النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: بيت العطاء

  1. #1
    ... عضو نشيط ...


    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    180
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي بيت العطاء

    السلام عليكم
    اعزائي واصدقائي
    لقد انقطعت عن المنتدى لفترة طويلة بسبب ظروف خاصة
    وها انا اعود لكم اليوم بجديد اتمنى ان تحبوه

    قصتي هذه فيها من الحقيقة الكثير وان لم تتسلسل الحقيقة فيها
    فشخصياتها اشخاص يمشون على ارجلهم واحداثها مضت ولم تمض في هذا الزمان
    باختصار اترككم معها.


    [bdr][/bdr]







    كان ابن العزيزة الراحلة ...... ولدته مع الصباح ، نزل الى الدنيا مع أول شعاع ضوء، لذا اسميته ضياء وأصررت على الاسم بعد ذلك لانه أضاء لي حياتي .
    نبذه ابوه وعاد الى البيت مع جثمانها بدونه، هدد وتوعد وأصر أن لا يذهب أحد لأخذه من المستشفى ، وحيث لا سلطة له علي احتضنت الوليد وبكيت أمه ، حملته الى بيتي الفقير .
    وكما أضاء سماء الدنيا يوم ولد قمر من أجمل الاقمار لون السماء المظلمة بألوان قوس قزح ونشر النور في الفضاء الواسع ...... هكذا فعل هو ، دخل بيتنا البسيط فإزداد رزقنا وكثر الزاد في دارنا وامتلىء بعد صراخ الاطفال الجوعى بضحكاتهم المتلئلئة ....وتصارعت في صدري أمواج اللبن الحزين وذكرتني بابني الذي مات قبل أيام معدودة وبالوليد الصغير ضياء الذي لا يقبل بحليب البقرة ولا بالحليب الصناعي والذي نحل حتى خافت الملائكة عليه من الزوال فألهمتني ارضاعه........................حملته بين يدي وأخذته من بين أيدي نساء أقربائه اللواتي يحشون فمه الرقيق باثدائهن الصدئه ودخلت به الى احدى الحنايا وقربت صدري لوجهه فاستجاب لي ورضع سرا حتى شبع .......طيب هو مثل أمه إستجابت لصداقتي وحبي من دون كل الناس ، صادقتني منذ كنا طفلتين وما نسيتني يوم ذهبت تتعلم وتركتني أتزوج وجاورتني يوم اختارت بعلا لها ...وها هو ابنها بذرة حبها يرضى عني ويبغض كل النساء ...تطيب له رائحة جسدي ونعومة ثديي فيقرب شفتاه ويمتص اللبن الحزين بفرح ونهم.

    هذا ما اذكره عن ضياء وهل هذا قليل ، وهل بالامكان أن أنسى الاشهر الطوال التي كنت أرضعه فيها بالسر دون علم أحد حتى زوجي.
    حتى والده لم يكن يسأل فهو مشغول على كل حال بزوجته الجديدة التي منذ ان علمت انها لن تنجب طالبتني بضياء الهواء الذي استنشقه والماء الذي اشربه والحبيب الذي اعشقه... أخذته مني بحجة اولادي ثلاث صبية وبنتان وهم ما جمعت من بستان الحياة، ضياء حبيبي ...ولدي عمره سنة ونصف يمشي منذ بضعة أشهر وينادي علي "مه" ويرد لي باحرفه لوعتي على ولدي الميت ويزيد حبي له كلما رددها أكثر، أخذته القاسية وكأنه لها وتركتني وحيدة أبكي اولادي فهو كل اولادي ، ألبسته غالي الثياب واشترت له أحلى الدمى ولكنها ما نجحت في اطعامه فهو ما زال يرضع مني .
    صوت الطفل يعلو بالبكاء جائعا متعبا يريد صدر امع يمسح دمعه عليه يرضع لبنه وينام بين طيات ثيابها الدافئة .
    امه تبكي عليه تنسى ابنها الميت وتريده لانه ابنها الذي ولدت ولم يمت لها ابناء ......يقوم زوجها في الحال ويتجه الى دار جيرانه يدخل عليهم بعد السلام ويتفق مع رب الدار ان تعتني زوجته بالطفل كمربية تطعمه وتلبسه وتغني له حتى ينام فتشيعه اليهم في آخر الليل .
    هذه الام التي تشعر انها تدفن ابنها كل مساء ...ترسله الى ظلمة القبر وتسترده مع بزوغ الفجر ليعيش من جديد وليموت من جديد.


    .
    .
    .
    .
    .

    وتمر الايام ويكبر الطفل ليصبح شابا في السادسة عششرة من عمره اسمه ضياء امه متوفاة لكنه اكثر الابناء حظا في الدنيا فقد رزقه الله بام لا مثيل لها ....




    ان شاء الله اكمل في الغد

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    في عالم خيالاتي
    المشاركات
    7,326
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    قصه مؤالمهـ

    وننتظر

    الباقي

    تحيتي

    صمت الودااع

المواضيع المتشابهه

  1. روح روح وامتداد العطاء
    بواسطة فيرست ليدي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 31-12-2009, 11:52 AM
  2. العطاء
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-10-2007, 05:18 PM
  3. على قــدر عطـــائك .. يفــتـقدك الآخــــرين العطاء ..
    بواسطة القمر اسمي والجوال رسمي في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 17-10-2006, 09:40 PM
  4. المملكة العربية السعودية بحر من العطاء (2)
    بواسطة دايم العز في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 02-02-2005, 12:15 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52