النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: خولة بنت ثعلبة سمع الله شكواها

  1. #1
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    313
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي خولة بنت ثعلبة سمع الله شكواها

    خولة بنت ثعلبة
    سمع الله شكواها
    خولة بنت ثعلبة بن أصرم بن فهد بن ثعلبة من ربات الفصاحة والبلاغة، تزوجها أوس بن الصامت أخو عبادة بن الصامت- رضي الله عنهما-. وهو ممن شهد بدرا وأحدا، والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم. راجعت خولة زوجها أوس بن الصامت بشيء فغضب فقال: (أنت علي كظهر أمي)، ثم خرج الزوج بعد أن قال ما قال فجلس في نادي القوم ساعة ثم دخل عليها يريدها عن نفسها، ولكن امتنعت حتى تعلم حكم الله في مثل هذا الحدث. فقالت: كلا والذي نفس خولة بيده، لا تخلصن إلي وقد قلت ما قلت حتى يحكم الله ورسوله فينا بحكمه، وخرجت خولة حتى جاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم فجلست بين يديه فذكرت له ما لقيت من زوجها، وهي بذلك تريد أن تستفتيه وتجادله في الأمر، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (ما أمرنا في أمرك بشيء ما أعلمك إلا قد حرمت عليه، والمرأة المؤمنة تعيد الكلام وتبين لرسول الله ما قد يصيبها وابنها إذا افترقت عن زوجها، وفي كل مرة يقول لها رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أعلمك إلا قد حرمت عليه) وهنا رفعت يديها إلى السماء وفي قلبها حزن وأسى ،وفي عينيها دموع وحسرة قائلة: (اللهم إني أشكو إليك ما نزل بي).. وما كادت تفرغ من دعائها حتى تغشى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما كان يتغشاه عند نزول الوحي، ثم سري عنه. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا خولة قد أنزل الله فيك وفي صاحبك قرآنا) ثم قرأ عليها: (قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير) إلى قوله: (وللكافرين عذاب أليم) . ثم بين النبي صلى الله عليه وسلم كفارة الظهار فقال: (قد أصبت وأحسنت فاذهبي فتصدقى به عنه ، ثم استوصي بابن عمك خيرا) ففعلت. ومما روي في شأن خولة- رضي الله عنها- أن عمر بن الخطاب- رضي الله عنه- مر بها في زمن خلافته وهو أمير المؤمنين وكان راكبا على حمار، فاستوقفته خولة طويلا ووعظته. وقالت له: يا عمر قد كنت تدعى عميراً ثم قيل لك: يا عمر ثم قيل لك يا أمير المؤمنين فاتق الله يا عمر فإن من أيقن بالموت خاف الفوت، ومن أيقن بالحساب خاف العذاب. فقيل له: يا أمير المؤمنين أتقف لهذه العجوز هذا الموقف. قال رضي الله عنه: (والله لو حبستني من أول النهار إلى آخره ما زلت إلا للصلاة المكتوبة، إنها خولة بنت ثعلبة سمع الله قولها من فوق سبع سماوات، أيسمع رب العالمين قولها ولا يسمعه عمر؟

    __________________

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    في عالم خيالاتي
    المشاركات
    7,326
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    يعطيك العافيه


    وننتظر جديدك


    تحيتي

    صمت الوداع

  3. #3
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    313
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    مشكور اخوى على مرور

    يعطيكـ الف عافية

المواضيع المتشابهه

  1. §¤*~ حومة صقر ~*¤ô§
    بواسطة (اختصار) في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 03-04-2010, 12:25 PM
  2. رسالة بعلبة ابهارات
    بواسطة وحده من بين خلق الله في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 15-05-2009, 10:52 PM
  3. هذه مشكلات صغيرة تغلبت عليها أمهات بأفكار ذكية
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 11-01-2008, 12:39 PM
  4. هذا ما فعل ثعلبة، إذا ماذا نفعل نحن بذنوبنا العظيمة ؟
    بواسطة رومنسية الاحلام في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-11-2007, 05:20 PM
  5. سر دولة الاحزان
    بواسطة الرونق في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 23-11-2006, 09:58 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52