النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: معاق أميّ أسس معهداً يدرس ثماني لغات

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    Love معاق أميّ أسس معهداً يدرس ثماني لغات

    طاهر زهرة شاب بلّوري قهر المستحيل بالإرادة والعمل



    قصة الشاب السوري الحاج طاهر زهرة تستحق أن تكون أنموذجاً مبهراً لقدرة الإنسان علي التكيف مع واقعه وتجاوز إعاقته، فهذا الشاب الضئيل الحجم بالمعيار الجسدي، العملاق بشخصيته وعطائه الإنساني حقق ما يعجز عن تحقيقه الكثير من الأصحاء الأشداء، واستطاع أن يخرج من زوايا العجز والعطالة واليأس إلي فضاء الفعالية والعطاء.

    ولد مصاباً بمرض وراثي نادر يسميه الأطباء "المرض البلوري"، وهو يجعل المصاب به أشبه بلوح زجاجي عرضة للتهشم لدي أدني اصطدام، ومع ذلك تكيف مع هذا الوضع الصعب واستطاع أن يقهر المرض والعجز، ولم يقبل بالاستسلام والاستكانة للأمر الواقع بل شق طريقه في الحياة علي أنقاض الوهن والضعف ليمارس دوره في الحياة كأي شخص سليم مزود بإرادة قوية وتصميم لا يلين.

    ينتمي طاهر إلي أسرة تناوب أفرادها علي الإصابة بالمرض البلوري الذي يجعل المصاب به غير قادر علي تحريك قدميه وتصبح حركة يديه محدودة مع ميلان الجسد وهو داء خَلقي وراثي في بنية العظام كما جاء في بعض التقارير الطبية، وهذا ما ألقي بالعبء الأكبر علي طاهر بعد وفاة والده ووالدته فراح يسعي لتأمين رزق عائلته رغم وضعه الصحي الصعب.

    يدير السيد زهرة اليوم مركزاً للكمبيوتر ومعهداً لغوياً يُعتبر الأول والأشهر من نوعه لتعليم اللغات الألمانية والروسية والإنكليزية والفرنسية والإيطالية والتركية في حمص، ورغم أنه أميّ لا يعرف القراءة ولا الكتابة فقد وهبه الله ذاكرة من ذهب يلتقط بواسطتها كل ما يتعلق بالحواسب من معلومات ولا ينساها أبداً بل يتفوق أحياناً علي المختصين بشهاداتهم.

    مرض نادر

    حول نشأته وظروف إعاقته يقول ولدت في كنف أسرة فقيرة الحال فوالدي رحمه الله كان عامل بناء قضي عمره في رعايتنا والاهتمام بنا، ووالدتنا رحمها الله كانت تعمل في حياكة الملابس وبيعها لترفد أسرتنا البائسة بدخل إضافي، ولدت مثل أخوتي، ولدي ولادتي شاء القدر أن أكون مصاباً بمرض وراثي غريب يسمي "المرض البلوري" الذي ينتج عنه تهشُّم كلي للعظام ويبدو المصاب به كطفل صغير مهما تقدم به العمر.

    ويضيف: كنت أسير علي مقعدي المتحرك وكأنني أحمل بين ضلوعي بلوراً أداريه كثيراً خوفاً من الكسر والتحطم وكأنني نافذة أو باب زجاجي متحفز يقظ من أي إصابة خارجية تكون نهايتها تهشم عظم أو ضلع أو مرفق، كانت هذه الحالة ترافقني كل شهر أو شهرين مما يضطرني إلي ملازمة فراش المرض حتي أتماثل للشفاء لأعود للإصابة ثانية، ومما زاد في ألمي ومعاناتي أن ثلاثة من أشقائي أصيبوا بهذا المرض مع اختلاف في مظاهر الإصابة وهم "بدر الدين" الذي أصيب بتشوه مع ضمور وقصر في الطرف السفلي الأيسر وكسر في منتصف الفخذ الأيمن و"أسماء وخيرات" المصابتان بتشوه في العمود الفقري مع تحدب في الصدر وضمور في الإطراف السفلية، ونقص النمو وجميعها ناتجة عن مرض وراثي ورغم ذلك عشنا والحمد لله حياة سعيدة وسط أسرة متفاهمة كادحة أكثر أبنائها مصابون بمرض غريب ونادر.

    ويتابع الحاج زهرة: وسط هذه المعاناة الحقيقية تقبلت وضعي ووضع أشقائي بصبر وتسليم بقضاء الله تعالي وإرادته واقتنعت أن الإعاقة الحقيقية في العقل لا في الجسد، فعندما يكون الإنسان معوقاً عقلياً يكون جسمه معوقاً فالجسد هو وسيلة للحركة والتنقل لا أكثر، أما العقل فهو الذي يقود الإنسان إلي النجاح وتحقيق الذات بالصبر والإرادة والتفاؤل يستطيع المعوق مهما كانت طبيعة إعاقته أن يصنع المستحيل ويحقق ما لا يستطيع الكثير من الأصحاء تحقيقه.

    معهد لتعليم اللغات

    كان والدي ووالدتي يشرفان علي تربيتنا ورعايتنا وقد ناضلا كثيراً كي لا نصبح عالة علي المجتمع أو نتشرد كما الكثير من المعاقين وسط هذه الظروف الصعبة، لم أستسلم ولم أيأس بل رحت أثبت وجودي من خلال مزاولة الأعمال المختلفة كي أؤمن قوتي وقوت أسرتي فعملت بداية في إصلاح الأدوات الكهربائية وأفران الغاز والمكاوي وآلات التسجيل المعطلة وبيعها، وبعد سنوات توَّجت كفاحي بإنشاء مركز للكمبيوتر بمساعدة أهل الخير وقد ضم معهداً لغوياً، وكان أول تجربة من نوعها في حمص مطلع ثمانينات القرن الماضي، وكانت الغاية من تأسيس هذا المركز سد فراغ في هذا المجال خصوصاً أن هذا النوع من المعاهد في تلك الفترة لم يكن معروفاً، حيث بدأنا بتعليم اللغتين الإنكليزية والفرنسية والآن تشمل برامج المركز ثمان لغات إضافة إلي مركز معلومات للكمبيوتر ويضم خيرة المدرسين والاختصاصين في المدينة.

    جدّ ولعب

    وحول تأقلمه مع إعاقته ووضعه الصحي الصعب يقول: منذ أن وعيت علي هذه الدنيا تقبلت إعاقتي ووجدت أنها عادية جداً، وبالصبر والإرادة.. والحمد لله حققت الكثير من أمنياتي بواسطة تنظيمي لعملي وتفكيري، فأنا لا أملك شيئاً صالحاً في جسدي إلا هذا الرأس الكبير الذي يحفظ كل المعلومات الضرورية لحياتي ومهنتي.

    وحول برنامجه اليومي يقول الحاج زهرة: نظراً لوضعي الصحي وطبيعة عملي الذي يتطلب الدقة فقد نظمت وقتي علي أكمل وجه ففي فجر كل يوم استيقظ لأداء الصلاة وقراءة القرآن الكريم ثم أنام ثانية لاستيقظ في السابعة صباحاً وبعد الإفطار يقوم أشقائي بوضعي في العربة الخاصة بي لأتوجه برفقة أحد عمال مركز الكمبيوتر الذي أملكه لأبدأ عملي في الثامنة صباحاً في تسيير شؤون المركز والمعهد اللغوي وتوقيع الأوراق المطلوبة أو توجيه الموظفين بتنظيم دروس الدورات التي يقيمها المركز، وهكذا أمضي اليوم حتي التاسعة مساء حيث أعود إلي المنزل وأنا منهك من التعب، ولكن في الوقت ذاته أشعر بمتعة عارمة فقد اعتدت علي التعب والعمل المضني منذ الصغر واقضي السهرة مع عائلتي الصغيرة زوجتي وابنتي آمنة، وأقضي أوقات فراغي بزيارة الأصدقاء أو في مشاهدة مباريات كرة القدم التي تقام في المدينة وأنا من مشجعي نادي الكرامة الحمصي أو ربما ذهبت برفقة أسرتي لقضاء يوم الجمعة في أحد المنتزهات.

    وعن علاقته بموظفيه وجيرانه في العمل يقول محدثنا: أتمتع والحمد لله بعلاقات طيبة مع كافة المتعاملين والزبائن والطلاب وأحمد الله أنني محبوب من قبل الجميع، وأدير عملي بكفاءة عالية وقدرة كأي شخص غير معاق وعلي سبيل المثال في البناية التي يقع فيها مركز الكمبيوتر الذي أديره، وهي مؤلفة من طوابق عدة ومحلات وشقق ومكاتب أنا المسئول الوحيد والمرجع الأساسي لكل الأعطال والخلافات التي تحدث في هذا المبني أقوم بحلها بأيسر الطرق وأبسطها.

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    في عالم خيالاتي
    المشاركات
    7,326
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي

    سبحان الله

    بصبريفعل ماايريد

    اشكرك لنقلك الراائع

    تحيتي

    صمت الوداااع

  3. #3
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    صمت الوداااع

    الله يعافيك ويحفظك أختي

    شكرا ً للحضور الرائع والجميل

    أتمنى دايما تنوري صفحاتي

    دمتي برعاية لله

المواضيع المتشابهه

  1. من قال أني معاق
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 01-05-2007, 03:43 PM
  2. [ مّسـآءُ , آلخّ ـيـّرٍ’ , ]
    بواسطة ಏм!Ss 3sαlಌ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-04-2007, 12:14 AM
  3. لست من رواد الحزن لأخط على اسطري كلمات حزينة
    بواسطة terminator1 في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-01-2007, 11:47 AM
  4. صورة للخط الفاصل بين الليل والنهار!!!!
    بواسطة ** جـــود الــهــمــوم ** في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 18-11-2005, 07:31 PM
  5. قصيدة لكل معاق يظن أنه معاق
    بواسطة حنـوُن بجنـونْ في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-11-2005, 04:28 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52