروفه له.... وغالبا نستخدم كلمة epilepisa كمسمى للمرض و seizure (سيجر) كمدلول على العرض اوالنوبه....


    اشكر الجميع وتحياتي....

  5. #5
    حـــواء و تــفــاحــه

    افتراضي



    يعطيك العاافيه اخــووي الفــهد

    و تسلم يمينك علي هالمعلوماات القيمه و المفيده

    و عسااك ع القوهـ دووم

    دمت علي العز

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الشرع يقول
    بواسطة أسـرآر الـغـلآ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-07-2009, 12:47 PM
  2. اذكار وادعية من الواردة في الشرع
    بواسطة smraam في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-07-2007, 12:24 PM
  3. موقف الشرع من كدبة ابريل
    بواسطة وعد في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-04-2007, 10:39 AM
  4. هذا ما يجب عمله في حال نوبة الصرع
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-01-2007, 03:13 PM
  5. النمص في الشرع والطب
    بواسطة عذاب الـ ع ـين في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 02-09-2005, 07:28 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52