صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 8

الموضوع: أرى العالم بعقلي

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    Thumbs Up أرى العالم بعقلي

    لم تشعر لمياء عشيرة أنها رهينة إعاقتها، ولم تسْتَكن لظروفها الصحية والحياتية الصعبة، وانطلقت في دروب الحياة تمارس دورها وتحقق ذاتها من خلال حصولها على شهادة جامعية في الأدب العربي، ومن خلال عملها في جمعية رعاية المكفوفين في حمص وتمثيلها للمرأة السورية في الاتحاد العالمي واتحاد الشرق الأوسط للمكفوفين. وعلى مدى الوقت استطاعت أن تزرع ورود التفاؤل في رماد اليأس وأن تقدّم نموذجاً إنسانياً مشرفاً يظهر قدرة الإنسان في التغلب على العجز والعزلة وقهر المستحيل بسلاح الإرادة ما جعلها تنسى أنها كفيفة وهي ترى العالم بحواسها الأخرى وعقلها المستنير.

    وحول قصتها مع الإعاقة البصرية والظروف التي عاشتها تقول: ولدت في مدينة حمص عام 1975 وسط أسرة مكونة من أب وأم وشابين وثلاث فتيات أنا الكبيرة بينهم، ولاحظ والداي إصابتي بمرض الزرق الولادي الذي جاء نتيجة لتعسر أمي في ولادتي، وعندما كبرت دخلت إلى المدرسة النموذجية للمكفوفين في دمشق لدراسة المرحلة الابتدائية، وأتاحت لي تجربة الدراسة بعيداً عن أهلي فرصة الاعتماد على نفسي، ومنحتني إحساساً بالاستقلالية، بعدما صرت أذهب من دمشق إلى حمص بمفردي في عطلة آخر الأسبوع. وكان لأبي وأمي الدور الأكبر في تشجيعي وتعميق ثقتي بنفسي واعتمادي على الذات، أمي كانت تتيح لي فرصة مساعدتها في تدبير أمور المنزل أثناء العطلات، ولا أزال أذكر أنني كنت أقوم بأعمال منزلية تبدو صعبة لمن هم في وضعي كالغسيل والتنظيف والكوي والطبخ، ولم أكن بلغت الثامنة من عمري بعد، مما أسهم في صقل شخصيتي، وجعلني أطمح دائماً لتعلم المزيد.

    إيجابيات وسلبيات: وعن عوائق المرحلة الدراسية الأولى وإيجابياتها وسلبياتها، أضافت: “كنت في المدرسة النموذجية للمكفوفين قوية الشخصية، واستلمت مهمة تنظيم انضباط الطالبات طوال فترة المرحلة الابتدائية، لكني صرت أشعر أن جو المدرسة الداخلية لا يناسبني، فصرت أتعمد الغياب، وقررت دخول المدارس العامة التي لم تكن متاحة لمن هم في وضعي الصحي لأن الدمج لم يكن سائداً بشكل رسمي في المدارس في تلك الفترة، ورغم تفكيري الجدي بهذا الموضوع لم أكن على ثقة تامة بأنني سأكون قادرة على تجاوز صعوبات الدراسة في مدرسة غير مخصصة للمعوقين وتجمعني مع الأصحاء، ولكن هذا الأمر كان يمثّل بالنسبة لي وسيلة للهروب من واقعٍ كرهته، ولم أعد أطيق الاستمرار فيه، وبعد مفاوضات مع إدارة مدرسة “المثنى بن حارثة” في حمص وإجراء الاختبارات اللازمة تم قبولي في الصف السابع.

    وكانت أيام الدراسة الأولى صعبة جداً أحسست فيها بغربة أليمة وعدم انسجام، وكان يُخيَّل إلي وكأن كل الطلاب والطالبات والأساتذة ينظرون إليّ نظرة تحمل الشفقة والعطف والإعجاب، لذلك لم أكن مرتاحة، وكنوع من النسيان لهذا الواقع الجديد الذي اخترته بملء إرادتي كان عليّ أن أنهمك بالدراسة، وهنا واجهتني مشكلة الكتب، وبعد معاناة شديدة استلمت كتباً خاصة بالمكفوفين عن طريق وزارة الشؤون الاجتماعية، وكانت هناك كتب ناقصة كنت أنسخها بطريقة “برايل” بمساعدة أشقائي، وهذا الأمر خلق بالنسبة لي عبئاً جديداً ولكنه بالمقابل كان عامل تحفيز على التميز والنجاح وتحقيق الطموحات والآمال التي كانت في داخلي، وبعد عدة أشهر صرت أشعر أنني غير مختلفة عن زملائي وزميلاتي، وصارت لي مشاركاتي في الدروس ومساهماتي المدرسية الأخرى، وأحسست بالتعامل معي باحترام شديد من قبل الطلاب والمدرسين”.

    وكنت أذهب بمفردي الى المدرسة معتمدة على العصا البيضاء، وكان هناك اعتراض من قبل والدتي التي كانت تخشى عليَّ من السير بمفردي، ولكن والدي كان يشجعني على هذه الخطوة، وهنا حفظت الطريق خطوة خطوة، وكان لهذا الأمر أثر الإيجابي في اعتمادي على نفسي وتدبير أموري من دون مساعدة أحد، وهذا الإحساس لا يشعر به إلا من حُرم نعمة البصر. وبقيت في مدرسة المثنى حتى نهاية المرحلة الثانوية، ونلت شهادة البكالوريا بمجموعٍ عالٍ، وكان ذلك مدعاة فخر واعتزاز لأسرتي وأصدقائي وأقربائي، وللهيئة التدريسية والإدارة.

    وحول مرحلة الدراسة الجامعية قالت: درست في جامعة البعث قسم الأدب العربي، وتأقلمت مع الجو المحيط بسهولة ويسر لأنني كنت مع مجموعة من أصدقاء الدراسة الثانوية، فلم أشعر بالغربة أو الخوف، لكني عانيت من عدم وجود مناهج دراسية مكتوبة بطريقة “برايل”، وبدأت التفكير لإيجاد حل لهذه المشكلة، فصرت أسجل بعض المواد على أجهزة التسجيل عن طريق زملائي، وهناك بعض المواد كنت أكتبها مباشرة على آلة “برايل” بعد حملها من المنزل إلى الجامعة يومياً رغم أن وزنها كان يتجاوز العشرة كيلوجرامات، وفيما بعد التحقت بدورة لتعليم الآلة الكاتبة في الاتحاد النسائي، وصرت أكتب امتحاناتي بشكل شخصي بعد أن كان بعض الموظفين يساعدونني في ذلك، وكان لي زملاء وأصدقاء كثر، وكانت لي نشاطات متنوعة داخل الجامعة، وفي السنة الجامعية الثالثة عملت كمعلمة في الروضة النموذجية لتأهيل الأطفال المكفوفين في حمص، ثم توليت إدارة جمعية المكفوفين في حمص.

    ورداً على سؤال بشأن انعكاس وضعها الصحي على حياتها الاجتماعية والنفسية قالت: منذ طفولتي لم أشعر بأي نقص أو اختلاف عن الآخرين، ولم أحس يوماً بالغربة مع أشقائي أو أصدقائي أو أقربائي المبصرين، والسبب أن أهلي كانوا يعاملونني معاملة متساوية مع اخوتي داخل المنزل، فما هو مطلوب منهم كان يُطلب مني تماماً، وعندما كان أشقائي يخرجون للّعب كنت أخرج معهم بشكل عفوي لأنهم كانوا لا يشعرونني بأنني مختلفة عنهم، ولذلك لم أشعر أنني رهينة إعاقتي كما هو حال الكثير من المكفوفين، وزاد على ذلك اتقاني للحاسوب والكمبيوتر المحمول الذي أعمل عليه من نوع “برايت لايت” وهو هدية قُدمت لي، وعندما حصلت عليه أحضرت “الكتالوجات” الخاصة به وهي للمبصرين وبطريقة برايل، وبواسطة صديقة مبصرة استطعت ترجمة “الكتالوج” وتطبيق معلوماته، بالإضافة إلى أنني التحقت بدورة لتعليم الكمبيوتر للمكفوفين أقيمت في المعهد الأردني السعودي بالأردن عام ،1999 وبقيت في هذه الدورة ثلاثة أشهر على نفقتي الخاصة، وحصلت على شهادة دولية مصدقة من وزارة المعارف السعودية.

    وهذا الكمبيوتر يعمل بالطريقة نفسها التي يعمل بها كمبيوتر المبصرين، ولكنه من دون شاشة، ويمكن وصله بجهاز الكمبيوتر العادي، فما أكتبه يصل إلى المبصرين على الشاشة، ومن خلاله أتصل بشبكة الإنترنت، كما أقوم بحفظ المعلومات والوثائق الخاصة بعملي في جمعية المكفوفين وبتدوين أرقام التلفونات والمواعيد، ويمثّل بالنسبة لي عالماً مختلفاً أختصر من خلاله ما يحدث في العالم، وأنا الآن بصدد إطلاق موقع خاص لجمعية رعاية المكفوفين على شبكة الإنترنت، وهذه الجمعية تأسست في حمص عام ،1993 وهي جمعية خيرية معنية بتحسين أوضاع المكفوفين وتقديم الخدمات الاقتصادية والاجتماعية والصحية والثقافية والترفيهية، وتنظيم برامج وأنشطة لتحقيق هذه الأغراض، وتسعى لتعريف المجتمع بإمكانيات المكفوفين وقدرتهم على العمل والإنتاج من خلال “البرشورات” والصور والإعلام المرئي والمسموع، كما تقوم ببعض الدورات التأهيلية، إضافة لاهتمامها بالمرأة الكفيفة لتكون فاعلة في المجتمع ومنتجة وقادرة على الاعتماد على نفسها.

    وشاركت لمياء في العديد من المحافل الدولية وعن ذلك تقول: دعيت لحضور العديد من المؤتمرات العالمية، منها مؤتمر نظمه الاتحاد العالمي للمكفوفين في الهند لدراسة واقع المكفوفين في سوريا واليمن بعد أن أجريت في هذين البلدين دورات تدريب وتأهيل على الإدارة والقيادة والعمل للمكفوفين، وكذلك حضرت مؤتمراً في الكويت باسم “رؤية” نظّمه الاتحاد العالمي للمكفوفين بالاشتراك مع اتحاد الشرق الأوسط والجمعية الكويتية للمكفوفين، كما حضرت عدة مؤتمرات تخص المكفوفين في الأردن ولبنان وسوريا.

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    حظن أمي وأبوي
    المشاركات
    10,696
    معدل تقييم المستوى
    11

    افتراضي

    حبيبتي حطمتني
    مشكووووووووووووووور
    الله يعطيك العافيه
    وبصراحه
    يسعدني ان اكون اول من يطلع
    على القصه



    سفيرة الأحلام

  3. #3
    ... عضو ذهبي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    دار العــ آل سعود ــز
    المشاركات
    811
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    يعطيك العافية يالغـــــــلا كـــلة

  4. #4
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    سفيرة الاحلام

    اسيرة رجل

    أن اللي يشرفني

    تواجدكم الكريم والمميز

    لاهنتوا دايما أنتم ذوق

    ولطيفات .

    دمتم لمن تحبون

  5. #5
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    3,610
    معدل تقييم المستوى
    4

    افتراضي

    \


    /

    حبيبتي حطمتني


    تسلم يـدك ومشكـور يالغالي ع القصـه الرائـع ـه

    قصـه مشوقـه ما قصـرت يالـغ ـالي ولا ننـح ـرم

    منكـ بنتظـار جـديدكـ بشوقـ


    إنكسر حلمي :confused:

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. { أعرف بين .. رجال العالم رجلاً / نساء العالم أنثى } [2]
    بواسطة ذكريآت الأمس في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 353
    آخر مشاركة: 14-06-2013, 05:16 AM
  2. مشاركات: 55
    آخر مشاركة: 12-09-2010, 11:51 PM
  3. { أعرف بين .. رجال العالم رجلاً / نساء العالم إمرأةً }
    بواسطة ذكريآت الأمس في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 439
    آخر مشاركة: 09-11-2009, 02:13 AM
  4. قرعة التتصفيات لكأس العالم لجميع قارات العالم
    بواسطة t3bk ra7h في المنتدى الرياضة
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 26-11-2007, 08:23 PM
  5. مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 27-09-2006, 02:38 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52