صفحة 1 من 8 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 37

الموضوع: تحملت العنا لأجلك يا ولد العم

  1. #1
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,909
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي تحملت العنا لأجلك يا ولد العم

    تحملت العنا لأجلك يا ولد العم


    قبل خمس سنوات تقريبا كان في بيت بو سيف حفله عائليه بمناسبة نجاح ولده عبدالله في ثانوية اللي ياب فيها 96,3 وحصل على بعثه لأمريكا عشان يدرس الطب ...
    الكل كان مستانس وحزين بنفس الوقت لأن خلاص بودعهم وما برد إلا بعد خمس سنوات أو سبع ... عبدالله ( انسان مجتهد سوالف محبوب من قبل الكل وقلبه طيب عمره يوم سافر 17 وداش ب18 )
    في ذاك اليوم عبد الله يبا يعترف بحبه اللي كان حامله من سنوات بسكوت لبنت عمه لأن قبل كم يوم من ذيج الليله سمع ولد خالتها يقول انه يباها وأن خالته واعدتنه فيها.. طبعا محد يحب يتخلى عن حبه ببساطه فحب انه يعترفلها بس كيف وشلون هذا اللي كان محير عبدالله ...
    كان ساير المطبخ يبا يشرب ماي وبعدين برد للرياييل عشان العشا دخل وهو متفاجأ ان شيخة بنت عمه حبيبته موجوده ( كانت صغيره ذيج الايام عمرها 15 في صف ثالث اعدادي ربي كساها بجمال واخلاق وشطاره لوقلت عنها ماقلت مابوفي وصفها )
    عبد الله: احم احم
    شيخة ارتبكت : عبد الله بغيت شي
    عبدالله : الرياييل يبون ماي لو مابتعبج
    شيخة بصوتها طفولي : لا عادي تعبك راحه مثل مايقولون
    تمو ساكتين حوالي 10 دقايق لين شيخة تصب الماي في الجيك وتعدل الاكواب
    عبدالله : شيخة طلبتج قولي تم
    شيخة : امر
    عبدالله : لا قولي تم
    شيخة بتوتر : تم
    عبد الله ويظهر القلم من مخباه ويطر من اليريده ورقه ويكتب رقمه : شيخة أباج اليوم دقيلي الساعه وحده
    شيخة بخوف : لالالالالا ماريد
    عبد الله : دخيلج بقولج شي قبل لأسافر حرام
    شيخة : لا ما قدر يا ويلي من خواني
    عبدالله : دخيلج ما بكلمج وايد بس بخبرج شي وبسكر حرام والله باجر الصبح بسافر وماتشوفيني أكثر عن سنتين
    شيخة : تبى الوالد يقصبني ولا راشد وسالم وسعيد يذبحوني
    عبدالله : أنا ولد عمج ماحد بقولج شي دخيلج ... عبدالله بزعل.. تكسرين بخاطر المسافر
    شيخة : عبدالله لا أخاف
    عبدالله : حرام بس خمس دقايق و بسكر بلـــــــــيز
    شيخة بعد تفكير : ماعليه ساعه وحده بدق
    عبدالله متشقق : خلاص أترياج
    تتوقعون شيخه بدق ؟ وشو بتكون ردة فعلها ؟
    وشو بيستوي .؟

    الساعه وحده ونص في بيت بو راشد
    شيخة تمشي شوي شوي في صالةا لبيت صوب تليفون ودق لعبدالله اللي كان يترياها ويدرب على كلمات
    يرن تليفون عندعبدالله : هلا والله
    شيخة :أهلين
    عبدالله : لومادقيتي
    شيخة تمت ساكته ... فيقطع سكوتها عبدالله : شيخة أبا أعترف لج بشي قبل لا أسافر ولو أنتي قده بتصونيه
    شيخة برتباك : عبد الله شو هذا والله انك تزيغ
    عبدالله( صدق اني ارمس يهال) :حبي يا شيخة حبي اللي حملته من أنا صغير لج وما أبى حد ياخذج عني بسهوله
    شيخة بعبط : مافهمت
    عبدالله مندفع : أحبج أحبج ويوم برد من سفر باخذج أباج تترييني وما أبا ارد ولاقيج حرمة سهيل ولد خالتج
    شيخة : سهيل وسهيل شو يخصه
    عبدالله : ترا امج وعدته بج بس أنا يا شيخة أحبج وأولا فيج لأني ولد عمج
    شيخة تمت ساكته منصدمه ( هذا شو يقول انا توني صغيره على الحب وهو أكبر عني بأربع سنوات أكيد خرف ريال )
    عبد الله : ها شيخة ماقلتي
    شيخة :شو ما قلت؟؟
    عبد الله :بتترييني وبتصونين حبي
    شيخة زاغت : عبد الله عيب هالكلام
    عبدالله : أونها تستحي
    شيخة قفطت وتمت تفكر (إذا هويحبني من زمان وهو ولد عمي ليش أنا ما أترياه وأضمن زوج المستقبل لان عبدالله مايتعوض )
    عبدالله : شويخ شوقلتي
    شيخة وهي ميته من المستحى : اممممممممممم أصون
    عبدالله : شو تصونين
    شيخة ببراءه : حبك
    عبدالله متشقق : اسميني ماببات الليل اليوم بتم أهوجس بج
    شيخة : أرقد وراك طياره باجر
    عبد الله : فديت اللي تحاتي
    شيخة : عبود أنا أبا اسير ارقد بخليك عن أيي واحد من خواني ويكسرني ع الليل
    عبدالله : والله لأكسر اللي يلمسج تراج حرمتي من يوم ورايح
    شيخة بتموت : الله انك بتذبحني
    عبدالله : مابودي اسكر عنج بس بخليج
    شيخة : يالله باي
    عبدا الله : بايات
    شيخة سكرت عنه وهي تضحك : والله ان هالريال يضحك
    راشد ( أخو شيخه العود ): وليش يضحك ما عيبج ولا بندورلج على غيره
    شيخة وصدمه بعيونها : راشد .. أأنــ ـ
    راشد بعصبيه : جــــــــب ولا كلمه أنتي شو يا شيخة شيخة
    شيخة ودموع في عيونها : أنا كنت أكلـ ـ ـ ـ م
    راشد : أربيعج ... ويعطيها كم طراق على ويها ويزقر أبوه وخوانها وخبرهم السالفه طبعا ماقصرو اسميهم كسروها تكسير..
    أبو راشد : أنا بشو قصرت بحقج يا مسودة الويه هااااااا بشو
    سلامه أخت شيخه صغيره عمرها 12: أبوي حرااام خلوها يعور ضربكم بتموت
    سالم أخو شيخه عمره18 : خوزي عنها لتعديج بصياعتها
    شيخه تصارخ : حراااااااااااااام أنا مب صايعه أنا مب صايعه
    ويزخها راشد من شعرها ويرها عشان يوديها حجرتها بس هي طاحت ع دري لاكن مارحمها وتم يمطها من شعرها لدرجة أن شعرها كان يتقطع على ادينه
    شيخة : آآآآآآآآآآآآآآآه يعور يعور حرام أنا ماسويت شي
    راشد : صه يقطعها رمسه قوات عين تتمصيع وتحرم بعد صدق ان مافيج مذهب ........... وداها لين حجرتها بعد ما كسرها ورد عند أبوه وأمه وخوانه في صاله
    أبو راشد تم يصيح : أنا بسألكم سؤال أنا قصرت بحقكم شي
    سعيد أخو شيخه عمره 17 : لا يابوي والله اشاهد اني ماجذب
    بوراشد : انزين ليش أختكم ردت لي جميل بها طريقه
    ام راشد : شيخة مراهقه يابو راشد ماتفرق بين صح والغلط
    بوراشد : لا انتي اللي ماعرفتي تربيها وما تفيجتي لتربيتها
    ام راشد : تحملني انا غلطت بنتك
    بو راشد : لا غلطتج انتي الام ....... الا ماتعرف غير انها توجب الحريم بس والحش على مخاليق الله
    ام راشد : الحين سواد ويه بنتك غلطتي
    بو راشد : البنت كانت بضيع بضيع تعرفون شو يعني بضيع ولا حد كان داري باللي بستوي حق البنت ........الا ربج ستر عليها وعلينا
    ام راشد توجه الكلام لعياله ( راشد + سالم +سعيد +سلامه): والله اللي برمسها ولا بطب عليها حجرتها لاهو ولدي ولا اعرفه وبذات انتي سلاموه
    سلامه مورايمه ترمس لأن شافت مواقف فضيعه من أهلها على اختها .... كانت تنتفض من صياح ولا لها حس
    بو راشد : يالله ياعيال سيروا ارقدوا وهاذي اختكم انا بأدبها
    راشد : أبوي لو تباني اذبحها تراني حاظر
    سلامه تصارخ : لا يا مجرم حرام عليك هاذي شيخه شيخة البنات
    راشد : يدزها : جلبي ويهج مو ناقص الا يهالوه بعد
    وسارت سلامه ركض صوب حجرتها وهي ميته من صياح عشان اختها وحبيبتها شيخه.........

    طبعا هذا كله استوا وعبدالله ماكان يعرف شي باللي استوى حق شيخة من تحت راسه ...
    شيخة ضحية أهلها اللي تموا مايرمسونها مدة شهر وشوي وكانت تصبح بطراق وتمسي بطراق حالتها الصحيه تدهورت وصارت ضعيفه يابس ...وخوانها اللي كل يوم يسمعونها كلام مثل سم اللين اليوم وكلمت صايعه لازم يزقرون فيها شيخه..... بس هي كانت مصره انها تثبت وجودها بين أهلها وترد ثقتهم لها .. فيوم يت المدارس كانت تدرس عشان تطلع من خمس الأوائل ويكرمون أمها وتدخل مسابقات ثقافيه كانت شيخة من أشطر البنات في المدرسه فما كانت تمر سنه إلا وام راشد اللي هي ام شيخه تتكرم ... بس هل الثقه بتعود؟ وخونها بظل معاملتهم مثل ماهي ؟ وعبد الله وين موقعه من الاعراب؟

    هاذي كانت مقدمة قصتنا من خمس سنوات وأكيد الحين بتتغير أحوال والاعمار
    عائلة بو راشد...
    راشد : بجر أمه وبوه عمره حاليا 28 معرس ماخذ بنت ييرانه موزه وعندهم بنت اسمها مريم
    شمه : ماكانت موجوده يوم شافوا شيخة ترمس بالتليفون لانها معرسه ماخذه ولد عم امها محمد عمرها 26 وااااااايد حنونه
    سالم : مغازلجي عمره 23 وايد عصبي له هيبه بالبيت بس هو مايقعد فيه وايد لانه في كلية الشرطه يبات في سكن مب وايد حلو بس شخصيه ..
    سعيد : عمره 22 يدرس في جامعة الامارات وايد طيب وسوالف طبعه مثل طبع عبد الله ولد عمهم حتى فيهم ملامح من بعض ..
    مرات يصيبه ضيق في تنفس وهو أطيب واحد على شيخة واااايد يحن عليها لانه عاذرنها كانت مراهقه واللي فات مات .. وكان دوم يهد على سالم عشان شيخة
    شيخة : بطلت قصتنا عمرها 20 تدرس في الجامعه وايد شاطره مثل ماقلت قبل.. طيبه حلوه بس انطوائيه وما يخصها بحد ولا تحب تقعد عند حد عشان محد يفر عليها كلام
    سلامه : اخر العنقود عمرها 17 ثانويه عامه فيها واااااايد من شيخه في الجمال بس شيخة ضعيفه وسلامي جسمها مليان .. فيها من عصبية سالم وراشد وحنية سعيد ..

    عائلة بو سيف اخو بو راشد
    سيف : عمره 28 ماخذ بنت خاله سلمى وعايش هو وراشد ولد عمه في نفس الحوي بس كل واحد بيت روحه ماخذ واايد من طبع راشد بالعصبيه وكل شي عند ولد اسمه حمد
    عبدالله : بطل القصه عمره24 تقريبا يدرس في امريكا طب فنان سوالفجي الكل يحبه مثل ماقلت .. فيه اطباع من ولد عمه سعيد وشبه ..
    علي : عمره 23 هذا الولد رقيص يدرس في الكليه تقنيه يطيح ف جماله الطير من السما دلووووووع وااايد بس قلبه طيب
    حمده : عمرها 22 ماخذه جمال علي بس هي مشلوله سوت حادث من سنتين ولين الحين تتعالج باقيلها عمليه وبتستوي اوكي
    ميره : 20 تدرس في الجامعه ربيعة شيخه الروح بروح فيها خجه ودلع وهذا اللي محليها
    موزه : اخر العنقود ثانويه عامه 17 سنه مشاغبه خريش مسويه حزب ويا سلامه بنت عمها والكل يحب خبالها

    بيت بو سلمان اخو ام راشد وام سيف (خوات)
    سلمان : عمره 33 معرس ماخذ وحده تقرب لهم من بعيد
    سلمى : عمرها 27 ماخذه سيف ولد عمتها
    سلطان : عمره 25 سنه يشتغل في بوظبي وايد هادي وحليو
    ساره : عمرها 22 سنه واااااااايد مغروره وجمالها عادي


    بيت الخاله فاطمه ( اخت ام راشد وام سيف واخت بو سلمان)
    حامد :عمره 27 عازب يشتغل في شركة مقاولات مالت ابوه اللي خلاها لعياله قبل لايموت ... عجيب هذا الريال فلا تتخبرون عنه
    سهيل : عمره 25 يشتغل ويا أخوه في شركة أبو (هذا اللي قال لعبدالله ان خالته واعدتنه بشيخه)
    عايشه :عمرها 18 في الكليه تقنيه وااااااايد أنيقه وجمالهارقيق وشفاف.

  2. #2
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,909
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    الجزء الاول ::

    ( بعد العيد ورمضان بكم اسبوع )في بيت بو راشد كان راشد موجود ويا بنته مريم وقاعدين في صاله ويا بو راشد...وشوي دش شيخه راده من الجامعه
    شيخه: سلام عليكم
    الكل : وعليج سلام
    شيخه : اشحالك راشد
    راشد يتأفف : بخير
    سكتت شيخه وصدت صوب أبوها : الوالد
    بو راشد : ها شو تبين
    شيخه : اممممممم أبى فلوس عشانـ
    راشد قاطعها :نعم نعم فلوس ليش انشاء الله
    شيخه زاغت : ربيعتي بتعرس وأبااسيرالسوق اشتري لها هديه
    راشد : منو بيسمحلج تسيرين السوق يا راعية الشباب
    بو راشد : راشد بس ....... هذا وأنا حي وجي ترمس اختك
    راشد : أبوي لايكون نسيت بنتك شو سوت
    بو راشد : هذا قبل خمس سنوات ....... وبعدين هي ماقالت شي عيب ربيعتها وبتعرس وبتتشرا لها هديه صار شي .
    راشد سكت وتم يطالع شيخه بنص عين .... وشيخه ودموع بعيونها بس زخت عمرها عشان ماتبين لراشد انها ضعيفه
    تقربت مريم من عند شيخه . أموووووه تيته أموووووووه
    شيخة بعصبيه : سيري عند أبوي لأعديج بصياعة عموه ..... وشلت عمرها فوق وهي تصيح ومتلومه شو( ذنبها الياهل ..كل منك يارشد كله منك)
    في صاله راشد منصدم : ابوي شفت بنتك شو سوت
    بو راشد : شو تتوقع تلوي على بنت وانت ابوها اللي كل شوي فر عليها كلمه مثل سم
    راشد معصب : أبوي انا بسير البيت .. وظاهر انك يا بوي نسيت ماضي شيخه
    وطلع معصب من الخاطر لدرجه انه كان بيدعم بالسياره...

    // أما في حجرة شيخه كان الجو مثل أي يوم يكون فالبيت راشد ولا سالم وتجاريحهم ... شيخه ماعادت تستحمل من كلامهم لأن اللي صار غصب عنها وسبب ولد العم //
    // صحيح اني غلطت بس اللي رمسته ولد عمي يا ناس ولد عمي ياراشد ولد عمي حراااااااام عليكم انا شو ذنبي انا شو ذنبي .. انزين لين متى بظل ع العذاب لين متى؟؟؟//
    ودش سلامه على شيخه وهي ميته من صياح .. سلامه بخوف : شويخ شو فيج؟ ليش تصيحين ؟
    وشيخه من شافت سلامه لوت عليها وهي ميته من صياح
    سلامه حست ان سالفه فيها ياراشد ولا سالم: شو قالج
    شيخه وهي تمش دموعها : كــ ـ نـت أبـ ـ ـ ا أشـ ـ ـتـ ـري هديـ ـه حق موزان ربـ ـ عتـ ـي بـ ـتعرس وقال اني ..شيخه انهارت بصياح
    سلامه عصبت ظهرت من حجرة اختها وسارت الصاله ادور سالم ولا راشد بس مالقت غير سعيد..
    سلامه وهي مفوله : سعيد سالم اليوم يا
    سعيد متعجب :لا مايا .... شو فيج
    سلامه مندفعه : وينه وينه سقم خله يراويني مريلته
    سعيد : منو سالم
    سلامه : لا راشد البجر
    سعيد : شوي شوي لينطر بوزج
    سلامه :وااااااااااايد ترااااك متفيجه
    سعيد سحب سلامه وقعدها عداله : شو فيج معصبه
    سلامه بقهر: رديت من المدرسه غيرت ملابسي سرت حجرة شويخ لقيتها تصيح صياح ياسعيد ...وتنهدت ..آآآآآآآآآه يقطع القلب والله يقطع القلب والله حرام اللي يسونه بشيخه لو الموت ابرك لها
    سعيد :شو قال لها
    سلامه ابتسمت : ماعرف
    سعيد :هههههه ومحرقه من صبح وينه وماعرف شو وما تعرفين شو قال لها .. يمكن شيخه تصيح على شي ثاني؟
    سلامه : هي قالت اونها قالت تبا تشتري هديه لربيعتها لانها بتعرس وماعرف شو الباقي لانها تمت تصيح
    سعيد رحمه بعيونه : يالله قومي تلبسي بنظهر انا وياج وشيخه بنسير السوق
    سلامه متشققه : لا لا لا لا عندنا اخو فيه ذرة رحمه
    سعيد : يالله سيري لبسي وانا بكلم شيخانه
    سلامه : 10 دقايق وجاهزه
    سارت سلامه حجرتها وسعيد سار صوب شيخه دق الباب بس ما سمع حسها : شيخه ........ ودخل الحجره لقاها منسدحه ع الشبريه
    سعيد مبتسم : شويخ زعلانه
    شيخه بصوت متقطع : لـ ـ يـ ـش مـ ـا ينسـ ـ ـ ـون المـ ـاضي لـ ـيش ؟
    تقرب منها سعيد ولوى عليها : شو تبينه راشد يوم سعيد المزيون يحبج
    شيخه ابتست له ..سعيد : ماتبين تظهرين وتشترين هديه حق عروستكم
    شيخه :منو قال لك
    سعيد وهو يضحك : هههههههه سلامه اونها ظاهره من حجرتج تبا ضارب رشود هههههههههههههههههههه
    شيخه: فديتها والله ... بس ماتخيلها تكفخ راشد عشاني
    سعيد : أصلا هي من تشوفه تشهد على عمرها كيف يوم تبا ضاربه
    شيخه : عنلالاتك تطنز عليها
    سعيد يقوم من مكانه : يالله يالله قومي تلبسي بنوديج سوق
    شيخه: سلامي بتسير
    سعيد : قصدج عنتره ...أول وحده
    شيخه تضرب سعيد على كتفه : حرااام عليك كله ولا عنتره
    سعيد :ههههههههه 5دقايق وتكوني جاهزه
    سعيد ظهر خواته السوق طبعا كل الظهره طنازه على عنتره قصدي سلامه....

  3. #3
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,909
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    من صوب ثاني في بيت بو سيف

    يرن تليفون ومحد كان قاعد في صاله الا حمده ( المشلوله)
    حمده : ألوووو
    علي اخوها : يا حي ذا الصوت
    حمده : احم احم علوه شو تباااااااا
    علي: ماشي بس داق اتغلس عليج
    حمده : والله انك متفيج يالله باي
    علي : تريي بخبرج
    حمده :خير شو
    علي : عمليتج بعد اسبوعين يعني تاريخ 22_12_2005
    حمده : ادربي دقولي اليوم .. عندك شي غيره
    علي : والله سالم ولد عمج توه راد من الكليه وبي سيده بيتنا
    حمده : وشو المطلوب
    علي : قعدي وياااه لين ماارد
    حمده : لا والله تعرف اني ماعرف من اولاد عمي غير سعيد وراشد وسالم ماقد شفته ولا قعدت وياه
    علي : انا اخوج العود وسامحلج تقعدين وياه لين ماارد
    حمده : الله يعينا منه .. سمعت انه عصبي
    علي : لا حليله وااااااايد سوالفه حلوه
    حمده : الله يعدي هاليوم على خير
    علي : يالله برايج
    حمده : فداعة الله
    سكرت عن اخوها تمت تفكر بولد عمها الوحيد اللي ماشافته ولا قعدت وياه بس تسمنع عنه انه عصبي ... يقطع تفيكيرها صوت سالم اللي يهود من ورا باب الصاله اللي نصه مفتوح
    حمده : اقرب يا ولد العم
    سالم دش وهو اصلا مايعرف بنات عمه لانه هو بعيد عن اهله كله بسكن ولا عند ربعه وتم متحير منو هاذي حمده ولا ميره .,.( موزه يعرفها لانها ترد وياسلامه بسياره فهو يوم يكون في البيت يرد اخته وبنت عمه) اكيد هاذي ميره لان حمده مشلوله لوهي حمده وين كرسيها.........
    قطعت عليه حمده تفكير: شحالك سالم
    سالم : هااا بخير يسرج الحال وانتي ميروه شو الحال من صوبج ؟
    حمده ..معقوله مايفرق بيني وبين ميره ...ابتسمت: والله بخير دامك بخير. اقرب تفاول
    سالم وهو عطشان : تسلمين بس بغيت كوب ماي وبسرعه لاني بموت من العطش..
    حمده : حليلك .. تريا بزقر البشكاره
    سالم اقولها ميت من العطش تقول بتزقر البشكاره : وليش ماتيبينه انتي؟
    حمده الله يعين توهقت: ماروم بخلي البشكاره تيب لك
    سالم بدت ملامح العصبيه تظهر بويهه: خير ماترومين ليش بتتكسرين لو يبتيلي ماي
    حمده وهدوء بكلامها : والله ماروم اييب لك ماي ...يوم عندنا بشكاره هي بتييب لك
    سالم وقف : صق بنات اخر زمن اقولها ميت من العطش أونها.. يقلد صوتها .. بزقر البشكاره السموحه منج ميروه اظهار عمي وخالوه ماعرفو يربونج ع السنع ... الله يعين اللي بياخذج يوم انج مستبطره ... وشل عمره وظهر من بيت عمه وطب حمده وعلي اللي مواعده..
    حمده اتصلبت ودموع بعيونها لانه صدق قويه الحركه والكلام اللي قال لها : انا ابوي وامي ماعرفوا يربوني انا ماعرف السنع انا انا .... تمت تصيح من القهر هي ليش ماقالت له انها حمده مو ميره...
    شوي يدش عليها علي.. سيده مشت دموعها: هااا شفت ولد عمك
    علي : هيه تلاقيت وياه عند الباب بس ليش معصب كان
    حمده عضت شفايفها هذا شو اقول له الحين: ماعرف يته مكالمه وظهر بدون مايقول أي كلمه ..... تصدق سواااااالفه وايد حلوه
    علي : قلتلج وما سمعتيني
    حمده : حليله ياي عطشان .. وقالت هاذي كلمه بقهر.
    علي : والله هذي الكليه هاده حيله ومبعدتنه عن اهله
    حمده : ليش هو مب ساكن في البيت
    علي :بس يوم االأربعاء يرقد عند اهله يوم جمعه يرد الكليه
    حمده : الله يعين خالوه يوم ماتشوف ولدها الا مره ولا مرتين في الاسبوع
    علي : والله هو الخسران .......اقول انا بسير ارقد قبل صلاة المغرب وعوووني ترا اليوم اربعاء
    حمده : انشاء الله ....... ظهر اخوها عنها وهي تفكر بولد العم اللي من اول لقاء فر عليها كم كلمه وسار .. بس هي غلطانه لانها ماقالت له انها حمده مب ميره عشان يقدر موقفها....


    في حوي بيت بوراشد
    بعد ما ردوا سعيد+ شيخه +سلامه من السوق عشان ربيعة شيخه
    سلامه : حشى ماخليتوا مكان ماسرتوه تعبتوني
    شيخه : حليلنا بس سرنا المول والكارفور وباريس جاليري وجاشنمال
    سعيد : شويخ شوي هالاماكن صح
    شيخه : بس عاد اول مره اظهر السوق وياك
    سعيد : واكيد اخر مره ... اسمينا خسفنا العين ولا شي عيبج
    سلامه : ريلي تعورني شوفوا اليرح
    شيخه : بس عاد عن البزا
    سعيد : اظهار عيبتكم الوقفه في الحوي شو؟
    شوي وتحدر عليهم سيارة سالم ...... وطبعا الاخ مفول ع الاخر: انتن أي شو موقفنكن خاري
    شيخه بخوف : والله تونا ردينا من سوق انا وسلامي وسعيد ماوحالنا ندش
    سالم بندفاع : انتي جـــــــــــــب منو سمحلج تظهرين من البيت ابى اعرف انا ؟؟؟
    سعيد مفول : انــــــــــــا سمحتلها عندك أي عتراضات اخ سالم .. و سمعتها انه سارت ويااخوها ولا تباني اخذ ورقة تصريح منك ويفر سويج السياره بويهه .... اندوك سويج عشان ثاني مره نستأذن منك وتسمحلنا نظهر.( وسحب خواته ودشوا البيت )
    سلامه : هههههههههههههههه والله ان شكل سويلم يوم يتهزب من سعود يفطس ..... تضارب وياوحده من ربيعاته وطلع الحره علينا شكلها مادزتله ويه...
    سعيد : ها ها ها ها حلوه هاي وحده من ربيعاته ،، اصلن سالم مايهمه حد ولا تهزه كلمه مثل مايقولون ماتهزه ريح شوي الريح اعصار مايهزه..
    سلامي : اعصار ياخذه انشاء الله
    شيخه : عيب شوهالكلام هذا اخوج
    سلامه : سمعوا هاي اونه عيب ... اصلن انا شوموقفني عنكم بسير حجرتي اجابل كتبي تراني بنت ثانويه ..
    سعيد : يالله شدي حيلج وييبي نسبه تبيض الويه..
    سلامه : ليتني مثل عبدالله ولد عمي اييب 96،3 واسافر برع اكمل الدراسه..
    سلامه من يابت طاري عبدالله شيخه حز بخاطرها لانها ماسمعت طاريه من سنوات حتى خوات عبدالله بنات عمها الوحيدات اللي يدرن ان شيخه تتعذب من خوانها وسبب عبدالله اخوهن يحترمنها ولا ينطق لسانهن بإسمه جدامها ... حتى عبدالله مايعرف عن شيخه الا اتها بخير ..لان كل ماسأل عنها محد يعطيه ويه
    سلامه حست بختها وتلومة : أقـ ـ ـ ـول انا بسير أدرس .. وركبت دري وهي تفكر بأختها اللي تغير شكلها من يابت طاري عبدالله
    سعيد يطالع اخته باستغراب : شيخااااااااااانه شوفيج صاخه
    شيخه بإبتسامه صفرا : اطالع اختك ... يوم تخلص سوالفها تقول انها بنت ثانويه عامه
    سعيد : حليلها والله ...وانتي بعد ماعندج دراسه ولا بروجكت باجر
    شيخه : افففففف ذكرتني عندي بروجكت ضروري ...كله منكم ضيعتوني
    سعيد: لاوالله نحن ولا انتي اللي ذرفتي دموع وظهرتينا من البيت بعز الظهر وتهزبنا عشانج ؟؟... اففففففف صح سالم بعده واقف في الحوش
    شيخه : مستحيل يمكن ظهر وسار صوب ربعه ولا ربيعته اللي زعلها
    سعيد : ما ظنتي..... اصلن يا ويله
    شيخه: ليش؟
    سعيد : سويج مالي عنده
    شيخه : ياحليلك ... سير صوبه عيل قبل لا يظهر ؟؟
    سعيد ظهر من الصاله سار يدور سالم اللي فر جدامه السويج وخلا شيخه في دوامة من الافكار( شيخه تمت تفكر بعبدالله اللي حطها بعذاب وسافر ولا سأل عنها بس شاف انها ياهل قص عليها بحبه بس ياترى هل عبدالله صدق قص على شيخه بحبه ؟ ؟؟؟؟)

    سعيد حليله مالقى سالم ولا سيارة سالم ولقى سويجه مفرور وين فراه عليه ........ وسالم من جهه ثانيه قرر يسير صوب بيت خاله بو سلمان ....

    في بيت بو سلمان

  4. #4
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,909
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    ساره : أمايه أبى سير بيت عمتي أم راشد
    ام سلمان : ليش شو عندج
    ساره : اتفقنا نحن وبنات عموه نسير نسوي مفاجأه حق شويخ
    أم سلمان : ضروري اليوم
    ساره : مامي بليز ترا عطيت بنات عموه كلمه
    أم سلمان : ماعليه بس خلي بومايد يوصلج
    ويحدر عليهن سلطان الصاله: شو بلاه بو مايد
    ساره : أباك توديني بيت خالوه
    سلطان : سووووووووووووري انا مواعد سالم ولد خالوه
    ساره : انزين ودني بيتهم وبعدين اظهر وياه
    سلطان : السموحه ...هو يايني الحين
    ساره : أمايه شوفي ولدج
    ام سلمان : ودها وفكني من حشرتها مافينا ع الصدع
    سلطان : انزين ولدج أختج الحين يايني متى بنت بتتلبس مافيني اتاخر ع الريال
    ساره : والله خمس دقايق وانا جاهزه
    سلطان : الحين ساعه 5وربع اذا يت خمس ونص بنسير انا وسالم ولا بنترياج
    ساره : اول شي خلي سيد سالم ايي بعدين ارمس
    سلطان : الله سيري تلبسي وعن الهذربان


    رن تليفون سلطان : ألووووو
    ...: مرحبا
    سلطان مستغرب: مرحبتين
    ....: اشحالك سلطان
    سلطان : بخير ربي يعافيج منوالشيخة
    ....: لا ياناكر العشره ماعرفتني
    سلطان : لا والله منو أنتي
    ......: أظهر خاري بتعرفني وتبند تليفون بويهه
    أم سلمان : منو ياولدي كان ع الخط
    سلطان : حد مغلط.... شل عمره وسار صوب باب الصالة أول ماظهر صرخ سلطان صرخه هزة البيت واللي في البيت






    منقووووووووله

  5. #5
    ... عضو مـاسي ...


    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,909
    معدل تقييم المستوى
    2

    افتراضي

    الجزء الثاني

    في بيت بو راشد

    كانت عايشة توها واصلة هي وأخوها سهيل عشان التيمع اللي مقررينه البنات.... في صاله كانت يالسه عايشه وسهيل وسلامه
    سهيل : وين خالوه
    سلامه : سارت بيت الييران
    عايشه : وشيخة وينها
    سلامه : ليش ماتعرفون؟؟
    سهيل : شو مانعرف ؟
    سلامه :صدق والله محد خبركم ؟
    عايشه وملامح الخوف بينت على ويها : شو مستوي
    سلامه وتعلي صوتها : لا لا مستحيل ماتعرفون؟
    سهيل زاغ : سلامه قولي شو مستوي
    سلامه : أخاف أقولكم
    سهيل : قولي ولا أكفخج
    سلامه : شيخة راقده في الحجره ...هههههههههههههههههه
    سهيل عصب من الخاطر: تعرفين أنج سخيفه
    سلامه : مب اسخف عنك
    عايشه : شو اسوي فيج الحين اظربج
    شيخة وهي نازله من دري : ترومين أنتي بس
    هني سهيل صخ تم متبهت بجمالها ورقتها وكيف هي نازله من دري " حاله والله"
    عايشه : هلا والله لو مانزلتي
    شيخه : حليلي كنت اسوي بروجكت
    سهيل : احم احم اشحالج شيخانه
    شيخة : والله يسرك الحال ومن صوبك
    سهيل : دامج بخير انا بخير
    سلامه : احم احم نحن هنا
    سهيل : نعم خير شو عندج حد قال انج هناك
    سلامه : وليش ما سألت عن حالي
    سهيل : مايهمني حالج ... وستأذن عنهن وسار وسلامه معصبه منه ليش جي اونه قال لها
    عايشه : أختج بغت تذبحنا
    شيخة : لا يكون
    سلامه تذكرت اشكالهم وتمت تضحك :هههههههههههههههههههههه
    والله لو تشوفين اشكالهم والله تفطس من ضحك ولا سهيل يوم بقق بعيونه...
    شيخة : والله حرام عليج جي كل ماحد يا بيتنا تزيغيه
    عايشه : والله لو سهيل محد كنتي الحين ضحية بين أديني
    سلامه : اصلن شيخة ما بتخليج
    عايشه : يالله ع الثقه
    في بيت بوسلمان

    أم سلمان : منو ياولدي كان ع الخط
    سلطان : حد مغلط.... شل عمره وسار صوب باب الصالة أول ماظهر صرخ سلطان صرخه هزة البيت واللي في البيت
    حامد وسالم :ههههههههههههههههههههههههههههه
    سلطان : الله ياخذكم زيغتوني
    أم سلمان وسارة : شومستوي
    حامد : ههههههههه قسم بالله انه ولدج مقصه
    سالم : أونه شو منو الشيخة ههههههههههههه
    سلطان صدق عصب : تعرفون انكم سخيفين ........ ودش عنهم وسار حجرته ..
    سالم : اشحالج خالوه وانتي بعد اشحالج ساره
    ساره _+ ام سلمان : يسرك الحال
    حامد : خالوه وين حجرة سلطان بنسير اراضيه
    ساره : تعالو انا بدلكم حجرته
    سالم : يالله جدامي
    ساره : اونه يالله جدامي .. اتشوفون هذي الحجره اللي ع اليمين هذي حجرة سلطان
    حامد : قلت أنا بدلينا بتفك عنا المتاهات بيتكم
    سالم يصاصر حامد : هذا اللي انته تباه عشان تسولف ويالقلب
    حامد : جب جب
    ساره : شو بلاكم
    حامد : ماشي سلامج
    ساره : يالله انا بخليكم بسير فوق
    حامد بندفاع : لا دخيلج
    ساره بستغراب : ليش؟
    سالم يضرب حامد : أونه ليش
    ساره : حامد تبى شي
    حامد : لا سلامتج .. أنا بسير عند سلطان ... وسارعند سلطان وخلا ساره وسالم اروحهم حتى ام سلمان سارت عنهم
    سالم : بسألج سؤال
    ساره : شو
    سالم : انتي ليش خقاقه
    ساره ابتسمت : ماعرف ..طبع
    سالم : الحين انتي ماتعرفين ان ناس يموووووتون بهواج
    ساره ببرود : ويعني شو اسوي
    سالم : صدقين مالت عليه يوم حب وحده مثلج
    ساره :والله كيفه هو عاد
    سالم : أفففففففف منج أنا بسير عندهم
    ساره بندفاع : سالم هو ليش ماحس فيني يوم كان يكلم ربيعتي
    صخ هني سالم وتفاجأ من ساره......
    ساره : هذا انتوا تلعبون على بنات ناس وتقصون عليهم ...... أنا شو ذنبي فيه؟؟ كان بنفس الفتره يقول انه يحبني ويقول حق ربيعتي اللي كان يكلمها انه يحبها؟؟ شو فايده عاد
    سالم : بس انتي تعرفين هو منو يحب
    ساره : محد... حامد ماعنده قلب اصلن عشان يحب... وسارت عنه تركض صوب حجرتها وهي محرقع عالاخر..
    ( قبل كانت الخاله فاطمه وابو سلمان ساكنين عدال بعض .. وطبعا حامد كان عندهم اربع وعشرين ساعة كان وايد يحب ساره بس كان بنفس الوقت يرمس ربيعة ساره بالتليفون وبعدين ربيعتها قالت لها انها هي تحب ولد يرانهم اللي هوحامد وهني ساره انصدمت من حامد ولعبه ليش جي يسوي؟ليش يقص عليها؟ وانتوا تعرفون شباب هالايام ما يعرفون الحب ... بعدين الخاله فاطمة انتقلوا لان خلص بناء بيت ابوهم فهني ساره حاولت تنسى حامد ... وحامد كل ماحاول يسير صوبها تصده ومايعرف ليش)
    سالم سار صوب قوم سلطان لقاهم يتضحكون ولا جنه صار شي: راضيته..
    حامد : هيه تراه طاع والعشاء عليك اليوم
    سالم : ماعليه بخبرهم يسوولكم ذاك المحشي ولا المجبوس
    سلطان : بصراحة شهيتني المحشي مالكم طر ( ورق عنب) منو يسويه؟
    سالم بدون نفس : شيخة اختي
    حامد: شوي شوي لينطر بوزك
    سالم: حامد أباك بعدين بسالفه
    حامد حس ان سالفه فيها ساره: أوكي ماعليه
    سلطان : وأنا مابتقولي السالفه
    سالم : لا انت ماتخصك.......... السالفه عن ناس .. ويرن تليفون سالم كان علي ولد عمه داق: ألوووو
    علي ويحط التليفون ع المايك : مرحبا سالم
    سالم : مرحبتين شو هاي الحشره اللي عندك
    علي : والله أنا في سياره ياي صوب بيتكم
    سالم : أنا بيت قوم سلطان
    علي : لا والله انت ومنو؟؟؟
    سالم :انا وحامد
    علي : منو ورانا توالفتوا..
    سالم : شو رايك تي عندنا بنترياك
    علي : بوصل خواتي وبعدين بييكم
    سالم : انزين خلي دريول يوصلهن
    علي : لا والله تبا دريول ينزل اختي حمدوه
    سالم : انا لوعندي اخت مشلوله كنت حطيتها في دار مسنين
    علي تلعوز لان حمده كانت في سياره وسمعت سالم شوقال لان اخوها حاط المايك: لاحببيبي عاد حمده غير ماتهون علينا
    سالم : عيل خلاص بنترياك
    علي : يالله باي

صفحة 1 من 8 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. i!•-- تحملت أڪۈن أنــآ [ الغ ـلطـان ] --•i!
    بواسطة MLeEK .. ! ~ في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 22-09-2008, 09:02 AM
  2. مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 21-12-2007, 04:49 PM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-12-2005, 02:34 PM
  4. يا قلب العنا يا معذب
    بواسطة ايش الهرجه في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-08-2005, 09:41 AM
  5. اوقا ت العنا
    بواسطة نور على نور في المنتدى قصائد وخواطر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-03-2005, 02:32 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52