صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 15

الموضوع: تنـــســيم

  1. #1
    a5fe ghlaak

    تنـــســيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    شاب سعودي يقتحم مباراة الاتحاد والهلال على الطريقه الاوربيه ..

    وحادثه غريبه من نوعه على الملاعب السعوديه


    بالعـــربي تنــســيم :lllolll:















  2. #2
    كبار الشخصيآت


    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    &%] [ باريس نجد ] [%&
    المشاركات
    18,792
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي

    ههههههههههههههههههههه



    والله تمزعت من الضحك على هالآدمي



    أضافه من عندي خيوو عااااابر




    الرويلي) بعد أن اقتحم الملعب وهز شباك الهلال.. يقول لـ(الجزيرة):
    أتمنى زيادة رجال الأمن حتى لا تتكرر فعلتي.. وهذا ما قلته للدعيع


    * حاوره - طارق العبودي:
    فجأة.. وبدون مقدمات أو سابق إنذار.. دخل الشاب (سعود الرويلي العنزي) ابن ال20 ربيعاً وهو طالب في (كلية الشريعة) بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عالم الشهرة والأضواء.. وأصبح حديث الجماهير الرياضية والصحافة ومطلباً ل(فلاشات) المصورين.. حينما اقتحم أرضية استاد الملك فهد الدولي بالرياض وأجبر الحكم الإسباني الدولي جوليان رور على إيقاف المواجهة التي انتظرتها الجماهير الرياضية طويلاً وجمعت الهلال بالاتحاد مساء الثلاثاء الماضي في ذهاب الدور نصف النهائي لكأس سمو ولي العهد.. حيث قطع هذا الشاب (مهرولاً) الملعب من شماله إلى جنوبه ليستقر بحركة انزلاقية في شباك محمد الدعيع حارس المرمى الهلالي، منهياً مغامرته بمصافحة العملاق الآسيوي قبيل لحظات فقط من استسلامه لرجال الأمن دون مقاومة.
    هذه الحركة المبتكرة والوليدة والدخيلة على الملاعب السعودية، وإن كانت قد أشهرت هذا الشاب إلا أنها وضعته في موضع (الملام) والمخطئ وستسبب له وفقاً للوائح والأنظمة الصريحة عقوبات مستحقة لم يكن واضعاً إياها في حسبانه.
    سعود الرويلي حضر إلى مقر (الجزيرة) مرتدياً القميص البرتقالي ذاته، طالباً التحدث ليعتذر أولاً عن فعلته معترفاً (بخطئه) ومبرراً الأسباب التي دفعته إلى القيام بذلك وفي مقدمتها (حسب قوله) إيصال رسالة للمسؤولين بأن الملاعب لا تزال بحاجة إلى مزيد من رجال الأمن حول المدرجات!! رافعاً شكره وتقديره أولاً للقيادة الرياضية برئاسة الأمير سلطان بن فهد ونائبه الأمير نواف بن فيصل ثم لرجال الأمن الذين تولوا التحقيق معه حيث عاملوه بحضارية راقية ومثالية نادرة لم يتوقعها


    الرويلي فجَّر مفاجأة لم يكن أحد يتوقعها حينما أكد أنه مشجع (نصراوي) جاء إلى الملعب بدعوة من صديقه ليساند الاتحاد، نافياً أن يكون قد دخل في (تحدٍ) مع أي شخص كان أو أن تكون له أية دوافع شخصية، حينما قرر (اقتحام) الملعب.
    ولأن (الجزيرة) للجميع فقد رأينا نشر ما دار بيننا وبين المشجع الشاب سعود الرويلي عبر هذه السطور:
    * بداية.. عرفنا بنفسك؟
    - اسمي: سعود الرويلي. وعمري 20 عاماً فقط.. من سكان حي النظيم شرق مدينة الرياض.
    أدرس في المستوى الثاني ب(كلية الشريعة) بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
    * لماذا فعلت ما فعلت؟! وكيف تم ذلك؟
    - أولاً صدقني أنه لم تكن لدي أية نية ولم يخطر في بالي فعل شيء من هذا القبيل عندما حضرت إلى الملعب ولكن ذلك تم (مصادفة)!!.
    أما كيف حدث؟ فهذا جاء بدون مقدمات لأنني كنت في البداية في مدرجات (الدرجة الأولى) ذات الدورين والمواجهة للمنصة فتولدت لدي الفكرة لكنني رأيت طوقاً أمنياً بشرياً أمامي ثم سياجاً حديدياً مرتفعاً ثم طوقا أمنيا بشريا آخر، لذلك عدلت عن التنفيذ وتراجعت عنه ولم يكن أحد يشعر بذلك. لكنني التفت يميناً نحو الساعة الإلكترونية فوجدت قلة قليلة من رجال الأمن بين أحدهم والآخر مسافة فتوجهت إلى هناك ثم فوجئت بأن السياج الحديدي قصير ويمكن تجاوزه، فقفزت معه دون تدخل من أحد إلى أن أنهيت مشواري صوب شباك الحارس العملاق محمد الدعيع!!.
    وبالمناسبة فقد استغربت عدم وجود رجال الأمن إلا بعدد قليل جداً في المدرجات التي خلف المرميين وتحت اللوحتين الإلكترونيتين، وهذا قد يتسبب في مشاكل جماهيرية مستقبلية.
    * ولماذا فعلت ذلك؟ إذ قد يكون لك أهداف معينة؟
    - أقسم بالله أنه لم يكن لدي أي هدف أو أية نية سيئة لكن الفكرة تولدت فجأة وبدون مقدمات، لأنني أريد تحفيز الجماهير وتحريكهم لأنني أشعر أن الجماهير لم تعد تحضر للملاعب لأن التصريحات النارية والمحفزة توقفت منذ وفاة الأمير عبد الرحمن بن سعود - رحمه الله - فقلت في نفسي لابد من ابتكار طريقة جديدة تساهم في جذب الجماهير للمدرجات!!.
    * ألم يكن هناك أي تخطيط مسبق قبل حضورك للملعب؟
    - لا لأنه من الأساس لم يكن لدي نية بالحضور كوني مشجعا (نصراويا) ولا علاقة لي بطرفي المباراة من قريب أو بعيد.. لكن صديقي (الهلالي) سطام العنزي طلب مني مرافقته وأصر على ذلك وبحكم نصراويتي فقد كنت أتعاطف مع الاتحاد وأتمنى له الفوز.
    * إذاً يبدو أن هناك من (تحداك) لفعل ذلك؟
    - أيضاً لم يحصل هذا.. ولكن بعد أن بدأت المباراة وشاهدت كثافة جماهير الهلال وتفاعلهم بحثت عن طريقة جديدة تشغلهم وتلفت انتباههم.. فحدثت صديقي (سطام) وقلت له خذ مفاتيحي وأغراضي وجوالي ومحفظتي لأنني سأقوم بكذا وكذا.. لكنه رفض وحاول منعي كثيراً وحذرني من العواقب لكنني كنت مصراً ولا أدري لماذا.. فتوجهت نحو الدرجة الثانية وتمكنت من النزول ب(سهولة).
    * وحينما تمكنت من الوصول إلى أرض الملعب بماذا كنت تفكر؟
    - بما أنني وصلت إلى أرض الملعب بهذه السهولة، إذاً كان عليَّ أن أكمل مشواري حتى (أهز) شباك العملاق محمد الدعيع ثم اتجهت إليه وصافحته (كما يفعل الأوروبيون) وقلت له: هارد لك يا كابتن!!.
    * إذاً أنت تقلد المشجع الأوروبي في نهائي كأس أمم أوروبا؟!
    - لا والله بل على العكس فلم أكن أعلم عن هذه الحادثة إلا بعد أن خرجت من (التوقيف) وقرأت الصحف وكلها أشارت إلى أنني أقلد المشجع الأوروبي.
    وبالمناسبة: هناك حُلم يراودني وتحقق لي وهو (هز شباك عميد لاعبي العالم وعملاق الحراسة محمد الدعيع).
    * ألم تضع في حساباتك العقوبات الأمنية المنتظرة؟
    - بصراحة.. كنت أجهل أنظمة الملاعب!! ولكن بعد أن عزمت لم أكن أفكر في أي شيء رغم تحذيرات صديقي.
    * ولهذا استسلمت للأمن بسهولة؟
    - حينما توجهوا نحوي قلت في نفسي (لا مفر) وتوقعت أن يتم ضربي بعنف ثم حجزي في التوقيف.. لكن كل الذي حصل وبأمانة هو أن رجال الأمن عاملوني بحضارية ولم يضربوني بل ذهبوا بي إلى مركز قوة المهمات بطريق خريص، ومكّنوني من مشاهدة ما تبقى من المباراة وقدموا لي وجبة عشاء قبل أن يحولوني في الثانية فجراً إلى قسم شرطة الروضة حتى الثانية عشرة من ظهر الأربعاء. وسألوني بعض الأسئلة حول دوافع وأسباب دخولي وكيف تمكنت من ذلك.. وأجبتهم بأنني أريد فقط شد الجمهور!!.
    * لماذا اخترت مباراة الهلال والاتحاد؟
    - صدفة.. لكنني تفاعلت مع الحضور الجماهيري الكبير من الطرف الهلالي.
    * بما أنك (نصراوي) هل ستحضر مباراة النصر والقادسية؟
    - بإذن الله.. سأكون أول الحاضرين وسأقود الجماهير الصفراء في المدرجات.
    * وهل ستكرر فعلتك؟
    - أعوذ بالله.. لن أكررها لأنني بالفعل نادم.
    * وهل انتهت القضية في قسم الشرطة؟
    - حتى هذه اللحظة لم تنته بعد وأتمنى السماح لي هذه المرة، لأنني أعد الجميع بعدم تكرار ذلك والله على ما أقول شهيد.
    * وماذا كان موقف أهلك وأشقائك؟
    - أنا (آخر العنقود) من الذكور ولي 5 أشقاء أكبر مني.. منهم 2 في السلك التعليمي وآخر ضابط في حفر الباطن ورابع برتبة رقيب والخامس طالب في المستوى السادس بجامعة الإمام.. وجميعهم أدانوا فعلتي ووبخوني وسارعوا في الحضور إلى الملعب حينما شاهدوني.. وأنا استغل هذه الفرصة لأعتذر لهم وللجميع عما بدر مني وأعدهم بعدم تكرار ذلك مستقبلاً.
    * هل تريد أن تضيف شيئاً في نهاية الحديث؟
    - أريد فقط أن أشكر صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن فهد وسمو نائبه الأمير نواف بن فيصل اللذين قدَّرا (جهلي).. كما أشكر رجال الأمن على حسن تعاملهم وتجاوبهم واعتذر للجميع.
    وفي الختام أدعو جماهير النصر الى رفع شعار (التضامن معاً مع الأصفر) في مباراته المقبلة.. وأتمنى أن يكون نهائي الكأس بين النصر والهلال وأن يفوز النصر لأن الفوز على الهلال بطولة بحد ذاته.

    # أنتهى


    بس من جد منسم هالآدمي متأثر بالمشجع البرتغالي في كأس اوروبا الأخيره وقاعد يقلده




    مشكوور يالغالي ع الموضوع الجميل واعذرني ع الأطاله



    تحيااااتي لك

  3. #3
    Banned
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    61
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    ليت كل الناس مثل هذا يعني فكر بشئ وسواه وفرح فيه بعدين رجع يفكر بالي سواه



    ................. يكفي انه انبسط وبنفس الوقت صار مشهوور


    يسلموووووووووووووو عابر وسعودي اصيل على الصور والطرح ...

  4. #4
    a5fe ghlaak

    افتراضي

    سعــودي أصــيـل

    ألــف شــكر عــلى الأضــافــه

    ويعــطيك ربــي العــافــيه عــلى المــرور

  5. #5
    a5fe ghlaak

    افتراضي

    مشـــكــوره اخــتي تولاااان

    عــلى مــرورك ويعــطيك العــافـيه

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52