النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: طفلة معجزة تتخرج من الجامعة و تشق طريقها في الحياة بنجاح

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    Angel طفلة معجزة تتخرج من الجامعة و تشق طريقها في الحياة بنجاح



    ظل الحضور يصغي بمتابعة واهتمام بالغ عندما كانت سيسيليا كيشان لمبكين تتحدث عن القصة المثيرة لصبية في الرابعة من عمرها نجت بأعجوبة من الموت إثر حادث مروع لتحطم طائرة واحتراقها قبل نحو عشرين عاماً. وأشارت سيسليا إلى أن تلك الصبية كانت الناجية الوحيدة في تلك الحادثة المأساوية التي أودت بحياة 156راكباً.
    وقد تم إنقاذ الطفلة بفضل الموقف البطولة لأمها، والتي ضربت أروع الأمثلة من خلال ذلك الموقف الذي اتسم بأقصى درجات التضحية ونكران الذات لأم كانت تلبي نداء الأمومة المنطلق من الأعماق، حينما رمت بجسدها حول إبنتها بينما كانت الطائرة تهوي إلى الأرض. وكان خبر نجاة الطفلة وقتها قد تصدر عناوين الصحف في مختلف أرجاء المعمورة. وقد شبت تلك الصبية عن الطوق وترعرعت حتى بلغت مرحلة المراهقة ثم سن الرشد. وبينما كانت الصبية تشق طريقها في دروب الحياة، كانت تلك الحادثة عالقة في ذهنها وجعلت منها زاداً وأصبحت بسببها أكثر إقراراً بالعناية الإلهية، وأكثر حباً لعمل الخير. وكانت سيسليا تتحدث إلى جمع من المراهقين وتضيء لهم مصابيح تجربتها في دياجير الحياة. وقد ذهل الحاضرون أيما ذهول عندما أردفت تقول لهم: "لقد كنت أنا تلك الصبية الغرة الصغيرة". يشار إلى أنه في اليوم السادس عشر من شهر أغسطس لعام 1987م، تم العثور على طفلة حية ترزق بين حطام الطائرة وأشلاء الجثث التي تناثرت إثر احتراق الطائرة التي كانت تحمل الرحلة رقم 255والمتجهة إلى نورثوست. وقد تحطمت الطائرة بعد فترة وجيزة من إقلاعها من مطار مقاطعة وايني في درويت. وكان من بين الضحايا أفراد أسرة سيسيليا، أمها باولا ووالدها مايكل وشقيقها الذي كان في السادسة من عمره، وقد لقوا حتفهم جميعاً. اما سيسيليا، فقد كانت تعاني من كسر في الجمجمة وتهشم في الساق وكسر في الترقوة بينما كانت الحروق تغطي 30% من جسدها. وقد ظل الناس في شتى أنحاء العالم يتابعون مدى التحسن في حالتها الصحية عبر التقارير الإخبارية ويدعون لها بعاجل الشفاء. وكانت الدموع تنهمر مدراراً من أعين القراء عندما يتناهي إلى علمهم أنها كانت ما بين إغماءة وإفاقة؛ وكان التعاطف معها على درجة عالية ومن مختلف الجهات والأصقاع. وعندما أوردت التقارير الصحفية أن اللون الأرجواني هو لونها المفضل، وصلت إليها في المستشفى العشرات من قوارير أصباغ الأظفار. وقد كان هذا هو اللون الذي طلت به جدتها لأبيها أظفارها في صباح اليوم الذي وقعت فيه مأساة تحطم الطائرة. وكان هذا اللون الذي أفضى إلى أن يتم التعرف على سيسيليا من قبل جدها بعد يومين من وقوع حادث التحطم. ومع مرور الوقت، تعافي جسد سيسيليا، بيد أن الخبراء كانوا يتوقعون أن جراحها العاطفية والوجدانية قد تظل غائرة لاتندمل.

    وقد تابعت مصادر صحفية طفلة أمريكا الأعجوبة؛ وعلمت تلك المصادر أن الطفلة لم يكتب لها الشفاء والتعافي فحسب، وإنما أعقبت النجاة بالنجاح الباهر الذي أحرزته في حياتها. فقد أصبحت تلك الشابة التي تعيش في ألباما مصدراً للإلهام ومضرباً للمثل لدى الآخرين؛ حيث أضحت تعيش حياتها بالطول والعرض وتحيا عيشة ديدنها الابتهاج برغم ما عايشته في طفولتها من مآس يشيب لها الولدان.

    وبالأمس القريب، تخرجت سيسيليا، وهي حالياً في الثالثة والعشرين من عمرها، في قسم علم النفس وحصلت على درجتها العلمية من جامعة ألباماً، ثم عقدت قرانها على بن كروكر، وهو في الثانية والعشرين من العمر. وقد أدلى بن بتصريحات صحفية تحدث فيها عن علاقته مع سيسيليا قائلاً: "لقد نشأت بيننا علاقة غرامية منذ أن كنا في الجامعة. أما حادث التحطم، فهو ليس بالأمر الذي نتحدث عنه كثيراً. ثم إننا نسافر بالطائرة. أجل. إنها لاتخشى ركوب الطائرة والسفر جواً". وبعد أن فقدت سيسيليا جميع أفراد أسرتها، تكفل برعايتها وتنشئتها كل من عمها فرانك وزوجته ريتا لمبكين، اللذين أسبغا عليها عطفهما وتعهداها بالعناية الحقة فترعرعت بين ظهرانيهم بمدينة بيرمنجهام.

    وقد أصبحت سيسيليا حالياً من الكاثوليك الملتزمين وبدأت تلقي الحصص والدروس الكنسية كما أنها تشارك رسمياً في برامج ما يسمى بالرياضة الروحية، والتي تديرها كنيسة سانت فرانسيس. وتقول صديقتها تود مينك عنها إنها عندما تتحدث عن تجربتها تؤثر تأثيراً بالغاً على المستمعين. وقد درجت على أن تبدأ في سردها وكأنها تتحدث عن شخص آخر ثم تقول: "لقد كنت أنا تلكم الطفلة التي حدثتكم عنها للتو،؛ فإذا بالمستمعين يطرقون في وجوم وذهول". أما سيسيليا نفسها، فهي لاتحب الأضواء، وتنأى بنفسها من بريق الشهرة. وبرغم أن هنالك تضارب في الروايات بين فرق الإنقاذ فيما يتعلق بدور أمها وما إذا كانت هي التي أنقذتها بالفعل فإن سيسيليا تميل إلى تصديق الرواية التي تقول إن أمها هي التي أنقذتها (بعد العناية الإلهية بطبيعة الحال).

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    في عالم خيالاتي
    المشاركات
    7,326
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    مشكور لنقلك الراائع

    والمثير...

    حضورك مميز..

    تحيتي

    صمت الودااع

  3. #3
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    صمت الودااااع

    منورة أختي الغالية

    شاكر ومقدر تواصلك

    أتمنى دايما تنوري موضيعي

    دمتي بود

  4. #4

    ][ عــضـو التمـيـز ][


    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    آلكويت ღ تسكنّي
    المشاركات
    13,589
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    تسلم اخووووووي
    ويعطييييييك العافية
    تقبل مروووري :
    عاشقة أحمد الموسوي

  5. #5
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    عاشقة أحمد

    مشرفة صفحتي أختي

    لك كل الشكر والأحترام

    أتمنى يستمر تواصلك الرائع

    دمتي بحفظ لله

المواضيع المتشابهه

  1. خادمة تتجرد من إنسانيتها وتضع عقاقير خفض السكر مع حليب طفل رضيع!!
    بواسطة !..أنفاس الفجر..~ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 19-06-2009, 11:11 PM
  2. طفلة بس خووش طفلة ترفع الضغط والسكر]
    بواسطة سحر الانوثه في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 09-07-2008, 02:10 AM
  3. عبارات في طريقها للانقراض
    بواسطة عازف الكمان في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 25-04-2006, 06:13 PM
  4. 乂.Oo... معجزة طفلة لم يتجاوز عمرها 10سنوات 乂Oo....
    بواسطة يتيمة الشوق في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-02-2006, 05:08 PM
  5. طفلة تعيش داخل كرة سلة ... اهداء لكل من سيطر اليأس على قلبه وفقد الأمل من هذه الحياة
    بواسطة `•.•`نَآدَانِي..ولَبِيتَهـ`•.•` في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 14-08-2005, 04:32 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52