صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 9

الموضوع: عمر التردد.. كيف تتعاملين معه؟

  1. #1
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    Lightbulb عمر التردد.. كيف تتعاملين معه؟





    بين عمر السادسة والثامنة يعاني الطفل حينما يريد ان يختار بين شيئين أو اكثر، فإذا عرفت الأم السبب ستستطيع ان تساعد طفلها على تخطي هذه المرحلة بسلام، وان تنمي فيه القدرة على اخذ القرار.
    أحيانا يختار الطفل بسهولة بين الكريم والمربى وبين السجق والجبن حين تسأله الأم عما يريده كطعام للمدرسة، ولكن ما تكاد الأم تخرج المكونات المطلوبة من الثلاجة حتى يغير الطفل رأيه. ولو اقتصر التردد على طعام المدرسة لهان الامر، لكن حالة 'اليويو' هذه تصاحب الطفل عندما يريد اختيار لعبة او زي يرتديه، فيعاني القدر نفسه من التردد الذي يوصل الأم والطفل الى حافة الجنون.
    ولا عجب اذا تحول طفل الخامسة المحدود الرغبات بعد دخوله المدرسة الى طفل ذي آراء متغيرة تبعا لآراء وأذواق الآخرين فما ان يبدأ الطفل في الذهاب الى المدرسة حتى يدرك ان الحياة مليئة بالاختيارات: من يختار كصديق؟ ما النشاط المدرسي الذي يحب ان يختاره؟ وكيف سيقضي وقت فراغه؟ فطفل في هذا العمر يخشى ان يسيء الاختيار ويزداد قلقه حين يلتفت ايضا الى اختيارات زملائه اواخوته ويقارن بينها وبين اختياراته هو.
    وفي حين ان الاطفال الذين تتراوح اعمارهم بين 6 و8 سنوات يواجهون موجات من القرارات الا ان عقولهم قد لا تكون مستعدة بعد لهذه المهمة، فالفص الامامي وهو الجزء المسؤول في العقل عن المهام التنفيذية مثل اتخاذ القرارات، قد لا يكون قد نضج بعد، مما يؤدي الى ما يبدو سلوكا تردديا، الا انه في الواقع مجرد تطور طبيعي في نمو الطفل النفسي والعقلي.
    ويشير عليك بعض الخبراء بأفضل الطرق التي تمكنك من مساعدة طفلك على القفز فوق حاجز التردد، وتمهيد الطريق امامه لحياة كلها قرارات حكيمة.

    دعيه يتعب في الأمور البسيطة

    حين يتردد طفلك بخصوص الحذاء الذي سيلبسه او الطعام الذي سيتناوله على الغداء، قاومي رغبتك الجامحة في التدخل والقيام بمهمة الاختيار بدلا عنه، فالاطفال في حاجة إلى أن يبدأوا باتخاذ قرارات بسيطة من الآن، ومن ثم يتمكنون من اتخاذ قرارات أهم وأكبر فيما بعد، وفي النهاية سيسعد طفلك ببعض القرارات التي اتخذها وسيندم على بعضها الآخر، ولا بأس في ذلك، فعملية تعلم كيفية اتخاذ القرار السليم تستغرق وقتا وتشتمل على بعض الاخطاء من وقت الى آخر.

    ضيقي نطاق الاختيار

    كثرة الاختيارات امام طفل بهذا العمر قد تربكه، فإذا شعرت ان طفلك لا يستطيع اتخاذ قرار ترجيحي مثل 'أين تريد ان تأكل اليوم؟' اقترحي عليه مكانين او ثلاثة 'هل تريد ان تأكل بيتزا ام تذهب لتناول المشويات في المطعم؟'.
    وقد تطلب طفلة السادسة ان تختار ملابسها بنفسها كأختها الكبيرة، فاختاري لها ثلاثة اطقم ودعيها تختار احداها، وقد تختار بطريقة 'حادي بادي' ولكن بعد عام ستتطور مهاراتها في الاختيار وستعرف منذ البداية اي زي ستختار.

    وازني العيوب والمميزات

    لتسهيل اتخاذ قرار معقد، علمي طفلك التركيز على الفوائد والمساوئ المشتملة على كل اختيار، واسألي اسئلة تدفع الطفل الى التفكير 'يمكنك أن تنفق الاموال التي جمعتها من العيدية في شراء العاب فيديو او مضرب كرة، ايهما ستلعب به اكثر؟' يمكنك ايضا ان تساعديه كي يدون العيوب والمميزات لكل اختيار على ورقة بيضاء لأن الرؤية الشاملة لكل العناصر، تساعد الاطفال على تعلم اتخاذ القرار بعد جمع المعلومات اللازمة.

    تدخلي عند الحاجة

    ضعي في ذهنك ان الاطفال بين السادسة والثامنة يحسنون فقط اتخاذ القرارات الوقتية، فهم لا يملكون بعد مهارات التفكير التحليلي التي تمكنهم من تقدير تبعات قراراتهم على المدى الطويل. وتلك المهارات لا تظهر الا عند عمر العاشرة والحادية عشرة، فاستمري في ارشاد طفلك في الاختيارات التي ستؤثر فيه لأسابيع او اشهر تالية مثل: هل يلتحق بدروس تعلم الكمان او البيانو؟ ام يلتحق بفصل لتعلم السباحة ام كرة القدم؟
    وبالطبع فإن اي قرار يشتمل على امور الصحة والسلامة، لا بد ان يترك لك في النهاية.

    قدمي له الثقة

    يحب الاطفال في هذا العمر ان يعرفوا مسبقا ماذا سيحدث اذا فعلوا الصواب، وماذا سيحدث اذا لم يفعلوه. ولكن في عالم الواقع نادرا ما يوجد مثل هذا التحديد الجازم عن الاختيار الصحيح، فطمئني طفلك بأنك تدعمين خطواته مهما كان الاختيار الذي قام به وبغض النظر عن العواقب والنتائج. وحين يختار في النهاية، دعيه يشعر بأنك فخورة به وان عليه ان يفخر بنفسه هو ايضا.

    ماذا تفعلين اذا اتضح في النهاية ان الفيلم الذي اصر الطفل على اختياره فيلما مملا او ان البرجر الذي في طبقه لا يثير الشهية مثل الاسباغيتي في طبقك؟

    على الرغم مما يحدثك به قلبك من ان تعودي الى محل تأجير الافلام لإحضار فيلم آخر، او بأن تمنحي طفلك الاسباغيتي كي يستمتع بوجبته، فالخبراء ينصحون انه من الحكمة ان تدعي الطفل يتعامل مع عواقب الاختيار الذي قام به، ما دام ذلك لن يسبب له أذى، مما سيجعله اكثر حكمة في المستقبل.

    علميه مهارات الاختيار

    استغلي هذه اللحظات التعليمية لصقل مهارات طفلك الاختيارية.

    اختيار الأنشطة

    حين يريد الطفل ان يلعب معك احرصي على ان يختار هو ماذا ستفعلان فإذا قال 'لا اعرف اختاري انت'، حفزيه على الاختيار بنفسه وذلك بأن تسأليه بعض الاسئلة التي تساعد على تضييق نطاق الاختيار، مما يؤدي به في النهاية الى اتخاذ قرار ما 'هل سنلعب الورق ام الشطرنج؟' هل سنرسم ام سنصنع بعض الالعاب الفنية؟'.

    استعارة الكتب

    دعي طفلك يختار كتابين او ثلاثة يأخذها إلى البيت وذكريه ان بإمكانه اختيار غيرها في المرة القادمة.

    اختيار وجهة النزهة

    امنحي طفلك بدائل - اثنين على اقل تقدير - هل سنلعب البولنج ام سنلعب في الحديقة؟ ثم بعض الملحوظات الاضافية ثم دعيه يخطط لقضاء اليوم.

    اختيار عناصر الوجبة

    اسمحي لطفلك ان يختار ما يريد لطعام المدرسة او دعيه يساعدك في اختيار عناصر وجبة العشاء، وضعي له بعض الاقتراحات 'هل نأكل الاسباغيتي ام الدجاج؟'، ولكن كوني على استعداد لتنفيذ افكاره ايضا.

  2. #2
    ... V I P...


    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    السحابة الممطرة
    المشاركات
    11,664
    معدل تقييم المستوى
    12

    افتراضي

    موضوع في غاية الهميه لانه

    يتضمن نصايح
    مهمه

    احتراامي

  3. #3
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    عذبة الأحساس

    أقدر مجيئك من هنا

    أختي العزيزة

    لاهنتي

    أرجو ما تحرمينا طلتك

    دمتي بحفظ الرحمن

  4. #4
    ... عضو مميز...


    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    بين الغيوم
    المشاركات
    230
    معدل تقييم المستوى
    1

    افتراضي

    [align=center]جزيل الشكر لك اخووي.
    حبيبتي حطمتني.
    على الموضوع القيم واالمفيد.
    والله يعطيك الف عافية.
    تحياتي.
    [/align]

  5. #5
    كبآآر الشخصيآت

    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عـا ( الأحاسيس ) لـم
    المشاركات
    39,241
    معدل تقييم المستوى
    40

    افتراضي

    مرجوجه

    يعافيك ربي ويسعدك

    أشكرك لحضورك هنا

    ربي لا يحرمنا منك

    ولا من طلتك البهيه

    دمتي بأحسن حال

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تتعاملين مع إصابات البيوت ؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 15-02-2008, 03:24 AM
  2. كيف تتعاملين مع أم الطفل المشاكس؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 13-07-2007, 10:28 AM
  3. كيف تتعاملين مع مصاعب الحياة ...
    بواسطة مجرد حلم في المنتدى الارشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26-06-2007, 04:04 PM
  4. كيف تتعاملين مع من يسممون حياتك؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-04-2007, 07:57 PM
  5. عمر التردد.. كيف تتعاملين معه؟
    بواسطة حبيبتي حطمتني في المنتدى عالم حواء
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-12-2006, 06:17 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52